منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > منتدى فلسطين وطن يجمعنا

منتدى فلسطين وطن يجمعنا [خاص] بدعم فلسطين المجاهدة، و كذا أخبار و صور لنصرة الأقصى الشريف أولى القبلتين و ثالث الحرمين الشريفين ...

كانوا مجرّد عابرين :''استقلال الجزائر لا يكتمل إلا باستقلال فلسطين''

الكلمات الدلالية (Tags)
:''استقلال, مجرّد, الجزائر, باستقلال, يكتمل, عابرين, فلسطين'', كانوا
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إليسا سترتدي فستانا "محتشما" بحفلها في ذكرى استقلال الجزائر Mihra قسم اخبار الصحف 5 2012-07-06 01:03 PM
جمال منزلكِ يكتمل بديكور سفرتكِ قلم حبر منتدى الفن والديكور 6 2012-05-20 05:37 PM
فلسطين تهب لمساعدة الجزائر أبو البراء التلمساني منتدى فلسطين وطن يجمعنا 10 2011-09-02 02:25 PM
نعم الجنود هم لو كانوا كذلك سندس ركن المرئيات والصوتيات الاسلامية 3 2011-04-14 04:42 PM
حملة علم الجزائر بجانب علم فلسطين في المونديال yasmine24 منتدى الكورة الجزائرية 4 2010-02-25 08:41 AM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2012-07-08
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,959 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool كانوا مجرّد عابرين :''استقلال الجزائر لا يكتمل إلا باستقلال فلسطين''

كانوا مجرّد عابرين :''استقلال الجزائر لا يكتمل إلا باستقلال فلسطين''





سيبقى الأمرُ مفتوحاً، مفتوحاً بلا انتهاء، كما هي الأرضُ مفتوحة على السماء، وكما الجبال العظيمة تمر على السحاب مرَّ السحاب، وكما هي الأرواح التي عانقت البعيد من سرّ الحياة واستراحت في خيار تحررها، سيبقى الأمرُ جاذباً ومغرياً للتأمّل في الجوانب الكاملة للتفاعلات المتشابكة بين الوحدات اللامتناهية في الزمكان الجزائري، وستبقى المقاربات على تنوعها وتعددها وعمقها مجرّدَ مقاربات، فلا أعقد من مَنهجةِ تلقائيةِ وحيوية النصِّ الأصليِّ للحياة،
سيبقى الأمر مفتوحاً بلا انتهاء، فهو عالَمٌ تغلي فيه الكتلة الكاملة للإنسان والمنظومة الكاملة لجيناته البيولوجية والثقافية والتاريخية وتلك التي تشكل تَفردَه وتَميُّزَه وتصنعُ منه وحدة متسامية عنوانها الكرامة، تأبى بحيثياتها وحدها أيَّ غيرِها، هكذا سبباً أولا، وسبباً أخيرا، عنواناً يشرح ويبرّر ربما كلَّ تفاصيل وتفاسير ذلك الدهر الطويل من الاعتداء عليها، تلك الكرامة، تلك الكينونة الكاملة، فهي لا تقبل أقلَّ من اكتمالها كوحدات الخلق الأولى، فما بالك بها وهي تاج الأشياء ومرادفٌ آخر للروح، فلا نصفَ للروح ولا نصفَ للكرامة، تصبح المسألة أن تكون.. أو لا تكون، وتلك كانت هي المسألة بلسان الحال، متجاوزة للمعنى الشكسبيري والبلورة اللغوية، فهي خلقٌ أوّليٌّ لا شرطَ له ولا قبل،
وهي وِحدةٌ مستقلّة عن الزمان، فكلُّ برهةِ معاناةٍ للكرامة هي كونٌ ودهرٌ وعالمٌ وعنوان، ذلك أنّ ملامحها غيرُ مرهونةٍ بإحداثيات الجسد، وهي لذلك تتجاوزها وتفيض عليها، ما يفسّرُ نزعتها للتخلص من هذه الإحداثيات القامعة إن أصبح الخيارُ خضوعَها لشروطه وقبولها لقيوده حين تستعلي على هذه القيود وتختار انعتاقها منها وتحررها مما يكبلها بشروطٍ تخدشها مرهونةٍ بالحياة، تغادر أغطيتها وتجلياتها المكانية والجسدية والزمانية شاهدةً على جدارتها واستحقاقها لذاتها وعزتها ومجدها واتصالها ببارئها، أوّليةً بلا شرط وناصعةً بلا مقاربة، فلا شيء يمكن أن يدلَّ عليها أو يشهد، بل الأمر أنها تكون الشهيدة الكاملة على المشهد،
وكلُّ زمانٍ وإن طال فهو في مرجعية كرامة الروح لا يُقاس إلا بمدى الجدل بينهما، فمائة وإثنان وثلاثون عاماً تحاولُ أن تخدشَ كرامة الروح هي مجرد جملةٍ بين قوسين بمقياس الكرامة ومقياس الروح، والذين استولوا على هذا الزمان واستدمروه ليسوا في كيمياء الكرامة إلا ''عابرون في كلامٍ عابر''، تستأنفُ بعدها الروحُ روحَها ناصعةً والكرامةُ، كلُّ ما في الأمر أنها تواصل تحررها الذي لم ينقطع حتى إبّانَها، لكن الآن بلا معاناة،
لم يكن الأمرُ إلا مواجهة بين كرامة الروح وبين من أراد إطفاءَ نورها، والظلام فقط هو من أغواهم بالظلم والظلام، بينما النور طافحٌ بالنور لا ينكفئ، وقمعُ الروح ليس إلا تكديس نورها فيها، فالنور لا يفنى ولا يتبدّد، بينما النارُ ليست إلا تجلي فوتونات الأشجار، خمسون عاماً تمرُّ الآن، والمدى مفتوحٌ بلا انتهاء لكلِّ المقاربات، مقاربات التفاصيل في سِفر مجد الكرامة المنتصرة بقوانين ذات الغزاة، إذ كيف يمكن أن ينهزم النور في وجه الظلام،
المسألة عنوانٌ كاملٌ لا يوصف بالكبير ولا بالصغير، لأنه لا يقاس بغيره، ويشكّلُ عالماً ومنظومةً وحده، وبهذا تكون الجزائر إعلاناً مبكراً لكلِّ حالةٍ مشابهةٍ لها في بعضها أو كلّيتها، وقد كان في أكثرَ من مكان، وبهذا يكون استقلالُ الجزائر أيضاً إعلاناً مبكراً لتحرير فلسطين، لأنَّ العنوان هو نفس العنوان، والذين يستغربون جِرسَ هذا المصطلح الآن كان أمثالُهم يستغربون مصطلحَ تحرّرِ الجزائر في زمانٍ ما، لكنَّ المعادلة محسومةٌ بتوقيع الكرامة، والذين أعلنوا أن استقلال الجزائر لا يكتمل إلا باستقلال فلسطين كانوا يدركون المعنى الواحد الذي لا يتجزّأ لكرامة الروح، وأن من يحاولون خدشها ومصادرتها لن يكونوا في حساباتها إلا مجرد ''عابرين في كلامٍ عابر''، وهو التوصيف الذي أعلنه ''درويش'' ليس فقط لوصف الحالة الفلسطينية الآنيّة ولكن أيضاً لتوصيف حال الذين ظنوا أن البرهة القصيرة لعقود احتلالهم الطويلة ستنال من كمالِ الجزائر.
علي شكشك

رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

كانوا مجرّد عابرين :''استقلال الجزائر لا يكتمل إلا باستقلال فلسطين''



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 08:59 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب