منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > اقسام الخيمة الرمضانية > قسم نفحات رمضانية

قسم نفحات رمضانية مواضيع , فطور وسحور , اخبار رمضانية , وغيرها

ليالي رمضان في اسطنبول ...

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رحلتي الى اسطنبول ( تركيا ) Pam Samir منتدى عالم الصور والكاريكاتير 16 2012-05-26 09:55 PM
فضل قيام ليالي رمضان نسيمو ركن الحديث الشريف 7 2011-08-03 04:49 PM
[Style] :" ليالى رمضان " الأحترافى Pam Samir منتدى استايلات vBulletin 0 2009-08-30 10:32 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2012-08-07
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,936 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool ليالي رمضان في اسطنبول ...

ليالي رمضان في اسطنبول : نكهة التراث الاسلامي والتقاليد العثمانية العريقة !



ها هو شهر رمضان المبارك يجارينا بأيامه ولياليه وما أن يطل علينا حتى يحمل إلينا معاني من المغفرة والألفة والمحبة، وتجد في هذا الشهر كافة الأقطار الإسلامية يسودها نفحات من التوحد في قضاء هذا الشهر وتجد العالم الإسلامي أشبه بأمة واحدة حتى وإن فصلت بينها الحدود والحواجز، وهذا ما لمسناه أثناء تواجدنا
في إحدى المدن الإسلامية ذات التاريخ والحضارة العريقة والتي كانت حاضرة الخلافة العثمانية لسنوات طويلة فمدينة اسطنبول التي كانت تعرف قديماً باسم »القسطنطينية« تعيش أجواء رمضانية إسلامية رائعة تمتزج فيها المآذن والعادات
والتقاليد الاسطنبولية بجمال الطبيعة التي حباها الخالق عز وجل وتحديداً اسطنبول إلا أن سكانها يصومون وقتاً أكثر بكثير مما نصومه نحن في الامارات فالإمساك لديهم يبدأ في الساعة الرابعة وخمس دقائق وينتهي في حوالي التاسعة إلا ربع مساءً وكل يوم ينقص دقيقة ومع ذلك لم نشعر أثناء تواجدنا في هذه المدينة
خلال الأسبوع المنصرم بالجوع وذلك لشدة انبهارنا بهذه المدينة وأجوائها الرمضانية .

ومع إعلان دخول الشهر الكريم رسميًا تضاء مآذن الجوامع في أنحاء تركيا كافة عند صلاة المغرب، وتبقى كذلك حتى فجر اليوم التالي، ويستمر الأمر على هذا المنوال طيلة أيام الشهر الكريم. ومظهر إنارة مآذن المساجد يعرف عند المسلمين الأتراك
بـاسم ( محيا ) وهو المظهر الذي يعبر عن فرحة هذا الشعب وبهجته بحلول الشهر المبارك. ولكل مسجد من المساجد الكبيرة هناك منارتان على الأقل، ولبعضها أربع منارات، ولبعضها الآخر ست منارات. والعادة مع دخول هذا الشهر أن تُمد حبال بين المنارات، ويُكتب عليها بالقناديل كلمات: ( بسم الله، الله محمد، حسن حسين، نور على نور، يا حنان، يا رمضان ) وأمثال ذلك، وما يكتبونه يقرأ من الأماكن البعيدة لوضوحه وسعته

في كل مرة أزور فيها اسطنبول أجد نفسي أمام مدينة جديدة فكيف إذا كان الحدث مميزا وهو الاطلاع على الاجواء الرمضانية حيث كانت جولة اليوم الأول للوفد الإعلامي الذي قدم إلى تركيا من حوالي 30 دولة من مختلف أنحاء العالم بدعوة من
الخطوط التركية للإطلاع عن كثب على أجمل الأجواء الرمضانية المتدثرة بروح وجو فريد تماماً والاستمتاع بمعالم المدينة التاريخية حيث بدأنا نستعيد في الذاكرة ذاك التاريخ الضخم الذي مر على هذه المدينة التي تناولتها أحلام نبوية منذ عهد قسطنطين الذي كلفه حلم روحاني بأن يعيد بناءها وأن يجعلها عاصمة جديدة للإمبراطورية الرومانية وقد سماها ((روما الجديدة - نوفا روم)) ولكن التاريخ سماها باسمه (( قسطنطين)) وسماها العرب القسطنطينية، وكان النبي الأعظم محمد
صلى الله عليه وسلم قد وعد المسلمين بفتحها وقد تدافع الخلفاء العرب المسلمون لتحقيق تلك النبوءة وقد توفي بعضهم على أسوارها لكن الله منّ على الشاب محمد الفاتح العثماني بأن يحقق تلك النبوءة حين فتحها وسماها ((مدينة الإسلام))عام
1453م وأنهى إمبراطورية بيزنطة وقد بنى العثمانيون حضارة إسلامية خالصة في البلدان التي حكموها وامتدت مملكتهم إلى قلب أوروبا فضلاً عن مناطق كبيرة في آسيا وأفريقيا .

خزان يره باتان
بداية جولتنا الاستطلاعية كانت من خزان يره باتان الذي يقع في الجهة المقابلة لمتحف آيا صوفيا ثاني أكبر خزان ماء بين 60 خزاناً أنشئت في العهد البيزنطي في اسطنبول وكانت تستخدم هذه الخزانات استعداداً لأيام حصار العدو للمدينة وتم انشاؤه عام 532م وكانت المياه تصل إلى الخزان بواسطة قناة والينس ويبلغ طول الخزان 140م وعرضه 70م ويقدر استيعابه بـ 80000 متر مكعب و365 عموداً على عدد ايام السنة وذلك لان مخزون الخزان من المياه كان يكفي اسطنبول سنة كاملة.

قصر توب كابي بعد دخول السلطان محمد الثاني أو محمد الفاتح إلى القسطنطينية (إسطنبول) عام 1453م والتي أصبحت فيما بعد عاصمة امبراطورية ضخمة، أقام هذا السلطان ما بين
عامي 1475 – 1478 القصر الجديد في اسطنبول ثم أضاف إليه السلطان أحمد الثالث 1709 م جناحا ً أطلق عليه اسم توب كابي وبعد احتراق القصر وتجديده أطلق عليه اسم قصر توب كابي واستمر ليكون قصرا ً للسلطان وحاشيته وأهله وزوجاته وكذلك مكانا ً رسميا ً لاستقبال الضيوف والزوار، وقد تم إنشاء هذا القصر عام 1874م كما كان مركز الحكم بالنسبة للسلاطين العثمانيين وكانت جميع الأقاليم تستعمل اسمه للإشارة إلى السلطان.
ويتكون هذا القصر من عدة أجنحة تخدم فعاليات مختلفة، حيث جناح ولي العهد وجناح والدة السلطان وديوان السلطان ووزرائه وكذلك جناح لكل زوجة من زوجات السلطان إضافة إلى متحف للهدايا التي تهدى إلى السلطان وساحة للاحتفالات وأجنحة الحراس والخدم وتم تحويل القصر إلى متحف وهو مثال رائع على العمارة العثمانية وتوجد به مجموعة كبيرة من الخزف والأثواب والأسلحة وصور السلاطين العثمانيين والمخطوطات
والمجوهرات والكنوز العثمانية بالإضافة إلى عروش السلاطين.
وتوجد بالقصر غرفة الأمانات المقدسة التي نقلت من مصر عند فتحها وتوجد بها آثار الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، سيفهُ وعصاتهُ وضرسه وجزء من شعرهِ وإحدى خطاباته إضافة إلى سيوف الصحابة ومفاتيح الكعبة.. ومن ثم تناولنا طعام
الإفطار من أحد مطاعم القصر والذي يطل على البوسفور ومدينة اسطنبول في تمازج فريد بين البحر والطبيعة الخضراء وأجواء الشهر الفضيل التي بدت بنكهة خاصة في هذه المدينة العريقة. والذي كان على شرف علماء الدين الذين وجهت الدعوة له للمشاركة في الملتقى الاسلامي الرمضاني الذي نظمته لجنة الشؤون الدينية التركية بالتعاون مع الخطوط التركية بمشاركة «14» دولة عربية وإسلامية في مدينة اسطنبول والذي أقيم تحت شعار «إفشاء السلام» على مدى ثلاثة أيام وناقش المشاركون فيه موضوعات إسلامية هامة لعل أبرزها الاختلافات والصراعات المذهبية والطائفية الإسلامية وما يتعرض له مسلمو بورما من مجازر بشعة وغيرها من الموضوعات الهامة.

جامع السلطان أحمد

وبعد ذلك كان لنا جولة الى مسجد السلطان احمد أو الجامع الأزرق نسبة الى البوسلين الازق الذي كان يكتسي به الجامع من الداخل، ويعلو المسجد ست مآذن لاقت صعوبات في تشييدها إذ كان المسجد الحرام يحتوي على ست مآذن ولاقى السلطان أحمد
نقداً كبيراً على فكرة المآذن الست لكنه تغلب على هذه المشكلة بتمويل بناء المئذنة السابعة في المسجد الحرام ليكون مسجده المسجد الوحيد في تركيا الذي يحوي ست مآذن.

قصر دولما بهجة

اما اليوم الثاني فقد بدأناه بزيارة الى أجمل الاماكن التي رايتها في اسطنبول هو قصر دولما بهجة وهو قريب من مكان انطلاق البواخر ويعتبر من أغنى وأثرى متحف في العالم ويحتوي على أفخم الثريات ( الثريا العملاقة 4,5 طن ) وعلى كميات هائلة من الذهب زينت ورصعت بها أروقته وسقفه وتقدر بحوالي 14 طنا من الذهب الخالص إضافة إلى 40 طنا من الفضة كما يحتوي على لوحات نادرة للرسامين الفرنسيين والايطاليين والروس وسجاد ثمين لايقدر بثمن بالإضافة إلى تصميمه الداخلي الفريد وعدد غرفه التي تتجاوز المئتين وحدائقه الأندلسية مما يجعل
الزيارة له متعة حقيقية وبني القصر في عهد السلطان عبد المجيد الأول وهو السلطان الواحد والثلاثين من بين السلاطين العثمانيين وجلس على العرش وكان عمره 16 عاما
بدأ إنشاء القصر عام 1833 واكتمل البناء عام 1865وبني القصر على ارض مساحتها 250,000 متر مربع وبلغ طول واجهة القصر المواجهة للمضيق 600م وبقي القصر فارغا

مدة 32 علما وقد استعمله 6 من السلاطين ومن بينهم السلطان عبد المجيد حيث عاش في القصر 15 عاما وتوفي في القصر أتاتورك عام 1938م.

وكما يقال فإن الرحلة إلى اسطنبول لا تكتمل إلا بجولة على باخرة فوق مضيق البوسفور والذي بدأنا معه جولتنا في اليوم الثاني، المضيق الذي يشطر المدينة إلى نصفين أوروبي وآسيوي، ويبلغ عرضه نحو 330 متراً وتوجد على جانبيه الفنادق الفاخرة والفيلات الخشبية ذات الطابقين، والقصور العظيمة والقلاع الحجرية المشيدة من أيام السلطان العثماني إضافة إلى عدد من الجامعات التي تطل بوجهتها العريضة على مياه البوسفور، وتتقاطع مع خطوط اللوحة الفنية الجميلة للبوسفور مراكب الصيد الصغيرة والبواخر التي تشق طريقها المائي بين جانبي المضيق ويعد الجسر المعلق أحد أبرز معالم اسطنبول الحديثة وهو يربط بين جزأي المدينة الأوروبي والآسيوي وأقيم في 1973م وهو رابع جسر في العالم من حيث الطول 1500م وارتفاعه 65 متراً وعرضه 33 متراً، وتتلألأ أنواره ليلاً لتضيء سماء المساحات الزرقاء من مياه البوسفور، ويستمتع رواد النوادي والمطاعم التي تطل على
البوسفور المشهد الجمالي البديع الذي يضيفه هذا الجسر.

جامع ابو أيوب الانصاري

وبعد ذلك توجهنا إلى جامع الصحابي أبو أيوب الأنصاري الذي يعود إلى حقبة فتح مدينة إسطنبول ويستقطب الملايين من الزوار كل عام، والسبب أنه يحوي داخله ضريح أبي أيوب الأنصاري أحد صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبو أيوب جاهد في
صفوف جيش المسلمين في القرن السابع للميلاد وقبل أن يتوفى أوصى بأن يدفن داخل مدينة إسطنبول، وبالفعل فقد غسل في هذا المكان ودفن.
وكان أبو أيوب الأنصاري قد ناهز الثمانين عندما شارك في حرب الروم بقيادة يزيد بن معاوية في عهد خلافة معاوية بن أبي سفيان.. استشهد أبو أيوب الأنصاري وأوصى بأن يدفن في أبعد أرض ممكنة داخل عاصمة بيزنطة القسطنطينية، وكان له ما أراد..
لم تسقط عاصمة بيزنطة رغم حصار الأمويين الطويل لها، لكن مرقد أبي أيوب الأنصاري وجد تقديرا كبيرا لدى البيزنطيين ولدى ملوكهم وفي صيف عام 1453م، تمكن السلطان العثماني محمد الفاتح من فتح القسطنطينية منهياً عصراً بيزنطيا الذي
استمر لأكثر من 11 قرناً وكان العثور على قبر أبي أيوب الأنصاري من أول رموز ذلك الفتح.
وطلب السلطان العثماني من رجاله أن يحددوا مكان دفن الصحابي، وبحسب الرواية فقد كان شيخ الإسلام آق شمس الدين هو الذي أتى إلى هنا للبحث عن القبر وهو ما تم فعلا وبعد أن عثروا على قبر أبي أيوب الأنصاري طلب السلطان على الفور أن يتم بناء المسجد وأن تلحق به أقسام عدة وكانت تلك الأقسام في زمنها مجمعا دينيا وتعليميا واجتماعيا كبيرا، يقول تاريخ هذا المسجد إنه كان يضم كلية جاءها طلبتها من الأمصار البعيدة والقريبة ووفرت لهم المأكل والمسكن والعلم، كما ضم
المسجد مطعما للفقراء وحماما تركيا وازدهر من حوله المعمار ونشطت التجارة كما أن السلاطين أحاطوا هذا المقام بعناية خاصة، كانوا يؤمنون بأنه مكان مبارك فهو مرقد صحابي كبير، حتى أنهم قاموا بتقليد سيف السلطان الأول الذي فتح القسطنطينية هنا والكثير من زوجات السلاطين وبناتهم وكبار وزرائهم ومعلميهم وجميع الشخصيات المهمة في البلاط كلهم كان يوصون بدفنهم في الحي نفسه الذي ينام فيه أبو أيوب الأنصاري.
كان المنظر فريداً ونحن نرى المصلين يتدافعون إلى المسجد لأداء صلاة التراويح وقد أغلقت أبوابه وامتلأت ساحاته بالمئات من المصلين وفي مقابل المسجد كان يصطف الزوار للدخول إلى ضريح أبي أيوب الأنصاري.


وبجانب الجامع نصبت البلدية خيمة عملاقة لتقديم وجبات الإفطار لمن يريد حيث دخلنا الخيمة ونحن نشاهد أهالي الخير وهم يقومون بتقديم وجبات الإفطار لحوالي 3 ألاف شخص يومياً في مشهد يدل على الروحانية التي يتميز بها شهر رمضان في هذه المدينة الحضارية.


وقد جرت العادة في تركيا أنه حينما يحين موعد أذان المغرب تطلق المدافع بعض الطلقات النارية، ثم يتبع ذلك الأذان في المساجد. وبعد تناول طعام الإفطار يُهرع الجميع مباشرة؛ أطفالاً وشبابًا، ونساء ورجالاً صوب الجوامع والمساجد لتأمين مكان في المسجد، يؤدون فيه صلاة العشاء وصلاة التراويح، والتأخر عن ذلك والإبطاء في المسارعة قد يحرم المصلي من مكان في المسجد، وبالتالي يضطره للصلاة خارج المسجد، أو على قارعة الطريق .
وعلى أطراف جامع ابو ايوب الانصاري تناولنا طعام الافطار في احد المطاعم مع فرقة للانشاد الديني والدراويش التركية التي اسرت قلوب الحاضرين بعرضها المتألق الذي يعكس بحق عمق الاتصال الروحاني للإنسان بالله، وعبر حركات دورانية لأحد
أعضاء الفرقة ورفع يديه في ان واحد حكاية جميلة تختصر مناجاة الله جاعلا من لباسه الأبيض رمزا لقطيعته مع الحياة على اعتباره الكفن الذين سوف يلبسه كل مسلم، والطربوش الطويل البني اللون يشير إلى مآل كل ابن أدم في الدنيا هو
الموت، وقد شكل العرض التركي في هذه السهرة فرصة لنتعرف على طقوس السماع الصوفي، وصاحبت تلك الحركات،التي استهلت بها الفرقة وصلتها، أنشودة “اللهم صلي على سيدنا محمد” لتتابع الفرقة بأداء مجموعة من الأناشيد الدينية باللغتين
العربية والتركية.

متحف أيا صوفيا

وفي اليوم الثالث كانت لنا زيارة الى أيا صوفيا وهي كاتدرائية سابقة ومسجد سابق و تعد من أبرز الأمثلة على العمارة البيزنطية والزخرفة العثمانية حيث بدأ الإمبراطور جستنيان في بناء هذه الكنيسة عام 532م وأستغرق بناؤها حوالي خمس
سنوات وتم افتتاحها رسمياً عام 537م.
وتعتبر قبة آيا صوفيا رائعة الجمال والتطور في ذلك الوقت فقد كانت قبة ضخمة ليس لها مثيل من قبل تبدو كأنها معلقة في الهواء وكان ذلك أمراً طبيعياً إلى حد بعيد فقد أصبح لدى المهندس البيزنطيين القدرة والخبرة القديمة الواسعة والمعرفة
لابتكار ما هو ملفت وجديد وقد استمرت الكنيسة في الاستخدام كمركز للدين المسيحي لفترة طويلة حتى دخول الدين الإسلامي عام 1453 م للقسطنطينية فتم شراؤها وتحويلها إلى مسجد حتى بداية القرن العشرين حيث قام أتاتورك بتحويل المبنى إلى متحف حتى الآن.

وبعد رحلة ممتعة عدنا إلى الفندق ونحن نتحدث عما رأيناه خلال ثلاثة أيام من المتعة والروعة والخيال وفي طريق العودة توجهنا بالشكر لكل من كان له يد في تنظيم هذه الرحلة وأشرف عليها .













رد مع اقتباس
اعلانات
 
  رقم المشاركة : ( 2 )  
قديم 2012-08-07
 
:: أبـو قصي ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Pam Samir غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 2
تاريخ التسجيل : Oct 2008
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 17,273 [+]
عدد النقاط : 892
قوة الترشيح : Pam Samir is a splendid one to beholdPam Samir is a splendid one to beholdPam Samir is a splendid one to beholdPam Samir is a splendid one to beholdPam Samir is a splendid one to beholdPam Samir is a splendid one to beholdPam Samir is a splendid one to behold
افتراضي رد: ليالي رمضان في اسطنبول ...


باركـ الله فيكم أخي عبدو
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 3 )  
قديم 2012-08-07
 
::مشرفة سابقا ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  قلم حبر غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 14438
تاريخ التسجيل : Apr 2012
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة : بلــ ـالمحبّـةه ــد
عدد المشاركات : 7,247 [+]
عدد النقاط : 2100
قوة الترشيح : قلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond repute
افتراضي رد: ليالي رمضان في اسطنبول ...

جميل

شكراً لكـ و جزآكـ خيراً
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 4 )  
قديم 2012-08-08
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,936 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي رد: ليالي رمضان في اسطنبول ...

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sql

باركـ الله فيكم أخي عبدو


و فيكم البركة أخي سمير
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 5 )  
قديم 2012-08-08
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,936 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي رد: ليالي رمضان في اسطنبول ...

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قلم حبر
جميل

شكراً لكـ و جزآكـ خيراً


العفو أختي
أجمعين ان شاء الله
رد مع اقتباس

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

ليالي رمضان في اسطنبول ...



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 03:32 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب