منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

رسالة ثقافية إلى الرئيس بوتفليقة ...

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الرحلة الثالثة ،، مسابقة ثقافية بشرى منتدى الثقافة الجزائرية والعربية 21 2012-08-07 11:08 PM
الى بوتفليقة الغامض منتدى الادبي 2 2011-06-29 02:20 PM
الألعاب المستوردة والخصوصيات السوسيو ثقافية للطفل جزائرية حتى النخاع منتدى علم النفس وتطوير الذات 0 2010-04-22 08:51 PM
الرئيس بوتفليقة يامر بنقل 10 الاف مشجع الى السودان aanis88 منتدى الكورة الجزائرية 3 2009-11-16 08:00 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2012-09-05
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,959 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool رسالة ثقافية إلى الرئيس بوتفليقة ...

رسالة ثقافية إلى الرئيس بوتفليقة ..عن الجيل الأزرق والقوة الزرقاء/ بقلم الكاتب الصحفي : كمال قرور
السيد الرئيس بوتفليقة المحترم. اكتب إليك هذه الرسالة بعد أن وضعت الانتخابات أوزارها وعاد زعماء الأحزاب إلى كهوفهم وعاد المجتمع المدني "المتدني" إلى سباته وعاد السماسرة والمزايدون والمنتفعون إلى دكاكينهم بعد أن قبضوا ثمن الولاء والارتزاق .في انتظار مواعيد لاحقة.وتركوك وحيدا في معركة التنمية لتحقيق ما وعدت به في حملتك الانتخابية للعهدة الثالثة .
من سجن كبير، اكبر من سجن وزارة العدل وأتعس منه.انه السجن الوجودي لمواطن له ضمير حي .اكتب إليك بضمير هذا المواطن،رسالة ثقافية ذات أبعاد سياسية واجتماعية، اكتبها أولا باسمي كمواطن فعال يعي جيدا أن بلاده، مهما قال المتزلفون، ليست على ما يرام ليست كما يحب وكما يتمنى ويحلم.في زمن كثر فيه المتملقون والمتسلقون والمتشدقون والمنافقون الذين يغطون شمس الحقيقة بالغربال ويحولون دون ضوئها.
سيدي الرئيس. لن اطلب لنفسي سكنا آو قطعة ارض آو قرضا بنكيا آو راتبا محترما آو وظيفة محترمة في إدارة من إدارات الجمهورية.أو مرتبة أو نياشين لن أطلب لنفسي حتى جنازة تليق بجثتي التي تآكلت برطوبة اليأس والبؤس والنفاق والتملق والتسلق والفساد..
فقط وفقط ..اطلب لوطني العزيز أيها العزيز مستقبلا زاهرا وافرا، ولشعبنا الضائع المشتت النوايا والأهداف العيش الكريم والوعي والفعالية.
سيدي الرئيس هنيئا لك بالعهدة الثالثة،وهنيئا لنا بها إن كانت ترفع من مقام الجزائر ومن مقام الشعب الجزائري، هنيئا لنا بالثالثة مهما قيل عنها ويقال ان كانت محطة حتمية لإتمام برنامجك الاقتصادي، وفرصة للمراجعة والنقد الذاتي، ومحاربة للحقرة والفشل واليأس والرشوة والمحسوبية والتهميش. وفرصة لتخطيط ذكي وعقلاني للمستقبل الزاهر،بعيدا عن الارتجال والتسرع والتسويف واملاءات المتملقين.
سيدي الرئيس أن عهدتك الثالثة ستكون أكثر ايجابية وأكثر ثمارا إذا أنجزت مشروعك الاقتصادي الذي وعدت به الشعب ووضعت خريطة طريق للأجيال القادمة ، الأجيال الزرقاء ، أجيال المسؤولية والعلم والكفاءة والتفاؤل،لتولد وتترعرع على تراب وطنها متشبعة بالقيم الأصيلة ومتفتحة على ثقافات العالم منسجمة مع ذاتها،منخرطة في وئام وتسامح ،في بناء مجتمعها وغير مخربة له.
سيدي الرئيس نحن جيل الاستقلال المغتصب ،وجدنا أنفسنا ضحايا استقلال مغشوش بالأحقاد البغيضة والنوايا السافلة والمؤامرات الدنيئة والهزائم المثبطة، دفعنا ثمن تعلمنا وثمن حبنا لوطننا وتعلقنا به.هناك جيل من الخبرات والكفاءات والمهارات والعقول الذكية الخيرة تموت وتحترق يأسا وبؤسا في الظل. حالت الرداءة دونها ودون المساهمة في بناء الوطن .
سيدي الرئيس .تعلمنا في المدارس أن حب الوطن من الإيمان فواجهونا بحب الوطن من البطن وتعلمنا القانون فوق الجميع فوجدنا البعض المحظوظ فوق القانون والبعض المنحوس تحته .وتعلمنا بان وطننا سيصبح يابان ثانية في إفريقيا فوجدنا وطننا اليوم مزبلة لنفايات الصين وطايوان .أي مواطن عاقل يا سيادة الرئيس تعجبه هذه المناكر التي ترتكب في حق وطننا وفي حق شعبنا.
سيدي الرئيس لقد قلت في حملتك بان الشعب هو المسؤول عن تنمية البلاد وهذا عين الصواب. ولكن هناك بعض المتملقين يوهمون الشعب بأنك المهدي المنتظر وأنك مرسل وانك وحدك القادر والجبار والقاهر وأن الله اختارك دون سواك . هؤلاء المتزلفون هم أعداؤك الحقيقيون. سيادة الرئيس لأنهم يعنون بكلامهم، اذهب أنت وربك وقوما بالتنمية إنهم في صالوناتهم قاعدون،وكان الأولى بهم الالتفاف حولك يوم أعلنت النتائج بتحمل مسؤولياتهم وواجباتهم. هؤلاء هم المنتفعون من الريوع إنهم أعداؤك الحقيقيون وأعداء الشعب أيضا . بسببهم وبسبب تصرفاتهم وسلوكياتهم الغريبة، الشعب اليوم مستقيل ولن يستطيع المساهمة في التنمية الحقيقية مادام مغيبا ومهمشا ومقهورا، انه يطالب بكل غباء وبدون وعي،بحقوقه في المقاهي ويتقاعس عن واجباته وبكل تبجح. لقد فسد الشعب يا سيدي الرئيس ، في زمن "انهب واهرب ".

سيدي الرئيس لن تكون رئيسا قويا إذا لم يكن شعبنا قويا بوعيه وإرادته . لن تكون رئيسا قويا إذا لم يكن لدينا حكومة قوية، ولن تكون رئيسا قويا إذا لم يكن لدينا وزراء أقوياء ، ولن تكون رئيسا قويا إذا لم يكن لدينا برلمان قوي ولن تكون رئيسا قويا إذا لم تكن لدينا معارضة قوية ولن تكون رئيسا قويا إذا لم يكن المجتمع المدني مبادرا .ولن تكون رئيسا قويا إذا لم يكن المواطن الجزائري فعالا ولن تكون رئيسا قويا إذا كان إعلامنا الخاص والعام ضعيفا،ولن تكون رئيسا قويا إذا لم تكن رئيسا لكل الجزائريين، ولن تكون رئيسا قويا ما لم توسع المشورة إلى كل الكفاءات الجزائرية المخلصة بعد أن احتكرها الحلف الرئاسي الذي جمد البلاد وقيد العباد.

سيدي الرئيس.من أهم المشاريع التي تجعل العهدة الثالثة أكثر ايجابية وبردا وسلاما على الجميع، أن تحدد للجزائريين مصيرهم بعد البترول هل بلدهم فلاحي أم صناعي أم سياحي أم ..؟أبدا لن تغفر لنا الأجيال القادمة إذا أصبحت بلادنا مجرد بزار للشركات الأممية العابرة للقارات والأسواق والجيوب .ومن أكبر المشاريع للعهدة الثالثة أن تكون جسرا قويا لانتقال السلطة سلميا وحضاريا من الشيوخ إلى الشباب من جيل الشرعية الثورية والتاريخية إلى جيل الشرعية المعرفية والعلمية والكفاءة. ومن أضخم المشاريع للعهدة الثالثة أن تفتح ورشة كبرى، للمختصين ليناقشوا المشروع الثقافي الذي نريده لبناء المواطن الجزائري الجديد في جزائر الحاضر والغد ، جزائر الألفية الجديدة، بعيدا عن النفاق والكذب .

سيادة الرئيس .بعد أن فقدنا الثقة في كل مؤسسات الدولة ، مازال أملنا في مؤسسة الرئاسة ، مازال أملنا فيك سيدي الرئيس. في إرادتك السياسية لتستشرف مستقبل الجزائريين وتضع لهم الخطوط العريضة بمشاورة كل الخبراء والباحثين ورجال الثقافة والتربية والإعلام والعلوم .هذا المشروع يساهم في بناء المواطن الجزائري الصالح ، المواطن الفعال المبادر الذي يؤدي واجبه بكل تفان ويأخذ حقه بكل كرامة.ويقضي على المواطن الغريزي الذي ساهم بكل غرائزه الوحشية في تخريب كل ممتلكات الوطن .
سيدي الرئيس سنحتفل قريبا بنصف قرن من استقلال منقوص،استقلال أعرج ..استقلال جائر.. هذا عار علينا ..نصف قرن بركات .. بركات .. شعوب استقلت بعدنا ،أصبحت اليوم في المراتب الأولى بينما نحن نتدحرج سنة بعد سنة إلى المراتب الدنيا .. عار علينا سيدي الرئيس ؟
علينا أن نتحمل جميعنا مسؤولية انهيارنا وتقهقرنا..ونعمل جاهدين ، وبكل إخلاص ،لنحول ثلاثين مليون بطن جزائرية مستهلكة إلى ثلاثين مليون عقل يفكر ويدبر .ونجعل ستين مليون ساعد تعمل وتكدح وتجتهد ؟كل ذلك في هذه الأسئلة الحارقة التي نريدها أن تخرج إلى ارض الواقع بإرادة سياسية ، بإرادتكم سيدي الرئيس ، لتوقد جذوة السؤال للبحث عن يقين الحقيقة ومصير البلاد والعباد.


- 1 ما هو المشروع الثقافي المناسب لجزائر الألفية الثالثة ؟ما هي أسسه ؟ ما هي أهدافه ؟ ما هي وسائل تحقيقه ؟

- 2 ما هي منطلقاته الإيديولوجية ؟
-3 ما هي سياسته الثقافية ؟ -4 ماهية الإستراتيجية المثلى لتحقيقه ؟
-5 ما هي أبعاده القومية والإنسانية ؟
- 6 قيم جديدة بديلة للقيم المتآكلة : المسؤولية – الواجب – المعرفة – الكفاءة – المبادرة – التفاعل – الفعالية.
- 7 كيف نقرأ المستقبل في ضوء الحاضر والماضي ؟
-8 ما هي دروس التاريخ للحفاظ على الجغرافيا؟
-9 الديمقراطية كآلية للحكم مالها وما عليها ؟ -
-10 العدالة الاجتماعية حتى لا تكون نشيدا ؟
- 11المجتمع المدني ، من التملق إلى روح المبادرة والرقابة الشعبية
- 12 الإنسان / المواطن الذي نريد إعداده ، فاعل مرفوع، وليس مفعولا به أو مضاف إليه ؟
- 13 المجتمع المنشود بناؤه، كثير من الواقعية وقليل من اليوتوبيا؟
-14 الهوية في الزمن المتغير؟
-15البعدان العربي والامازيغي توأم ملتصق في التاريخ، التفاعل بدل التنافر، من اجل المصير المشترك..
- 16 ما هي التربية الضرورية للجيل الجديد ؟
- 17 ما هو دور الدين في الحياة المعاصرة
- 18 كيف نتجاوز ثقافة التعصب والعنف، إلى ثقافة الاختلاف والتسامح ؟
- 19 من ثقافة الدم إلى ثقافة العرق ؟
- 20 كيف نتصالح مع ذاتنا؟
-21 كيف نتفاعل ايجابيا داخليا، نفسيا واجتماعيا؟
-22 كيف نتفاعل وطنيا و مغاربيا وإفريقيا وعربيا ومتوسطيا وإسلاميا وعالميا؟-23 ما هي مساهمتنا في حوار الحضارات؟
-24 ما هو دورنا في الحفاظ على السلم العالمي؟
-25 ماهي مصالحنا؟
-26 ما هي أولوياتنا التي نقدمها؟- 27 ما هي هامشياتنا التي نؤخرها؟- 28 ماذا نضيف للعالم من حولنا؟
– 29 من هو عدونا؟
- 30 من هو صديقنا؟
-31 من هو حليفنا؟- 32 ما هي نقاط قوتنا؟ 33 ما هي نقاط ضعفنا ؟
-34 الثقافة السياسية ، ما هي ضوابطها ؟
- 35 ما هو دورنا في القرية الكونية؟
-36 كيف نبني مجتمع المعرفة ؟
-37 ما هي مساهمتنا في صناعة المعرفة ؟
- 38 عودة الأدمغة المهاجرة / المادة الرمادية / مرهونة بتوفير الكرامة، هل يصعب علينا توفير الكرامة ؟
-39 سفاراتنا وقنصلياتنا من دور للعجزة إلى نوافذ مشرعة على العالم ؟ ..
-40 كيف نفعل المؤسسات التربوية والجامعية ومراكز البحث ؟
-41 كيف نستفيد من التراث الذي لاينضب؟ – 42 كيف نحل إشكالية اللغة العربية /الامازيغية، الفرنسية / الانجليزية؟
-43 فرانكفونية أم انجلوفونية، وجهتان والغرب واحد؟
-44 الترجمة نهر ينقل علوم ومعارف العالم، متى نبدأ الحفر؟
- 45 الفنون والآداب كيف نطورها؟
-46 ثقافة الطفل، رجل الغد، كيف تكون ؟
- 47 كيف نفعل الإعلام ليصبح موضوعيا، يخدم المواطن والمجتمع والحقيقة ويصبح سلطة رابعة حقا؟
- 48 ما هو دور النخبة والقوى الاجتماعية والسياسية في تجسيد هذا المشروع الثقافي؟
-49 بعد قرون من الالتفات إلى الخلف،آلمتنا رقابنا و لم نتوقف عن العثرات، هلا جربنا النظر إلى الأمام يوما واحدا ثم نحكم على التجربة؟
-50 .جربنا مرات التضحية بالدم وبالنفس والنفيس، هلا جربنا مرة واحدة فقط التضحية بالوقت، ارخص شيء عندنا؟ ..5 استثمرنا في كل شيء وتناسينا الإنسان، ماذا سنخسر لو نجرب مرة واحدة، لم يفت الأوان ؟
-52 الحفاظ على البيئة، بدء بمطاردة الأكياس السوداء، هل يمكن أن ينتهي إلى مطاردة الأفكار السوداء القاتلة؟
-53 الشباب بين البطالة والعطالة، نطعمهم السمك أم نعلمهم اصطياده ؟
- 54 النساء جمع مؤنث سالم آم جمع مؤنث معتل ؟
- 55 جيش الموظفين بين مطرقة السلطة وسندان الشعب هل من قائد لإصلاح جمهورية البيروقراطيين ؟
-56 الفساد طاعون العصر، إذا فسد ت السلطة نغيرها بأخرى ، ماذا نفعل إذا فسد الشعب نفسه ؟
- 57 بعيدا عن ثقافة النفط والريوع ما هو مصيرنا ؟
- 58هذا الحلم الأزرق ، بالجيل الأزرق ، القوة الزرقاء ، قوة المعرفة والمسؤولية والواجب والكفاءة والمبادرة والتفاعل والفعالية، خلاصة هذه الأفكار و بديل المستقبل، هل يتحقق ام يبقى حبرا على ورق ؟؟
سيدي الرئيس،بحلم الحاكم المتسامح تقبل خوف وغيرة مواطن فعال على وطنه.




نشر في الموقع بتاريخ : الاثنين 8 جمادى الثاني 1430هـ الموافق لـ : 2009-06-01
المصدر مجلة أصوات الشمال


رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

رسالة ثقافية إلى الرئيس بوتفليقة ...



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 03:25 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب