منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > اقسام الاسرة العامة > منتدى الأسرة العام

منتدى الأسرة العام [خاص] بمواضيع الأسرة غير المصنفة و التي لا تندرج تحت أي قسم أدناه

اضغات احلام يافارس الاحلام

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
احلام الشباب غيث ركن الشعر والخواطر وابداعات الأعضاء 22 2012-08-11 07:29 PM
تفسير الاحلام. سميرة.dz منتدى العام 28 2011-06-24 09:44 PM
* * * * * * * صور لن تراها في الاحلام حتى !!.....اقدم لكم .. houda azz منتدى عالم الصور والكاريكاتير 11 2011-06-16 11:59 PM
احلام و امنيات الحيوانات إبن الأوراس منتدى الطرائف والنكت 6 2010-08-18 01:45 PM
ديكورات مطابخ ولا في الاحلام nanou منتدى الفن والديكور 2 2009-08-28 01:10 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2012-09-28
 

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  احمد عبد السلام غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 15537
تاريخ التسجيل : Sep 2012
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 118 [+]
عدد النقاط : 251
قوة الترشيح : احمد عبد السلام محترفاحمد عبد السلام محترفاحمد عبد السلام محترف
B10 اضغات احلام يافارس الاحلام

انت هو حبيبي انت نصيبي
=====
كثيراً ما تقفُ الانطباعاتُ الأولى حول مؤسسة الزواجِ عائقاً بينَ المرءِ وإقدامهِ على هذهِ الخطوة!
بعضُ هذهِ الانطباعاتِ يأتي أصيلاً من البيئةِ المُعاشةِ، معبأة بأفكارٍ مختلفة، تحملُ غالباً السّلبية أكثر من الإيجابيّة، وتصوّرُ الزواجَ وكأنهُ سجن الأحلامِ، وقبرَ السّعادة،
حتى اختيار " القفص الذهبي" كتسمية لبيتِ الزوجية،
يعطي انطباعاً بالأسر، رغم كونه من ذهب! .
أما بقية الأفكارِ حولَ الزواج، فهي تُكتسبُ من المُجتمعِ عموماً، من أقاويل وأخبار وأحداث، يلتقطها رادارُ المرءِ من هنا وهناك، لترسخَ في عقلهِ الباطن، وتشعرهُ أنهُ مهدد، بمجردِ قبوله بالزواج.
فتجارب الآخرين الفاشلة تتراكمُ في مخيّلته، ويصدع رأسهُ بمشكلاتٍ عقيمةٍ حدثت لآخرين، تحيطهُ بهالة كبيرة من الحذر والقلق،
حتى إن أقل ما يُقال عن الزواج: " مؤسسة فاشلة صنعها الإنسان" ، ويُقالُ أيضاً: " الفرق بين الموتى والمتزوجين‏:‏ أن الموتى أحرار‏!‏"
ووصل بهم التشاؤم من الزواج إلى حدّ تشبيهه بالسّيرك، فقالوا: "‏ الزواج سيرك تدفع فيه الحيوانات المحبوسة ثمن تذاكر الدخول‏!‏".
ومن الغريبِ ألا يطفوَ على سطحِ مجتمعاتنا المسلمة سوى التجارب الزوجية الفاشلة،
فأخبار الطلاق هي الحلوى اللذيذة التي يتناولها الناس على موائد مجالسهم العامرة،
والخلافات الصّغيرة تكبرُ وتنمو فتتضخم، بما يضيفونه لها من بهارات خاصة من أقاويل وشائعات، مما يحول الخيال إلى شبه حقيقة يصدقها الجميع، حتى أصحاب العلاقة نفسهم! عيونُ مجتمعاتنا مفتوحة دائماً وعقولهم مهيأة لتلقي الخبر وتحليله ومن ثم تأويله وإضافة ما يلزم، ومن ثم إشاعته ونشره.
ومن الحقائق البديهية في الحياة والتي قد نعرفها، لكننا لا نطبقها، هي أن الأمور لا تحصل إلا بالتجربة،
فليست كل التجارب فاشلة، ولا كل الأزواج معذبين، ولا كل الزوجات مقهورات! هناك السعداء والسعيدات، وهنالك من قضى الجزء الأجمل من حياته يوم صارت له أسرة رائعة، فتجارب الناس تختلف حسب مقاصدهم ورغبتهم بالتغيير، والانطباعات المأخوذة سلفاً ليست سوى أضغاث أحلام،
والواقع شيء آخر مختلف! وكما يتخير المرء هدفه من كل مشروع، لابد وأن يتخير أهدافه الحقيقية من الزواج،
وأن يرتقي بها قدر المستطاع، فإليها سيعود حتماً، وبقلاعها الحصينة سيحتمي إن عصفت به خطوب الحياة. ومثلما يضحي بوقته وتعبه وجهده لإنجاح مشروعاته العامة، وأعماله المهمة،
فالزواج أيضاً يحتاج إلى تضحية، وسعة صدر وحكمة، للتجاوز والتغلب على الأزمات.
غير أن الاختلاف هنا هو أن الزواج صناعة حياة، وصناعة إنسان فاعل في المجتمع له وظيفة ودور وعطاء، وهذا يعطيه الأحقية والأولوية في الاهتمام والاعتناء بمؤسسته.
إن بصماتُ اليدِ تختلف، وكذلك عقولُ الناس وشخصيّاتهم،
فكيف لا تختلفُ التجارب الزوجية؟! وحين نطرقُ أبواب الآخرين بأرواح مغلقة، ونفسية متشائمة،
فكيف نتوقع أن يكون انعكاس ذلك كله عليهم؟! لقد فشلنا حين رضينا بالفشل قبل التخطيط للنجاح، واستسلمنا قبل خوض التجربة، وسلمنا الراية دون محاربة للظروف والعوائق،
فمثّلنا تجربة جديدة أضيفت إلى لائحة الزيجات الفاشلة، في عصر اشتهر بارتفاع نسبة الطلاق!
ولو أخذنا بمقولة:
" الزواج مغامرة جميلة يشترك فيها اثنان يعملان معاَ ليصبحا كياناَ واحداَ مع احتفاظها بشخصيتهما المتميزة في نفس الوقت،
وبأنه فرصة خدمة فريدة يقف فيها شخص بجوار شخص آخر ليساعده بصورة متميزة لا يمكن لشخص آخر أن يساعده بها حتى يوصله لحالة الإشباع والتميز التي أرادها له الله" .
لربما اختلف الحالُ كثيراً عما نحنُ فيه الآن.
فلنعش الواقع ونكتشف جمالياته، ونحاول إصلاح الخلل، ولنتعامل مع سلبياته بروح متفائلة راغبة بالتغيير، فقد خلق الله لنا عقولاً مرنة، وقلوباً تتقلب،
فلنجاهد كي نقلبها على خير ما يُرضي الله،
ولنضع الأوهام والأقاويل جانباً، فما هي إلا أضغاثُ أحلام! وأختم بمقولة طريفة أعجبتني حول الزواج للفيلسوف سقراط..."
عليك السعي طلباً للزواج بشتى الطرق، فإن حصلت على زوجة جيدة فستصبح سعيداً وإن حصلت على زوجة رديئة فستصبح فيلسوفاً"
وفقكم الله جميعا
والسلام عليكم

رد مع اقتباس
اعلانات
 
  رقم المشاركة : ( 2 )  
قديم 2012-09-29
 

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  المشتاق إلى الجنة غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 9338
تاريخ التسجيل : Dec 2010
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : عين البيضاء
عدد المشاركات : 4,227 [+]
عدد النقاط : 954
قوة الترشيح : المشتاق إلى الجنة is a splendid one to beholdالمشتاق إلى الجنة is a splendid one to beholdالمشتاق إلى الجنة is a splendid one to beholdالمشتاق إلى الجنة is a splendid one to beholdالمشتاق إلى الجنة is a splendid one to beholdالمشتاق إلى الجنة is a splendid one to beholdالمشتاق إلى الجنة is a splendid one to beholdالمشتاق إلى الجنة is a splendid one to behold
افتراضي رد: اضغات احلام يافارس الاحلام

موضوع رائع

جزاك الله خيرا أخي
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 3 )  
قديم 2012-10-21
 
:: أبـو قصي ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Pam Samir غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 2
تاريخ التسجيل : Oct 2008
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 17,273 [+]
عدد النقاط : 892
قوة الترشيح : Pam Samir is a splendid one to beholdPam Samir is a splendid one to beholdPam Samir is a splendid one to beholdPam Samir is a splendid one to beholdPam Samir is a splendid one to beholdPam Samir is a splendid one to beholdPam Samir is a splendid one to behold
افتراضي رد: اضغات احلام يافارس الاحلام


جزاكم الله خير


وبارك فيكم
رد مع اقتباس

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

اضغات احلام يافارس الاحلام



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 01:24 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب