منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > اقسام التربية والتعليم > منتدى طلبات واستفسارات الطلبة

منتدى طلبات واستفسارات الطلبة [خاص] بطلبات واستفسارات الاعضاء فيما يخص التربية والتعليم

طلب

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 21 )  
قديم 2012-11-07
 

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  نور التوحيد غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 7936
تاريخ التسجيل : Jul 2010
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة : فوق سحابة التفاؤل
عدد المشاركات : 4,095 [+]
عدد النقاط : 1403
قوة الترشيح : نور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud of
افتراضي رد: طلب

المطلب الثاني : مفهوم المالية العامة وعناصرها
أولا :مفهوم المالية العامة

عرفت المالية العامة بتعريفات متعددة ومختلفة تختلف باختلاف وجهات نظر الباحثين والمفكرين ومن بين هذه التعريفات
· المفهوم التقليدي

إن مفهوم المالية العامة كان مفهوما ضيقا وعلاقته بالاقتصاد الوطني بالمجالات الإجتماعية والسياسية ضعيفة بل حتى الهدف المالي كان لا يتعدى مفهوم التوازن الحسابى بين حجم الإنفاق وحجم الإيراد أو بشكل آخر أن التوازن في الموازنة العامة كان يسمى بالتوازن الرقمي أو العددي بين كمية وحجم الإيراد , وقد إستبعد هذا المفهوم التوسع في الإنفاق العام , وذلك بسبب وظائف الدولة المحددة , مما دفع هذا إلى عدم البحث وبذل الجهود في زيادة حجم الإيراد من الضرائب والرسوم والقروض .. وإقتصار دور الإيراد على بعض الضرائب الضرورية التي تكفي لسد حاجة إنفاقات الدولة من دفاع وأمن داخلي وعدالة وبعض الأمور الضرورية التي لا يستطيع الأفراد العاديون القيام بها إلا عن طريق الدولة وما تملكه من إمكانات .
التهميش : أعاد حمودالقيسي المالية العامة ( التشريع الضريبي > دار الثقافة للنشر والتوزيع 1429 ه 2008 م ص 12,13

· المفهوم الحديث

أدت التطورات السياسية والإقتصادية والإجتماعية التي حدثت في بداية العشرين إلى تدخل الدولة في كافة المجالات والخروج من حيادها التقليدي وذلك لإيجاد وتقديم الحلول للمشكلات التي تجسدت في الأزمة العالمية الكبرى عام 1929 م وبذلك لم تعد المالية العامة كما كانت ذات طابع حيادي بل أصبح لها دور تدخلي وإيجابي له أهمية 1)) وتقوم المالية الحديثة على أسس وخصائص يمكن تلخيصها في مايلي :
1. أصبح هدف المالية العامة بموجب المفهوم الحديث يسعى إلى تحقيق التوازن الإقتصادي والإجتماعي ولم يعد يقتصر كما كان على تحقيق التوازن الإقتصادي والمالي والحسابي أو الرقمي للموازنة العامة ولذلك سميت الموازنة بالموازنة الإقتصادية بدلا من الموازنة العامة للدولة والتي ترمي إلى معالجة الأزمات وبناء هياكلها في المجتمع .
2. أصبحت الموازنة العامة للدولة مرآة عاكسة لدور الدولة ووظيفتها التدخلية في المجتمع حيث أن مفردات الموازنة العامة والتي تشكل جزءًا مهما من مفردات المالية العامة لها دور مهم في نشاط الدولة الإقتصادي وإعتبرت خطة ميزانية الدول هي الخطة المالية الرئيسية للكثير من الدول وخاصة ذات النظام الموجه .
3. أصبحت نفقات الدولة وإيراداتها جزء من الإقتصاد القومي وأداة مهمة في يد الدولة للمساهمة في تحقيق الأهداف السياسية والإقتصادية والإجتماعية للدولة الحديثة , فطبقت الكثير من الدول سياسة مالية جديدة لتؤثر وتتأثر في الإقتصاد الوطني , فأصبح دور المالية العامة دور مؤثر ومصحح ومكمل للإقتصاد الخاص .
4. إن حجم الإنفاق قد توسع وحجم الإيرادات هو الآخر قد إزداد نتيجة توسع مهام ووظائف الدولة وبذلك أصبحت الميزانية ليست صغيرة ومحددة كما كانت بل أنها ميزانية متعددة الاهداف في الخدمات والإدارة والحاجات فتنوعت النفقات بتقسيماتها وآثارها كما توسعت الإيرادات بأنواعها وآثارها.

· الفرق بين المفهوم التقليدي والمفهوم الحديث :

تلعب المالية العامة في المفهوم التقليدي دور حيادي وليس لها علاقة بالإقتصاد الوطني والمجالات الأخرى والهدف المالي لها ينحصر في موازنة حجم الإنفاق مع حجم الإيراد , أما المفهوم الحديث أعطى للمالية العامة دور تدخلي إيجابي وذو أهمية في الإقتصاد الوطني وباقي المجالات , وهدفها المالي السعي لتحقيق التوازن الإقتصادي والإجتماعي .

التهميش : نفس المرجع ص 16 - 17
ثانيا : عناصر المالية العامة
تتمثل عناصر المالية العامة فيما يلي:

1. النفقات العامة : وهي التي ترتبط بالدور الذي تمارسه الدولة .
2. الإيرادات العامة : تختلف في طبيعتها وأنواعها ومداها تبعًا لمدى النفقات العامة وطبيعتها ومداها .
3. السلطة العامة : وهي الممثلة في الدولة وهيئاتها العامة التي لها حق إصدار القوانين والأنظمة والتعليمات الخاصة بكيفية تحصيل الإيرادات بمختلف أنواعها .
4. الحاجات العامة : أي التي تلبي إحتياجات عامة وتتضمن إشباع إحتياجات ذات طبيعة عامة أي تشمل المجتمع ككل أو معظم أفراده .
التهميش : عادل فليح العلي المالية العامة والتشريع المالي الضريبي (عمان دار العامد للنشر والتوزيع 2007 ) ص 37


المطلب الثالث : مفهوم المالية العامة في الإسلام

هي مجموعة المبادئ والأصول المالية العامة التي تحكم النشاط المالي للدولة الإسلامية والتي وردت في نصوص القرآن الكريم والسنة النبوية والتي يمكن تطبيقها بما يتلائم مع ظروف الزمان والمكان .
لم يكن للعرب قبل الإسلام نظام مالي لأنهم كانوا يعيشون عيشة قبيلة لا أثر لتنظيم الأموال العامة وبعد ظهور الإسلام كان بيت مال المسلمين الذي أقامه الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه أشبه بخزينة الدولة العامة أو بوزارة المالية في العصر الحديث كما توخى التشريع الإسلامي في فرض الضرائب مبادئ العدل واليقين كما حارب الإسلام إكتناز المال وأوصى بإنفاقه وإستثماره في تنمية ثروة المسلمين .
وكانت هناك أنواع مختلفة من الإيرادات العامة والزكاة هي الضريبة الشرعية الوحيدة التي أوجبت على المسلم بالإضافة إلى مصادر أخرى من الإيرادات العامة كالخراج والعشور .
· وتنقسم الضريبة في الفكر الإسلامي إلى : الجزية , الخراج , العشور


يتبع


رد مع اقتباس
اعلانات
 
  رقم المشاركة : ( 22 )  
قديم 2012-11-07
 

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  نور التوحيد غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 7936
تاريخ التسجيل : Jul 2010
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة : فوق سحابة التفاؤل
عدد المشاركات : 4,095 [+]
عدد النقاط : 1403
قوة الترشيح : نور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud of
افتراضي رد: طلب

أولا : الجزية
ولغة نعني بها العقوبة أو الجزاء واصطلاحا هي ضريبة مالية تفرض على الرؤوس من الذميين يلتزمون بأدائها للدولة الإسلامية
ثانيا : الخراج
وهو ضريبة أو تكليف مالي يفرض على الأراضي التي فتحت بالقوة وبقيت تحت تصرف المسلمين .

وتتفق الجزية والخراج في :
أن كلاهما ضرائب تفرض على الذميين من غير المسلمين
يستحقان بحلول الحول

ويختلفان في :
الجزية تفرض على الرؤوس والخراج على الأرض
تسقط الجزية بالإسلام والخراج لا يسقط بالإسلام

ثالثا : العشور

تفرض على أموال التجارة التي تعبر حدود الدولة الإسلامية دخولا وخروجا وتشبه الضرائب الجمركية في الوقت الحاضر .

· الفرق بين المالية العامة والخاصة والمالية العامة في الإسلام :

المالية العامة هي عبارة عن العلم الذي يدرس كيفية إستخدام الأدوات المالية لتحقيق أهداف الدولة أما المالية الخاصة فهي تدرس مالية الأفراد والشركات والجهات الخاصة .
أما المالية العامة في الإسلام فهي تتشابه مع المالية العامة في كونها تدرس النشاط المالي للدولة من خلال مبادئ وأصول مالية إلا أن هذه المبادئ أخذت من القرآن الكريم والسنة النبوية في حين مبادئ المالية العامة والخاصة وضعت من قبل باحثين ومفكرين .

التهميش : محمود حسين الوادي , زكريا أحمد عزام المالية العامة والنظام المالي في الإسلام ( دار المسيرة للنشر والتوزيع والطباعة , عمان ) ص 205 , 206 .

المبحث الثاني : ماهية المالية الخاصة والمقارنة بينها وبين المالية العامة
خصصناه للمقارنة بين المالية العامة والمالية الخاصة سنتحدث أولا عن مفهوم المالية الخاصة .
المطلب الأول : مفهوم المالية الخاصة
تتضمن دراسة مالية الأفراد والشركات والجهات الخاصة ذات الصلة بكيفية وأساليب حصولهاعلى ايراداتها وكيفية إتقانها لها والموازنة بينهما وبصفة عامة هي مالية الأفراد او المشروعات .
من خلال التعريف السابق يمكن لنا ان نتوصل الى اوجه التشابه بين المالية العامة والمالية الخاصة
المطلب الثاني : أوجه التشابه والإختلاف بين المالية العامة والخاصة
أولا : أوجه التشابه
هدفهما تحقيق احتياجات المجتمع . *
كلاهما يقومان بتسجيل المعاملات ومسك السجلات وإتباع طرق وإجراءات محاسبية ورقابية لضمان توثيقهما والتأكدمن دقتها.
كلاهما يقومان أساسا على مبدأ العقلانية أو الرشد الإقتصادي أي كلاهما يستهدف تحقيق أقصى نفع او مصلحة ممكنة بأقل التكاليف .
يسعى كل منهما إلى تحقيق التوازن بين الإيرادات والنفقات .
يلجأ كل منهما إلى الإقتراض .
كل منهما يعمل على تدبير الموارد وإتخاذ الوسائل التي يتم بموجبها تسديد القروض التي تترتب عليهما.
ثانيا : أوجه الإختلاف
من حيث النطاق
بالنسبة للمالية العامة تتولاها الدولة وتتمثل في إشباع حاجات المجتمع بصورة عامة مثل حفظ الأمن , توفير السلامة للأفراد والممتلكات وبصفة عامة نطاقها أوسع من المالية الخاصة .
أما المالية الخاصة يتولاها الأفراد وتتمثل في إشباع الحاجات لدى المستهلكين القادرين على دفع سعر المنتجات والخدمات المقدمة أي تسعى لإشباع الحاجات الخاصة مقابل سعر .
من حيث الهدف : بالنسبة للمالية العامة تهدف الدولة من إنفاقها إلى إشباع الحاجات الإجتماعية أي الصالح العام مثل الصحة , التعليم .. لتحقيق المنفعة العامة أما المالية الخاصة تقوم بتقديم الخدمات إو إنتاج السلع من أجل الحصول على أقصى ربح .
من حيث مصدر الإيرادات : يتمثل مصدر المالية العامة في الضرائب التي تعد أهم مصادرها والرسوم حيث تتمتع بسلطة الإجبار أما المالية الخاصة فتعتمد في الحصول على إيراداتها على الأرباح والثروات المتوارثة .
من حيث الملكية : بالنسبة للمالية العامة فملكية الدولة للمشروعات ويتمتع بها المجتمع وهي ملك له وأما المالية الخاصة فالمشروعات الخاصة تكون ملك للفرد فقط .
من حيث الإنفاق والإستهلاك : الإنفاق الحكومي يحدد الإيرادات الحكومية أي تقوم الدولة عادة يتقدير تكاليف الخدمات والحاجات العامة التي ستوفرها للمجتمع أولا ثم تبحث عن الدخل لتغطية تلك التكاليف والمصروفات أما المالية الخاصة فالدخل الفردي المتاح يحدد الإستهلاك الفردي أي يقوم الفرد أولا بتقدير ومعرفة الدخل الذي يتحصل عليه ثم يقوم بتحديد الإستهلاك من هذا الدخل .
المبحث الثالث : أهداف وأهمية المالية العامة وعلاقتها بالعلوم الأخرى
المطلب الأول : أهداف المالية العامة
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 23 )  
قديم 2012-11-07
 

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  نور التوحيد غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 7936
تاريخ التسجيل : Jul 2010
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة : فوق سحابة التفاؤل
عدد المشاركات : 4,095 [+]
عدد النقاط : 1403
قوة الترشيح : نور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud ofنور التوحيد has much to be proud of
افتراضي رد: طلب

للمالية العامة أهداف عديدة نذكر منها :
توجيه الموارد الإقتصادية نحو أفضل الإستخدامات : تستخدم الموارد الإقتصادية المتاحة لدى المجتمع من أجل إشباع الحاجات الخاصة والعامة على حد سواء فهناك جزء من الموارد يستخدم من قبل القطاع الخاص لتلبية حاجات خاصة والجزء الآخر يستخدم من قبل الحكومة لتلبية الحاجات العامة , فتقوم الحكومة بإشباعها عن طريق تقديم السلع العامة ومن المعلوم أن الموارد الإقتصادية المتاحة لأي مجتمع لا تكفي لإشباع الحاجات الخاصة والعامة لكافة أفراد المجتمع , وهنا يكمن دور الدولة في كيفية توزيع الموارد الإقتصادية المتاحة في المجتمع بين الإستخدامين الرئيسيين السلع العامة والسلع الخاصة بحيث تحقق أفضل إستخدام ممكن للموارد الإقتصادية المتاحة من وجهة نظر مصلحة المجتمع .
تحقيق الإستقرار الإقتصادي : وهذا يعني منع التقلبات في مستويات الإنتاج والأسعار , وكذلك ضمان معدلات تنمية عالية , وكل ذلك بهدف تحقيق التوازن الإقتصادي الذي عجز نظام السوق عن تحقيقه وعلى هذا فإن تحقيق الإستقرار الإقتصادي يتضمن تحقيق مستوى عال من العمالة , وكذلك إستقرار مستويات أسعار السلع والخدمات بالإضافة إلى تحقيق توازن في ميزان المدفوعات .
عدالة توزيع الدخل والثروة بين أبناء المجتمع : ويرتبط هذا بمستوى الرفاهية الإقتصادية ومستوى الإستهلاك وهذا لا يرتبط بحجم الدخل فقط وإنما كيفية توزيع الدخل السائد بين أفراد المجتمع , لذا فإن معرفة توزيع الدخل الذي يغطي إشباع وإقتناع المجتمع أمرًا هاما , وإذا كان التوزيع القائم للدخل والثروة غير مقبول من قبل أفراد المجتمع فلا بد من تدخل الدولة من أجل تحقيق العدالية بين أفراد المجتمع من خلال تكافؤ الفرص للجميع .
التنسيق بين الأهداف السابقة : إن الأهداف السابقة الذكر قد تتعارض مع بعضها البعض أحيانًا وبالتالي وجود تداخل وتأثير متبادل بين تلك الأهداف , وهذا يؤدي إلى عدم إمكانية تحقيق جميع الأهداف في الوقت نفسه ما لم يكن هناك تنسيق بين تلك الأهداف والتنسيق أمر ضروري ومهم للدولة وهذا يتطلب من واضع السياسات الحكومية إستخدام أدوات كافية بحيث تكون أكثر من الأهداف المرجو تحقيقها ومن ثم توفر المرونة الكافية في إستخدام تلك الأدوات .
توجيه النفقات العامة لتحقيق المنافع العامة والإبتعاد عن الإنفاق الترفي : فلا تنفق الأموال لتحقيق منافع شخصية بل توجه للصالح العام وهذا يتطلب أن تقوم الدولة بإختيار أفضل لتوجيه الإنفاق للصالح العام .
تطبيق مقاييس للإنتاج ومواصفات للسلع وللإعلان التجاري : فالرقابة الفعالة تعتبر الأساس لنجاح أي نظام إقتصادي , حيث أنه قد يلجأ المنتجون والبائعون إلى إنقاص الوزن أو تغيير مواصفات السلع أو الغش في التركيب السلعي باستخدام مواد رخيصة دون المستوى , وعدم مراعاة شروط الصحة العامة .. الخ
فينبغي على الحكومة أن تتدخل لحماية المستهلك من ظلم المنتج وحماية المنتج من الإستمرار في الظلم وتتدخل الدولة في منع الإحتكار ومنع السعر الظالم على المستهلك .
التهميش : مرجع سابق , محمود حسين الوادي ص 37 , 38 , 39
المطلب الثاني : أهمية المالية العامة وعلاقتها بالعلوم الأخرى
أولا : أهمية المالية العامة:
تلعب المالية العامة بالنسبة للدولة نفس الدور الذي يلعبه الجهاز العصبي بالنسبة لجسم الإنسان ولا نبالغ إذا ماقلنا أن المالية العامة هي المرآة العاكسة لحالة الإقتصاد وظروفه وللحالة السياسية وظروفها في دولة من الدول في فترة زمنية معينة ويكفي للتدليل على ذلك أن نقف على الدور الذي تلعبه كل من الإيرادات والنفقات , باعتبارها أحد موضوعات المالية العامةفي الكشف عن الظروف الإقتصادية والهيكل الإقتصادي والظروف السياسية والهيكل السياسي لدولة من الدول .
التهميش : حامد عبد المجيد وزار مبادئ المالية العامة بيروت الدار الجامعية 1981 م ص 14
ثانيا : علاقة علم المالية بالعلوم الأخرى
تقاس أهمية أي علم من العلوم بمدى تأثيره في حياة المجتمع ومدى ارتباطه بالعلوم الأخرى
علاقة علم المالية بعلم الإقتصاد :
إن الدراسة التي تتناول إشباع الحاجات لا بد أن تتداخل مع دراسة علم الإقتصاد حيث أن الكميات المالية ماهي إلا كميات إقتصادية , وعلم المالية جزء من علم الإقتصاد والنشاط الإقتصادي يأتي من بذل العمل باستغلال الموارد الإقتصادية الأخرى لإشباع الحاجات العامة بكافة أنواعها .
وعلم المالية العامة يعتمد إعتمادًا رئيسيا على الدخل القومي وخاصة في جانب النفقات العامة ومعلوم أن الدخل القومي من أهم مواضيع علم الإقتصاد
علاقة علم المالية بعلم القانون :
إن شؤون الدولة المالية تنظمها قوانين يتضمنها دستور الدولة فيما يتعلق بالإيرادات والنفقات مثل القانون الضريبي , والرقابة القضائية على النفقات وعلى تنفيذ بنود الموازنة العامة وكشف الأخطاء المخالفة لقانون الدولة .
علاقة علم المالية بعلم السياسة :
السياسة هي رعاية شؤون الامن من كافة الوجوه وتهتم بدراسة نظن الحكم وعلاقة السلطات العامة ببعضها وعلاقتها بأبناء المجتمع والمالية العامة تتعلق برعاية شؤون أفراد الامة من حيث إشباع حاجاتهم وعلم المالية يبحث في النفقات العامة والإيرادات في إطار الهيئات والسلطات الحكومية , والنظام المالي إنعكاس للنظام السياسي والذي يحدد نطاق علم المالية العامة وأدواتها المختلفة .
علاقة علم المالية بعلم الإحصاء وعلم المحاسبة :
إن البحث في الضرائب والإيرادات المالية الأخرى يتطلب المعرفة التامة بأصول المحاسبة المالية حتى لا يتم التبذير في الإيرادات العامة , وإستخدامها لتمويل النفقات العامة حسب الأصول وحسب الإحصائيات المتوفرة باستخدام الارقام القياسية حتى تثبت المستوى العام لأسعار السلع والخدمات المقدمة من جانب الدولة من خلال الموازنة العامة .
علاقة علم المالية بعلم النفس :
إن تحديد الحاجات والإفصاح يتوقف على عوامل نفسية يمكن معرفتها بدراسة علم النفس وهذ الحاجات هي العنصر الأول من عناصر علم المالية العامة .
علاقة علم المالية بعلم الإجتماع :
دراسة المجتمعات وتطورها وإشباع حاجاتها تؤكد وجود علاقة مع المالية العامة من خلال تأثيرها على الفئات الإجتماعية وتحقيق العدالة الإجتماعية والتماسك الإجتماعي من خلال الإيرادات والنفقات بالشكل الذي يحد من التفاوت وضعف الإستقرار الإجتماعي .
التهميش : محمود حسين الوادي مرجع سابق ص 40 – 41
الخاتمة :
من خلال دراستنا لموضوع المالية تبين لنا أن للمالية العامة عدة أنواع مختلفة , قانونية وإقتصادية وسياسية وإجتماعية , كما أنها تعتبر أداة من أدوات التربية الإقتصادية والإصلاح الإجتماعى وذات أثر بالغ على التطور السياسي وهو الأمر الذي يفرد لها طبيعة خاصة ومميزة من مختلف العلوم وفي الأخير لا يسعنا إلا أن نقول بأن هذا البحث ماهو إلا نقطة في بحر المالية العامة ودراستها لا تتقلص في صفحات عديدة.


إنتهى
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 24 )  
قديم 2012-11-07
 

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  ahlam mimi غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11562
تاريخ التسجيل : Jul 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة : البويرة
عدد المشاركات : 1,509 [+]
عدد النقاط : 659
قوة الترشيح : ahlam mimi is a splendid one to beholdahlam mimi is a splendid one to beholdahlam mimi is a splendid one to beholdahlam mimi is a splendid one to beholdahlam mimi is a splendid one to beholdahlam mimi is a splendid one to behold
افتراضي رد: طلب

جزاكم الله خيرا اخوتي الكرام
فقد وفرتم لي ما كنت ابحث عنه
بارك الله فيكم
شكرا
رد مع اقتباس

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

طلب



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 06:13 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب