منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

الاستفادة من خبزة السلطة "مواليا ومعارضا"!

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بعد تحول السفن العملاقة لمدن سكنية... "ماجيلان" و"ذا أورفاليز".. بإمكانك العيش بمدن ع عربية حرة منتدى السياحة والسفر 6 2016-04-21 12:46 AM
"Chat" يحوّل كوهين "اليهودي" إلى يوسف "المسلم"!! سفيرة الجزائر ركن القصة والرواية 6 2015-08-02 12:42 AM
"محاربو الصحراء" يداوون كبرياءهم المجروح بـ "التسلية" مع "العقارب" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 1 2012-06-16 10:56 AM
هل ينسي الانسان من تسبب في جرحة """"""""للنقاش إبن الأوراس منتدى النقاش والحوار 18 2012-05-19 06:10 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2012-11-15
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,959 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool الاستفادة من خبزة السلطة "مواليا ومعارضا"!

مرزاق علواش.. والاستفادة من خبزة السلطة "مواليا ومعارضا"!



أعلن أكثر من مهرجان، سواء في قرطاج التونسي أو القاهرة المصري، استضافة أفلام جزائرية في احتفالية خاصة بخمسينية استعادة الاستقلال، لكن المثير في تلك الاستضافة التي تدخل غالبا في باب المجاملات بين الدول العربية، رغم كل ما يقال فيها عن احترام السينما الجزائرية والاعتراف بقيمتها عالميا، أن المخرج مرزاق علواش لن يكون بعيدا ـ كعادته ـ عن كل المهرجانات والأحداث والعروض والندوات!
قبل سنة، حين خرج مرزاق خرجته الشهيرة في مهرجان وهران، فسبّ السلطة والصحافة والشعب، منتقدا الجميع، ولم يسلم من لسانه يومها أحد، قال بصريح العبارة : أنا ضدّ السلطة، وحينها احترمنا رأيه، فمرزاق ليس المعارض الأول ولن يكون الأخير، وشرف المعارضة يتعاظم حين تكون من الداخل، وليس من باريس أو واشنطن أو الدوحة!
لكن علواش الذي بدأ فيلمه الضعيف فنيا "نورمال" وأنهاه بعبارة "جزائر حرة ديمقراطية" لم يكن حرا ولا ديمقراطيا، بل إنه ليس معارضا البتّة، والجميع يعرف جيدا شكل تعاونه المستمر مع وزارة الثقافة، وبحثه المضني عن الدعم، وكذا فضيحته في "الباناف" التي سبقت فيلمه "نورمال" بأشهر!
ليأتي بعدها "التائب"، والذي أراد من خلاله مرزاق علواش أن يُوجّه سهامه نحو الاسلاميين ـ وهذا من حقه أيضا ـ جاهرا بمعارضته للسلم والمصالحة، وذلك شأنه.. لكن ما ليس من حقه ولا من شأنه، تقديم نفسه وأفلامه على أنها الوجه الحقيقي للجزائر، وهنا للأسف الشديد، يجهل كثير من متلقي أفلام مرزاق في المهرجانات الدولية، سواء كانوا من الجمهور العادي أو حتى كبار النقاد "على غرار المصري طارق الشناوي"، أنه لا ينتمي لهذا الوطن سوى بالاسم، وهو ليس معارضا ولا علمانيا ولا حتى "ابن بلد" حقيقي، بل هو باحث عن الشهرة، مطارد للأضواء، متمسك بمصلحته الشخصية، وصاحب شعار أبدي.. أنا وبعدي الطوفان!
أحد الممثلين الذين شاركوا في فيلم مرزاق "التائب" المصوّر في البيض، قال يوما دون أن يصرح بذلك جهارا: "لقد خدعنا علواش... إنه يستعملنا لأجندة سياسية معينة، عنوانها العريض السينما والفن، ولكن مضمونها الحقيقي، السياسة، وأيّ سياسة"!
هذا الممثل "كبير السن" قد يبرّر مشاركته بابتعاد الأضواء عنه، ولكن ماذا عن الممثل نبيل عسلي، الفنان الشاب الموهوب الذي تورط مع مرزاق من حيث يدري أو لا يدري؟!
ونتحدث هنا عن نبيل تحديدا، وليس عن عديلة بن ديمراد، الممثلة التي اختارها مرزاق بطلة لفيلميه "نورمال" و"التائب" لأنها تتقاسم كثيرا من طروحات صاحب "عمر قتلاتو الرجلة" وهي من الممثلات اللواتي لن تجد لنفسها مكانا مع مخرجين آخرين، بل تقدّم نفسها بطريقة خاطئة، وتحصر شخصيتها في أدوار الإغراء ولو بالمجان؟!
مرزاق علواش أقلّ بكثير من أن يكون في قامة المخرج المصري، يوسف شاهين، الذي عارض كثيرا وأورث خالد يوسف جينات المعارضة، وهو أقل بكثير من يسري نصر الله أو الراحل عاطف الطيب الذي قدم لنا سينما واقعية مليئة بالنقد الشفاف والرقيق.. وهو لا يصل حتى الى مرتبة مخرجين جزائريين شباب، باتوا اليوم ومن خلال أفلامهم القصيرة أو محاولاتهم في الفيلم الطويل، ينتقدون الأوضاع السيئة، وما أكثرها، بلغة نظيفة وغير مؤدلجة، بذلك الشكل المقرف الذي يقدمه علواش ويعتز به، ويتستر وراءه في المهرجانات



رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الاستفادة من خبزة السلطة "مواليا ومعارضا"!



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 12:15 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب