منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

"سلفيون" يَفرحون لرحيل ياسين .. وداعية: هذه قلة دين وخُلق

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بعد تحول السفن العملاقة لمدن سكنية... "ماجيلان" و"ذا أورفاليز".. بإمكانك العيش بمدن ع عربية حرة منتدى السياحة والسفر 6 2016-04-21 12:46 AM
"Chat" يحوّل كوهين "اليهودي" إلى يوسف "المسلم"!! سفيرة الجزائر ركن القصة والرواية 6 2015-08-02 12:42 AM
"محاربو الصحراء" يداوون كبرياءهم المجروح بـ "التسلية" مع "العقارب" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 1 2012-06-16 10:56 AM
هل ينسي الانسان من تسبب في جرحة """"""""للنقاش إبن الأوراس منتدى النقاش والحوار 18 2012-05-19 06:10 PM
مراد مغني في حوار صريح لـ"الشروق ": تأثرت كثيرا لرحيل سعدان..أتوقع النجاح لبن شيخة وآ هند منتدى الكورة الجزائرية 2 2010-09-21 11:57 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2012-12-15
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,959 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool "سلفيون" يَفرحون لرحيل ياسين .. وداعية: هذه قلة دين وخُلق

أبدى شباب متدينون، يقدمون أنفسهم على أنهم "سلفيو" المنهج والعقيدة، "ارتياحهم" بعد انتقال الشيخ عبد السلام ياسين مرشد جماعة العدل والإحسان إلى عفو الله فجر أمس الخميس، حيث لم يتورعوا في التعبير عن "سرورهم" و"غبطتهم" باختفاء رجل كان أشهر من ابتدع في دين الله بالمغرب" وفق تصريحات أحد هؤلاء الشباب لهسبريس.
وقال هذا الشاب المُلتحي، وهو في بداية عقده الثالث ويعمل بائعا متجولا، إن "أخذ الله لياسين هو إغلاق لأحد أكبر مصادر البدع التي استفحلت في عقول آلاف بل ملايين الشباب في البلاد"، مشيرا إلى أن "الرجل ابتدع قيد حياته أمورا مُنكرة لا تمت إلى الدين الإسلامي والسنة النبوية الصحيحة بصلة" بحسب تعبير المتحدث.
ووقفت هسبريس عند شاب آخر يرتدي قميصا وسروالا قصيرين، حيث قال إنه "سلفي" المنهج وبالتالي لا يمكنه أن يحزن لذهاب رجل كان يطعن في السنة ويتفوه بتخاريف ما أنزل الله بها من سلطان"، مستدلا بحديث ياسين الموثَّق في إحدى الصحف قبل سنوات خلت عن كلام والدته ـ أي والدة الشيخ ياسين ـ من قبرها، وأيضا عن ادعاء إطلاعه على اللوح المحفوظ، واعتقادات أعضاء جماعته الراسخة بمسألة الرؤى حتى جعلوها ركيزة لتصوراتهم في الحياة والدين" يقول الشاب بانفعال بدى واضحا على محياه المنير.
شاب ثالث، يبدو من سمته الظاهر على أنه "متدين"، قال في تصريح لهسبريس إن "الشيخ ياسين لم يكن رجل معصية بل كان رجل بدعة، لأنه أحدث في الدين من غير دليل، ويكفي أنه صوفي الأصل والفكر"، يورد هذا الشباب "السلفي" الذي زاد بأن "صاحب المعصية يرتكب معصيته ويقر في داخله بمخالفته لحكم الله ورسوله الكريم، بينما صاحب المعصية فهو يرى نفسه على حق وبأنه مُعظّم لدينه، وهذا ما وقع لياسين الذي كان مبتدعا وناشرا للفتنة العقدية طيلة سنوات" يختم هذا الشاب كلامه قبل أن يختفي في زحام المدينة القديمة بالعاصمة الرباط.
أبو عبد الرحمان هو اللقب الذي اختاره أحد هؤلاء "الفرحين" بوفاة الشيخ ياسين، حيث اعتبر أنه بموت الرجل "سقط طاغوت من طواغيت هذا الزمان ووثن من أوثانه"، مشيرا إلى درجة تقديس أنصاره ومريديه له جراء استحكام الهوى والضلال في عقول الكثيرين منهم"، قبل أن يؤكد بأن "هذا الحدث يستحق سجود الشكر من الموحدين لربهم".
هسبريس أطلعت الداعية الإسلامي الشيخ أبا حفص على أحد هذه الآراء التي عبّر عنها شباب يظهرون بسمات وملامح "التدين"، فقال إنه "كاد أن يصاب بالغثيان والقيء، وهو يطلع على مثل تلك التعليقات المقرفة التي تدل على عمى في البصيرة، وتيه في الفكر".
وأبرز أبو حفص بأن "مثل هذا الكلام في مثل هذا الموقف لا يصدر إلا من قليل الدين والخلق، وسيء التربية والأدب، فالشيخ عبد السلام ياسين مساحة اتفاقنا معه أكثر من مساحة الاختلاف، وهو قامة إسلامية عظيمة، ورجل مبدع مفكر، ومرب ناجح، وموته رزء وبلية، وليس فتحا ونصرا كما يقول هؤلاء السفهاء"، وفق تعبير أبي حفص.


رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

"سلفيون" يَفرحون لرحيل ياسين .. وداعية: هذه قلة دين وخُلق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 01:20 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب