منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

هل كان إدريس الأول مؤسس أول دولة إسلامية بالمغرب شيعيا؟

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ينسبونه إلى مؤسس المملكة الكورية القديمة «كوريو»... Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2012-12-02 02:10 PM
الأمير عبد القادر :مؤسس الدولة الجزائرية الحديثة Emir Abdelkader منتدى تاريخ الجزائر وثورة 1954 4 2012-11-20 10:07 PM
سوريا: مقاتلون سلفيون يتبرأون من ائتلاف المعارضة ويعلنون دولة إسلامية أبو العــز قسم اخبار الصحف 0 2012-11-19 09:27 PM
الفرض الأول الثلاثي الأول في الرياضيات أبو العــز ركن سنة أولى متوسط 0 2009-10-24 12:16 PM
كأس العالم بالمغرب شهر سبتمبر القادم aanis88 منتدى الكورة العربية 0 2009-06-16 02:40 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2012-12-20
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,947 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي هل كان إدريس الأول مؤسس أول دولة إسلامية بالمغرب شيعيا؟

أعادت تصريحات الباحث الأكاديمي أحمد عصيد، أخيرا، بخصوص "شيعية" إدريس بن عبد الله الذي تقدمه كُتب التاريخ على أنه مؤسس "أول دولة إسلامية" بالمغرب، وقوله أيضا أن إدريس الثاني وٌلد بعد وفاة إدريس الأول بـ11 شهرا، جدلا وسجالا بين مراقبين ومختصين، فمنهم من اعتبر أن الأمر وارد جدا بالنظر إلى اعتقاد إدريس الأول بأحقية أهل البيت في الإمامة، ومن يرى أن إدريس الأول لم يكن شيعيا بل كان إماما من أئمة السنة، ولأن "الإمام مالك بايع أخاه محمدا، ومالك لا يبايع إلا سُنيا".
إدريس الأول شيعي
وكان عصيد قد أفرد حيزا رئيسيا، في محاضرته التي ألقاها السبت المنصرم حول الهوية بالمغرب في العرائش، لمسألة "تزوير" الحقائق التاريخية التي انبنى عليها تاريخ السلالات الملكية التي حكمت المغرب بما فيها الأسرة العلوية"، موضحا بأن "الخطاب الرسمي للدولة المغربية يقدم تحليلا غريبا يقوم على تزوير فادح للتاريخ بخصوص تحديده للهوية".
وقال عصيد، في محاضرته تلك، إن التاريخ الرسمي يتحدث عن كون إدريس بن عبد الله هو مؤسس الدولة المغربية، لكن إدريس هذا لا يمثل المغاربة فهو رمزية مرتبطة بعائلة معينة فقط dynastie، مشيرا إلى أنه عندما جاء إدريس الأول لم يكن المغرب بدون دولة، فقد كانت تحكمه حينئذ ثلاث إمارات قوية..

وتابع الباحث الأمازيغي بأن إدريس الأول قدم من المشرق، وبويع إماما وليس ملكا، وكان شيعيا، وهذه الأمور يتم إخفاؤها الآن، يضيف عصيد، وتتحدث الوثائق عن كونه كان شيعيا لأنه كان من بين الذين اضطُهدوا من طرف العباسيين حيث شُتتوا وقُتلوا في معركة "فخ" التي كانت بين العباسيين والعلويين الشيعة"، وزاد الباحث بأن إدريس الأول قضى في المغرب 5 سنوات بين ظهراني المغاربة ثم توفي مسموما، وولد نجله "المُفترض" إدريس الثاني بعد 11 شهرا من وفاته، وهذه معطيات لا توجد في التاريخ الرسمي" يجزم عصيد في محاضرته تلك.
ولعل طرح عصيد هذا أثاره من قبل الباحث الشيعي إدريس هاني الذي سبق أن كتب مقالا في هسبريس في 17 غشت 2009، انتقد فيه المُنْكرين لـ"شيعية" إدريس الأول، حيث قال في ثناياه إن "البعض يسعى إلى إنكار شيعية المولى إدريس بن عبد الله دون أن يكلف نفسه سوى ترديد أحكام اجترها من يزعجه شيعية هذا القائد العلوي الذي حتى لو جارينا افتراضهم بأنه ليس كذلك، فالأقرب من ادعاء سنيته هو ادعاء زيديته أو اعتزاليته؛ لكن لا هذا صحيح ولا ذاك، يضيف هاني، إذ مستند المنكر لشيعية ادريس بن عبد الله، هو خطاب مذهبي مهلهل يحتج في أرقى محاولاته العبثية بالقول: إن ادريس لم يؤمن بالعصمة ولا بالرجعة ولا بالتقية، وهذا استدلال ضعيف إن لم أقل مغالط لأسباب منهجية وأخرى تاريخية"، يؤكد هاني.
بين الصواب والخطأ
وتعليقا على مضمون ما قاله عصيد، أفاد الباحث في الفكر الشيعي عصام احميدان في تصريحات لهسبريس إن "السيد عصيد ارتكب أخطاء منهجية وعلمية فادحة بصدد حديثه عن الشرعية التاريخية للملكية، فمن جهة قوله إن إدريس الأول كان "شيعيا"، فإن كلمة "شيعي" لغة تعني النصرة، وفي الاصطلاح استعملت للدلالة على أنصار آل بيت رسول الله صلى الله عليه وآله، وحيث إن إدريس الأول هو أحد أفراد أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم، فلا يصنف على هذا الأساس، فذرية الرسول عامة الناس هم محبوهم وأنصارهم وشيعة لهم".
وتابع احميدان: "أما لو كان قصد عصيد أن الدولة الإدريسية كانت شيعية الهوى، وأن التشيع لآل البيت غلب على مجتمعها، فهذا وارد لأن إمام أهل السنة والجماعة في المغرب وغيره؛ وهو أبو الحسن الأشعري وهو ممن عاصر نهاية الدولة الإدريسية؛ شهد بذلك في كتابه "مقالات الإسلاميين واختلاف المصلين " ـ الطبعة الثالثة لدار إحياء التراث العربي، الصفحة 63،64، في باب عنونه ب "رجال الرافضة ومؤلفوا كتبهم " والتشيع غالب على أهل قم وبلاد ادريس بن ادريس، وهي طنجة وما والاها والكوفة .."،
واستدل احميدان أيضا بما قاله ابن أبي زرع في روض القرطاس "فقال راشد جعلت فداك إن الأمر كما ذكرت، قال فمن أي الأقاليم أنتما؟، قالا من الحجاز، قال فمن أي بلاده، قالا من مكة، قال وأخالكما من شيعة الحسنين الفارين من وقعة فخ، فهما بالإنكار، ثم توسما فيه الخير أرأيت إن أخبرناك من نحن أكنت تستر علينا، قال نعم ورب الكعبة وأبذل الجهد في صلاح حالكما، فقال راشد هذا إدريس بن عبد الله بن حسن وأنا مولاه راشد، فررت به خوفا عليه من القتل ونحن قاصدون بلاد المغرب، فقال الرجل لتطمئن نفوسكما: فإني من شيعة آل البيت وأول من كتم سرها فأنتما من الآمنين ثم أدخلهما منزله وبالغ في الإحسان إليهما .."، فضلا عن العملة الإدريسية التي حملت اسم "محمد وعلي"، وهناك العديد من الأدلة والحجج التاريخية التي لا يسع المقام لبسطها لها في هذا المقام تؤكد شيعية الدولة الإدريسية" يورد احميدان في معرض أدلته على شيعية الأدارسة.
ومن جهة أخرى، يرى احميدان بأن "تشكيك السيد عصيد في نسب ملايين من الأدارسة في المغرب والعالم قد جانَب الصواب، لكونه اعتمد على ادعاء قديم بكون إدريس الثاني ولد بعد وفاة إدريس الأول بأحد عشر شهرا بكل ما يتضمن ذلك من غمز ولمز، وتشكيك بلا حجة أو دليل، خاصة أن تاريخ استشهاد مولاي إدريس الأول غير معلوم بأي شهر على وجه الدقة، بل إن النصوص التاريخية اضطربت حتى في إطار تحديد السنة بين قائل أنها سنة 174 هـ وقائل أنها سنة 177 هـ..فمن أين للسيد عصيد بهذا التحديد الدقيق الذي غاب عن جل المؤرخين والمحققين؟، يتساءل احميدان في ختام تصريحاته لهسبريس.
مغالطات تاريخية
وبالمقابل، اعتبر الدكتور عبد الحق الطاهري، أستاذ التاريخ بجامعة مكناس، في تصريحات هاتفية لهسبريس بأن "عصيد ليس أهلا لأن يتحدث في كل موضوع، فهو ناشط ومثقف أمازيغي لكنه ليس مؤرخا حتى يلم بتفاصيل وقضايا تاريخ البلاد، ويتعين عليه عدم الخوض في كل شاردة وواردة إذا أراد أن تكون لديه مصداقية لدى المستمعين والمتلقين" يقول الطاهري.
وأردف الأستاذ الجامعي بأن "عصيد لم يأت بجديد في هذا السياق، وهو ليس أول ولن يكون آخر من يقول إن ادريس الأول كان شيعيا على الطريقة الزيدية"، مشيرا إلى أن الشيعة الزيدية تعد أقرب الطوائف الشيعية إلى السنة، فشيعة الزيدية بخلاف الرافضة لا تقول بتكفير الصحابة والأئمة الكرام أو سبهم.
وأفاد المتحدث بأن الحَكَم الفيصل في هذا الموضوع التاريخي الشائك يعود إلى ما بقي من تراث إدريس الأول رغم قلته، باعتبار أن هناك مصادر تاريخية تؤكد بأن ادريس الأول كان سنيا مالكيا، وبأن الإمام مالك رحمه الله كان تلميذا لوالد ادريس الأول عبد الله، وأثنى عليه وعلى خصاله ومناقبه كثيرا.
وبالنسبة للقول بأن ادريس الثاني وُلد بعد 11 شهرا من وفاة ادريس الأول، يردف الطاهري، فهذا غير صحيح تماما، ويتعين على عصيد الذي أتى بهذا الادعاء أن قدم حجته وبرهانه التاريخي في هذه المسألة، مشيرا إلى أن كتب التاريخ تتحدث عن كون إدريس الأول توفي وزوجته حامل في شهرها السابع بنجله ادريس الثاني، بمعنى أنه رأى النور بعد شهرين من وفاة والده ادريس الأول، وليس 11 شهرا كما قال عصيد.
وألمح الطاهري إلى أن "عصيد يثير مواضيع هامشية لإثارة الانتباه ولا يتطرق إلى القضايا الرئيسية"، مردفا بأن عصيد لا يستطيع الخوض مثلا في مسألة هل كانت كنزة الأوربية ـ ابنة زعيم قبيلة أوربة الأمازيغية ـ زوجة لإدريس الأول أم كانت جارية له مثلا كما تورد بعض المصادر التاريخية.
نداء إدريس الأول إلى "البربر"
ولعل أصل قضية "شيعية" إدريس الأول من عدمها ليست وليدة اليوم، فقد أفاد الزعيم الروحي لحزب الاستقلال علال الفاسي بأن إدريس الأول لم يكن سوى سُنيا وما كان شيعيا أبدا، مستشهدا بوثيقة أدرجها في أحد كتبه عبارة عن "نداء" من إدريس ابن عبد الله بن الحسن بن الحسن بن علي أبي طالب، دعا من خلاله المغاربة إلى الانضمام إلى "ثورة" أخيه محمد الملقب بـ"النفس الزكية" أيام خلافة المنصور العباسي سنة 145 هـ.
ومما جاء في نداء إدريس الأول الذي وجهه إلى المغاربة دعوته إياهم بإقامة الإسلام نقيا صافيا انطلاقا من كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وآله وسلم، و"التوبة عن الذنوب بعد الإنابة والإقلاع، والنزوع عما يكرهه الله، والتواصي بالحق والصدق، والصبر والرحمة والرفق، والتناهي عن معاصي الله كلها..".
وقال إدريس الأول مخاطبا المغاربة، وفق الوثيقة التي نشرها علال الفاسي، "وقد خانت جبابرة في الآفاق شرقاً وغرباً، وأظهروا الفساد، وامتلأت الأرض ظلماً وجوراً، فليس للناس ملجأ، ولا لهم عند أعدائهم حسن رجاء، فعسى أن تكونوا معاشر إخواننا من البربر، اليد الحاصدة للظلم والجور، وأنصار الكتاب والسنة، القائمين بحق المظلومين، من ذرية النبيين، فكونوا عند الله بمنزلة من جاهد مع المرسلين.. واعلموا معاشر البربر أني أتيتكم، وأنا المظلوم الملهوف الطريد الشريد، الخائف الموتور الذي كثر واتره، وقل ناصره، وقتل إخوته، وأبوه وجده، وأهلوه، فأجيبوا داعي الله، فقد دعاكم إلى الله، فإن الله عز وجل يقول: (ومن لا يجب داعي الله فليس بمعجز في الأرض وليس له من دونه أولياء).
واستنتج الفاسي من مضامين هذا النداء التاريخي بأن "إدريس الأول ما كان شيعياً، بل كان إماما من أئمة السنة، لأن خطبته ضمت مفاهيم توحيدية لا تشبه ما عند "المعتزلة"، ولأن الإمام مالكاً بايع أخاه محمداً، ومالك لا يبايع غير سني، ولأن العباسيين لو علموا أن إدريس كان شيعياً لشنعوا عليه في مؤامراتهم"، وفق رأي الزعيم المغربي الراحل.

رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

هل كان إدريس الأول مؤسس أول دولة إسلامية بالمغرب شيعيا؟



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 01:40 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب