منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

قاتل شقيق سندس قبل أربع سنوات ..جني؟

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صور أسد يظل حياً ثلاث سنوات متصلة بعد حبس رقبته فى فخ قاتل Pam Samir منتدى عالم الصور والكاريكاتير 3 2013-01-10 09:10 PM
شقيق مصطفى بويعلي في حوار مثير للشروق Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2012-12-16 09:55 PM
سويس رول بالشوكولاطة سحر العيون ركن الحلويات 4 2012-12-11 02:46 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2012-12-29
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,948 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي قاتل شقيق سندس قبل أربع سنوات ..جني؟

قاتل شقيق سندس قبل أربع سنوات ..جني؟

توصلت تحقيقات الكتيبة الإقليمية للدرك الوطني بدرارية، من خلال تقرير الطبيب الشرعي أن الطفلة سندس قسوم البالغة في العمر 6 سنوات، قتلت خنقا، حيث وجدت آثار عنف على رقبتها. كما تبين أن القاتلة، التي اعترفت بجرمها في ساعة متأخرة من ليلة أول أمس، أنها تورطت في جريمة قتل أخي الضحية، البالغ من العمر 25 يوما ، عن طريق جن سنة 2008، حيث التمس ممثل الحق العام بمجلس قضاءالبليدة تسليط حكم المؤبد في حقها، فيما برأ القاضي ساحتها كونها غير مسؤولة عن جريمة القتل التي كان وراءها جن سكن روح القاتلة فاطمة.
جن فاطمة يقتل الرضيع إسلام، أخ سندس
وحسب قرار غرفة الاتهام الحامل لرقم 01318/09، الصادر عن مجلس قضاء البليدة، يوم 3 أوت 2009، والذي تحوز "الشروق" نسخة منه، فإن قاتلة الطفلة قسوم المسماة "م. فاطمة" زوجة قسوم، متابعة بجرم القتل العمدي في قضية سابقة، حيث قام الطرف المدني، قسوم بلقاسم، بإيداع شكوى لدى مصالح الدرك الوطني بالدرارية باختفاء ابنه إسلام يوم 17 جوان 2008 على الساعة الثانية بعد الزوال، أين كان الطفل متواجدا بغرفة نومه بعد أن أرضعته زوجته راضية والتي تركته هناك لتتوجه إلى الغرفة المقابلة لتبادل أطراف الحديث مع باقي أفراد الأسرة، لتعود إليه بعد نصف ساعة، فلم تجده بمكانه، ومن شدة الفزع هرع الجميع إلى البحث عنه داخل وخارج المنزل، غير أنه لم يعثر عليه، ووجهوا شكوكهم مباشرة إلى أمور روحانية. وتم إحضار شيوخ يعالجون بالرقية، فتم اكتشاف جثة الرضيع خلف المنزل، وفتح تحقيق قضائي في الواقعة.
وحسب القرار، فإنه بتاريخ 23 جوان، قامت العائلة بإحضار إمام لتلاوة القرآن في المنزل، لعله يظهر الرضيع إسلام، غير أن ذلك كان بدون جدوى، فأحضرت العائلة إماما آخر من بوفاريك، فلم يتوصل إلى نتيجة أيضا. وفي المساء بعد صلاة العشاء من نفس اليوم، عاد الإمام الأول، وبعد تلاوة القرآن، أحست المدعوة فاطمة بالضيق، وتغيرت ملامح وجهها، فاقترح عليها الجميع الخضوع للرقية. وبينما كان يتلو عليها آيات القرآن الكريم نطقت بصوت خشن، ودلتهم على مكان تواجد الضحية الذي عثر عليه جثة هامدة تحت شجرة خلف المنزل.
وأكد الطرف المدني، وهو والد الطفل إسلام وسندس، خلال جميع مراحل التحقيق - حسب قرار الإحالة - أنه لم يشك بتاتا في المدعوة فاطمة، وهي التي ربت له ابنته البكر. كما استبعدت أم الطفل إسلام، راضية، تماما في ذلك الحين، تورط المتهمة في موت ابنها، مرجعة ذلك إلى فعل روحاني، موضحة أنه لا توجد أية مشاكل بينها وبين المتهمة، لا شخصية ولا عائلية.






احذراو إنه جن خطير جدا
أكد الشاهد قسوم عبد الرزاق من خلا ل محاضر استماع الدرك وقضاة التحقيق المكلفين بالقضية، حسب قرار الإحالة، أن الطفل المختفي إسلام هو ابن أخيه ويتذكر الوقائع تماما، حيث سرد أنه في ذلك اليوم كان خارج المسكن، ولم يلتحق به إلا حوالي الساعة الثالثة مساء، أين اكتشف اختفاء الرضيع إسلام.. فبحث عنه على غرار باقي أفراد العائلة الذين كانوا في حالة ذعر شديد، غير أن ذلك كان بدون جدوى بالرغم من مشاركة مصالح الدرك في البحث باستعمال الكلب البوليسي، فتوجهت حينها الشكوك حسب تصريحات عبد الرزاق نحو فعل روحاني، فتم إحضار الراقي "ع. يحي". وأثناء شروعه في تلاوة آيات العزيز الحكيم، أحست زوجته فاطمة بضيق فعرض عليها الجميع إجراء الرقية فتم ذلك فعلا، حيث أكد الراقي أن هذا الجن خطير جدا.
الجن يحدد مكان إسلام... والعثور عليه وجسمه مزرق
وخلال الإكثار من تلاوة آيات الله، قال المدعو عبد الرزاق دائما حسب قرار غرفة الاتهام: حدثتهم فاطمة بصوت خشن عن رؤيتها رجلا يحمل طفلا، ثم أمرها أن تطلب من الرجل وضعه على الأرض. وبعدها دلتهم على مكان تواجد الرضيع إسلام وراء المنزل، حيث توجه مباشرة إلى هناك واكتشف الطفل موضوعا على الأرض دون فراش وجسمه مزرق يميل إلى الاسوداد، والحليب خارج من فمه وأنفه، ونمل يمشي على وجهه، ليقوم بإبلاغ مصالح الدرك التي حضرت إلى عين المكان حينذاك.
جن.. شيخ ذو ملامح خشنة مسؤول عن قتل إسلام
من جهته أدلى الإمام "ع. يحي" خلال محاضر الاستماع أنه فعلا قصده والد الطفل إسلام لإجراء الرقية عليه وعلى زوجته، غير أنهما لم يتمكنا من ملاحظة شيء وتم إعادة الكرة مرة ثانية، وحينها وصل إلى علمه أن زوجة أخيه فاطمة، ليست على ما يرام، وطلبت منه العائلة رقيتها ولا سيما أنها في السنوات الماضية كانت تعاني من اظطربات عند سماعها آيات القرآن الكريم. وأضاف الإمام يحي، أنه بمجرد أن بدأ بتلاوة القرآن على فاطمة ارتجفت بشكل غريب مصرحة أنها رأت شيخا ذا ملامح خشنة، يحمل الطفل إسلام، وأمرها بتتبع خطواته، لتكشف أنه مرمي تحت نافذة المطبخ وراء المنزل بالقرب من شجرة كبيرة، حيث تم فعلا اكتشاف جثة الضحية قبل أن يغمى عليها.
فاطمة "الإنس" تنكر التهم الموجهة إليها
المتهمة فاطمة أنكرت خلال جميع مراحل التحقيق تهمة قتل الرضيع إسلام، مؤكدة أنها في ذلك اليوم كانت جالسة مع أفراد الأسرة عندما سمعت صراخا وعويلا بسبب اختفاء إسلام، ولم تتذكر تفاصيل القضية إلا بعد أن استفاقت من الإغماء بسبب تلاوة القرآن.
الطبيب الشرعي يؤكد أن شخصا ما حاول إخراج شيء من فم الطفل إسلام
ومن جهته أكد الشاهد "م. عز الدين" بعد أدائه اليمين القانونية أنه يشغل منصب بروفيسور في الطب الشرعي بمستشفى بني مسوس والمشرف على تشريح جثة الرضيع قسوم إسلام رفقة عدة أطباء آخرين أنه لا توجد إعاقة في تكوين الجهاز التنفسي العلوي وحتى على مستوى الرئتين، كما سجلت خدوش داخل الفم من المرجح قيام شخص بمحاولة إخراج شيء من فمه. ولم تسجل أية آثار عنف أو اعتداء جنسي حسب التقرير الصادر في 21 جوان 2008 من أي نوع كان.
النائب العام التمس المؤبد والقاضي نطق بالبراءة على فاطمة
وعلى أساس وقائع القضية فإن النائب العام لمجلس قضاء البليدة خلال جلسة علنية بمحكمة الجنايات طالب بتسليط عقوبة المؤبد في حق المتهمة فاطمة. في حين أصدر رئيس الجلسة بذات المحكمة بتاريخ 9 سبمتبر حكما بتبرئتها من تهمة القتل العمدي في حق الطفل إسلام شقيق سندس.
فإذا كان قاتل إسلام الرضيع ذي الـ25 يوما هو جن طاعن في السن... فمن هو قاتل الطفلة سندس يا ترى...؟





رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قاتل شقيق سندس قبل أربع سنوات ..جني؟



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 08:37 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب