منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

اكديم إيزيك: حسابات الجيران وقواعد اللعبة في الأقاليم

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هده حسابات مصر والجزائر في حالة التعادل في الاهداف MODFOR منتدى الكورة العالمية 4 2009-10-13 11:24 PM
ظاهرة الكتابة على الجدران ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ أدرارية منتدى النقاش والحوار 7 2009-01-21 11:39 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2013-02-02
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,959 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool اكديم إيزيك: حسابات الجيران وقواعد اللعبة في الأقاليم

اكديم إيزيك: حسابات الجيران وقواعد اللعبة في الأقاليم



في فجر 8-11-2010 فككت قوات الأمن مخيّم "اكديّم إيزيك" الذي أقيم على بعد 12 كلم شرق مدينة العيون. مخيم احتجاجي أعلن منظموه مطالبهم الاجتماعية. لكن الحدث كان فرصة ليخرج الفاعلون السياسيون – وطنيا وإقليميا - المعنيون بالحدث بمواقف تناسب استراتيجياتهم المسبقة. وبذلك فقد انكشفت أشياء كثيرة.
قبل التعليل لنتابع الفعل في بداية نونبر ثم رد الفعل في منتصف دجنبر 2010، فما الذي جرى في أربعين يوما؟
إليكم الوقائع:
السلطات تفكك المخيم الذي دام شهرا بعد أن فشل أعيان المنطقة في وساطاتهم. استجاب آلاف المعتصمين بالمخيم لنداء السلطة وبقي النشطاء في مواجهة شاملة مع قوات الأمن. حينا بدأت وسائل الإعلام - الأسبانية والجزائرية في المقدمة - تندد بالمجازر والجثث في الشوارع والدم حتى الركب... بعد شهر جاء الجواب من منظمة أمنيستي أنتيرناسيونال: قتل مدنيان و11أحد عشر رجل أمن لم يكونوا مسلحين. من جهة أخرى نددت المنظمة بعدم تمكنها من ولوج التراب الجزائري، بما فيه مخيمات تندوف، الخاضعة لمراقبة انفصاليي البوليساريو جنوب- غرب الجزائر.
شن مستشارو الحزب الشعبي الأسباني هجوما شديدا ضد حكومتهم يتهمونها بأنها ليست حازمة بما فيه الكفاية ضد المغرب، يتصورن المغرب طفلا يمكن صفعه، يمنحون لأنفسهم أهمية زائدة، جاءهم الجواب من وزير الخارجية السابق موراتينوس الذي قال إن الحزب الشعبي يبدي ميولا جامحة لمهاجمة كل ما يمت للمغرب حيثما تتاح له الفرصة. (واضح أن الحزب الشعبي يتصور نفسه محكمة دولية تقرر للمغرب ما سيفعله. من ينسى صورة زعيم الحزب راخاوي يلوح بالطماطم المغربية ويلعنها؟).
البرلمان الأسباني يدين "المنع الذي مارسته السلطات المغربية على الصحفيين الأسبان" بهدف التعتيم على الأحداث.... جاء الرد من وزير الخارجية المغربي في ندوة صحفية خصيصا مع الصحافة الأسبانية وأكد أنه كان هناك عشرين صحفي أسباني في مدينة العيون قبل وأثناء وبعد تفكيك المخيم وقدم الطيب الفاسي الفهري أسماء الصحافيين والمنابر التي يمثلونها. (يبدو أن أولئك الصحافيين يريدون أن تخبرهم قوات الأمن بموعد اقتحام وتفكيك المخيم وتصطحبهم معها. هل يطلبون ذلك من الشرطة الأسبانية حين تقتحم معاقل إيتا الباسكية؟).
وكالة إيفي الاسبانية والإذاعة الأسبانية تعلنان مقتل شخصين من أسرة في العيون. بعد اسبوع رفع القتيلان دعوى ضد الإذاعة. جريدة (الباييس) نشرت صور قتل أطفال بالمخيم... هذا دليل قاطع على وحشية التدخل الأمني... فقط أن تلك الصور لا صلة لها بالعيون، والدليل انقلب فضيحة لأصحابه بعد احتجاج الصحفي الذي التقط الصورة في غزة... لقد علق الإعلام الأسباني في الوضعية التي خلقها، لم يعد يعرف كيف يتخلص منها.
جريدة الخبر الجزائرية تحتفل وتكرم عبد العزيز المراكشي رئيس الجمهورية الصحراوية، بعد نهاية الأحداث وجه الرئيس رسالة مفتوحة يائسة إلى الملك محمد السادس.
طالب البرلمان والحزب الشعبي الأسبانيان بفتح تحقيق عاجل في أحداث العيون واستصدرا قرارا بذلك من البرلمان الأوروبي. بعد بدء مراجعة الحسابات، في 14 دجنبر أكد النائب الفيدرالي البلجيكي دينيس دوكارم في الرباط أن البرلمان الأوروبي استند في القرار الذي صادق عليه بخصوص الأحداث التي شهدتها مدينة العيون إلى معلومات متحيزة .وأكدت وزيرة الشؤون الخارجية الإسبانية، ترينيداد خيمينيث، يوم 13-12-2010، بمناسبة انعقاد الدورة التاسعة لمجلس الشراكة بين المغرب والاتحاد الأوروبي، أكدت أن قضية الأحداث التي وقعت يوم 8 نوفمبر الماضي بمدينة العيون بالصحراء "منتهية" بالنسبة للاتحاد الأوروبي. بينما نص البيان الختامي للقاء على أن الاتحاد الأوروبي "يعتبر أن لشراكته مع المغرب قيمة أساسية اعتبارا للدور الذي يضطلع به المغرب ليس في المغرب العربي وإفريقيا فحسب، بل في المنطقة المتوسطية برمتها".
إذا كان هذا هكذا فما عَدا ممّا بدا؟
حسب استطلاع أسباني فالمغرب هو أسوء بلد في العالم، وحسب الصحافة الأسبانية، المغرب بلد القمع، جيد، إذن ليساعد الأسبان المغاربة، لنتذكر درس فيديل كاسترو لبيل لكلينتون، حينها ترك كاسترو 37ألف كوبي يرحلون إلى جنة فلوريدا في 1994... أقترح رد فعل صغير: أن تتوقف الحكومة المغربية عن لعب دور دركي غرب المتوسط وتسمح لخمسين ألف شاب مغربي بدخول الجنة الأسبانية لمدة أسبوع وحينها سيطلب الوزير الأول الأسباني النجدة. (يوم سابع يناير 2011 أعلنت مدريد توصلها ب20 طلبا للجوء السياسي من قبل مشاغبي العيون الذين وصلوا جزر لاص بالماص).
الموقف الأسباني المعلن: تطبيق تقرير المصير واستقلال الصحراء. ثم جاء الرد من موقع وكيليكس الذي كشف أن حكومة مدريد تدعم مقترح الحكم الذاتي. وهي واثقة أن استقلال الصحراء في دويلة غير ممكن. ومع ذلك فالحكومة تحامق الشعب الذي يسيطر عليه اليمين الرجعي.
ما هذا؟
إنه جنون الدولة القومية، تريد إضعاف جارها بأي ثمن. الخطير أن الدولة القومية تستعيد مجدها في بداية القرن العشرين، وتعلن شهوتها لتفكيك جيرانها... لأنها لا ترى سلامتها إلا في ضعفهم وتفوقها. وحين يتعلق الأمر بتمجيد الدولة القومية فإن الوطنية الزائدة تفتح الطريق للشعبوية ولهيمة اليمين المتشدد. وهو يمين يحب الحروب.
الجزائر يؤيد حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره. ذكر موقع ويكيليكس أن الجزائر لا تريد حربا مع المغرب بسبب البوليساريو.
هل سيحل السلام؟ لا.
هدف قادة الجزائر هو تقزيم دور المغرب، وكل القادة الجزائريين الذين فكروا في التصالح مع المغرب أزيحوا، فرحات عباس، أحمد بن بلا ومحمد بوضياف قتل. أي زعيم جزائري سيجرؤ على التصالح مع المغرب؟
حتى بوتفليقة، بعد شهر من مشاركته في جنازة الحسن الثاني عام 1999، صعد المنبر ليندد بالمغرب ويشطب كل آمال المصالحة التي تلت لقاءه بالملك محمد السادس.
ماذا تريد الجزائر إذن؟

بقاء الجرح الصحراوي مفتوحا. لماذا؟ أجابت البرلمانية الأوروبية فاطمة أبُورْتُو، عن الحزب الاشتراكي الإسباني، بأنّ نزاع الصحراء الغربية يمثّل آخر صور "ليّ الأذرع" من بين فرنسا وإسبانيا من جهة، والمغرب والجزائر من جهة أخرى...
شهر بعد تفكيك المخيم زار وزير الخارجية المغربي بروكسيل لحضور اجتماع مجلس الشراكة بين الاتحاد الأوروبي والمغرب. هنا تغيرت التصريحات، لقد تزامن تفكيك المخيم مع تفكيك الكثير من الأوهام... كان الحدث فرصة استدراج... كشف الكثيرون عن أذرعهم وأمانيهم وهم يرونها توشك على التحقق... لا حرج من الصراحة والهدف قريب التحقق...
سيفقد المغرب السيطرة على الوضع وتحقق الأمم المتحدة وترسل قوات فبعات زرق مسلحة لحماية الصحراويين ثم تنفصل الصحراء وتقوم دويلة صغيرة يسهل لكل طرف أن يبحث له فيها عن موطئ قدم ويدير حصته بالريموت كونترول عبر وكلائه المحليين... وكلاء يتقاتلون بالنيابة عن الذين يريدون لي أذرع بعضهم البعض... بحيث يخرب الوكلاء وطنهم دون أن يخسر المتنافسون شيئا... يتقاتلون في ملعب مستعار... وهم بذلك يحفطون ملعبهم نظيفا... من خلال الصراع في شمال غرب أفريقيا، يبدو أن اللاعبين يريدون ان يجعلوا من العيون بيروت أخرى... يا سلام... بعد شهر من تفكيك المخيم، بدأت المراجعات... لأن المغرب لم يزل من الخريطة... مازال في مكانه القوي... بدأ الأوروبين يتوافدون على المغرب لمعرفة الحقيقة بعين المكان.
منهم السيد ميفلوت كافوسوغلو رئيس الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا. وفد عن لجنة الاقتصاد والتنمية المستدامة وإعداد التراب بمجلس الشيوخ الفرنسي برئاسة السيد جيرار سيزار. السيد كارليس يورينس، مسؤول العلاقات الخارجية في الائتلاف القومي لوسط اليمين بكاطالونيا، بينما أكدت وزيرة الشؤون الخارجية الاسبانية أن "المغرب يعد أحد البلدان المتوسطية التي حققت تقدما أكبر على درب الإصلاحات والديمقراطية"
إذا كان هذا هكذا فما عدا مما بدا؟
يتضح من هذا التراجعات، أن وزن العدو الخارجي قل في النزاع، فمنذ إنطفاء الحرب الباردة تراجع نزاع الصحراء إلى المرتبة الخامسة، ومع اشتعال الحرب على الإرهاب ودور المغرب الحاسم في هذا المجال تراجع النزاع إلى المرتبة العاشرة. ومع الأزمة الاقتصادية في الغرب، صارت المصالح مكشوفة. لن تجرؤ أمريكا على فرض حل وهي تطلب النجدة في أفغنستان والعراق واليمن وقريا في دول الساحل والصحراء...
مع ذلك يبقى تفسير ما مجرى بالأصابع الخارجية مغريا ومريحا لأنه ويوفر الإجماع. إجماع يعرقل طرح الأسئلة الجوهرية محليا، يخفي الرفس الذي تسببه الأرجل في الداخل... فيفاقم المشاكل بدل حلها...
لنقلب وجه العملة ونر التعامل الداخلي مع الأحداث:
والي مدينة العيون – المقال – وعمدة العيون حمدي ولد الرشيد يتبادلان الاتهامات. الأحزاب تتبادل التهم حول ما جرى، الحكومة المغربية تحمل تبعات المخيم لانفصاليي الداخل. جاء الرد من العيون: النائبة البرلمانية حاليا، والانفصالية السابقة كجمولة منت أبي، تحمل المسؤولية لاثنين: للوالي والعمدة والمتنافسان.
لماذا؟
لأن الوالي المقرب من حزب صديق الملك، "الأصالة والمعاصرة" لم يعجبه التدبير القبَلي للمشاكل الذي ينتهجه العمدة. النتيجة؟ خروج الصراع للشارع. وهكذا أقيل الوالي وبقي العمدة.
انتهت الجولة الأولى فبدأت الجولة الثانية: انتشرت تسريبات مفادها أن الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة سيتولى رئاسة المجلس الملكي للشؤون الصحراوية "الكوركاس". خلفا لمن؟
خلفا للسيد خليهن ولد الرشيد، والد عمدة العيون.
هل التسريب لجس نبض أم انتقام يجر كارثة؟
إذا كان هذا خبرا صحيحا فهو كارثة، وإن كان لجس النبض فلا داعي للتجريب.
لماذا؟
لا يمكن ولا جدوى من محاولة الانتقام من خليهن ولد الرشيد بعد إقالة الوالي محمد جلموس.
ما علاقة الأبوة بالخلافة؟
الجواب درس يجب ألا ينسى:
في الصحراء القبيلة تسود وتحكم، ومنطقها يهيمن... والدم لا يصير ماء. آخر دليل؟ سيدي الشيخ حمدي ولد الرشيد – رئيس الجهة – يدعم عمه رئيس البلدية – المنضوي في حزب الاستقلال هذه الأيام - ويحمل مسؤولية ما جرى للدولة... وأيضا، أمهات المعتقلين في الأحداث يطالبن بعفو ملكي على المجرمين فلذات كبدهن... هذا جنون بمنطق دولة القانون لكن القبيلة تبيحه... بم تعوضه؟
تمنح الدية لولي الدم.
هنا المشكلة. إن الضحايا هم رجال الأمن. بعد أحداث العيون، ما موقف المؤسسة العسكرية المغربية من اقتراح الحكم الذاتي؟
في انتظار اكتشاف معجزة تقرب قانون الدولة من عادات القبيلة، يستحسن الإبقاء على أولاد الرشيد والأعيان المرتبطين به. لسبب واحد: التغيير سيبدو كانتقام.
ليس هذا وقت محاولة تغيير قواعد اللعبة، ولا تغيير أحصنة. يكفي تغيير الوالي.
لكن هذا وقت تغيير النظرة للوضع، بدل التركيز على كسب الدعم الخارجي، ينبغي التركيز على تدبير جديدة للوضع الداخلي. لماذا؟ لأن دول الجوار، وإن كانت تستغل المشاكل الاجتماعية في الصحراء لإضعاف المغرب، فهي لم تخلق سلطة الأعيان في المغرب. وهذا مشكل يمس كل دولة تتأسس على أشكال تنظيمية ما قبل الدولة، خاصة في الجهات.
ولهذا سوابق ستتكرر في العاصمة وفي الأقاليم.

واضح أن مؤسس حزب الأصالة والمعاصرة لا يناهض نفوذ الأعيان الذين يوجهون السياسات المحلية للاحتفاظ بمصالحهم. يريد الحزب أن يتصرف في الأقاليم كما في العاصمة. فعندما تقرر تغيير الأمين العام للتجمع الوطني للأحرار في فبراير 2010، كانت الغارة سريعة وكاسحة، فجأة حصل إجماع في قيادة الحزب بأن الأمين العام غير ملائم، سميت الغارة "حركة تصحيحية"، جرى اجتماع قيادي وحصل المرشح للخلافة - وزير المالية - على 99% من الأصوات من صناديق شفافة فأعلن أنه سيتحالف مع حزب السلطة وأنه لا يوجد أي احتمال ليتحالف مع الإسلاميين. أما الأمين العام المخلوع، وهو في نفس الوقت رئيس مجلس النواب فينتظر نهاية منتصف الدورة التشريعية لينزل من الكرسي... الحزب الموالي في التمهيد للمشهد السياسي الموعود معنا على الديمقراطية هو حزب الحركة الشعبية، هبت ريح خفيفة من الضغوط فأعلن أمينه العام الذي يشغل حقيبة وزير فارغة أنه "لن يكون حجر عثرة في تغيير القيادة"، ونعم الذكاء لأن أعجز الرأي هو الذي يكلف صاحبه القتال كما قال كليلة لدمنة في باب "الأسد والثور".
واضح أن تغيير القيادات الحزبية في المغرب لا يكون إلا إجباريا، سواء بالموت أو بالعزل، ولما كان الله يمهل هذه القيادات حتى تملها الكراسي فإن العزل هو الحل... لكنه عزل غريب لأنه ليس صادرا عن جماهير الحزب بل عن تدخل الحزب-الجار، إنه تدخل حزب صديق الملك الذي يقود التغيير من فوق... بعد أن تعذر التغيير من تحت.
من باب تعميم هذا التغيير انتقلت الروليت من العاصمة إلى الأقاليم، من الرباط إلى فاس التي يسيرها عمدة قوي يدير التحالفات المحلية بمهارة، هنا يواجه حزب الدولة - الذي يدبر السلطة السياسية حاليا - يواجه مشاكل... فشوارع العاصمة مستقيمة ومضاءة... بينما شوارع فاس متعرجة وضيقة لا تسير فيها إلا الحمير محملة بالسلع...
لا يمكن استبدال اللاعبين المحليين – العمداء – بغارة هاتفية في مدن مثل فاس والعيون وآكادير، فهم أبناء العشيرة ويستطيعون التصرف بنوع من الاستقلالية عن السلطة المركزية... وبفضل ذلك النفوذ فإن الأحزاب هي التي تجري وراءهم لترشيحهم، وهم يستبدلونها كما يستبدلون جواربهم، يمثلونها ولا تمثلهم.
لقد شاركتُ في الحملات الانتخابية المغربية منذ بدأ الحديث عن تعديل الدستور تمهيدا للانتقال الديمقراطي عام 1996، كانت مشاركتي جهوية، عملت منشطا لحملة انتخابية ومراقب صندوق ومراقب فرز بعد إغلاق المكاتب، كان الفرز شفافا لأن النتيجة تحسم خارج مكتب التصويت، بالمال والوعود، وقد حضرت مفاوضات غريبة مثل الاتفاق مع شخص من حي أو قبيلة ما على ثمن يناسب ما يحصل عليه المرشح من أصوات بعد الفرز. فإن كان هناك خمسون صوتا فله ثمن، وإن كان مائة فله ثمن... وهكذا تم الالتفاف على نظام التصويت باللائحة الذي أقر لمنع شراء الأصوات في التصويت الأحادي الفردي.
ما معنى ذلك؟
معناه أن الأعيان لا يستمدون قوتهم من الحزب وبرنامجه وأفكاره، بل من نفوذهم العضوي في مناطقهم، من علاقاتهم الزبونية بناخبيهم، نفوذ وعلاقة تورث... وقد سهل تراكم الثروة هذه العملية، وهذا ما يفقد فوزهم أية دلالة سياسية... ولا تتضح هذه الحقيقة إلا حين يتجه أولئك الفائزون محليا، في الانتخابات التشريعية المفترض أنها وطنية، حين يتجهون إلى العاصمة ليشرّعوا... وقد عرفنا بفضل نقل التلفزة لمناقشات مجلس النواب ضحالة المستوى الثقافي وضبابية التوجه السياسي لأولئك النواب... حينها يصيرون تحت سلطة البيروقراطيين في العاصمة حيث الشوارع مستقيمة...
لكن عندما يرجع هؤلاء إلى شعاب الأقاليم التي قدموا منها، فإنهم يسترجعون ثقتهم بأنفسهم في مسالك ودروب ألفوها... وحينها يجد حزب السلطة نفسه أمام صعوبات لم يألفها في العاصمة، وهذا ما جرى الآن مع عمدة فاس الذي اتهمه ممثل حزب السلطة بأن له ميليشيات وشبهه ب"بوحمارة".
ما هو الرد؟
هنا وجد عمدة فاس نفسه في شعابه وهو أدرى بها... ومن باب المزايدة أعلن العمدة أنه سينظف فاس من الخمور والملاهي وأوكار الفساد... وبهذا تحول الصراع إلى مسألة دينية فكثر مؤيدو العمدة، وقد اهتبل الإسلاميون الفرصة للتعبير عن إعجابهم بالقرار... حاليا يطالب العمدة حمدي ولد الرشيد بإطلاق سراح المعتقلين في اكديم إيزيك "الذين لم يرتكبوا أي جرم".
في هذه الحالتين يكون عمدة فاس وعمدة العيون - وكلاهما عضو في حزب الاستقلال - قد كيفا الجدل لصالحهما بطرح مطالب شعبوية.
العجب: حزب الاستقلال يعارض الأصالة والمعاصرة في الأقاليم (فاس والعيون) ويخشاه في العاصمة.
تمثل تجربة فاس مختبرا ودرسا مفيدا للمستقبل في محاولة تدبير العلاقة مع الأقاليم من العاصمة، وقد نصّب الملك في بداية يناير 2010 "اللجنة الاستشارية للجهوية" وأكد أن
"الجهوية الموسعة المنشودة، ليست مجرد إجراء تقني أو إداري، بل توجها حاسما لتطوير وتحديث هياكل الدولة، والنهوض بالتنمية المندمجة".

في ظل اشتغال اللجنة، وفي ظل محاولة تطويع أعيان الآقليم من العاصمة، يطرح توصيف عمدة فاس بأنه "الروكي بوحمارة" أبعادا قوية للمشكل، الروكي بوحمارة هو قائد محلي تمرد على السلطان المغربي عام 1902 شرق فاس، عمدة فاس الحالي يعلن ولاءه التام للسلطان ويجهر بتمرده على حاشية السلطان التي تعتبر نفسها مقدسة حسب قوله. وهو بسلوكه يؤكد أن تغيير اللاعبين في العاصمة أسهل من تغييرهم في الأقاليم، فقد أقال الملك وزيرا في الرباط، فعاد إلى العيون ليعمل في المجلس البلدي بكامل نفوذه، ويقول أنصاره أن دعمهم له تمرد على حزب الأصالة والمعاصرة.
تبين هذه الحالات المتواترة مشاكل الجهوية التي على اللجنة الاستشارية معالجتها، معالجة تحرص على توضيح قواعد اللعبة وتلزم اللاعبين بها، إضافة إلى أنه في الجهوية الحقيقية، يجب أن يأتي التغيير من تحت، وهذا غير وارد في مغرب اليوم، لأن السلطة شديدة التمركز... وأعيان الأقاليم في موقع قوي لتكييف الجهوية لصالحهم، والشعبوية واحدة من أحصنتهم الرابحة.
*فصل من كتاب يبحث عن ناشر. عنوانه "تدبير الصحراء في عهد محمد السادس: من صد الاستفتاء إلى طرح الحكم الذاتي"




ملاحظة= هذا الموضوع لا يعبر عن توجه رأي المنتدى في شىء
رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

اكديم إيزيك: حسابات الجيران وقواعد اللعبة في الأقاليم



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 04:23 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب