منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

المدّ والجزر بين الرباط والدوحة مازال قائمًا رغم الحوار

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
5 اشياء مازال ما نعرفوهاا snowhite منتدى الطرائف والنكت 2 2013-01-14 08:25 PM
البطاطس مع اللحم المفروم والجزر DALINA ركن المقبلات والسلطات والمشروبات 0 2012-12-17 07:48 PM
الرباط لا تحترم حقوق الإنسان في الصحراء Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2012-09-05 02:52 PM
مازال طعم الحلوى فى فمى Asma samo ركن القصة والرواية 8 2012-05-20 12:22 PM
الرباط الرباط في الأقصى قبل 16 مارس ( صــيــحــة تــحــذيـــر ) !! سندس منتدى فلسطين وطن يجمعنا 5 2010-03-13 02:33 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2013-02-12
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,948 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool المدّ والجزر بين الرباط والدوحة مازال قائمًا رغم الحوار

المدّ والجزر بين الرباط والدوحة مازال قائمًا رغم الحوار قطر متفرّغة لـ"الربيع العربي" فتلكأت في الايفاء بوعودها للمغرب

وعدت قطر بضخّ ثلاثة مليارات دولار في المغرب إثر زيارة العاهل المغربي الى الدوحة، لكنّ المتابعين يرون تلكؤاً قطريًا في تنفيذ تلك الوعود لأسباب عديدة أبرزها تفرّغ قطر لرعاية الربيع العربي في دول كثيرة.
الرباط: يلاحظ متتبعون لمسار العلاقات المغربية القطرية أن ثمة تلكؤاً قطرياً في مباشرة دعم المملكة بعد مضي أكثر من سنة على الزيارة التي قام بها أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني للرباط التي أعلن خلالها عن مبلغ ثلاثة مليارات دولار دعمًا قطريًا للمغرب تزامنًا مع الحراك الذي شهده الشارع العربي.
ويرى محللون أن مصير العلاقات المغربية القطرية محكوم عليها بأن تتطور إلى الأفضل شريطة الاستفادة من "هفوات الماضي".
الاستثناء المغربي
يؤكد الباحث في العلاقات الدولية محمد الغربي أن المغرب خرج من ثورات الربيع العربي منتصراً إلى درجة أنه اصبح يشكل استثناء سواء في المنطقة المغاربية أو في الشرق الأوسط أو في الدول الخليجية.
وقال الباحث لـ"إيلاف": "لا نفاجأ بهذا التلكؤ الخليجي، وفي مقدمته القطري، وقد نستند الى المثل الفرنسي القائل: أكثر الناس بخلاً أكثرهم غنى، علينا أن ننتظر الأسابيع والأشهر القادمة، ربما لأن قطر، في إطار دخولها إلى السوق المغربية من خلال مساهمتها في ما تملكه شركة اتصالات المغرب نتيجة الأزمات المتداعية على شركة فيفاندي المساهمة، تحاول أن تفاوض انطلاقاً من مركز قوة، وكذلك الأمر في القطاعات الحيوية الأخرى."
ويربط مهتمون هذا التلكؤ القطري بشراء حصة الشركة الفرنسية فيفاندي التي تملك نسبة 53 في المئة من أسهم شركة "اتصالات المغرب". حيث كانت شركة الاتصال القطرية "كيوتيل" قد عبرت عن رغبتها في شراء حصة فيفاندي، وهو ما ستكون له تداعيات على مستقبل العلاقات السياسية سواء مع فرنسا أو مع قطر في ظل حساسية قطاع الاتصال.
وكانت الشركة الفرنسية قد حددت قيمة الصفقة في مبلغ 5.5 مليار أورو.
يضيف الغربي: "على هؤلاء أن يعلموا كونهم سيبقون في حاجة دائمة إلى المغرب لأنه، كما كان ولا يزال يشكل تلك الواحة المترامية
الأطراف التي تشكل استثناءً اقتصاديًا وسياسيًا في العالم العربي."

استثمارات في الطريق
أشار الباحث إلى أن من يبخل على المغرب، فإن استثمارات أخرى قادمة إليه، لأنه حسب كل التقارير الوطنية والإقليمية والدولية أصبح يشكل ذلك الاستثناء في ثورات الربيع العربي.
وأوضح قائلاً: "لعل ما تعرفه تونس الآن وليبيا ومصر من أحداث تلت ثورات الياسمين والفل وثورة شباط أكد ذلك الاستثناء المغربي"، واستحضر الغربي حضور الدبلوماسية القطرية القوي في ثورات الربيع العربي.

استياء من قطر
يضيف: "لكن حتى الدول التي ساندتها قطر من قبيل ليبيا أو تونس أو مصر أصبحت توجه إليها بعض الانتقادات، لأنها لا تريد من ذلك البلد الصغير الحجم ومن حيث المساحة والسكان أن يكون صاحب صوت أعلى في دولها."
ويعتقد الباحث أنه بحكم كون المغرب مملكة عريقة، ودولة لها أهميتها الاقتصادية والاستراتيجية، "يقبل بأن يتعامل مع قطر".
وقال: "أعتقد أن هناك علاقات مد وجزر بين الدوحة والرباط ليست حديثة العهد، فالعاهل المغربي وأمير قطر سعيا من خلال لقاءاتهما المباشرة خلال الزيارة الأخيرة لأمير قطر قبل حوالي عام، إلى أن يضعا حدًا لكل قيل وقال في علاقة الدوحة مع الرباط."
ووصف الباحث ما يقع الآن بين البلدين العربيين بـ"سحابة صيف عابرة لعلاقات استراتيجية كبرى قد تكون بين الدوحة والرباط، لأنه بقدر ما هي الرباط بحاجة إلى قطر بقدر ما هي الدوحة بحاجة إلى الرباط".
هفوات الماضي
بلغة الأرقام، لا يتجاوز عدد المغاربة العاملين في إمارة قطر 2000 مغربي ينشطون في قطاعات السياحة والصناعة التقليدية، الى جانب عدد من القضاة الذين تستعين بهم وزارة العدل القطرية، في حين يقتصر الاستثمار القطري في المغرب على مشروع سياحي مشترك تتولى تنفيذه "شركة الديار القطرية للاستثمار العقاري" بغلاف مالي قدره 170 مليون دولار.
ويرى محمد الغربي أن في الاستفادة مما أسماه "بعض هفوات الماضي" بين الإمارة والمملكة، سبيلاً لأن تتطور علاقات البلدين إلى الأفضل وتخرج من قمقمها.
يشار الى أن العلاقات المغربية القطرية اصطدمت في كثير من الأحيان بمجموعة من العوائق، منها على الخصوص مؤاخذات المغرب تجاه قطر بخصوص تمويلها لصفقات سلاح للجزائر، وما يعتبره تدخلاً لقناة "الجزيرة" في الشؤون الداخلية للمغرب، وهو الذي كان قد رخص لها بفتح مكتب لها في الرباط، ثم انحيازها ضد مصالحه الاستراتيجية منها ما تعلق بملف الصحراء، ونظرتها السلبية للتحولات الجارية في المغرب.




رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

المدّ والجزر بين الرباط والدوحة مازال قائمًا رغم الحوار



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 01:01 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب