منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > منتدى الادبي

ديوان فدوى طوقان

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الآي آي... حيوان في قمة الغرابة Emir Abdelkader منتدى الطبيعة والحياة البرية 11 2012-11-15 03:27 PM
كم حيوان في الصورة أبو معاذ منتدى الالعاب والتسلية 9 2012-01-27 10:08 AM
× |!..انا [ بنت ].. وقت الشدايد فيني [ رجـولــه ] ..!| × | ملكة المنتدى ركن الشعر والخواطر وابداعات الأعضاء 7 2009-10-17 07:09 PM
أغرب 23 حيوان بالعالم سفيرة الجزائر منتدى عالم الصور والكاريكاتير 6 2009-02-20 07:41 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 61 )  
قديم 2013-03-05
 
مشرفة سابقة

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  BOUBA غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 7051
تاريخ التسجيل : Apr 2010
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة : أرض الشهداء
عدد المشاركات : 6,039 [+]
عدد النقاط : 668
قوة الترشيح : BOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to behold
افتراضي رد: ديوان فدوى طوقان

ذهب الذين نحبهم

إلى أرواح شهدائنا الأحرار
في الغارة الإسرائيلية
الغارة في بيروت ...
كمال ناصر، محمد يوسف النجار وكمال عدوان
نسراً فنسراً غالهم وحش الظلام
من أجلك انفرطت عقود دمائهم
جبات مرجانٍ، كنوز لآلئٍ،
ذهب الذين نحبهم ..
لا صوت للأحزان ، انظر،
أورقت صمتاً على شفتي أجزائي.
وأطبقت الحروف شفاهها
تتساقط الكلمات صرعى مثلهم.
جثثاً مشوهةً، ترى ماذا أقول لهم
ومن عيني ومن قلبي تسيل دماؤه ؟
ذهب الذين نحبهم
رحلوا وما ألقت مراسيها مراكبهم ولا
مسحت حدود المرفأ النائي عيون الراحلين
أواه يا وطني الحزين
كم ذا شربت وكم شربنا
في مهرجانات الأسى والموت كاسات العصير المر
لا أنت ارتويت ولا ارتوينا
إنا سنبقى ظامئين
عند النابيع الحزينة سوف نبقى
طامئين
حتى يقامتهم مع الفجر الذي
حضنوه رؤيا لا تموت ولا يذوب لها حنين
جريمة قتل في يوم ليس كالأيام
(إلى روح الطالبة الشهيدة
منتهى حوراني)
ويحمل سيفاً بيد
ويوم الحبيبة في الأسر هبت عليها الرياح
محملةً باللقاح
جرت منتهى
تعلق أقمار أفراحها في السماء الكبيره
وتعل أن المطاف القديم انتهى
وتعلن أن المطاف الجديد ابتدا
(بغرفتها أمها المتعبه
تلملم أوراقها المدرسية:
حذار العدى يا بنيه
فعين العدو تصيب )
وما كذب القلب. كان عدو الحية يطاردها في الميره وينشب في عنقها مخلبه
***
تفتح مريولها في الصباح
شقائق حمراً وباقات ورد
وعادت إلى الكتب المدرسية كل سطور الكفاح التي حذفوها
ورفرف مريولها رايةً في صفوف المدارس. رفرف وامتد ظلل في الضفة المشرئبه
واشجارها المثقلات، ورفرف مريولها في النوافذ –
فوق سطوح المنازل فوق رفوف الدكاكين-
ظلل في الضفة المشرئبه
مساجدها والكنائس، ظللها قبةً تلو قبه
***
وما قتلوا منتهى وما صلبوها
ولكنما خرجت منتهى
تعلق أقمار أفراحها في السماء الكبيره
وتعلن أن المطاف القديم انتهى
وتعلن أن المطاف الجديد ابتدا
***
وما قتلوا منتهى وما صلبوها
ولكنما خرجت منتهى
تعلق أقمار أفراحها في السماء الكبيره
وتعلن أن المطاف القديم انتهى
وتعلن أن المطاف الجديد ابتدا
رد مع اقتباس
اعلانات
 
  رقم المشاركة : ( 62 )  
قديم 2013-03-05
 
مشرفة سابقة

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  BOUBA غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 7051
تاريخ التسجيل : Apr 2010
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة : أرض الشهداء
عدد المشاركات : 6,039 [+]
عدد النقاط : 668
قوة الترشيح : BOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to behold
افتراضي رد: ديوان فدوى طوقان

ذكريات

انا وحنيني البعيد اليك
ورائحة الليل والذكريات
وأنشودة عبر موج الأثير
تبارك سحر الهوى والحياة
وغيبوبة ، وانتقال بعيد
وراء القفار
وعبر الصحاري
وكان اللقاء الغريب السعيد
طوانا هناك على الشطّ ليل
نديّ الغلائل ، شفّ مضيء
وأنت بجنبي طفلي الحبيب
تنفض قصة عمر مليء
تحدثني عن الحياة الكفاح
وخوض الردى
وكان الصدى
مثيراً ، وكانت هناك جراح . .
تلمّست تلك الجراح الغوالي
وشيء بصدري كحسّ الامومة
تلمستها وحنوت عليها
بروحي الرؤوم ونفسي الرحيمة
وفي غمرة الحب مرّت يدي
بدفق الحنان
ودفء الأمان
على رعشات الجبين الندي
ووسّدت رأسك قلباً سخيّ
العطاء ، ولفّ النقاء كلينا
وغنّت بأعيننا العاطفات
وابتسم الحب في شفتينا
ومرّ نسيم طري علينا
ترشّ يداه
عبير الحياة
شربنا الشذى منه حتى ارتويتا
وكان هوانا جميلا كهذا
الوجود ، عنيفاً كعنف الحياة
وكنا معاً نغماً واحدا
وكنا معاً نغماً واحداً
عميق الرنين فسيحاً مداه
نموت ولا يتلاشى صداه
ويبقى يدور
يلف الدهور
يبارك سحر الهوى والحياة
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 63 )  
قديم 2013-03-05
 
مشرفة سابقة

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  BOUBA غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 7051
تاريخ التسجيل : Apr 2010
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة : أرض الشهداء
عدد المشاركات : 6,039 [+]
عدد النقاط : 668
قوة الترشيح : BOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to behold
افتراضي رد: ديوان فدوى طوقان

يتبع........................
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 64 )  
قديم 2013-03-05
 
مشرفة سابقة

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  BOUBA غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 7051
تاريخ التسجيل : Apr 2010
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة : أرض الشهداء
عدد المشاركات : 6,039 [+]
عدد النقاط : 668
قوة الترشيح : BOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to behold
افتراضي رد: ديوان فدوى طوقان

رجاءً لا تمُتْ

يا أخا الروحِ رجاءً لا تمُتْ
أو فخُذْ روحي معك
ليتني أحمِلُ عن قلبكَ ما
يوجع قلبك
لو ترى كم رفع القلبُ إلى اللّه
صلاة القلب كي يشفي بروح منه جُرحَك
يا أخا الروح رجاءً لا تمُتْ
نقطةُ الضوءِ بعمري أنت
نبراسي المضيء
ابْقَ لي أرجوك
ابْقَ الضوءَ والنكهةَ والمعنَى
وأحلى صفحةٍ في سِفْر شِعري
وّجَت آخرَ عمري
حلمٌ
حلمتُ...
رأيت قصائد قلبي التي لم أقلها
تموت واحدة بعد أخرى
حزنتُ... وقمت إليها
ألملمها جثثًا ورفاتْ
بكيت عليها وغسلّتها بالدموعْ
وسلّمتها لمهب الرياحْ
رجعت بخفي حنينْ
بكفين فارغتين
وظل شرود حزين يدبّ على مقلتيّ
وذكرى
بنيتُ لها معبدًا يتهجدُ قلبي لديه
ويضئُ الشموع
لذكرى قصائد ماتتْ
وليس لها من رجوعْ
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 65 )  
قديم 2013-03-05
 
مشرفة سابقة

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  BOUBA غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 7051
تاريخ التسجيل : Apr 2010
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة : أرض الشهداء
عدد المشاركات : 6,039 [+]
عدد النقاط : 668
قوة الترشيح : BOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to behold
افتراضي رد: ديوان فدوى طوقان

رسالة إلى طفلتين في الضفة الشرقية

(( إلى كرمة وعمر ))
- - -
يا كرمتي أودّ لو أطير
على جناح الشوق لو أطير
لكنّ توقي يا صغيرتي مقيّد أسير ...
يعجزني يا كرمتي العبور
فالنهر يقطع الطريق بيننا
وهم هنا يرابطون
كلعنهٍ سوداء هم هنا يرابطون
قد نسفوا نسفوا الجسور
وحرموني منك يا صغيرتي
وحرّموا العبور
**********
الموت رابضٌ على النّهر
الموت رابضٌ لكل من عبر(1)
يا كرم يا غزالتي
العسل الصّافي المضيء في العيون
يوحشني كثير
والخصل الشقراء مثل القمح ، مثل –
موسم الحصاد في حقولنا
توحشني ، توحشني كثير
أود لو أطير يا غزالتي
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 66 )  
قديم 2013-03-05
 
مشرفة سابقة

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  BOUBA غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 7051
تاريخ التسجيل : Apr 2010
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة : أرض الشهداء
عدد المشاركات : 6,039 [+]
عدد النقاط : 668
قوة الترشيح : BOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to behold
افتراضي رد: ديوان فدوى طوقان

رقية

من صور النكبة
تدلــّت عن الأفق أمّ الضياء
ملفّعة باصفرارٍ كئيب
وقد لملمت عن صدور الهضاب
وهام التلال ذيول الغروب
وجرّت خطاها رويداً رويداً
وأومت إلى شرفات المغيب
فأطبقن دون رحاب الوجود
وأغرقنه في الظلام الرهيب
وغشّى الدجى مهجاتٍ نبضن
بشوق الحياة ، بوهج اللهيب
وأخرى تلاعب ثلج السنين
بها فخبت في حنايا الجنوب
وأوغل في حاليات القصور
وأوغل في كل كوخ سليب
فمدّ الجناح على بسمات الشفاه ، وفوق جراح القلوب
وضمّ السعيد بأحلامه ، وضمّ أخا البؤس نضو الكروب
وفي وحشة الليل ، ليل المواجع ،ليل المواجد ، ليل الهموم
وللريح ولولة في الشعاب
وللرعد جلجلة في الغيوم
وللبرق خفق توالى دراكاً
يشق حجاب الظلام البهيم
بدا ( جبل النار ) ترب الخلود
له روعة الأزليّ القديم
تعالى أشمّ أمام السماء
تجاذب منها حواشي الأديم
كأنّ ذراه رفعن هناك ،
على الأفق ، متكأ للنجوم
وكان وراء غواشي الدجى
رهيب السكون عميق الوجوم
تحسّ به رجفة الكبرياء الجريحة والعنفوان الكليم
وفي قلبه النار مكبوتة الزفير ، فيا للــّهيب الكظيم !!
هنالك ، في سفح البطولات ، والمجد ، والوثبات الكبر. !
هنالك ؛ تحت الضباب المسفّ ، والأرض غرقى بدفق المطر
كأن الرحاب العلى بعيون السحائب تبكي شقاء البشر. .
هنالك ضمّ (رقيّة) كهف
رغيب عميق كجرح القدر
تدور به لفحات الصقيع
فيوشك يصطكّ حتى الصخر
وتجمد حتى عروق الحياة
ويطفأ فيها الدم المستعر
(رقية) يا قصة من مآسي الحمى سطّرتها أكفّ الغير
ويا صورةً من رسوم التشرد ، الذل ، والصدعات الأخر
طغى القرّ ، فانطرحت هيكلاً
شقيً الظلال ، شقي الصور !!
تعلّق شيء كفرخٍ مهيضٍ
على صدرها الواهن المرتعد
وقد وسّدت رأسه ساعداً
وشدّت بآخر حول الجسد
ولو قدرت أودعته حنايا الضلوع ، وضمّت عليه الكبد !
عساها تقيه بدفء الحنان
ضراوة ذاك المساء الصّرد
وعانقها هو يصغي الى
تلاحق أنفاسها المطّرد
وكانت خلال الدجى مقلتاه
كنجمتين ضاءا بصدر الجلد
تشعان في قلبها المدلهم
فيوشك في جنبها يتّقد
وغمغم : أمّ؛ وراحت يداه
تعثيان ما بين نحرٍ وخد
فأهوت على الطفل تشتمّ فيه
روائح فردوسها المفتقد
وفي مثل تهوية الحالمين
وغيبوبة الانفس الصافية
أطّلت على أفق الذكريات
وفي عمقها لهفة ظاميه
تعانق بالروح طيف الديار
وتلثم تربتها الزاكية . .
وأفياءها الدافئات وتلك الدهاليز في الروضة الحالية
وإلف الحياة يشيع الحياة
بأجواء جنّتها الهانيه
فيا دار ما فعلته الليالي
بأشيائك الحلوه الغالية
وربّك ، كيف تهاوت به
يد البغي والقوة الجانيه؟
ومرّ على قلبها طيف يومٍ
دجى الضحى ، عاصف مربد
وقد نفرت في جموع الإباء
نسور الحمى للحمى تفتدي
دعاها نفير العلى والجهاد
فهبّت خفاقاً الى الموعد
تذود عن الشرف المستباح
وتدفع عنه يد المعتدي
وتقتحم الهول مستحكماً
وتسخر باللهب الموقد
فتنقضّ مثل القضاء المتاح
وتهبط كالأجل المرصد
وليست تبالي وجوه الردى
كوالح في الموقف الأربد
فيا للحمى ، كم حميّ أبيّ
تجدّل فيه ، وكم أصيد
أباجوا له المهج الغايات
وأسقوا ثراه دم الأكبد
وطالعها في رؤى الذكريات
فتاها ، نجيّ العلى والطماح
إباء الرجولة في بردتيه
وزهو البطولة ملء الوشاح
يشدّ على الغاضب المستبد ويضرب دون الحمى المستباح
ويلقي عراك المنايا وجاهاً
ويكسح الهول أي اكتساح
وتعرف منه الوغى كاسراً
قوى الجناح ، عنيد الجماح
يخط على صفحات الجهاد
سطور الفدى بدماء الجراح
نبيل الكفاح اذا الخصم راغ
ومن شرف الحرب نبل الكفاح
فيا من رأى النسر تجتاحه
وتلوي به بفتات الرياح
تهاوى صريعاً وأرخى على
حطام أمانيه ريش الجناح !
وفاضت لواعجها ، لا أنيناً
جريحاً ، ولا عبرة زافره
ولكن زعافاً من الحقد والبغض والضغن والنقم الغامره ؟
متى يشتفي الثأر ؟ يا للضحايا
أ تهدر تلك الدماء الطاهره
ويا للحمى ! من يجيب النداء
نداء جراحاته النافره
وقد أغمد السيف ، لا ردّ حقاً
ولا أطفأ الغلة الساعره !.
تململ في حضنها فرخها
فضمّته محمومةً ثائره . .
ومالت عليه وفي صدرها
مشاعر وحشيةٌ هادرة . .
لترضعه من لظى حقدها
ونار ضغائنها الفائره . .
وتسكب من سمّ خلجاتها
بأعماقه دفقةً زاخره !.
هنا جبل (النار) كان يطوّف
حلم بأجفانه الساهره
تغاديه فيه طيوف نسورٍ
تغلّ بأفق العلى طائره
مخالبها راعفات . . وملء
جوانحها نشوة ظافره
وبرد التشفي بثاراتها
وراء مناسرها الكاسره!

التعديل الأخير تم بواسطة BOUBA ; 2013-03-05 الساعة 09:23 PM
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 67 )  
قديم 2013-03-05
 
مشرفة سابقة

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  BOUBA غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 7051
تاريخ التسجيل : Apr 2010
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة : أرض الشهداء
عدد المشاركات : 6,039 [+]
عدد النقاط : 668
قوة الترشيح : BOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to behold
افتراضي رد: ديوان فدوى طوقان

سموّ

أحبّك للفنّ ، يسمو هواك بنفسي نحو الرحاب العلى
فيدني إليها معاني السماء ، وينأى بها عن معاني الثرى
سموت بقلبي وروحي فراحا يفيضان بالشعر شعر الهوى
ونضّرت عيشي ، فأمسى غضيراً ترف عليه زهور المنى
ورفرف في القلب حلم سعيد جميل الخيالات حلو الرؤى
وقد كنت في وحشة لا أرى لي أليفاً يبدّد عنّي الأسى
فلا النفس يسعدها فيض حب ، ولا القلب يسطع فيه السنى
الى ان تجليت روحاً مشعاً كنجم تلألأ لأبن السّرى
فضوّ أت أيامي الحالكات وأفغمتها بذكيّ الشذى
وأحييت نفسي بأسمى هوى هو الخلد أو نفحات السما
وأرويت روحي بصوب الحنان كالروض أرواه صوب الحيا.
ومن عجب أنني لا أراك ولكن أحسك روحاً هفا
يحن إليّ ويحنو عليّ وينساب حولي هنا أو هنا
إذا ما صحوت ، اذا ما غفوت ، اذا ضجّ يومي وليلي سجا
رقيقاً شفيفا كنور الصباح زكياً نقياً كقطر الندى
فيا أيها الروح ، ما أنت ؟ قل لي ، أأنت من الله روح الرضى ؟
وهل أنت ظلّ الأمان الظليل دنا ليّ من سدرة المنتهى ؟
ترى شعّ نور الإله بنفسي ليجلو الطريق ويهدي الخطى ؟
وهل للملائك الحان حبٍ فأنت بقلبي رجع الصدى ؟
فإني أحسّك روح الرضى وظلّ الأمان ونور الهدى
وأصغي لدقّات قلبي لحناً طهوراً بعيد المدى
يوقعه حبك المستفيض فيذهلني وقعه المشتهى
وتغمرني سكرات التجلي كأن الإله لعيني بدا ! . .
أخالك صورة حبس كبير
جلاها لعيني وحي السما
تهيئ روحي لصوفيّةٍ
وتنفض عنها غبار الثرى
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 68 )  
قديم 2013-03-05
 
مشرفة سابقة

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  BOUBA غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 7051
تاريخ التسجيل : Apr 2010
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة : أرض الشهداء
عدد المشاركات : 6,039 [+]
عدد النقاط : 668
قوة الترشيح : BOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to behold
افتراضي رد: ديوان فدوى طوقان

ساعة في الجزيرة

بعيدان نحن هنا في الجزيره
بحضن الظهيره
ونافورة الماء تنثر فضّه
هنا يا رفيق حياتي أنا
وأنت أمامي ، أمامي هنا
وهذا المكان
يلفّ الغرام سماه وأرضه
وهذا الأمان
وهذا الرضى ، كل هذا لنا
هنــا نحن ، هذي يدي في يديك
ونار الحياه
تدبّ وتسرب منك إليّ
ومنـّي إليك
هنا نحن بعد الطواف البعيد
معاً نستريح ،
معـاً نستزيد
هوانا الجديد
هوانا الوليد
وشمس الشتاء
حنون الضياء
تضمّ كلينا
وتحنو علينا
وتقضي إلينا
بسرٍ جديد
لذيذ ، نخبّئه في دمانا
فيذكي هوانا
ويربطنا بشعور سعيد
سيأتي الغد
ويتلوه ما بعده
ويجيء سواه
وآخر يتبع آخر
ويعبر عام
وعام
وآخر
غداً تتبدل أحلامنا
غداً تتحول أيامنا
غداً نتغيّر. .
فلا أنت من بعد أنت
ولا أنا ما كنت قبل ،
غداً نتغيّر
وقد أنتهي
بنفسك يوماً فلا من أثر
بنفسك منّي ولا من صور
كأن لم أكن عالماً تزدهي
بكونك تملك آفاقه
بكونك تلهب أشواقه
وقد تنتهي
بنفسي ،
بلى ، أنت قد تنتهي
بنفسي
وتمسي
بقايا هشيم ذرتها الرياح
بكل مهبّ
فيفرغ قلبي
ويصبح حبي
رفاتاً بقبر الزمان اندثر
وقد يا رفيق حياتي أموت أنا
أو تموت ، وأبقى أنا
لأصبح ظلاً لماضٍ طواه
زمان يدور ويطوي الحياة
وقد يا رفيق حياتي وقد
ومهما توالى ،
ومهما استجدّ
فساعتنا هذه في الجزيرة
بحضن الظهيرة
ستبقى تعيش بروحي دقيقة
وراء دقيقة
وتحيا كروحي بقلب الأبد
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 69 )  
قديم 2013-03-05
 
مشرفة سابقة

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  BOUBA غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 7051
تاريخ التسجيل : Apr 2010
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة : أرض الشهداء
عدد المشاركات : 6,039 [+]
عدد النقاط : 668
قوة الترشيح : BOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to behold
افتراضي رد: ديوان فدوى طوقان

شعلة الحرية

(( هدية إلى أم الأعمال العظيمة مصر الثورة في حرب السويس ))
هبة الله السخية
هذه الشعلة ، إرث البشرية
ارفعيها أنت يا مصر ارفعيها
للملايين الذين
كم حنى أعناقهم ذلّ السنين
ارفعيها للملايين الذين
لم يزالوا ظامئين
لينابيع الضياء
الضياء السمح يهمي في سخاء
ارفعيها لهمو
للملايين على الدرب فأفق الدرب داجٍ معتم
فجّري الأعماق كل السّر فيها
فانتفاضات الشعوب
وانطلاقات الشعوب
كلما تكمن فيها
من هنا تنهار جدران الظلام
من هنا تنحطم القضبان ترتدّ حطام
فجّريها هذه الأعماق كلّ السر فيها
وارفعي الشعلة يا مصر ارفعيها
انها سرّ البقاء
هي مهما أخمدوا أنفاسها ، أو
أطفأوا أقباسها
هي مهما مرّغوها
هي مهما أرخصوها
سوف يبدو وجهها الحرّ مهيب الكبرياء
للملايين الذين
عشقوها من قرون وقرون
سوف تبدو من خلال المحن .
من رزايا الوطن
سوف تبدو من ثنايا المعركة
ودخان الموت يلتفّ جبالاً بجبال
والقرابين بساحات النضال
يطرقون الباب ، باب الأبدية
وبأيديهم تراب المعركة
التراب الطيب الطاهر روّاه الفداء
هذه الشعلة من قال يلاشيها الطغاة الغادرون
البغاة المجرمون
وهي إرث البشرية
هبة الله السخية
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 70 )  
قديم 2013-03-05
 
مشرفة سابقة

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  BOUBA غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 7051
تاريخ التسجيل : Apr 2010
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة : أرض الشهداء
عدد المشاركات : 6,039 [+]
عدد النقاط : 668
قوة الترشيح : BOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to beholdBOUBA is a splendid one to behold
افتراضي رد: ديوان فدوى طوقان

طمأنينة السماء

عج الأسى في نفسها الشاعره
في ليلة مقرورة كافره
وحيدة ، ضاق بها مخدع
توغل في الوحشة السادره!
كم شهد المكبوت من شجوها
تثيره خلجاتها الثائرة . .
كم التوت فيه على قلبها
تبكي أماني قلبها العاثرة
وكم ، وكم ، ولا يد برّةٌ
تأسو جراح الزمن الغائرة !
تنهدت مما عراها ، وقد
مالت على شرفتها حانيه
وقلّبته بصراً تائهاً في
جوف تلك الظلمة الغاشية
لا ومضة تخفق من كوةٍ
لا نبأة تصعد من ناحية
سوى هزيز الريح تهتاجها
أصداؤه المفجوعة الباكيه
وقلبها المحروم ما يأتلي
يدقّ خلف الأضلع الواهيه !
ورجّت الوحشة أعماقها
في هيكل الليل الكئيب الضرير
فاصطرعت فيها أحاسيسها
كاللج يطغي في الخضم الكبير
ووثبت أشباح آلامها
مجنونة ، تشب شبّ السعير
فجمدت في جفنها دمعة
تصاعدت من قلبها المستطير
ثم همت محرورةً مرةً
كأنها تضرّع المستجير
تلفّتت وراءها في أسى
نحو مهاوي أمها الغابر
لعلّ في أغواره لمحةً
تلوح من ذكرى سني عابر
لعلّ في الماضي وأطيافه
عزاءها من قسوة الحاضر
فما رأت غير حطام المنى
على صخور القدر الغادر . .
وبعض أشلاء هوىً حالم
مرتطم بالواقع الساخر . .
وسرّحت أمامه طرفها
عبر غدٍ مكتنف بالضباب !
فأبصرت ، ما أبصرت ؟ مهمهاً
مستبهم الافق مخوف الشعاب
تبعثرت فيه الصور واختفت
معالم السبل وراء اليباب
وهي على الدرب ذعور الخطى . .
رفيقها الوحدة والإغتراب . .
والظمأ الكاسر لا يرتوي
في قلبها الهائم خلف السراب ! . .
وكان أقسى ما شجى نفسها
وابتعث الراعب من هجسها
تدفق الظلمة في يومها . .
في غدها المحروم . . . في أمها . .
ظلمة عمرٍ كل أيامه
ليل تدجّى في مدى حسها
النور ، أين النور ؟ هل قطرة
تسيل منه في دجى يأسها
من أين والأقدار قد جفّفت
منابع الأضواء من نفسها
وفي شرود مبهم غامضٍ
تعلقّت مقلتها بالسماء !
فانشق صدر الليل عن كوكب
مشعشع الوهج دفوق الضياء
كان روح الله من فوقه
تمدّه بنورها عن سخاء
فانخطفت في ذهلة روحها
خلف النهايات . . وراء الفضاء
هناك حيث النور لا ينتهي
هنالك حيث النور فوق الفناء
هناك غشّتها طمأنينة
علويّة ما لمداها حدود
وصاح من أعماقها هاتف
ينتظم الأرض صداه البعيد
يا أرض ، أحزانك مهما قست
وطبّقت حولي مجالي الوجود
هيهات ان تلمس روحاً سرى
فيها من الله ضياء الخلود !.
رد مع اقتباس

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

ديوان فدوى طوقان



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 12:57 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب