منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

الجزائر بريئة من دم شكري بلعيد...

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الصحافة التونسية تقول أن شكري بلعيد كشف التفاصيل فتم اغتياله Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-03-05 11:12 PM
اعتراف شباب من التيار السلفي المتشدد باغتيال شكري بلعيد Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-02-26 11:20 PM
اغتيال شكري بلعيد قرار تونسي ولا علاقة للجزائر بالعملية Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-02-24 08:02 PM
الجزائر تتبرّأ من "دم" التونسي شكري بلعيد Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-02-23 10:33 PM
«الشروق» تزور قبر الشهيد شكري بلعيد : الجيش و«الرفاق» يحرسونه... والزوار بالمئات Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-02-10 05:26 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2013-03-18
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,971 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool الجزائر بريئة من دم شكري بلعيد...

نزار السنوسي، الناطق باسم هيئة دفاع المناضل المغتال، شكري بلعيد، لـ "الشروق":

الجزائر بريئة من دم شكري بلعيد والغنوشي ولعريض أمام قاضي التحقيق قريبا

كشف نزار السنوسي، الناطق الرسمي لهيئة دفاع المناضل السياسي التونسي المغتال، شكري بلعيد، عن وقوف شخصية سياسية لازالت تزاول مهامها في الحكم وراء إدخال 3 أشخاص عبر الحدود الجزائرية التونسية ليلة اغتيال شكري بلعيد، وهي القضية التي أدت إلى سحب الثقة من الناطق الرسمي السابق، فوزي بن مراد، وأوضح السنوسي في حوار لـ"الشروق"، على هامش إحياء أربعينية بلعيد، أن الجزائر لا علاقة لها لا من قريب ولا من بعيد بالقضية، التي يعتبرها الشعب سياسة تونسية مائة بالمائة، وتابع أن الحديث عن إلقاء القبض على القاتل وتسليمه لتونس محل شك، يستدعي من هيئة الدفاع التقرب خلال الأيام المقبلة من سفير الجزائر بتونس للاستفسار من جهة وتقديم الاعتذار عما بدر من طرف الناطق الرسمي السابق، وأكد أنه سيتم المطالبة بسماع رئيس حركة النهضة، راشد الغنوشي، ورئيس الحكومة، علي لعريض، في القضية، وعدد من الشخصيات السياسية، وعبّر عن استنكاره لوتيرة سير التحقيق البطيئة.
.
"الشروق": كيف تقيّمون الأوضاع التي تعيشها تونس؟
نزار السنوسي: تونس تعيش مناخا عنيفا منذ حوالي سنة، ببروز مليشيات مدعومة من طرف النهضة، وهذا بما يسمى بروابط حماية الثورة، وبدأ بالاعتداء على الأحزاب الوطنية والديمقراطية وتجمعاتها، خاصة المناهضة لحركة النهضة، كما تعيش على وقع دعوات صريحة وعلنية إلى قتل الشخصيات السياسية دون أن تحرك السلطة ساكنا، لينتهي هذا الوضع باغتيال المناضل السياسي، شكري بلعيد، وهي جريمة ممنهجة ومدبرة.
قولكم أن الاغتيال مدبّر وممنهج اتهام خطير، وإلى من توجهون أصابع الاتهام؟
لا يمكنني كمحامي أن أتهم أية جهة بعينها، احتراما للقواعد القانونية وتجنبا لعرقلة سير التحقيق، لكن كل الأطراف الديمقراطية في تونس وحزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد، وعائلة الشهيد شكري بلعيد، يحملون حركة النهضة المسؤولية السياسية والأخلاقية، بعد أن غضت الطرف وتساهلت وربما شجعت أعمال العنف.
أما بصفتي رجل قانون فلا يمكنني التهجم جزافا، بل نتعامل مع الوقائع، غير أن الملاحظ أن الاغتيال سياسي وراءه طرف سياسي أو جهاز اتخذ القرار من أجل تحقيق هدف سياسي معين، فتصفية المعارض الديمقراطي والحقوقي، شكري بلعيد، كان من أجل خلق مشهد سياسي جديد في تونس، لكن الأمر انقلب على من دبر الاغتيال، نظرا للتضامن الكبير وانتفاضة كل القوى السياسية والشعبية.
يبدو أنكم تشككون في وتيرة التحقيق في القضية؟
نعم، لقد بدأنا نتأكد بأن السلطات المعنية لا تتعامل بالجدية المطلوبة مع الملف، كما لاحظنا التداخل في الصلاحيات بين الجهازين التنفيذي والقضائي، وأيضا محاولة توظيف الملف سياسيا من طرف وزير الداخلية السابق، علي لعريض، رئيس الحكومة حاليا، وذلك بعد أن عقد ندوة صحفية خارقا القانون ومبدأ سرية التحقيق، حين اتهم تيارا دينيا متشددا، فيها إيحاء وإحالة إلى السلفية، في حين أن المجموعات الدينية المتشددة موجودة في كل الأحزاب والتنظيمات ذات المرجعية الإسلامية، بما فيها حركة النهضة.
ما هي النقاط التي تشغلكم في صيرورة التحقيق؟
أولا، لماذا لم يتم عزل مسرح الجريمة بل وتم رفع السيارة بسرعة قياسية، ألا يؤدي ذلك إلى إمكانية إتلاف بعض الأدلة، كما ثبت أن المركبة التي كانت تترصد شكري بلعيد، كانت تسير دون لوحة ترقيم لمدة أسابيع دون توقيفها، وأنها كانت حاضرة خلال أحداث الاعتداء على سفارة الولايات المتحدة الأمريكية، كذلك تصريحات لعريض بتوقيف المشتبه بهم خلال سويعات أو أيام على أقصى تقدير ظلت مجرد كلام.
ألا ترون أن الإعلام حلّ محل وزارة الداخلية وقاضي التحقيق في تقديم معطيات جديدة؟
حقيقة، كثرت التسريبات الإعلامية المستندة حسب أقوال الصحفيين إلى مصادر أمنية، لكن نحن كهيئة دفاع نرى أنها تسريبات غير بريئة وغايتها تضليل التحقيق والتشويش على القضاء، الأمر الذي يدل على أن الجهة التي تقف وراء الاغتيال لازالت تشتغل إلى حد اليوم عبر المجال الإعلامي، مما يؤكد مجددا بأنها جريمة اغتيال سياسي بامتياز.
توجه عائلة المرحوم أصابع الاتهام إلى حركة النهضة، لكن لم يتم استدعاء ممثلها القانوني من طرف قاضي التحقيق رغم أن رئيس الجمهورية تم سماعه؟
أبجديات التحقيق كان من الأجدر أن يبحث قاضي التحقيق مع أطراف في حركة النهضة، بما فيها راشد الغنوشي واستدعائهم للاستماع حتى يقطع الشك باليقين، ما يجعلنا نستغرب عدم استدعاء الغنوشي، لسماع شهادته، كما تم الاستماع إلى رئيس الجمهورية الذي تراجع عن أقواله، كما نطالب علي لعريض بالاستجابة للاستدعاء الموجه له، لتحديد موعد سماعه بخصوص تصريحه بأن شكري بلعيد لم يكن محل تهديد.
كيف تلقيتم خبر إلقاء الجزائر القبض على قاتل شكري بلعيد؟
لقد تعاملنا بكل حذر قانوني مع ما تم تداوله من أخبار بهذا الخصوص، فقد قمنا بالاتصال بالصحفية المعنية التي تمسكت بكل أقوالها وثقتها بمصادرها، واتصلنا أيضا بقاضي التحقيق الذي نفى الرواية جملة وتفصيلا ورفض الظهور علنا، وسمح لي بالقيام بذلك بدلا عنه، وأعلنت للصحافة أن قاضي التحقيق يُكذب رواية الصحفية جملة وتفصيلا.
إذن تشككون في صدقية تصريحات وزير الداخلية الجزائري النافية للخبر؟
لا، لم أقل ذلك، فنحن متأكدون من أن السلطات الجزائرية لن تدخر أي جهد لإعانتنا في الكشف عن الحقيقة، إن كان لديها معلومات موثوقة تفيد بذلك، خاصة وأن الجزائر للأسف، سبق لها وأن اكتوت بنار الاغتيالات والإرهاب.
وما حقيقة اتهام الناطق الرسمي السابق لهيئة الدفاع فوزي بن مراد، الجزائريين بالوقوف وراء الاغتيال؟
في الحقيقة، إن هناك شاهد أفاد بأن شخصية سياسية تونسية قامت بإدخال 3 عناصر عبر الحدود الجزائرية التونسية قبل يوم الاغتيال وغادروا بعدها، وهي شهادة موثقة في الملف، لكن الأستاذ فوزي بن مراد كانت له أثناء الندوة الصحفية زلة لسان وضحها بعد ذلك، حين قال إن 3 جزائريين دخلوا تونس ليلة الاغتيال، الأمر الذي أزعج وأحرج كثيرا عائلة المرحوم شكري بلعيد وهيئة الدفاع، وتم اتخاذ قرار سحب صفة الناطق الرسمي لهيئة الدفاع منه.
من هي الشخصية السياسية التي كشف عنها الشاهد؟
أتحفظ عن ذكرها الآن، لكن سيتم الكشف عنها في حال تم استدعائها رسميا من طرف قاضي التحقيق، وهي لازالت تزاول مهامها في الحكم، هذا ما يمكنني أن أبوح به الآن.
ألم تتصلوا بسفير الجزائر في تونس للاستفسار بعيدا عن التسريبات الإعلامية؟
لا، لم نتصل به، لكننا نعتزم الاتصال بالسفير، عبد القادر حجار، للتأكد من صحة ما يتم تداوله حول قضية إلقاء القبض على القاتل وتسليمه للسلطات التونسية من عدمه، كما سنوضح له اللبس السابق فيما حدث مع فوزي بن مراد، وفي هذا الإطار وجهنا دعوة لسعادة السفير لحضور أربعينية الشهيد شكري بلعيد.
لماذا تم إقحام الجزائر في هذا الملف حسبكم؟
هي محاولات لتوجيه التحقيق من طرف جهات لها مصلحة في توتير الوضع التونسي، لكن نحن نؤكد أن السلطات الجزائرية ليست لها علاقة لا من قريب ولا من بعيد بهذا الملف، وجميع التونسيين يعلمون ذلك بشكل قطعي، فهيئة الدفاع وجميع القوى الديمقراطية لديها قناعة بأن الملف تونسي سياسي مائة بالمائة في الجهة التي خططت ودبرت ونفذت.
ألا ترون خطوة اللجوء إلى القضاء الدولي طعنا في مصداقية الدولة التونسية؟
لا، أبدا، فالقرار سياسي وليس قانونيا بسبب غياب السلطة الالزامية لمجلس حقوق الإنسان الأممي الذي يشتغل على الاتصال بالسلطات الوطنية للاستفسار حول الملف، وإرسال مبعوث خاص يواكب في عين المكان على سير البحث والتحقيق ليرفع تقريره إلى الجلسة العامة للمناقشة، وهنا وفي حالة ما إذا كثرت الشكوك والخروقات حينها قد يتقرر تشكيل لجنة تحقيق دولية مستقلة، وسنخطر المجلس الشهر القادم.
وقبل ذلك سنطلب الاستماع إلى نائب بلجيكي وممثل عن الحكومة البلجيكية بعد أن صرح في جلسة برلمانية أن حكومة بلده تملك معلومات مهمة حول جريمة الاغتيال، ولم ينف ممثل الحكومة البلجيكية الذي كان حاضرا في الجلسة وقال إنه في حال تلقينا استدعاء رسميا من تونس سندلي بشهادتنا، وهذا ما سنطلبه أيضا من قاضي التحقيق.






رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الجزائر بريئة من دم شكري بلعيد...



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 08:41 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب