منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

فضائيات تونس وليبيا في حداد.. وحسنة الجزيرة في مصر تمحو سيئتها في سوريا!

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تخطط لها كتيبة "الموقعون بالدماء" باستعمال مساجين هربوا من النيجر الجزائر تحذّر تونس وليبيا من اعتدا Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-07-14 12:49 AM
"الجزيرة" و"العربية" انتهتا في تونس، و"فرانس 24" تمارس هواية التهويل Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-06-05 01:43 AM
انتبه ادم ........حواء كنز ثمين اميرة التفاؤل ركن المرأة المسلمة 0 2013-05-17 12:02 PM
هكذا ألغى القذافي مباراة الجزائر وليبيا المونديالية سنة 1989 Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2012-10-11 07:37 PM
تونس تحافظ على صدارة مجموعتها بتعادل ثمين مع نيجيريا في تصفيات المونديال aanis88 منتدى الكورة العربية 3 2009-09-07 11:59 AM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2013-07-29
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,954 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي فضائيات تونس وليبيا في حداد.. وحسنة الجزيرة في مصر تمحو سيئتها في سوريا!

أموال الإعلانات وجاذبية المسلسلات أهم عند قنوات الفتنة من دم الإخوان

فضائيات تونس وليبيا في حداد.. وحسنة الجزيرة في مصر تمحو سيئتها في سوريا!




للمرة الأولى منذ سنوات تقريبا، تستطيع القنوات الفضائية الإخبارية حجز مكان لها في شهر رمضان الكريم، ليس بسبب ضعف الأعمال الدرامية هذه السنة، ولا بسبب قلّتها، ولكن لأن العديد من الأحداث السياسية والتهاب الشارع العربي في أكثر من بلد، فرض نفسه على أجندة البرامج في رمضان، وأحدث ثورة على البرامج التلفزيونية المعتادة في مثل هذا التوقيت من السنة!
قفزت أحداث مصر وليبيا، وأيضا تونس إلى مقدّمة اهتمامات القنوات العربية في الأيام الأخيرة للدرجة التي قامت فيها هذه الأخيرة بتغيير برامجها كليا، ومنها من أخذ عطلة عن تقديم الدراما الرمضانية المعتادة، على غرار ما وقع في تونس، أين أوقفت العديد من الشاشات برامجها الرمضانية المتمثلة في المسلسلات وبرامج الكاميرا الخفية، لتخصص معظم وقتها للحديث عن الاغتيال السياسي الذي هزّ البلد وراح ضحيته الناشط السياسي محمد البراهمي..
قنوات مثل التونسية، نسمة، التلفزيون التونسي الرسمي، حنبعل، المتوسط، وغيرها من الفضائيات، أوقفت نهائيا تقديم مسلسلاتها لتخصص الوقت كاملا للحديث عن الاغتيال وآثاره على المشهد الداخلي في تونس، كما أنها التزمت بالحداد الوطني حيث قطعت معظم تلك القنوات وأخرى، برامجها لبث القرآن الكريم، أو لتقديم حصص سياسية عن الحدث، وهو الأمر الذي لم يكن متوقعا ولا في الحسبان، علما أننا نشهد ذات الحالة التلفزيونية التي عرفناها بصريا وإعلاميا عقب الاغتيال السياسي الأول الذي راح ضحيته شكري بلعيد..
الوضع ذاته توجد عليه عدد كبير من القنوات التلفزيونية الليبية التي قررت وقف برامجها المخصصة للشهر الكريم، من أجل متابعة الأحداث السياسية المتلاحقة في البلد، على غرار الاغتيال السياسي الذي تعرض له الناشط إبراهيم المسماري، وما تبع لك من أحدث عنف وتخريب في مدينة بنغازي أين تم اقتحام أحد السجون وفرار أزيد من ألف شخص منها، ناهيك عن حرق عدد من المقرّات الحزبية التابعة لجماعة الإخوان المسلمين، ومن تلك الفضائيات التي غيّرت في برامجها، نجد ليبيا الحرة، وليبيا تي في، ناهيك عن القنوات المحلية في طرابلس وأيضا بنغازي..
وكانت هذه الفضائيات قد بيّنت للجميع أنها جاءت لتنافس غيرها في الشهر الكريم، وذلك من خلال تقديم عدد هام من الأعمال الدرامية القوية ناهيك عن تخصيص مبالغ وإمكانات مالية معتبرة تم رصدها لإنتاج عدد من برامج الألعاب والمسابقات، ولكن يبدو أنه وعلى غرار تونس، دفعت الأحداث المتصاعدة في هذا البلد منذ الإطاحة واغتيال زعيمه السابق معمر القذافي إلى تغيير كل الأمور الثابتة فيه، بما في ذلك برامج التلفزيون في رمضان !
وإذا كان هذا هو الحال في تونس وليبيا، فانه لا يختلف كثيرا عن مصر، التي تميزت طيلة السنوات الماضية باعتبارها رائدة التلفزيون في رمضان من خلال كمية ونوعية الإنتاج الكبير فيها للأعمال الدرامية وتصديرها إلى كل العالم العربي، حيث دفعت الأحداث الأخيرة في هذا البلد إلى تغيير إستراتيجية العرض الرمضاني من خلال تعليق بثّ المسلسلات ومختلف برامج الكاميرا الخفية والحوارات المثيرة، لمدة يومين كاملين من أجل متابعة أحداث الجمعة الماضية التي نزل فيها الملايين من المصريين للتعبير عن هذا الانقسام السياسي والمجتمعي الخطير في البلد بين مناصرين للانقلاب ومتمسكين بالشرعية..
ولكن سرعان ما "عادت ريما إلى عادتها القديمة"، وخصصت تلك الفضائيات قنوات إضافية لمتابعة التطورات السياسية المتلاحقة، مع الحفاظ على عرض الدراما في وقتها بسبب ارتباط تلك القنوات بعقود إعلانية تقدّر بالملايين، ناهيك على وجود خطة محكمة من طرف عدد كبير من ملاك هذه القنوات ومعظمهم من رجال الأعمال الذين دخلوا في خصومة مباشرة مع جماعة الإخوان، تقتضي بشغل الرأي العام عن الهمّ السياسي عبر بثّ أكبر قدر ممكن من الترفيه، حتى وإن قال البعض أن ذلك يعدّ مستحيلا لأن الأحداث المؤسفة التي تعرفها مصر منذ عزل الرئيس محمد مرسي، مكانها الشارع وعلى الهواء مباشرة، ولا علاقة لها بالصالونات المكيفة..
ويشهد الشهر الكريم هذه السنة، وعلى عكس سنوات سابقة، صعود أسهم بعض القنوات الإخبارية المتخصصة، على غرار قناة الجزيرة التي تمكنت من حصد انتباه عدد كبير من المشاهدين بسبب تغطيتها للأحداث في مصر، بوجهتي نظر مع إبراز الجانب الذي تحاول السلطة العسكرية في مصر التغطية عليه، والمتعلق باعتصام رابعة العدوية، والمجازر التي يتعرض لها أنصار الشرعية والرئيس مرسي..
وليست الجزيرة وحدها من يحصد الاهتمام في رمضان، رغم أدائها المخيّب لآمال مشاهديها بسبب سوريا، فان هنالك عددا كبيرا من القنوات لم تكن ضمن دائرة الاهتمام الأولى لعدد كبير من المشاهدين، باتت وبسبب الأحداث الأخيرة في مصر، ولنقلها الصور الحقيقية من الميادين، من أهم المحطات التي يقف عندها المشاهد بالساعات مغيّرا من سلوكه المعتاد في مثل هذا الشهر الذي يعدّ موسما تلفزيونيا بامتياز..ومن بين تلك القنوات نجد: القدس الفلسطينية، الحوار اللندنية، المستقلة في لندن أيضا، اليرموك، أحرار 25، المغاربية، وفضائيات أخرى.


رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

فضائيات تونس وليبيا في حداد.. وحسنة الجزيرة في مصر تمحو سيئتها في سوريا!



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 05:39 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب