منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

على الحدود التونسية الليبية :دقت ساعة المعركة

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ارتدادت الأزمة الليبية على مصر!؟ Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-07-29 01:44 AM
صور ساعة مكة المكرمة ، أكبر ساعة برج في العالم Emir Abdelkader منتدى عالم الصور والكاريكاتير 6 2012-10-02 07:08 PM
مواضيع باك رياضيات لشعب الأدبية 3algeria قسم تحضير شهادة البكالوريا 2018 Bac Algerie 4 2012-04-13 11:23 PM
منهجية تحليل النصوص - الشعب الأدبية ايمن جابر أحمد قسم تحضير شهادة البكالوريا 2018 Bac Algerie 0 2011-04-24 09:13 PM
انطلاق قافلة جزائرية تضامنية من تبسة متجهة نحو الحدود التونسية الليبية أبو البراء التلمساني منتدى العام 3 2011-03-10 05:46 AM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2013-10-10
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,960 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool على الحدود التونسية الليبية :دقت ساعة المعركة

على الحدود التونسية الليبية :دقت ساعة المعركة
































جاءت العملية التي نفذتها قوات مكافحة الإرهاب الأمريكية في طرابلس الأسبوع الماضي و اعتقلت خلالها قياديا جهاديا بارز هو أبو انس الليبي صاحب النفوذ الواسع داخل التيار الجهادي الليبي ،لتزيد الوضع الأمني في المنطقة المغاربية و خاصة المثلث التونسي الليبي الجزائر سواء على سوء.

بالتوازي مع ذلك نشرت وزارة الخارجية الأمريكية تحذيرا لمواطنيها من مخاطر السفر إلى تونس ودعت رعاياها المتواجدين بتونس إلى توخي الحذر ووضع خطط طوارئ خاصة بهم، بسبب عدم استقرار الوضع الأمني في البلاد، على حد تعبيرها.و المرجح أن يكون تحذير الخارجية الأميركية ذا علاقة مع العملية التي نفذتها وحدة أميركية خاصة في العاصمة الليبية طرابلس أمس الأول واستهدفت القيادي الجهادي أبو أنس الليبي، فالولايات المتحدة تخشى من استهداف مصالحها ورعاياها في سياق ردود انتقامية من طرف جهات جهادية على العملية.
فالمصالح الأميركية في منطقة المغرب العربي باتت مهددة بعد العملية الأخيرة أكثر من أي وقت مضى لذلك سارعت الخارجية الأميركية إلى تحذير رعاياها، وهذا يعطي مؤشراً خطيراً على أن الأيام القادمة ستشهد توتراً أمنياً، فالتقارير الأميركية التحذيرية عادة لا تصدر عبثاً، ولنا في التحذير الذي أرسلته المخابرات المركزية الأميركية للسلطات التونسية من إمكانية اغتيال النائب الراحل محمد البراهمي خير دليل، إضافة إلى أن تونس تعتبر الدولة الأكثر هشاشة أمنية بعد ليبيا في المنطقة والأقرب إلى ليبيا".
كما دفعت القوات المسلحة التونسية بتعزيزات عسكرية كبيرة نحو الحدود مع ليبيا ،تعزيزات توحي بأن أمر ما يدبر في تلك النواحي ،و ذلك ما عززته تقارير إعلامية و أخرى صادرت عن مراكز أبحاث أمريكية في وقت سابق من أن مجاميع جهادية مشتركة ،ليبية تونسية ،ذات علاقة تنظيمية و فكرية بجماعة أنصار الشريعة المحظورة تحظر لهجمات تستهدف حرس الحدود و الدوريات التونسية على الشريط الحدودي.كما أن الزيارة الخاطفة التي قام بها رئيس الوزراء الليبي علي زيدان إلى تونس بعد ظهر الأمس لم تكن من فراغ ،فالجانبان التونسي و الليبي يملكان معلومات دقيقة حول الهجمات المرتقبة،فالمسألة أصبحت مجرد وقت لا أكثر و المعركة المؤجل لن تبقى مؤجلة .
و كان معهد واشنطن لسياسات الشرق الأدنى، المقرب من الإدارة الأميركية قد دعا في وقت سابق إلى "وضع خطط لحالات الطوارئ، فيما يتعلق بالدبلوماسيين الأميركيين والأصول الأميركية في تونس حال تدهور الوضع هناك. وبشكل أوسع نطاقاً"، وحذر المعهد، المقرب من صناع القرار في الولايات المتحدة الأميركية، من أن "الوضع الأمني في منطقة المغرب العربي يسير نحو الانحدار"، على حد تعبيره.
وكشف المعهد في دراسة أعدها هارون زيلين، المتخصص في شؤون الأمن والإرهاب بشمال إفريقيا عن أن "الولايات المتحدة تحتاج إلى إعادة التفكير بشأن الطريقة التي ستحدث بها توازناً لهيكلها الأمني في المغرب العربي في الوقت الذي يتجه المسار بشكل إجمالي في المنطقة نحو الانحدار، كما ينبغي على واشنطن أن تشترك مع فرنسا والجزائر لتقديم تدريبات لمكافحة تمرد الجماعات الجهادية ضد الجيش التونسي".
وحول مستقبل العلاقة بين حركة النهضة وجماعة أنصار الشريعة وتأثيراتها على الوضع الأمني بشكل عام وأمن الولايات المتحدة ودبلوماسييها بشكل خاص، قال المعهد: "إن منهجية الحكومة المتبعة مع الأنشطة الدعوية لحركة أنصار الشريعة ستوضح ما إذا كانت تونس تضع خططاً لفرض إجراءات صارمة بشكل كامل على الحركة أو تتبني استراتيجية أكثر حكمة تستهدف الأعضاء الذين يثبت عليهم بالدليل القاطع صلتهم بالإرهاب.
وغالباً ما تستخدم الجماعات المتطرفة الدعوة لاكتساب حظوة مع السكان المحليين مما يجعل الجهود المبذولة في مكافحة الإرهاب أكثر صعوبة، وهي إحدى المشاكل المعتادة التي تعاني منها الولايات المتحدة ودول أخرى في مواجهتها لجماعات مثل "حزب الله" و "حماس".
وسيكون هذا الأمر بالنسبة لتونس، حسب المعهد الأميركي، توازناً محفوفاً بالمخاطر لأن تبنّي أي منهجية فاشلة قد يشعل حالة من التمرد والعصيان الشامل داخل البلاد، كما أن القوات الأمنية الحكومية غير مدربة للتعامل مع مثل هذا التطور وهي منتشرة على نحو ضعيف كما هو الحال الآن.


.tanitpress.net/




رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

على الحدود التونسية الليبية :دقت ساعة المعركة



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 10:33 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب