منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

ترجمة/Le 22 octobre 1956, l’avion des dirigeants du FLN détourné , Premier acte de piraterie interna

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
Le 22 octobre 1956, l’avion des dirigeants du FLN détourné , Premier acte de piraterie international Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-10-23 04:13 PM
Evenements d’Octobre 1988... Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-10-06 03:04 PM
Le roi de Jordanie démolit les dirigeants du Proche-Orient Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-03-20 06:54 PM
17 octobre 1961 Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2012-10-18 02:53 PM
Liste des dirigeants de l’Algérie depuis l’an 215 av J.C! Emir Abdelkader ركن اللغة الفرنسية | french Forum 2 2012-04-20 11:37 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2013-10-23
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,947 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي ترجمة/Le 22 octobre 1956, l’avion des dirigeants du FLN détourné , Premier acte de piraterie interna





يوم 22 أكتوبر عام 1956 طائرة من قادة جبهة التحرير الوطني حولت أول عمل من أعمال القرصنة الدولية التي ارتكبتها فرنسا

وكان هذا قد ينطوي على أول عمل من أعمال القرصنة الدولية طائرة الركاب المدنية ، غيرت وجهتها . ارتكبت من قبل فرنسا الاستعمارية .

22 أكتوبر 1956 ، طائرة من أطلس الجوي وعلى متنها من الرباط الى تونس خمسة من قادة جبهة التحرير الوطني ( بن بلة ، خيضر ، Lacheraf ، بوضياف و آيت أحمد ) هو اشتعلت في الجو قبل قوات الطيران الفرنسية تنشأ في الجزائر، حيث يتم القبض على خمسة تاريخها . يبقى هذا العمل المكيافيلية من أي وقت مضى محفورا في سجلات التاريخ عالم الطيران .

22 أكتوبر 1956 ، أحمد بن بلة و العديد من القادة التاريخيين ل جبهة التحرير الوطني ناقش مطولا مع سلطان المغرب محمد الخامس وابنه الأمير حسن في الرباط . ركز الموضوع على مؤتمر تونس عليهم أن انضمام. في حين أن خمسة من القادة التاريخيين لجبهة التحرير الوطني على وشك ان تتم على نفس الطائرة كما السلطان محمد الخامس ، السلطات المغربية فرض تغيير خطط اللحظة الأخيرة . فإن الملك اتخاذ ذبابة طائرة خاصة على الجزائر و يتعين على السلطات المغربية أن تتيح لل قادة جبهة التحرير الوطني ، وهو DC3 من أطلس للطيران، التي حملت ، أيضا ، مريض الكبيرة التي عقدت في تونس في المستشفى نفس اثنين من الصحفيين الفرنسيين دعا لتغطية أعمال الاجتماع ممكن المغاربية في العاصمة التونسية بين محمد الخامس والرئيس بورقيبة بمشاركة وفد جبهة التحرير الوطني الأجنبية.

في البداية ، وتأخر الطائرة دون سبب واضح ، ولكن بعد اقلاعها ، حطت أول طائرة في جزر البليار ، لم تكن مقررة توقف. أن البعض ينسب إلى المفاوضات التي جرت في ذلك الوقت بين أفراد الطاقم و الجزائر . في 16 ساعة ، تم اتخاذ القرار لاتخاذ إجراءات من قبل روبرت لاكوست ، وزير المقيم في الجزائر ، بموافقة من الرئيس غي موليه . لتجنب جذب الركاب اشتباه ، و مضيفة يعتني بهم ... الستائر و بطاقات اللعب مع أعضاء جبهة التحرير الوطني . وفي الوقت نفسه، تحولت الطائرة جولة للوصول إلى الجزائر في الوقت المحدد ل تونس .

عند حلول الظلام ، وحشد DC3 المدرج في مطار الجزائر العاصمة . الطاقم الفرنسية و متواطئ مضيفة مغادرة الوحدة بعد إطفاء الأضواء الداخلية .

ومع ذلك ، وحتى اليوم ، فإن المسؤولية عن هذا العمل من القرصنة لا يزال يقسم المؤرخون . بين أولئك الذين وضعوا أصول السلطات الاستعمارية فقط ، ولا سيما الخدمات الخاصة الفرنسية تسللت المغرب الذي نبه الجزائر ، الأمر الذي جعل فورا قرار اعتراض الطائرة التي تقل قادة جبهة التحرير الوطني.

عودة لدوره في هذا الحدث ، للمؤرخ والصحفي حسنين هايكل تتهم المغرب مباشرة يجري في تعاون وثيق مع السلطات الاستعمارية ، التي قدمت القيادات التاريخية . لاحظ أن أحمد بن بلة في تقاسم شهادته استنادا إلى حقيقة أن طاقم أطلس الهواء كان الفرنسية تماما ، و غاستون Grellier قبطان مضيفة ميشيل لامبرت . ولكن طاقم الطائرة ، التي كانت حصرا في خدمة الدولة المغربية ، وبالتأكيد لا يمكن أن تقاوم بأمر من السلطات الفرنسية لتحويل DC3 .

وفقا لشهادة من أحمد بن بلة "، كان من المتوقع أن نلتقي في مدريد إلى المغرب وليس لدراسة قرارات الكونغرس Soummam . أيت أحمد جاء من أمريكا و ذهبنا و خيضر لي من مدريد بينما كنا أيضا على وشك عقد اجتماع رسمي في تونس ليصل المغاربة والتونسيين والجزائريين .

في الطريق إلى مدريد ، سمعت الحسن الثاني قد سافر أيضا إلى مدريد ، وترك المجموعة التي جاءت إلى المغرب . وكان من المتوقع أننا لن يكون هناك . وكان من المتوقع أن أجعل نفسي في تونس بعد وهناك من عدت إلى طرابلس بحيث أننا لا باهي Legrane دخول تونس و الملك محمد الخامس يأتي وحده " .

بشأن تغيير الطائرة ، وسوف نؤيد ذلك " كان من المتوقع أن نأخذ نفس الرحلة و الملك محمد الخامس ، وأنه ليس على الجزائر ، ولكن البحر دون الخوض في الفضاء الهواء. ولكن قبل يوم من الرحلة، و أبلغنا أن الملك سيكون برفقة زوجته ، وهذا يعني أننا لا ينبغي أن تسير على نفس الطائرة . أنا لا أنكر أن لدي حدس و لم presentiments دعا لي .

لذلك كنت مترددة لدرجة أن الفريق تساءل: " لماذا لديك شكوك حول هذه المسألة ؟ " أجبته : "لا، القضية لا يرجى لي . كيف تلتقط لنا ؟ لست مطمئنة " .

في اليوم التالي على الطائرة التي كانت تجلب لنا إلى تونس ، وجدنا الركاب . ثم قالوا لنا أنهم قد ارتكبوا خطأ ، وذلك لأن هذه الطائرة ذاهبا الى وهران . لذلك نحن أسفل و أخذونا إلى طائرة أخرى . نحن استقل وحدث ما حدث ما حدث . حلقت الطائرة فوق البحر في وسط المحيط ، أمر له طائرة أخرى على الأرض " .

ووفقا لشهادة ، وكان من المقرر في القضية. " عفوا، ولكن كان من المخطط القضية، لأن الطائرة كانت كان الطيار المغربية و الفرنسية . وكان الطاقم الفرنسي تماما . في حالة تحويل من الطائرة ، وأنا أقول دون تردد ، أنها باعت لنا . "

بعد استجواب طويلة ومرهقة في مقر DST بوزريعة وسجن القيادات التاريخية الخمسة الذين اعتقلوا في فرنسا ، بدوره ، إلى سجن الصحة ، إلى جزيرة إيكس ، القلعة و Turquant في Aulnoy ، حيث احتجزوا حتى استقلال البلاد في عام 1962 .

لكن القبض على زعماء زيارتها لتوقيع بعيدا نهاية الثورة تصل للدور القلب من قبل شعب بأكمله . ماذا يقول الوجه التاريخي خمسة منفذيها : "هذه ليست القبض على بعض قادة أو زعماء الذين ستنتهي حركة كبيرة من أعماق الشعب . "

جمال Belbey
رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

ترجمة/Le 22 octobre 1956, l’avion des dirigeants du FLN détourné , Premier acte de piraterie interna



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 07:26 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب