منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

الوفد الجزائري ضدّ «قطر وربيعها».. ضد «شيوخ البترو دولار» وضدّ النصرة وداعش

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
24 مليار دولار فائض في الميزان التجاري الجزائري منذ بداية 2012 Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2012-12-23 08:19 PM
النشرة الدورية المختصرة Pam Samir منتدى تطوير منتديات vb4.0.0 0 2012-05-02 06:14 PM
فلنرحب معا بالصادق الوفي براااءة منتدى الترحيب والتهاني والتعازي 12 2011-12-06 03:55 PM
اربح 15 دولار يوميا و450 دولار شهريا بدوون تعب mohd95 منتدى الشركات الربحية المجانية 2 2011-06-06 11:29 PM
أنا ضد حملة النصرة لفلسطين صديق8 منتدى فلسطين وطن يجمعنا 2 2010-01-05 03:13 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2013-11-09
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,951 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool الوفد الجزائري ضدّ «قطر وربيعها».. ضد «شيوخ البترو دولار» وضدّ النصرة وداعش

الوفد الجزائري ضدّ «قطر وربيعها».. ضد «شيوخ البترو دولار» وضدّ النصرة وداعش




بشار الأسد ليس بحاجة إلينا للدفاع عن وطنه لأنّ له كلّ القوّة لمواجهة أعتى الدّول وله أصدقاء من عيار قلب موازين القوى في أي لحظة ممثلين بروسيا والصين، هذا هو ردّ الوفد الجزائري، الذّي قادته زيارة تضامنية مع الشعب السوري وأسالت حبر وجوه إسلامية وأشباه ديمقراطيين، أشهروا سيف الحجّاج للطعن في المبادرة، التّي عجزوا في إعطاء بديل، يبيّض بعض قتّامة وقوفهم إلى جانب “النصرة” و«داعش” الإرهابيتين ضدّ الأسد.

أثارت وجوه محسوبة على التّيار الإسلامي وأخرى تقحم نفسها في معسكر الديمقراطيين جدلا عقيما مفاده هل يحقّ لأعضاء الوفد الحديث باسم الجزائريين، وذلك بعد أن وجدت نفسها في زاوية مغلقة تتلقّى لكمات فراغ خطابها المساند لمعارضة سورية تترجّل بـ “نصرة” و«داعاش” إرهابيتين، من قبضة وفد جزائري لاقت مبادرته التّرحيب الواسع وطنيا قبل سوريا، وردّا على أصدقاء “النصرة” و«داعش” من وراء الستّار لأنّ أفئدتّهم ضعيفة لإعلان الولاء جهارا، والذّين أعادوا الجزائريين بهجمتّهم غير المنطقية على الوفد إلى ما قام به بعض الإسلاميين، الذّين اعتّرضوا الوفد الصحفي الجزائري الذّي زار إسرائيل بمطار هواري بومدين، وكفّروهم و*****طالبوا بانتّزاع الجنسية منهم وعدم السماح لهم بالدّخول إلى أرض الوطن، أولا، تمكنت “المحور اليومي”، التّي كانت صحفيتها مرافقة للوفد من القيام بمهمّة إعلامية عرّت الزور المعمّم منذ أكثر سنتّين في أبواق إعلامية ليس همّها سوى النيل من سوريا الأسد وانبطحت إلى حدّ تمجيد ما أسماه الرّئيس السوري في حواره مع الجريدة “الآلة الإرهابية”، وتمكنت “المحور اليومي” من إجراء مقابلة خاصة مع بشار الأسد، في وقت يصعب فيه الوصول إليه خصوصا في هذا الظرف الأليم، الذّي تمرّ به سوريا، ثانيا من هؤلاء من يدّعون أنّهم ديمقراطيون ويختارون الجزيرة القطرية، المعروفة بتحالفها مع الإسلاميين وقيادتها قاطرة الدعاية المغرضة لـ “الرّبيع العربي” للحديث وطرح مواقفهم المشبوهة المبيّتة، ولا يكتّفون بذلك بل يقولون لا تساندوا الأسد في كلام فيه الكثير من سهولة النطق لكن في فراغ خطابه المجوّف، الفاقد لبدائل مقنعة لما بعد الأسد، أي وصول “النصرة” للحكم، من جانب آخر يواصل هؤلاء السباحة في أوهام سقوط الأسد في وقت الولايات المتحدة الأمريكية وحتّى قطر، تراجعتا عن مواقفهما السابقة بعد أن تحسّست خطر الحركات الإرهابية في سوريا كجبهة “النصرة”، و«دولة العراق والشام” أو داعش كما تعرف بشكل مختّصر، أمام هذه المعطيات، لا يمكن للوفد الجزائري، الذّي استّقبل بسوريا استّقبال الفاتّحين أن يساند “النصرة” و«داعش”، وتبرز هنا مسلّمة لا مفرّ منها، “أعطونا البديل” يا من تدّعون الديمقراطية، الذّين منكم من وقف أخرسا بل وبارك العنف ولم يصدر عنه موقف من الرّبيع الأمازيغي، و تكرّر “المحور اليومي”، التي كان لها شرف زيارة سوريا الجريحة أنّها نضالها ضد قطر وضد ربيعها فقط، وضد شيوخ البترودولار، وهو نضال جهرنا به ونجهر به أمام الجميع لا وراء الستّار ولا في الصالونات المغلقة ولا حتّى كما يفعل بعض مناضلي الفايس البوك، الذّين يبقى نضالهم افتّراضي لأنّ ما جرّ بالحبر لا تمحوه دولارات.


أمير إرهابيي سجني سركاجي والبرواقية ومبيح دمّ الباز والألباني يتطاول على الوفد الجزائري بسوريا
«نتبرؤ من الوفد الجزائري المعوج والمنتكس منطقيا.. عقليا وواقعيا»
في خرجة أخرى ليست غريبة على آخر مسامير نعش السلفية الجهادية التكفيرية في الجزائر عبد الفتاح زيراوي حمداش، صاحب ما يعرف بحزب “الصحوة الحرة الإسلامية السلفية” غير المعتّمد، هاجم الوفد الجزائري، الذّي تنقل إلى سوريا للتضامن مع شعبها ضدّ الاستّعمار الجديد، وأعلن في بيان له أمس “تبرؤ” الجبهة من الوفد، وأضاف “الشعب الجزائري المسلم بريء من الوفد الجزائري الكاذب الظالم الذي زار بشار الأسد”.
في بيان يضاف لسلسلة البيانات الخطيرة المشبوهة للسجين السابق في قضايا إرهاب قبل استفادته من تدابير المصالحة الوطنية حمداش زيراوي، جدّد الأخير وقوفه إلى صف، الذّين يصبّون الزيت على النّار، متحاملا على الوفد الجزائري، الذّي زار دمشق المطعونة في الظهر، لأنّ الوفد لم يختر حمل الزيّت كما يفعل حمداش وهو يصرّح في بيانه، متحدّثا بهتانا باسم الجزائريين “الشعب الجزائري متضامن مع الشعب السوري الشقيق المظلوم المجاهد الذي يطالب بحقه في العيش الكريم لنيل مستحقاته الشرعية والحقوقية والقانونية والإنسانية حتى النصر”، لأنّ نوايا من يتّجه صوب النّار وبيده الزّيت لا تحتاج لاجتّهاد حتّى تفهم كما لا يحتاج وقوف زيراوي في صفّ الدعاة إلى ما يعتبرونه “جهاد” في سوريا إلى تخمين لفهم عقلية رجل الفيس المنحل، الذّي وصف مفاهيم أعضاء الوفد بـ “المعوجة” و«المنتكسة منطقيا وعقليا وواقعيا”، مضيفا أنّ الزيارة تهدف إلى تبييض صورة دكتاتور دمر شعبه وأحرق بلده، ويعتّبر موقف زيراوي، المغازل للآلة الإرهابية باسم “الجهاد” في سوريا ليس جديدا على رجل اعتّاد توزيع صكوك الغفران وإلصاق تهم التّكفير، ووقّع الأخير على بيان خطير، أعلن فيه تضامن حزبه غير المعتّمد مع التنظيم الإرهابي التونسي جماعة أنصار الشريعة، الموالي للتنظيم الإرهابي القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي، ودعا صراحة الرئيس التونسي منصف المرزوقي إلى ضرورة ما اعتبره إنصاف الجماعة الإرهابية والعدول عن منعهم من ممارسة ما اعتبره النشاط السلمي الدعوي العام، رغم علمه أنّ أعلن صراحة أنّه سيكون ردّه إراقة دماء التونسيين في حالة رفض السماح له بعقد مؤتمره التّأسيسي، وهذّه لم تكن الشطحة الوحيدة لزيراوي، فهو اعتاد الرقص على هواه وهوى أتباع السلفية الجهادية المتحالفة مع المنظمات الإرهابية في العالم، زيراوي الممنوع من مغادرة التراب الوطني بسبب ما تقّره قوانين المصالحة الوطنية، تاريخه لا يشفع له لتّبييض ادّعاءاته تجاه الوفد الجزائري الذّي زار سوريا الجريحة وتضامن مع أطفالها، متجردا من كلّ إنسانية تقتّضيها الظروف العصيبة، التّي تمر بها سوريا، ودفعت الوفد إلى تمثيل الجزائريين لتسجيل موقف ضدّ الاستعمار الجديد، وهو موقف غير غريب عن رجل، تتذكّر زنزانات سركاجي أنّه كان يفتّخر أنّه الضابط الشرعي للأمير المزعوم للجماعة الإسلامية المسلحة محمد علال، كان يعتّبر نفسه الإمام الخطيب أمام السجناء في قضايا الإرهاب بسركاجي والبرواقية وأسّس فرقة من ذوي السوابق العدلية من أجل إقامة الحدّ على المساجين، وليس ذلك فقط بل أعلن الخلافة بالسجن. زيراوي وحسب شهادات من عرفوه أقسم أمام المساجين أنّه لو مكّنه الله من ناصر الدّين الألباني وبن الباز لتقرب بذبحهما إلى الله، في ردّة فعل منه بعد فتوى لهما تحرمّ دماء الجزائريين، التّي استباحتها الجيا في 1994.
فاطمة الزهراء حاجي


http://www.elmihwar.com/

رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الوفد الجزائري ضدّ «قطر وربيعها».. ضد «شيوخ البترو دولار» وضدّ النصرة وداعش



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 10:46 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب