منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

4 ــ منتخبات قارة أمريكا الشمالية و"الكاراييبي"

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
3 ـ منتخبات قارة آسيا Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-12-04 04:22 PM
منتخبات قارة أمريكا الجنوبية Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-12-03 03:24 PM
مخطط "أمريكي صهيوني" لإقامة "دولة غزة" في "سيناء" يثير جدلا واسعا في "مصر" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-09-12 10:13 PM
باحثون: أمريكا "عَدُو" ومُقترحُها يُهدِّد استقرار المغرب وكيانَه Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-04-23 03:36 PM
صورة ..المحكمة الدستورية العليا في "أمريكا" Emir Abdelkader منتدى العام 0 2013-03-24 06:37 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2013-12-05
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,959 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool 4 ــ منتخبات قارة أمريكا الشمالية و"الكاراييبي"

4 ــ منتخبات قارة أمريكا الشمالية و"الكاراييبي"




تواصل "الشروق" التعريف بالمنتخبات المتأهلة إلى كأس العالم 2014 بالبرازيل، وبعد أن استعرضنا في الأجزاء الثلاثة السابقة منتخبات إفريقيا، أمريكا الجنوبية وآسيا، سنستعرض اليوم في الجزء الرابع منتخبات قارة أمريكا الشمالية و"الكاراييبي":
منتخب كوستاريكا


صعد منتخب كوستاريكا لنهائيات كأس العالم لكرة القدم للمرة الرابعة، وهو منتخب لا يمكن التنبؤ بنتائجه فهو أحيانا يقدم كرة هجومية جميلة، وأحيانا أخرى يكون بلا فاعلية هجومية على الإطلاق عندما يفقد الثقة بالنفس، وإذا ما نجح المنتخب الكوستاريكي في عملية بناء الثقة في بداية مسيرته في النهائيات المقبلة فإنه ربما يكرر انجازه الذي حققه في نهائيات 1990، بالوصول لدور الستة عشر وعدا ذلك فإنه سيكون مرشحا للخروج من دور المجموعات للمرة الثالثة على التوالي.

الطريق إلى البرازيل 2014
بدأت كرة القدم الكوستاريكية مرحلة جديدة بعد التعاقد مع المدرب الكولومبي خورخي لويس بينتو. فقد اجتاز المنتخب الجولة الأولى من تصفيات منطقة أمريكا الشمالية والوسطى والكارييبي بعد احتلاله المركز الثاني في مجموعة تزعمتها المكسيك، ثم ضمنت كتيبة "التيكوس" الحضور في البرازيل 2014 قبل نهاية التصفيات بجولتين، وانتزعت المركز الثاني في الترتيب العام وراء الولايات المتحدة الأمريكية، وقد كان الدفاع الصلب ميزة أبناء بينتو الأساسية، حيث كان لهم أقوى دفاع في المرحلة الأخيرة (لم تهز شباكهم سوى 7 مرات)، كما استفادوا كثيرا من اللعب في عقر الدار وانتزعوا الفوز في مبارياتهم جميعا أمام الجماهير والأنصار في المرحلة النهائية.

مشاركاتها السابقة في كأس العالم
خاضت كوستاريكا أول مباراة رسمية لها كمنتخب وطني عام 1921، عندما حققت فوزا كاسحا على جارتها في أمريكا الوسطى السلفادور 7-0. ولم تكن الأمور سهلة خلال عملية التطوير التي شهدها منتخب كوستاريكا، لكن بعد سنوات عدة من الجهود نجح في المشاركة في العرس الكروي في بطولة 1990، مستغلا إيقاف المكسيك ليخوض النهائيات في إيطاليا. وتمكن المنتخب الكوستاريكي من التغلب على السويد واسكتلندا وبلغ الأدوار الاقصائية في أول مشاركة لافتة له بإشراف مدربه المحنك بورا ميلوتينوفيتش، وأقصي حينها ضد تشيكوسلوفاكيا.
عادت كوستاريكا الى المسرح العالمي عام 2002، بعد أن كانت قاب قوسين أو أدنى من المشاركة في كأسي العالم 1994 في الولايات المتحدة و1998 في فرنسا، وقد خرجت من الدور الأول في ألمانيا عام 2006.

نجوم المنتخب
تعتمد كوستاريكا بشكل كبير على موهبة براين رويز، الذي يصفه مدربه السابق رودريغو كينتون، بأنه "لاعب مميز حقا"، وقد أثبت نفسه في صفوف نادي فولهام الإنجليزي، ويعتبر من أفضل صانعي الألعاب في أمريكا الشمالية والوسطى والبحر الكاربيبي، إلى جانب العديد من اللاعبين أمثال الفارو سابوريو وكريستيان بولانوس، والحارس الرائع كيلور نافاس. كما كان هناك الكثير من المواهب في التشكيلة التي شاركت في كوبا أميريكا 2011 في الأرجنتين، تتمثل في جويل كامبل ابن 19 ربيعا الذي يجيد المراوغة وتتهافت عليه كبرى الأندية الأوروبية.
المدرب الحالي: خورخي بينتو

إنجازات منتخب كوستاريكا
التتويج بكأس "الكونكاكاف" ثلاث مرات أعوام: 1963، 1969، 1989.
بطل كأس أمريكا الوسطى 6 مرات أعوام: 1991، 1997، 1999، 2003، 2005، 2007 .


منتخب هندوراس


لا يمكن الحديث عن منتخب هندوراس دون التعريج على الحرب الكروية التي وقعت بينه وبين جاره السلفادور، حيث وفي تصفيات مونديال 1970 وقع البلدان المتعاديان سياسيا في مواجهة حاسمة لتحديد الفريق الذي سوف يتأهل إلى المباراة النهائية المقامة على ملاعب المكسيك، ففي المباراة الأولى فازت هندوراس على ملعبها واعتدت الجماهير الهندوراسية على الجماهير الفقيرة من أنصار السلفادور، وتطورت الأمور إلى مهاجمة الأحياء التي يقيم فيها سلفادوريون في هندوراس، مما دفعهم إلى الفرار إلى بلادهم تاركين ممتلكاتهم وبيوتهم، وقدمت السلفادور شكوى للأمم المتحدة وهيئة حقوق الإنسان. وبعد أسبوع واحد فازت السلفادور في ملعبها ونال أنصار هندوراس نصيبهم من الاعتداءات.
وأخيرا في 14 جوان 1969، كان موعدا حاسما لمباراة فاصلة بينهما، حيث فازت فيها السلفادور وتأهلت. ومع نهاية اللقاء كانت الدولتان قد نشرتا قواتيهما على طول الحدود بينهما وفي 3 جوان اندلعت حرب بين البلدين استمرت أسبوعين، بعد أن أدت إلى دمار كبير وخسائر في الأرواح.

الطريق إلى البرازيل 2014
عاش منتخب هندوراس مرحلة انتقالية صعبة وعسيرة بعد جنوب إفريقيا 2010، لكن بعد رحيل المدرب رينالدو رويدا، تم التعاقد مع لويس فرناندو سواريز في مارس 2011، حيث عجل بتطور الأمور وتحسنها، وقام باعتماد مجموعة من المواهب الشابة، وقد حصل على ما أراد إذ تجاوز أبناء هندوراس المرحلة الأولى من التصفيات بسلام، وأقصوا إلى جانب بنما (التي تفوقوا عليها بفارق الأهداف) كل من كندا وكوبا، ثم انتزعت المركز الثالث في الدور النهائي، وحجزت تذكرة التأهل المباشر إلى البرازيل 2014. حيث تألقت كثيرا في عقر الدار، ولم تتعادل سوى مرتين، كما حققت انتصارا تاريخيا على المكسيك في عقر دارها بملعب أزتيكا شهر سبتمبر 2013.

مشاركاته السابقة بكأس العالم
بعد تجديد الصلة بالمشاركة في نهائيات كأس العالم، بعد غياب دام قرابة ثلاثة عقود، قارع هندوراس خصوما من العيار الثقيل في مرحلة المجموعات ضمن منافسات العرس الكروي الذي أقيم الصيف الماضي في جنوب إفريقيا، وقد كان من بين هؤلاء المنتخب الأسباني، الذي تربع في ما بعد على عرش الكرة العالمية، وكان منتخب هندوراس قد استهل مشاركته في المونديال الأفريقي بهزيمة أمام الشيلي بهدف دون مقابل، قبل أن يستسلم لجبروت دافيد فيا، الذي سجل هدفي أسبانيا في مرمى هندوراس، وخلال مشاركته الأولى في نهائيات كأس العالم التي احتضنتها أسبانيا سنة 1982، كان خوسيه دي لا باز يتولى آنذاك مقاليد الإدارة التقنية، وقاده لانتزاع تعادل مفاجئ بهدف لمثله في مباراته الافتتاحية أمام مستضيف البطولة، قبل أن يحقق النتيجة ذاتها أمام منتخب أيرلندا الشمالية، غير أن مسيرة "لوس كاتراتشوس" في تلك المنافسات توقفت عند مرحلة المجموعات بعد هزيمتهم أمام المنتخب اليوغوسلافي (1-0) .

نجوم المنتخب
كان المدافع الأيسر إميليو إزاغيري، اكتشاف موسم 2010/2011، في نادي سيلتيك الأسكتلندي، حيث حاز على لقب أفضل لاعب في العام بالدوري الاسكتلندي الممتاز، كما يعد قوة ضاربة في خط دفاع منتخب هندوراس، وقد استفاد هذا اللاعب من مساندة قائد وحارس عرين المنتخب نويل فاياداريس الذي كان له فضل كبير في تأهل منتخب بلاده لنهائيات جنوب إفريقيا، وتألقهم في آخر نسخ بطولة الكأس الذهبية.
المدرب الحالي: لويس فيرناندو سواريز

إنجازات منتخب هندوراس
التتويج بكأس "الكونكاكاف" مرة واحدة سنة:1991
مركز ثالث في كوبا أمريكا سنة: 2001
وصوله لكأس العالم ثلاث مرات سنوات 1982، 2010، 2014.


منتخب المكسيك


بعد القلق والتوتر وخيبات الأمل، وما ترتب على ذلك من تغييرات على مستوى الإدارة الفنية والمناهج التكتيكية، يدخل المنتخب المكسيكي مونديال البرازيل 2014 وهو يرتدي ثوب الغموض، حيث سيتوجه إلى البرازيل وسط حالة تشاؤم كبيرة عقب مسيرة سيئة في التصفيات شهدت تغيير أربعة مدربين وتجنب الفريق الخروج من التصفيات بفضل بعض المساعدة من المنافسة اللدودة الولايات المتحدة. وأمام هذا الوضع وفي ظل شعب مهووس بكرة القدم يتجاوز تعداده 100 مليون نسمة وواحدة من أغنى بطولات الدوري في العالم، فإنه ينظر إلى المنتخب المكسيكي دوما على أنه لا يرقى إلى مستوى التوقعات في كأس العالم وهو الذي لم يتجاوز دور الستة عشر في آخر خمس بطولات.

الطريق إلى البرازيل
عانى المنتخب المكسيكي الأمرين قبل خطف تذكرة التأهل إلى كأس العالم، فقد بلغ توتر أبناء "الأزتيك" ذروته في الدور الأخير من التصفيات وهم الذين كانوا يتوقعون تأهلا سهلا بعد نشوة الفوز بذهبية مسابقة كرة القدم الأولمبية في لندن عام 2012. فقد اكتفى هذا المنتخب بفوزين فقط من أصل عشر مباريات، قبل أن تؤدي الهزيمة في سبتمبر 2013 على يد هندوراس في أزتيكا إلى إقالة خوسي مانويل دي لا توري على بعد ثلاث مباريات من نهاية مشوار التصفيات، ليحل محله فيكتور مانويل فوسيتيتش. ولعب الفريق مباراتين فقط تحت قيادة هذا المدرب، إذ لم تضمن كتيبة "تريكولور" مقعدها في الملحق إلا بشق الأنفس بعد فوز الولايات المتحدة على بنما. ثم أسندت المهمة إلى ميغيل هيريرا، حيث تولى استلام مقاليد العارضة الفنية للمنتخب في المعركة الحاسمة وأقدم على رهان قوي لم يكن في الحسبان، حيث قرر الاعتماد بشكل حصري على لاعبي الدوري المحلي في مواجهة نيوزيلندا، لتفوز المكسيك بنتيجة 9-3 في مجموع الذهاب والإياب ضامنة تأهلها إلى النهائيات العالمية للمرة 15 في تاريخها.

مشاركاته السابقة في كأس العالم
في جنوب أفريقيا، وصلت المكسيك إلى الدور الثاني للمرة الخامسة على التوالي، لكن الإقصاء على يد الأرجنتين نزل كقطعة الثلج الباردة على المشجعين، الذين كانوا يأملون رؤية فريقهم يتجاوز ما بات يعتبر حاجزا تاريخيا أمام كرة القدم المكسيكية. ذلك أن أفضل إنجاز في كأس العالم في سجل بلاد الأزتيك حتى الآن يتمثل في بلوغ عتبة ربع النهائي خلال نسختي 1970 و1986 على أرضها وبين جماهيرها.

نجوم المنتخب
بصرف النظر عن لاعبيه المتألقين في أوروبا، مثل خافيير هيرنانديز وأندريس غواردادو وجيوفاني دوس سانتوس، أثبتت الأشهر الأخيرة أن الفرق المحلية تعج بالمواهب التي ستقول كلمتها قريبا، مثل أوريبي بيرالتا، بطل ملحمة التتويج بالذهبية الأوليمبية، وراوول خيمينيز وكارلوس بينا.
المدرب الحالي: ميغيل هيريرا

إنجازات منتخب المكسيك
كأس القارات (مرة واحدة): 1999.
كأس العالم للناشئين (مرة واحدة): 2005.
بطل الكونكاكاف (3 مرات): 1965، 1971، 1977.
بطل الكأس الذهبية (4 مرات): 1993، 1996، 1998، 2003.
كأس أمم أميركا الشمالية (3 مرات): 1947، 1949، 1991.
الميدالية الذهبية ببطولة ألعاب قارتي أمريكا (3 مرات): 1967، 1975، 1999.
الميدالية الذهبية لتصفيات الأولمبياد للكونكاكاف (5 مرات): 1964، 1972، 1976، 1996، 2004.


منتخب الولايات المتحدة الأمريكية


تأسس الاتحاد الأمريكي لكرة القدم في العام 1913، وانضم إلى الفيفا في العام نفسه، المنتخب الأمريكي أو منتخب أبناء "العم سام" من بين المنتخبات الحديثة الذي بات يحسب لها ألف حساب في الآونة الأخيرة من قبل أقوى المنتخبات العالمية، حيث ورغم أن كرة القدم ليست الرياضة الأكثر شعبية لدى الأمريكيين إلا أنهم في السنوات الأخيرة، أضحوا يتقنونها جيدا ويمارسونها أكثر من أي رياضة أخرى، لاسيما لدى الشباب ما أدى إلى تزايد شعبيتها من يوم لآخر.

الطريق إلى البرازيل 2014
أتت بداية الأمريكيين في المرحلة الأخيرة من تصفيات "الكونكاكاف" متعثرة، فقد تعرضوا للهزيمة خارج الديار على يد هندوراس بنتيجة 2-1، ودفع ذلك بوسائل الإعلام للتشكيك بتكتيكات المدرب يورغن كلينسمان، إلا أن هذا المدرب الألماني المحنك سرعان ما أثبت أن ذلك كان حكما خاطئا، وقاد فريقه للتربع على المركز الأول في المجموعة التي تضم ستة منتخبات، وأبرز ما قام به كان اختبار لاعبين قدامى في مواقع جديدة، وأدخل دماء جديدة إلى التشكيلة، وخلق جوا جديدا من الثقة وروح التنافس داخل الفريق، فاز المنتخب الأمريكي في سبع مقابلات من أصل عشرة خاضها في التصفيات، مسجلا أكبر عدد من الأهداف في تاريخ مشاركاته في هذه المرحلة من التصفيات وقد بلغ 15 هدفا، بينما دخل شباكه 8 أهداف فقط، وخسر مباراة واحدة، وأنهى المشوار متقدما بأربع نقاط على كوستاريكا صاحبة المركز الثاني. وفي حال استمرت كتيبة أبناء العم سام بهذا الإيقاع، فإن آمال الفريق ببلوغ مرحلة متقدمة في البرازيل تبدو واقعية.

المشاركات السابقة بكأس العالم
أطلق على المنتخب الأول الذي شارك في نهائيات كأس العالم لقب "رماة الكرة الحديدية" بسبب عضلاتهم المفتولة، وبنيتهم الجسدية القوية، لكن فوزهما على باراغواي وبلجيكا بنتيجة واحدة 3-0 منحهم المركز الثالث وهو أفضل مركز لأي منتخب من خارج أوروبا أو أمريكا الجنوبية. وبعد أربع سنوات خرج المنتخب الأمريكي من الدور الأول، لكنه حقق مفاجأة مدوية في نسخة البرازيل عام 1950، عندما كان يقوده الحارس المتألق فرانك بروغي، حيث نجح في إلحاق الهزيمة بالمنتخب الإنجليزي العريق في إحدى أكبر المفاجآت في تاريخ كأس العالم. وخرجت الولايات المتحدة من الدور الأول مجددا عام 1990، لكنها نجحت في بلوغ الدور الثاني في البطولة التي نظمتها على أرضها عام 1994، وهي النتيجة التي قادت إلى إستقرار أكبر في مستوى المنتخب الأمريكي لاحقا. وبعد إنهائه الدور الأول في المركز الأخير في فرنسا عام 1998، نجح المنتخب الأمريكي في الفوز على البرتغال والمكسيك في كوريا الجنوبية واليابان عام 2002، وكان قاب قوسين أو أدنى من بلوغ الدور نصف النهائي لكنه خسر بصعوبة أمام ألمانيا. وفي مونديال 2006 في ألمانيا، خرج مجددا من الدور الأول، قبل أن يبلغ دور الستة عشر في جنوب أفريقيا 2010.

النجوم
تحول جوزي التيدور، نجم سندرلاند الإنجليزي إلى أبرز لاعب أمريكي في التصفيات دون أي منازع. فبعد أن تم استبعاده من الدور نصف النهائي نتيجة هبوط مستواه وعدم انضباطه، تراجع المدرب عن قراره، واستدعاه مجددا ليتألق بهزّ الشباك على الدوام ويشكل ثنائيا قويا مع زميله كلينت ديمبسي.
المدرب الحالي: يورغن كلينسمان

إنجازات منتخب أمريكا
التتويج بالكأس الذهبية الأولمبية 4 مرات أعوام: 1991،2002 ،2005 ،2007
وصيف بطل كأس القارات 2009 بجنوب أفريقيا بعد خسارته 3/2 أمام البرازيل.




رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

4 ــ منتخبات قارة أمريكا الشمالية و"الكاراييبي"



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 06:29 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب