منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

اقرأ آخر لحظات إعدام صدام حسين يحكيها المشرف عن إعدامه " موفق الربيعي"

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ممرضة صدام تكشف سرًا "إنسانيًا" قبل إعدامه Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-11-16 06:09 PM
مخطط "أمريكي صهيوني" لإقامة "دولة غزة" في "سيناء" يثير جدلا واسعا في "مصر" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-09-12 10:13 PM
شيخ شيعي يصرخ يا "حسين" ... Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2012-08-27 02:48 PM
"صدام حسين" لم يُعدم... Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2012-08-20 06:38 PM
مطاليب "صدام حسين" من "جورج بوش"... Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2012-07-15 09:25 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2013-12-28
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,959 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool اقرأ آخر لحظات إعدام صدام حسين يحكيها المشرف عن إعدامه " موفق الربيعي"

اقرأ آخر لحظات إعدام صدام حسين يحكيها المشرف عن إعدامه " موفق الربيعي"



"لم اسمع منه أي ندم ، لم اسمع منه أي طلب للمغفرة ،لم اسمع منه أي صلاة أو دعاء"... هكذا قال مستشارالامن القومي العراقي موفق الربيعي وهو يصف صدام حسين في آخر لحظاته .
موفق الربيعي "لفرانس برس" أكد أن استلمه عند الباب .. لم يدخل معهم أي أجنبي..كان يرتدي سترة وقميصا ابيض، طبيعي غير مرتبك، ولم أر علامات الخوف عنده. طبعا بعض الناس يريدونني أن أقول انه انهار، أو كان تحت تخدير الأدوية، لكن هذه الحقائق للتاريخ. مجرم صحيح، قاتل صحيح، سفاح صحيح، لكنه كان متماسكا حتى النهاية".
"عندما جئت به كان مكتوف اليدين وكان يحمل قرانا ،. أخذته إلى غرفة القاضي حيث قرأ عليه لائحة الاتهام بينما هو كان يردد: الموت لأميركا، الموت لإسرائيل، عاشت فلسطين، الموت للفرس المجوس".يضيف الربيعي
قدته إلى غرفة الإعدام فوقف ونظر إلى المشنقة ثم نظر إلي نظرة فاحصة وقال لي : دكتور هذا للرجال ... فتحت يده وشددتها من الخلف فقال " أخ فأرخيناها له، ثم أعطاني القران. قلت له: ماذا افعل به؟ فرد: أعطيه لابنتي، فقلت له: أين أراها؟ أعطه للقاضي، فأعطاه له".
ويعترف موفق الربيعي أنه حصل خطأ اثناء عملية الاعدام إذ كانت رجلي صدام مربوطتين ببعضهما البعض وكان عليه صعود سلالم للوصول إلى موقع الإعدام فاضطر الربيعي وآخرون إلى جره فوق السلالم .
لحظات قبل إعدام صدام بعدما رفض الرئيس العراقي وضع غطاء على وجهه تعالت في القاعة هتافات عاش الإمام محمد باقر الصدر" الذي قتل في عهد صدام، و"مقتدى، مقتدى"، الزعيم الشيعي البارز حاليا، ليرد الرئيس السابق بالقول "هل هذه الرجولة يضيف الربيعي
وكانت آخر كلمات صدام " اشهد ان لا اله الا الله وأن محمدا رسول الله "وقبل أن يكمل الشهادة أعدم بعد محاولة اولى فاشلة قام بها الربيعي نفسه ( حسب تصريحه ) مضيفا " ونقل جثمان صدام في مروحية أميركية من ساحة السجن في الكاظمية إلى مقر رئيس الوزراء نوري المالكي في المنطقة الخضراء المحصن
الخبيث في كلام الربيعي إنسانيا،تابع معنا هذا القول ""مع الأسف الطائرة كانت مزدحمة بالإخوة، فلم يبق مكان للحمالة (جثة الرئيس) لذا وضعناها على الأرض فيما جلس الإخوة على المقاعد. لكن الحمالة كانت طويلة، لذا لم تسد الأبواب. أتذكر بشكل واضح أن قرص الشمس كان قد بدا يظهر"، مشددا على أن عملية الإعدام جرت قبل الشروق، أي قبل حلول العيد.
الشاهد على واقعة الإعدام قال أن مسار إعدام صدام انطلق بأحد المؤتمرات المتلفزة بين المالكي والرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الذي سال المالكي بحسب الربيعي خلال اللقاء "ماذا تفعلون مع هذا المجرم؟"، ليرد عليه المالكي بالقول "نعدمه"، فيرفع بوش ابهامه له، موافقا.
واعدم صدام حسين الذي حكم العراق لأكثر من عقدين صباح يوم عيد الأضحى 2006 في مقر الشعبة الخامسة في دائرة الاستخبارات العسكرية ، بعدما ادين بتهمة قتل 148 شيعيا من بلدة الدجيل.





رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

اقرأ آخر لحظات إعدام صدام حسين يحكيها المشرف عن إعدامه " موفق الربيعي"



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 05:24 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب