منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

التونسيات انتزعن منع التعدد وينتظرن المساواة في الإرث

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عام حبسا لنجل علي بن حاج عن تهمة التعدي على رجال القوة العمومية Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-07-11 01:20 AM
حق المرأة في المساواة من الكليات والمبادئ العامة في الإسلام Emir Abdelkader منتدى الدين الاسلامي الحنيف 7 2012-12-11 10:21 PM
هل تفكر فى التعدد وتعجز عن التبرير؟؟؟!! أم الشهداء منتدى الدين الاسلامي الحنيف 5 2011-12-24 08:29 AM
الإعجاز العلمي في سؤر الهرة..........سبحان الله... ²²dark_lordulk²² قسم الطب والصحة 4 2010-04-12 05:35 PM
هل البعيد عن العين بعيد عن القلب ؟؟؟؟ أبو معاذ منتدى النقاش والحوار 4 2009-04-12 01:23 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-01-07
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,966 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool التونسيات انتزعن منع التعدد وينتظرن المساواة في الإرث

التونسيات انتزعن منع التعدد وينتظرن المساواة في الإرث

ربحت المرأة التونسية شوطاً جديداً في مسلسل تمتعها بحقوقها كاملة دون تمييز بعدما صادق المجلس الوطني التأسيسي على فصل في دستور تونس الجديد يقر المساواة بين النساء والرجال في الحقوق والواجبات عبر تنصيصه حرفيا على:" المواطنون والمواطنات متساوون في الحقوق والواجبات، وهم سواء أمام القانون من غير تمييز. تضمن الدولة للمواطنين والمواطنات الحقوق والحريات الفردية والعامة، وتهيئ لهم أسباب العيش الكريم".
هذا التصويت يأتي بعد أيام قليلة من احتلال تونس للمرتبة الأولى بين دول شمال إفريقيا في احترام حقوق النساء حسب دراسة أجرتها مؤسسة "تومسون رويترز"، ليظهر أن حتى موجات ما يُعرف بالربيع العربي، لم تؤثر بشكل كبير على مكتسبات المرأة التونسية، وأن المخاوف من تأثير الإسلاميين على قضايا المرأة، لم تظهر بشكل كبير في البلاد الخضراء.
وإذا كان المغرب يعرف حاليا نقاشاً حامي الوطيس بين تنظيمات إسلامية وأخرى علمانية حول مسألة تعدد الزوجات، خاصة مع هجوم شيخ سلفي على حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية وتكفيره له ولأعضائه، فإن المرأة التونسية تتمتع منذ سنوات الخمسينيات بقانون يجرم تعدد الزوجات، بل ويعاقب ماديا كل من يخترقه بأي صيغة من الصيغ، وهو القانون الذي لا زال ساريا إلى حد اللحظة.

منع تعدد الزوجات يعود إلى "مجلة الأحوال الشخصية" التي كان قد أصدرها الحبيب بورقيبة في الأيام الأولى للاستقلال، وهو الذي كان يشغل آنذاك منصب وزيرٍ أول للحكومة التونسية في عهد نظام محمد الأمين باي، قبل أن يلغي بورقيبة نظام "البايات" ويعلنها جهورية كان هو أول رئيس لها، حاول من خلالها أن يجعل تونس بلداً علمانياً بامتياز.
قانون منع تعدد الزوجات، لم يأتِ منعزلاً عن المناخ الديني الذي عرفته تونس في ذلك الوقت، فقد شاعت أفكار عدد من المصلحين التونسيين أمثال بيرم الخامس وسالم بوحاجب وخير الدّين باشا والطاهر بن عاشور والطاهر الحدّاد. زيادة على الشرط الذي يُعرف ب"الصداق القيرواني" وهو قانون اشتهرت به مدينة القيروان، ينصص على أن لا يتزوج الرجل على المرأة التي يدخل عليها وأن لا يتسرّى إلا برضاها.
وحتى حركة النهضة التي استلمت الحكم بعد سقوط نظام زين العابدين بن علي، أكدت أكثر من مرة على لسان قيادييها، أنها غير متحمسة أبداً لرفع المنع عن تعدد الزواج، بل إن الشيخ راشد الغنوشي، أشار في حوار تلفزيوني، أن التعدد وإن كان مباحا في الإسلام، فإن منعه يندرج في إطار الاجتهاد الديني داخل تونس، مشددا أن النهضة لن تغير أبداً مجلة الأحوال الشخصية التي ساهم في إقرارها عدد من شيوخ الدين التونسيين.
ولم تتوقف مجلة الأحوال الشخصية عند تجريم تعدد الزوجات، بل سحبت كذلك القوامة من الرجل، وجعلت الطلاق بيد القضاء وليس بيد الرجل الذي ينطق به شفوياً متى يشاء. فرغم أن المجلة احتوت على موادٍ قد يقال إنها تناقض تعاليم الدين الإسلامي المذكورة في القرآن الكريم والسنة النبوية، إلا أن المجتمع التونسي تعايش معها بشكل واضح، وتحوّلت حسب آراء الكثير من الباحثين، إلى مُكوّن من مكوناته التشريعية.
وإذا كان تجريم التعدد الذي نادت به نساء حزب الاتحاد الاشتراكي واقعاً حقيقياً في تونس، فإن الأمر يختلف عندما نصل إلى المساواة في الإرث، فلحد اللحظة، ورغم عقود طويلة من العلمانية، فالمشرع التونسي لا يرى محيداً عن النص الديني بخصوص الإرث. وهو ما جعل عدداً من الجمعيات النسائية التونسية ك"جمعية النساء الديمقراطيات التونسيات" تُطالب برفع بعض القوانين التي لا تزال تمنع المرأة التونسية من التحرر الكامل، ومنها قانون الإرث.
النقاش الفعلي حول تغيير قانون الإرث في تونس ظهر بشكل قوي في عهد الرئيس السابق زين العابدين بن علي، عندما تمّ جمع ألف توقيع لهذا الغرض وفُتِحت القنوات أمام نقاش عمومي شارك فيه الكثير من أطياف المجتمع التونسي، إلا أن الناشطات النسائيات لم ينجحن في إقناع الدولة التونسية بتغيير قوانين الإرث.
بيْد أن مصادقة التونسيين اليوم على فصل المساواة الكاملة في الحقوق والواجبات بين النساء والرجال، قد يعيد نقاش الإرث إلى الواجهة من جديد، ويعطي قليلاً من الدعم لمطالب إدريس لشكر ومعه النساء الاتحاديات وبعض الحركات النسائية المغربية في مواجهة احتجاج مجتمعي واضح المعالم، خاصة وأن المغرب شهد هو الآخر في العقود الأخيرة، تعديلاً في قوانينه المتعلقة بالأسرة، الأمر الذي اعتبرته الحركة النسائية المغربية مكتسباتٍ وجب السير بها إلى الأمام.







رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

التونسيات انتزعن منع التعدد وينتظرن المساواة في الإرث



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 12:00 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب