منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

المستفيدون والمتضرّرون من العهدة الرابعة لبوتفليقة

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
العهدة الرابعة مطلب شعبي وبوتفليقة سيقدم ملفه الطبي Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-11-27 02:57 PM
الخطاب التحريضي لبوتفليقة في أبوجا... Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-10-29 04:15 PM
نائب* ‬للرئيس* ‬بصلاحيات* ‬إكمال* ‬العهدة* ‬الرئاسية Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-10-22 12:43 AM
"بوتفليقة لم يطلب العهدة الرابعة.. لكن لا للرئاسيات المسبقة" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-06-29 01:14 AM
إدارة العميد، لجنة الأنصار واللاعبون يقدمون اعتذاراتهم لبوتفليقة، سلال ورئيسأركان الجيش Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-05-06 12:58 AM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-01-10
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,962 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي المستفيدون والمتضرّرون من العهدة الرابعة لبوتفليقة

صمت الرئيس حوّلها إلى كابوس للمعارضين والمؤيدين

المستفيدون والمتضرّرون من العهدة الرابعة لبوتفليقة




أضحت العهدة الرابعة كابوسا بالنسبة للمدافعين عنها كما للمعارضين لها، بسبب الحسابات والسيناريوهات التي ينسجها هذا الطرف أو ذاك، سيما والبلاد على بعد ثلاثة أشهر فقط عن موعد الاستحقاق الرئاسي المقبل.
ولعل ما زاد من حدة المخاوف والتوجسات، هو الغموض الذي يطبع موقف الرئيس بوتفليقة من موعد أفريل المقبل، وبصورة أوضح عدم توصل الأطراف التي ربطت مصيرها بالاستحقاق المقبل، إلى ما يفكر فيه القاضي الأول، إن تعلق الأمر بالترشح أو بترك الكرسي لغيره بعد 15 سنة من الحكم، وهي أطول مدة يقضيها رئيس جمهورية في قصر المرادية منذ الاستقلال.
وينقسم هؤلاء الذين يرتبط مصيرهم بترشح الرئيس بوتفليقة لعهدة رابعة من عدمه، إلى قسمين، الأول وهم أولئك الذين أطلقوا حملة لصالح العهدة الرابعة، أما الصنف الثاني، فهم الذين أنشأوا لجان الدعم وأقاموا المهرجانات وأصدروا البيانات من أجل معارضة تعديل الدستور قبل الرئاسيات، ورفض تقدم بوتفليقة لعهدة رابعة.
ويتمثل رجال الفئة الأولى في أولئك الذين يوجدون في الحكومة على غرار وزير النقل، عمار غول، ووزير التنمية الصناعية وترقية الاستثمار، عمارة بن يونس، وهي الوجوه التي جاءت إلى الحكومة بخلفية حزبية، وهما الشخصيتان اللتان لم تترددا في دعم العهدة الرابعة، إضافة إلى وزير الاتصال، عبد القادر مساهل، ووزير العدل حافظ الأختام، الطيب لوح، ووزير العلاقات مع البرلمان، محمود خودري.
كما يوجد من بين الأسماء الموجودة في الحكومة بواجهة تكنوقراطية، لكنها محسوبة على الرئيس، في صورة الوزير الأول عبد الملك سلال، ووزير الداخلية والجماعات المحلية، الطيب بلعيز، ووزيرة الثقافة، خليدة تومي، ووزير العمل والضمان الاجتماعي، محمد بن مرادي، إضافة إلى الكثير من الوجوه الجديدة من الوزراء الذين عينوا في حكومة سلال الثانية، في سبتمبر المنصرم.
أضرار عدم ترشح الرئيس بوتفليقة لعهدة رابعة ستجتاح أيضا وجوه ارتبط ظهورها على الساحة السياسية بقدوم الرئيس بوتفليقة إلى سدة الحكم في 1999، ويوجد في مقدمة هؤلاء، رئيس المجلس الدستوري، مراد مدلسي، الذي رافق بوتفليقة خلال عهده، علاوة على الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، عمار سعداني، الذي تقلد مناصب سامية في الدولة، لعل أهمها رئاسة المجلس الشعبي الوطني في الفترة الممتدة ما بين 2004 و2007، بعد أن أسندت له قبل ذلك مهمة التنسيق بيت لجان مساندة "مرشح الإجماع في رئاسيات 1999".
ولعل حالة التململ وعدم الاستقرار التي يعيشها حزب جبهة التحرير الوطني في الوقت الراهن، قد تكون لها علاقة بعدم استجابة الرئيس بوتفليقة لمطالب الأمين العام للأفلان، عمار سعداني بتعديل الدستور وإعلان ترشحه للرئاسيات، أو على الأقل عدم إفصاحه عما ينوي فعله، وقد يكون هذا من بين الأسباب التي دفعت المكتب السياسي للحزب العتيد، بطلب مقابلة بوتفليقة، للاستماع منه شخصيا بشأن مستقبله، حتى لا يبقى الحزب يجري وراء السراب.
أما القسم الآخر، وهو المتضرر من العهدة الرابعة، فهي الشخصيات والأحزاب السياسية التي علقت آمالا واسعة على إمكانية عدم ترشحه في الاستحقاق الرئاسي المقبل، سيما وأنها راهنت على أن المرض الذي ألمّ به ربيع العام المنصرم، سيحول دون ترشحه.
ويوجد في مقدمة هؤلاء، أبرز الناشطين والمتحمسين لخوض السباق الرئاسي، رئيس الحكومة، الأمين العام الأسبق لحزب جبهة التحرير الوطني، علي بن فليس، الذي أخذ تحضيره لموعد أفريل المقبل، حيزا كبيرا في التداول الإعلامي والسياسي، من خلال لجان المساندة الداعمة لترشحه، إلى جانب كافة المترشحين الآخرين بداية بزعيمة حزب العمال لويزة حنون، وانتهاء برئيس حزب "جيل جديد"، مرورا برئيس الجبهة الوطنية، موسى تواتي، وبلعيد عبد العزيز، رئيس جبهة المستقبل، وكل المترشحين الآخرين بمن فيهم الجزائريين القادمين من وراء البحر.
ومكمن الضرار هنا، هو أن ترشح الرئيس سيجعل الانتخابات مغلقة، وسيحول بقية الفرسان إلى مجرد أرانب لا يتعدى دورها تسخين السباق بما يعطي مصداقية للاستحقاق في نظر الرأي العام الداخلي والخارجي، ولعل هذا هو التحليل المنطقي المبني على المعطيات الموضوعية المتوفرة حاليا.






رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

المستفيدون والمتضرّرون من العهدة الرابعة لبوتفليقة



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 02:21 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب