منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

حمروش وبن فليس لا هم معارضة ولا سلطة ولن أساند بن بيتور

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سلال وبلخادم وحمروش وبن فليس في المزاد Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-01-07 11:56 PM
اتعبني ..........لساني أسينات ارشيف المواضيع المحذوفة والمكررة 1 2013-08-26 08:10 PM
زروال، حمروش، بن فليس، الإبراهيمي .. الجزائــريــون يحـنون إلى قادة الماضي! Sans titre Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-05-15 11:22 PM
رسالة الى لساني غيث منتدى العام 10 2012-02-18 06:27 PM
رسالة الى لساني... المشتاق إلى الجنة منتدى الدين الاسلامي الحنيف 12 2012-01-31 07:34 AM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-01-11
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,959 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي حمروش وبن فليس لا هم معارضة ولا سلطة ولن أساند بن بيتور

حمروش وبن فليس لا هم معارضة ولا سلطة ولن أساند بن بيتور




يؤكّد المرشّح المحتمل للرّئاسيات القادمة جلالي سفيان رئيس حزب "جيل جديد" في حواره للشروق أون لاين بأنّ النّظام الذي يقوده الرئيس بوتفليقة الذي كان مشروعه "هدم المجتمع " كما يوقل هو في طريقه إلى الانهيار ، مستبشرا بالإنتخابات الرئاسية القادمة التي توقّع أن تمرّ في ظل شفافية ونزاهة ، كما عبّر عن رفضه لفكرة تقديم مرشّح توافقي للرئاسيات القادمة مؤكّدا ترشّحه ، كما وصف مواقف بن فليس و حمروش دون ذكر أسمائهم بانّهم لا سلطة ولا معارضة ، كما رفض الحديث عن التظاهر والنّزول إلى الشارع في حال ثبت التزوير.
· ما تعليقكم على تصريح وزير العدل حافظ الأختام الطيّب لوح الذي أكّد فيه تسخير القضاة للإشراف على الانتخابات الرئاسية وهو ما قرء كتجاهل حكومي لمطالب المعارضة بتشكيل هيئة مستقلّة ؟
على أجهزة الدولة احترام القوانين و المراسيم المنظّمة للانتخابات وهو ما حتّم عليها قانونيا التصريح بتحضير كل الإجراءات اللازمة للدّخول في الانتخابات القادمة ، أمّا على المستوى السياسي فقد خاطبْنا رئيس الجمهورية للتّدخل ووضع ضمانات لشفافية الانتخابات، ومن ذلك ما عبّرنا عنه برفض تعديل الدّستور وإنشاء لجنة انتخابات مستقلّة، وأكّدنا أنّه إذا لم تتحقّق هذه المطالب فسنتركه لوحده إن اختار الدخول في الانتخابات القادمة، لكن وباعتبار أنّ المطلب الأساسي الذي ناضلنا من أجله المتعلّق بعدم تعديل الدّستور أصبح واردا فهذا يعدّ نجاحا للمعارضة في فرض مطالبها على السلطة .
· لكن البعض يقول أنّ هذه الخيارات فرضتها توازنات داخل السلطة في إطار الصراع بين أجنحتها ولم يكن لمطالب المعارضة أي وزن يذكر في التأسيس لها ؟
نحن لا يهمّنا الطريق الذي وصلوا به إلى عدم تعديل الدّستور ، لكن مجرّد الوصول إلى ذلك يعتبر نجاحا في تحقيق مطالبنا .
· وهل سيغيّر وقف تعديل الدّستور من طبيعة الرئاسيات القادمة و الحديث عن أنّها انتخابات مغلقة ؟
لو كنت مؤمنا بأنّ اللعبة مغلقة من البداية فما كنت لأترشّح ، لكن وباعتبار أنّ النّظام إلى انهيار بفعل فشل تعبيد الطريق إلى العهدة الرابعة و المرتبط أساسا بتعديل الدّستور وانهاء " سرك عمّار " ما يعني أنّ اللعبة قد لا تكون مغلقة.
· تظنّ أنّ خيارات النّظام وحاشية الرئيس مرتبطة فقط بتعديل الدّستور وإلا فإنّها ستبقى مكتوفة الأيدي وهي ترى مصالحها تتساقط أمام صعود المعارضة إلى الحكم !
لم أقل أنّه سيبقى مكتوف الأيدي لكنّ ليس له القدرة على تنظيم صفوفه لهذا فكل طرف موال له يطعن في الآخر فسلال يتحدث عن سعيداني و غول في بن عمارة وهكذا ، فهذه التناقضات ستحول دون اجتماع الإدارة و الأجهزة الأمنية للدّفع إلى انتخابات بمقاس السلطة ما يعني فشل التزوير ، وهو ما سيفسح المجال إلى انتخابات نزيهة و شفّافة .
· هذه التناقضات موجودة أكثر في المعارضة ومنها 37 حزب الذين اجتمعوا لرفض ترشيح الرئيس لعهدة رابعة و رفض تعديل الدستور في حين لا يمكنهم مجرّد الحديث عن مرشّح توافقي يجمعهم ؟
هناك جدال في المعارضة حول جدوى تقديم مرشّح توافقي ، لكن الأكيد أنّ مثل هكذا تصوّر يؤدّي لا ريب إلى "أحادية التفكير " وهو ما يناقض طبيعة الاختلاف الموجود في الساحة السياسية ، فالإسلامي له تصوّره ويطمح إلى فرض مرشّح يحقق هذا التصوّر و الوطني وما ينطبق على باقي التشكيلات السياسية ، فضلا عن ذلك فإنّ حدث وكانت انتخابات نزيهة وشفّافا فحتما سنذهب إلى دور ثان وهناك يمكن الالتفاف حول مرشّح لتغليب كفّة على أخرى ، وهذه هي التعددية الحقيقية لا أن يقطع الطريق بمرشح توافقي.
·أليس الأجدى للبلاد في ظل ما تعيشه من تناقضات وأزمات هو الذّهاب إلى "مرحلة انتقالية " تسوّى فيها الكثير من الملفّات الكبيرة العالقة ؟
الحديث عن المرحلة الانتقالية كبير ، ولابدّ أوّلا من انتخابات نزيهة وشفّافة بعيدا عن أي فبركة ، وأعود هنا وأقوال إنّ الحديث عن مرشّح توافقي لمرحلة انتقالية هو في حقيقة غلق للتعدّدية واختيار في مكان الشعب وهذا غير مقبول .
·لكن الدّخول بعدد كبير من المرشّحين سيكون حتما في صالح السلطة لتغلّب كفّة مرشّحها من البداية ؟
مهما حصل فلن يكون هناك مشكل لأنّه إذا كانت هناك انتخابات شفافة كما سبق وقلت فإنّ الرئاسيات ستذهب حتما إلى دور ثان وهناك ينحاز كلّ إلى طرف معيّن.
· تعتقد أنّ أي مرشّح مقدّم من السلطة لن يكون بإمكانه الحسم في الدور الأوّل باعتبار تفرّقكم ؟
إذا لم يكن هناك تزوير كذلك الذي يعطي بوتفليقة 90 بالمائة ، وتكون الانتخابات شفّافة فإنه ولو كثر المرشّحون فلن يستطيع أحد منهم أن يأخذ فوق 50 بالمائة .
· أصرّ على طرح هذه النقطة لأنّ الكثير يصنّف وجوه المعارضة على أنّها تعمل لصالحها وكل يعتقد أنّه هو فقط الأصلح والأجدر لحكم البلاد ، فأنت مثلا كنت تظهر مع المرشّح المفترض للرئاسيات ابن بيتور وأعلنت معه بتاريخ 30 مارس عن رفض تعديل الدستور و العهدة الرابعة، فلماذا لا تضع يدك في يده خصوصا وأنّه رئيس حكومة سابق وحظوظه قد تكون كبيرة نوعا ما قياسا بغيره من وجوه المعارضة ؟
كيف أساند مرشّحا عنده فكر مستقل عن أفكاري وليس عندي ضمانات في أنّه قد يحقق ما أطمح إليه ، وأيضا فرؤساء الحكومات السابقة باستثناء ابن بيتور ليس عندهم أي تصنيف فلا هم سلطة ولا هم معارضة فكيف نقف معهم . لهذا فلنذهب إلى الانتخابات الدّور الأوّل تعرّف كلا بحجمه.
· وأنت تتحدّث عن أفكارك ، عند تأسيسك لحزب "جيل جديد" أكّدت بأنّ سبب استقلالكم بهذا الحزب الجديد عن باقي التشكيلات الموجودة مسبّقا هو أنّ أفكارك وطموحاتك لم تجدها بينهم . فهل ينطبق هذا على إعلانك التّرشّح للانتخابات ؟
هذه هي الحقيقة و أساس المشوار الذي بدأت به، وغدا في رياض الفتح سأطرح برنامجي لخوض الرئاسيات القادمة ، فأفكاري مستقلّة ولا يمكن أن أتركها لأي شخص لا يستطيع تطبيقها بل لا يؤمن بها أساسا ، والحقيقة أنّ المشكلة بأكملها في نزاهة الانتخابات من عدمه، وإلا فإنّه لا يوجد رجل سياسي يمكن أن يتخلّى عن أفكاره و قناعته .
· ما الجديد الذي ستقدّمه للمواطن الجزائري ؟
عندي عدد كبير من الاقتراحات في كلّ الميادين التي تنشط فيها الدولة سواء ما تعلّق بإعادة الثقة بين الحكومة و المواطن أو تحسين المؤشّر الاقتصادي وغيرها من المقترحات التي سأبرزها غدا إن شاء الله .
· كثيرا ما تنتقد النّظام الحاكم و الرئيس عبد العزيز بوتفليقة وتتّهمهم بأنّهم تعمّدوا "هدم المنظومة الأخلاقية و القيم " وعملوا على التمكين لأنفسهم بصناعة " تصحّر سياسي" للبلاد، فلو تفصّل هذه النقطة لمتابعين ؟
مثال ذلك عملية الرشوة التي أصبحت عامّة في البلاد، وقضية شكيب خليل التي سكت عنها أعلى المسؤولين في الدّولة بل وعملوا على تغطيتها، وأخذوا يوزّعون المال بينهم بطريقة غير أخلاقية ـ كما عملوا على تكسير المؤسسات فحتّى المؤسسة التشريعية أصابها ذلك ولاحظنا كيف أنّ اختيار النوّاب مسبّقا كان فاسدا بذاته فجاءوا بأناس بدون أخلاق ، هذا لا يمكن أن يطلق عليه إلا مشروع تهديم مجتمع ، والكل شاهد كيف تعاملت السلطة بطريقة "غلط" في غرداية حيث تناولت الشكليات ومحاولة شراء الذمم من أجل تهدئة الأوضاع وقتيا ولم تحاول العمل على معالجة القضية بجدّية .
· نظام هذا حاله كيف يمكن أن يفتح الباب لعملية سياسية نزيهة ، وأنت بحدّ ذاتك قلت من قبل أنّ التعديل الدستوري لسنة 2008 باطل وأنّ المجلس الدستوري لم يتدخّل لأنّه معيّن من حاشية الرئيس ؟ فما الجديد ؟
حتّى نستوعب الظاهرة لابدّ أن نرجع إلى ما قبل 15 سنة عندما جاء بوتفليقة في وضعية استثنائية للبلاد أين خرجت من الأزمة الأمنية ما جعل عموم الجزائريين يتقبّل هذا الوضع ، ومع توفّر الأموال قاموا بخطّة سياسية لتصحير البلاد ، أمّا الجديد فمنذ الربيع العربي الذي عكس ما يطرح بأنّ الجزائر سلمت منه بل العكس آثاره واضحة في زعزعة نظام الحكم الذي بادر بفتح المجال لإطلاق فضائيات و الأحزاب السياسية الجديدة . و صحيح أنّ المجتمع سئم و ملّ من الأحزاب الكاذبة إلا أنّ النّظام المملوء بالتناقضات في طريقه إلى الانهيار و المعارضة في طريق بناء نفسها .
· هذه السلطة ، فما محلّكم من الساحة السياسية فالبعض يصف عموم المعارضة الجزائرية وأنتم منها بأنّكم موجودون فقط في الصالونات و القاعات المغلقة وآخرون يصف المرشّحين بالأرانب أو عرائس القراقوز التي تستعملهم السلطة لإنجاح الانتخابات ؟
هذا خطاب انهزامي انعدامي ، وأنا منذ سنين موجود في الميدان و أناضل في معركة التغيير بأفكاري التي قد لا يعارضها السياسيون لكنّهم يتخوّفون من مساندتها ، أيضا أنا لا أدافع بطريقة مباشرة و غير مباشرة عن السلطة كبعض الأحزاب التي تدّعي أنّها معارضة لنظام الحكم في حين تدعمه من الأسفل ، فأين الأرانب هنا ؟ وهذا اعتبره تفكير نابع من السلطة من أجل أن يعقّدوا المعارضة .
· أين أنت في الشارع الكفيل بتعريف حجمكم وإخضاع السلطة لمطالبكم ؟
أنا في الميدان وكل مطّلع على الحملات الانتخابية السابقة يعرف كيف كنّا نذهب إلى المقاهي و الأكواخ، ونلتقي بالنّاس ونستمع إلى انشغالاتهم، ومؤخّرا ذهبت إلى الجنوب وبرّاقي وتمشّيت مع المحتجّين في أيّام "الشغب" وتكلّمنا معهم.
· لنتكلّم بصراحة فالنّظام لا يتخوّف منكم وهذا واضح للعيان لهذا يترككم تجتمعون لعقد مؤتمراتكم ولقاءاتكم التي تنتهي بإصدار بيان أو تصريح صحفي دون أن يشكّل تهديدا له ، بعكس ما نراه مع من يستطيع تحريك الشارع و الحشد فيه ، خذ مثلا علي بن حاج في كل جمعة تجد تعزيزات أمنية هائلة بلابروفال في القبّة و السبب هو تخوّفهم من الشارع ؟
نحن أحزاب تناضل في إطار أحزاب معتمدة و منظّمة و علي بن حاج يناضل تبعا لأفكاره هو ومن معه ، لكن الشعب يعبّر عنه بالانتخابات و التجنيد ، فنحن مثلا كنّا عشرة ونحن الآن آلاف وهذا بالنّضال .
· هل يمكن أن تحشدوا للخروج إلى الشارع للتظاهر أو الاعتصام في حال اليقين بالتزوير ؟ وهو الشيء الوحيد الذي يخيف النّظام .
أنا لا أستطيع القول بالخروج إلى الشارع فهناك حزب ، ولا يمكن أن أعرّض النّاس للمخاطر لكنّ سأناصر الحق ، والنّظام في طريق الانهيار حتّى إن حدث تزوير في الانتخابات كلّها ثلاث أشهر أو سنة وينتهي . فالصّدامات المباشرة ليست أنجع طريق .
· لكنّ محيط الرئيس لن يتخلّى عن مصالحه وخياراته ؟
هذه حقيقة هؤلاء يكرّسون كلّ الدولة للتزوير وليس عندهم أي اعتبار لاختيار الشعب، لكن إذا لم يمر الرئيس إلى العهدة الرابعة فقد ثبت انهيار النّظام و لا يستطيع معسكر الرئيس فعل شيء.






رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

حمروش وبن فليس لا هم معارضة ولا سلطة ولن أساند بن بيتور



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 12:03 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب