منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

زروال: لهذه الأسباب أخاطبكم اليوم أيها الجزائريون

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لهذه الأسباب لن يترشح حمروش Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-02-27 12:24 AM
لهذه الأسباب زرت الجزائر أولا Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-02-02 12:42 AM
لهذه الأسباب يكون ما نشرته جريدة "أخبار اليوم" خطيرا Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-03-30 09:04 PM
لهذه الأسباب يقاطعني علي بن حاج Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-01-13 09:58 PM
لهذه الأسباب لن انزع النقاب سابق بالخيرات منتدى الدين الاسلامي الحنيف 2 2010-09-22 03:13 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-03-19
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,936 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool زروال: لهذه الأسباب أخاطبكم اليوم أيها الجزائريون

زروال: لهذه الأسباب أخاطبكم اليوم أيها الجزائريون

لم ينف الرئيس الأسبق ليامين زروال ابتعاده عن الساحة السياسية، بل وأكّد أنّه ظلّ دائما يمتنع عن الخوض المكثف في الحقل السياسي وذلك انطلاقا مما أسماه بـ "واجب التحفظ"، غير أنّ أسباب ودوافع جعلت الرجل يتكلم ويخاطب الجزائريين اليوم ويخرج عن صمته لأول مرة منذ سنوات، لخص بعض تلك الأسباب في رسالته.
وقال زروال: "بصفتي رئيسا سابقا للجمهورية فقد امتنعت إلى حد الآن عن الخوض المكثف في الحقل السياسي انطلاقا من واجب التحفظ، مثلما امتنعت عن التدخل في الفضاء المؤسساتي بحكم أدبيات الجمهورية، ومع ذلك فإن هذا الموقف التحفظي لم يمنعني أبدا من أن أتحسس نبضات المجتمع الجزائري، كما لم يمنعني من أن أتابع عن كثب وباهتمام خاص تطور المستجدات الوطنية".
وأكّد رئيس الجزائر الأسبق أنّ "ما يجري اليوم على الساحة الوطنية لا يمكن أن يترك المرء غير مبال، بل إنه يستوقف وعي كل مواطن جزائري غيور على استقلال بلاده ويقدر حق التقدير ضريبة التضحيات الباهظة التي بذلت في سبيل استعادة هذا الاستقلال"
كما أشار إلى أنّ "الجزائر قد دفعت بالأمس القريب ولنفس هذه الغاية ثمنا باهظا بعد أن عاشت مرحلة من أدق مراحل تاريخها، واستطاعت أن تتخلص منها بأعجوبة بفضل الله وبفضل كل القوى الحية للأمة التي تجندت إلى جانبها بكل شجاعة وكرامة مثالية".

خرج الرئيس السابق اليامين زورال عن صمت دام طويلا ليخاطب الجزائريين عن الجدل الدائر حول الانتخابات الرئاسية وتبرير رفضه الترشح رغم دعوته إلى ذلك من قبل شخصيات سياسية ورؤساء أحزاب وجمعيات وحتى سكان من مدينة باتنة أين يقيم. واعتبر زروال رسالته المطولة أن "تعديل الدستور سنة 2008 هو سبب كل المشاكل المشاكل التي تعاني منها الجزائر حاليا"، داعيا إلى "تسليم المشعل للشباب وتمكين الأجيال الجديدة من تولي زمام السلطة". ودعا الجزائريين إلى الوحدة وتجنب الفرقة والفتنة عشية، في إشارة ضمنية إلى ما يحدث في غرداية. وقال إنه "لا وجود لرجل معجزة يملك الحلول السحرية لإصلاح حال البلد". ودافع الرجل العسكري عن الجيش الوطني الشعبي ومصالح الأمن و"الباتريوت" الذين كان لهم الدور البارز أثناء فترة الإرهاب. وتطرح خرجة زروال التي انتقد فيها نظام الحكم من سنة 1998 إلى غاية اليوم، العديد من الاستفهامات، خصوصا من ناحية التوقيت، فالرجل لم يتكلم أبدا منذ إعلانه عن تنظيم انتخابات رئاسية مسبقة ومغادرته السلطة، ليعتكف ببيته البسيط ويلعب حتى "الدومينو"، هوايته المفضلة، كما ينقل عنه مقربوه. كما يبرز أكبر سؤال "لماذا تحاشى زروال الإعلان عن موقفه الصريح من الانتخابات الرئاسية والأسباب الفعلية لرفضه الترشح، لتكون خرجته على شاكلة ما قام به رئيس الحكومة الأسبق مولود حمروش الذي قال كل شيء ولم يقل شيئا في الوقت نفسه، فقال البعض "ليته ظل صامتا". وفي هذه النقطة بالذات، كان الرئيس السابق أعلن صراحة لمن جاؤوا يطالبونه بالترشح أمام بيته "أشكر لكم ثقتكم الكبيرة التي أضعها تاجا فوق راسي.. لكن دعونا نترك الفرصة للأجيال الجديدة لتتسلم زمام السلطة". ورأى زروال أن يخاطب الجزائريين في رسالة مطولة بمناسبة "عيد النصر"، وهي الذكرى التي تتزامن مع عدة معطيات أهما الحراك الحاصل في ولايات الشرق بسبب ما قاله سلال في حق "الشاوية"، وهي القضية التي فضل عدم التعليق عليها في رسالته، وأحداث غرداية الآخذة في التصعيد رغم وساطات التهدئة ونبذ الفتنة، في حين تقول مصادر من محيط الرئيس السابق أن هذه الخطوة جاءت أساسا بعد الضغط الذي مارسه سكان مدينة باتنة وخنشلة على زورال إثر "المزحة الثقيلة" التي تفوه بها الوزير الأول السابق عبد المالك سلال واعتبرت "إهانة بالغة" في حق الشاوية الذي خرجوا في عدة ولايات للتنديد بالأمر، في انتظار تنظيم مظاهرات "مليونية" في كامل منطقة "الأوراس" هذا اليوم للرد على تصريحات سلال الذي يبدو أن تقديمه للاعتذار واتهامه لمن سماهم "بعض الأطراف" بـ"التخلاط وتأويل الكلام"، لم يشفع له. وزار وفد مكون من جامعيين وطلبة في الأيام الماضية، بيت الرئيس الأسبق في حي "بوزوران" بباتنة لطلب التدخل حول "مزحة سلال"، غير أن الرئيس السابق لم يكن موجودا في البيت وتكفل نجله بالاستقبال بعد أخذ إذن والد هاتفيا.
من ناحية أخرى، تعتبر شخصية الرئيس زروال بسيطة ومنضبطة، وقد أعطت رزانته ثمارها في إدارة أخطر أزمة شهدتها الجزائر في تاريخها.و يعرف زروال أيضا بأنه مفاوض قوي، وذو هيبة، حيث رفض لقاء الرئيس الفرنسي شيراك في ظل شروط مهينة وضعها هذا الأخير، كما رفض الرضوخ للكثير من مطالب صندوق النقد الدولي مما حفظ حدا مقبولا لمستويات العيش، وقد رفض أيضا الاستمرار في الحكم وقام بتقصير عهدته عندما أصبحت بعض أطراف السلطة تتفاوض سرا مع أطراف في المجموعات الإرهابية. وحكم الرئيس زروال البلاد في أصعب الظروف ويعاب عليه عدم قدرته على التحكم في تناقضات المشهد السياسي للجزائر وعدم مرونته في التعامل مع القضايا المشتابكة للساحة الجزائرية، لكن مناصريه يعتبرون أنه كان شجاعا عندما تحمل مسؤولية الرئاسة في ظروف صعبة، كما أنه الأكثر نزاهة وتواضعا من بين كل رؤساء الجزائر، حيث عاد بعد نهاية عهدته إلى منزله المتواضع في مسقط رأسه باتنة وهو تقليد لا نجده إلا في الديمقراطيات العريقة. كما تنازل عن سيارة فخمة من نوع مرسيدس وفيلا بالجزائر العاصمة.






رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

زروال: لهذه الأسباب أخاطبكم اليوم أيها الجزائريون



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 03:52 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب