منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

الشّيخ فركوس.. هل يشبّ عن طوق الطّائفة إلى رحابة الإسلام

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ياسمينة خضرة يسبّ الجزائريين ويصفهم بالقردة Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-04-02 01:47 PM
سلال لم يسبّ الشاوية.. Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-03-17 12:26 AM
الأنصار الجزائريون وحدهم من يسبّ.. وملاعبنا الوحيدة من دون كراس Emir Abdelkader منتدى الكورة الجزائرية 8 2013-09-13 07:48 PM
فركوس*: ''‬لا تحزّب في* ‬الإسلام* .. ‬والمتحزّبون ليسوا سلفيين Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-02-21 04:37 PM
موقفنا من المواقع التي تسيء إلى الإسلام ، وبيان طرق نصرة الإسلام سندس منتدى الدين الاسلامي الحنيف 0 2009-12-25 08:12 AM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-04-06
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,959 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool الشّيخ فركوس.. هل يشبّ عن طوق الطّائفة إلى رحابة الإسلام

الشّيخ فركوس.. هل يشبّ عن طوق الطّائفة إلى رحابة الإسلام




سجّل الموقع الرّسميّ للشّيخ السّلفيّ الدّكتور محمّد علي فركوس منذ افتتاحه سنة 2004م، إلى حين كتابة هذه الأسطر، أكثر من 36 مليون زيارة، متفوقا بذلك على كثير من المواقع الرّسمية لأكثر العلماء والدّعاة السّلفيين شهرة في العالم الإسلاميّ، وعلى رأس هؤلاء الدكتور ربيع بن هادي المدخلي، الذي لم يتجاوز عدد الزيارات المسجّلة على موقعه قبل تغيير حُلته 08 ملايين زيارة، على الرغم من كون الأخير يعدّ المنظّر الأوّل لتيار عريض من السلفيين في العالم الإسلاميّ يعرف بـ "التيار المدخلي"، متخصّص في جرح وتعديل العلماء والدّعاة.
وقد كان المدخلي وجّه نصيحة إلى الشّيخ فركوس بأن يترك الإغراق في علم الأصول ويهتمّ أكثر بقضايا المنهج، ما يمكن أن يُفهم على أنّه دعوة غير مباشرة للشيخ فركوس إلى الانضواء تحت لواء المدخليّ، وهي الدّعوة التي تجاهلها الشّيخ، ولكنّه فضّل في المقابل تجنّب الردّ عليها حتى لا يضاف إلى قائمة المغضوب عليهم لدى المدخلي.
وباستثناء ردود الشيخ فركوس على السّلفية الجهادية، فإنّه معروف عنه الإمساك عن الخوض في الخلافات الطافحة بين مدارس التيار السلفيّ، وهو ما جعله محلّ تقدير بين المعتدلين من مختلف المدارس السلفية وبعض المدارس الأخرى.
ومعروف عن الشيخ أيضا ترك الخوض في القضايا السياسية وقضايا الشّأن العامّ، والإصرار على تحريم التّصوير الفوتوغرافيّ ومقاطعة وسائل الإعلام بمختلف أنواعها، وهو ما ينكره كثير من المتابعين الذين يستغربون إحجامه عن الخوض في قضايا كبيرة تشغل العامّ والخاصّ وتستدعي تدخّل العلماء لبيان وجه الحقّ والصّواب فيها.
هذا ويتمنّى كثير من الجزائريين العارفين بالشّيخ فركوس الذي يقدَّم على أنّه عالم يمثّل التيار السلفيّ، لو تخلّص من ربقة الانتماء إلى طائفة من هذه الأمّة، ليقدّم نفسه عالما من علماء الجزائر والأمّة، يفتي الجزائريين وينصحهم جميعا ويدلي بدلوه في القضايا التي تشغلهم، ويراجع رأيه في مسألة التّصوير وينفتح على وسائل الإعلام ليبلّغ صوته ويسمع رأيه، إن لم يكن تأسيا بالإمام ابن باديس الذي يحرص الشيخ فركوس على نشر تراثه والدّفاع عن منهجه، فتأسيا بالشّيخ ابن عثيمين الذي أباح التّصوير الفوتوغرافي، ونصح السلفيين في آخر سنة من حياته بترك التعصّب للسّلفية، فقال: "إذا كثرت الأحزاب في الأمّة؛ فلا تنتمِ إلى حزب.
هنا ظهرت طوائف من قديم الزمان: خوارج، معتزلة جهمية، شيعة بل رافضة، ثمّ ظهر أخيراً: إخوانيون، وسلفيون، وتبليغيون، وما أشبه ذلك. كلّ هذه الفرق اجعلها على اليسار، وعليك بالإمام، وهو ما أرشد إليه النبي- صلى الله عليه وعلى آله وسلّم-: "عليكم بسنّتي، وسنّة الخلفاء الرّاشدين".
ولا شكّ أنّ الواجب على جميع المسلمين أن يكون مذهبهم مذهب السّلف، لا الانتماء إلى حزب معيّن يسمّى (السّلفيين)". (شرح الأربعين النووية لابن عثيمين: حديث رقم28).
فهل سيتخلّص الشّيخ فركوس من ربقة الانتماء إلى الطّائفة كما تخلّص من النّزعة المدخلية بذكاء؟




رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الشّيخ فركوس.. هل يشبّ عن طوق الطّائفة إلى رحابة الإسلام



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 04:27 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب