منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

"القاعدة”.. عودة من بوابة ”الرئاسيات”

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الجيش يُطلق حملة شرسة ضد “القاعدة” عشية الرئاسيات Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-03-19 03:53 PM
عودة قوية للنكتة السياسية مع اقتراب الرئاسيات Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-03-18 12:13 AM
البوليزاريو تبحث عن موطئ قدم في أفريقيا من بوابة "التعليم" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-11-28 05:48 PM
من يريد إذكاء فتنة جديدة في تونس عبر بوابة "فيمن"؟! Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-06-08 01:04 AM
أبو الهمام.."أخطر" رجال "القاعدة" يقود "إمارة الصحراء" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-03-25 11:33 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-04-20
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,944 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool "القاعدة”.. عودة من بوابة ”الرئاسيات”

"القاعدة”.. عودة من بوابة ”الرئاسيات”

اختار تنظيم ”القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي” الذي التزم ”صمتا لافتا” على ما دار من حراك سياسي مشحون قبيل الانتخابات الرئاسية، أن يوقّع تسجيل حضور إعلامي استعراضي من خلال اعتداء تيزي وزو الذي راح ضحيته أمس، 14 عسكريا من عناصر الجيش الوطني الشعبي حسب قطاع واسع من المراقبين. ودرج التنظيم الإرهابي على محاولة أن يكون فاعلا في الأحداث السياسية المهمة في البلاد من خلال بيانات دأب على إصدارها مع كل استحقاق، آخرها تحريضه على مقاطعة التشريعيات والمحليات الماضيتين. ويوحي توقيت العملية الإرهابية التي جاءت بعد أيام قليلة عن تنظيم ناجح وهادئ للانتخابات الرئاسية التي جرت يوم الخميس الماضي وأعلن عن نتائجها الرسمية في اليوم الموالي، أن ”الجماعة السلفية للدعوة والقتال” تريد لعب آخر الأوراق لاستدراك عملية التشويش في الوقت بدل الضائع، في وقت تتحدث فيه مصادر مقربة من الرئيس الفائز عن مشروع لتعزيز المصالحة الوطنية مثلما أعلن خلال مجريات الحملة الانتخابية لفريقه. والظاهر أن الجماعات الإرهابية كانت تراهن على عنصر التصعيد من خلال مخططات داخلية وخارجية لإثارة فوضى لتفجير الوضع بالتزامن مع تنظيم الانتخابات الرئاسية، لكن مرور الموعد بسلام ودون انزلاقات تذكر أسقط حسابات العديد من الأطراف في الماء، خاصة أن الوضعية الأمنية في منطقة القبائل قد احتكمت منذ مدة للهدوء النسبي منذ آخر تفجير استهدف مقرا أمنيا في قلب مدينة تيزي وزو، شهر رمضان 2011، وآخر قبله استهدف مركزا أمنيا في برج منايل وما تلاها من عمليات متقطعة فرضت فيها قوات الأمن المشتركة سيطرتها على الوضع بشكل ملحوظ. ويرى خبراء أن الجماعات الناشطة بالمنطقة تستمر في تحدي استنزاف المجتمع بغض النظر عن العملية السياسية باستحقاقاتها المختلفة التشريعة والمحلية وأخيرا الرئاسية. وحسب أستاذ العلوم السياسية زهير بوصبع، فإن ”الإرهابيبن لا يفكرون بمنطق مراعاة أي اعتبارات إنسانية أو أخلاقية، ويريدون إحداث دوي سياسي وضوضاء إعلامية لنشر الفوضى وبعث رسائل سلبية للعالم الخارجي والجهات الدولية والأجنبية”، وتابع الأكاديمي في تصريح لـ«البلاد”، ”إن هؤلاء لا يدركون أنهم يجعلون المجتمع أكثر صلابة، لكن بحكم سياسة الإرهاب ستظل المواجهات مستمرة، وسيخسر الإرهابيون بعد توجيه ضربات عنيفة لهم تجعلهم يدركون أن الدولة والمجتمع أقوى من أي جماعة مهما كانت ممارساتها لا أخلاقية”. وجاءت عملية تيزي وزو حسب مراقبين للرد على الحصار الأمني المفروض على الجماعات الإرهابية بالمنطقة منذ مطلع السنة ليتم اختيار موعد عودة قافلة عسكرية كانت منشغلة بمهمة تأمين الرئاسيات لنصب كمين يستهدف عناصرها. وتشير الحصيلة الرسمية التي أعلنتها وزارة الدفاع أمس إلى أن محور ”بومرداس وتيزي وزو والبويرة” هي المنطقة التي سجلت فيها النتائج الأكثر إيجابية خلال الأشهر الثلاثة الأولى للسنة الجارية، حيث تم القضاء على21 إرهابيا، من بينهم مجرمون خطيرون في المنطقة التابعة إقليميا للناحية العسكرية الأولى.




رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

"القاعدة”.. عودة من بوابة ”الرئاسيات”



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 10:18 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب