منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

هكذا بدأ بوتفليقة اليوم الأول من العهدة الرابعة

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الدول العظمى تضبط مصالحها بالجزائر على خيار العهدة الرابعة Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-04-21 12:01 AM
بين التخويف والمؤازرة.. أوراق منحت بوتفليقة العهدة الرابعة Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-04-18 11:27 PM
هذه أولويات بوتفليقة خلال العهدة الرابعة Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-04-13 11:57 PM
“وقفة” بوتفليقة.. هدف في مرمى خصوم العهدة الرابعة Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-04-05 02:01 AM
هذه أولويات بوتفليقة في العهدة الرابعة Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-02-22 06:38 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-04-28
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,959 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool هكذا بدأ بوتفليقة اليوم الأول من العهدة الرابعة

هكذا بدأ بوتفليقة اليوم الأول من العهدة الرابعة




قراءة نص اليمين كاملا والاكتفاء بصفحة واحدة من خطابه للجزائريين

بوتفليقة يترحم على أرواح الشهداء بمقبرة العالية

بصوت خافت ومتعب أدى عبد العزيز بوتفليقة مراسيم اليمين الدستورية، إيذانا ببدء مهامه بصفته رئيسا للجمهورية، بحضور وزراء الحكومة وقيادات أحزاب، وكبار مسؤولي الدولة، وفي أجواء اتسمت بالترقب، بعد أن صوب جميع من كانوا بالقاعة أنظارهم في اتجاه الشاشات العملاقة، لمتابعة أول لقطات وصول الرئيس إلى قصر الأمم وهو على كرسي متحرك.
لم تكن مراسيم أداء اليمين الدستورية التي جرت أمس بنادي الصنوبر بقصر الأمم شبيهة بتلك التي تمت عقب الاستحقاقات الرئاسية السابقة، التي فاز فيها الرئيس بالأغلبية، بسبب أجواء الترقب التي بدت على الجميع ممن كانوا معنيين بحضور المراسيم، فقد كانت اهتمامات وأنظار الجميع باتجاه الشاشات العملاقة، التي رصدت أهم لحظات وصول الرئيس إلى قصر الأمم، لكن دون أن تلتقط الكاميرات العملاقة التي نصبت خصيصا لهذا الغرض صورا عن نزول الرئيس من السيارة الرسمية التي كانت تقله، وكان ذلك في حدود الساعة العاشرة وخمس وثلاثين دقيقة.
وصاحب هذه اللحظة التي كانت أيضا محل أنظار عامة المواطنين الذين تابعوها عبر شاشات التلفزيون، تصفيقات حارة ممن كانوا بداخل القاعة، وإطلاق زغاريد، في حين كانت فرقة من الحرس الجمهوري تؤدي التحية للرئيس، وتزامنا مع ذلك، دخل عبد المالك سلال وبوعلام بسايح رئيس المجلس الدستوري السابق القاعة، في حين كان الرئيس يتابع عزف الحرس الجمهوري وهو داخل منصة وضعت له خصيصا بمحاذاة المدخل الرئيس للقاعة، واستمرت مراسيم استقباله، بعد أن تعاقبت فرق الحرس الجمهوري التي كانت تعزف على لحن أنشودة "جزائرنا" التي شدت اهتمام وسمع الرئيس، وتلتها فرقة الخيالة، لترسم تلك الفرق لوحة جملية امتزجت فيها ألوان الراية الوطنية.
وعايش الحضور تلك اللحظات عبر الشاشات العملاقة، بإطلاق التصفيقات والزغاريد.
في حين كان في استقبال الرئيس عند مدخل القاعة وزراء القطاعات السيادية، إلى جانب رئيسي غرفتي البرلمان، وساد صمت قبيل دخول الرئيس، لتطلق الزغاريد والتصفيقات مجددا، فقام الرئيس بتحيتهم برفع يده اليمنى ووضعها على قلبه، والتي كررها بعد ذلك مرات عدة، بعدما أنهى مراسيم اليمين الدسورية، علما أن الرئيس دخل على كرسي متحرك.
وكانت كل تلك الأجواء تشير إلى أن أداء اليمين الدستورية كان بمثابة الامتحان العسير بالنسبة إلى الرئيس، بسبب أوضاعه الصحية، وظل الجدل الذي أثير حول دستورية أداء اليمين والرئيس جالس على كرسي متحرك، وإمكانية مواجهته صعوبات في النطق، وهي عقبات تجاوزها الرئيس بصعوبة واضحة.
وقام المكلف بالتشريفات بإعطاء إشارة انطلاق المراسيم، التي تم افتتاحها بتلاوة آيات بينات من القرآن الكريم، ليتولى رئيس المحكمة العليا سليمان بودي تلاوة مراسيم أداء اليمين على الرئيس الذي حاول إعادتها بصوت واضح ومقتدر وهو واضع يده اليمنى على المصحف الشريف، طبقا للمادة 75 من الدستور التي تنص على أداء اليمين أمام جميع الهيئات، بعد الأسبوع الأول من ظهور نتائج الانتخابات، ليباشر مهامه فور ذلك، وبدا التعب واضحا على الرئيس عند آخر مقتطفات اليمين الدستورية، التي أتمها بجهد بارز للعيان، خصوصا في الجملتين الأخيرتين.
وكانت المفاجأة كبيرة حينما شرع الرئيس في قراءة الخطاب الذي وزع على غير العادة قبل انطلاق المراسيم، حيث تم وضع نسخ منه على كافة المقاعد، غير أن مضمونه لم يجلب نفس الاهتمام، مقارنة بالاهتمام البالغ الذي ظهر على الحضور حين وصول الرئيس ثم دخوله القاعة، وأداء اليمين، بسبب ظروفه الصحية، وتضمن الخطاب 12 صفحة، تطرق فيها الرئيس إلى أهم معالم المرحلة المقبلة، غير أنه لم يقرأ سوى صفحة واحدة منه فقط، أي 14 سطرا بالتحديد، ليقوم بعدها بتوجيه الشكر إلى كل من حضروا مراسيم اليمين الدستورية.
وقابله بالتصفيقات الحاضرون، من بينهم الأمين العام للأفلان عمار سعداني الذي جلس في الصف الأول، ووزراء الحكومة، وقيادات في أسلاك الأمن، وأيضا الأمينة العام لحزب العمال لويزة حنون، ورئيس حزب جبهة المستقبل بلعيد عبد العزيز، في غياب المعارضة من نواب وقيادات حزبية، وكذا المرشحين للانتخابات فوزي رباعين وموسى تواتي وعلي بن فليس، وحضور مميز لمغني الراي المعروف "الشاب خالد" ووجوه كروية معروفة، ليفترق الجميع وهم يتبادلون وجهات نظرهم بشأن المرحلة المقبلة.

بوتفليقة يترحم على أرواح الشهداء بمقبرة العالية
توجه رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة مباشرة بعد أدائه لليمين الدستورية أمس، إلى مقبرة العالية بالعاصمة، حيث ترحم على أرواح الشهداء ووضع إكليلا من الزهور وقرأ فاتحة الكتاب.
وحضر الوقفة الترحمية كبار مسؤولي الدولة وأعضاء من الحكومة، وقد قبل رئيس الجمهورية الراية الوطنية بخشوع لدى وصوله إلى المقبرة، وأيضا عند مغادرته المكان.

أصداء وكواليس

حظيت الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون باستقبال خاص من قبل الرئيس بعد انتهاء مراسيم أداء اليمين الدستورية، فقد شوهدت وهي تتحدث إلى الحرس الشخصي للرئيس لتغادر بعدها القاعة فورا، علما أنها وقفت وصفقت طويلا للرئيس عقب أداء اليمين.

ظهر الأمين العام للأفلان عمار سعداني، على خلاف وزراء آخرين في الحكومة في راحة تامة، وكان يجول في بهو نادي الصنوبر رفقة القيادي في الأرندي عبد السلام بوشوارب، كما كان يتبادل الحديث مع نواب في الحزب العتيد.

اتخذ رئيس الحركة الشعبية الجزائرية عمارة بن يونس مكانا له على الجانب الآخر من بهو نادي الصنوبر محاطا بقياديين في الحزب، الذين ينتظرون بشغف الإعلان عن تشكيل الحكومة الجديدة، على أمل أن يحظوا بتمثيل فيها، نظير مساهمة الحزب في الحملة الانتخابية.

أظهر مغني الراي الشهير الشاب خالد دراية واسعة بعالم السياسية، وهو الذي كان يقول دوما بأن لا علاقة له بالسياسية، وأن حضوره مراسيم اليمين الدستورية كان بصفته جزائريا فقط، لكنه أشاد بالرئيس وبما حققه خلال الثلاث عهدات السابقة، وقارنه بمن سبقوه الذين أخذوا أكثر مما قدموا، خصوصا وأن بوتفليقة أتاح له الفرصة ليقول ما يشاء دون رقابة أو مصادرة للرأي.

لم تفارق الابتسامة عبد المالك سلال، الذي تحدثت مصادر عن استمرار توليه شؤون الوزارة الأولى، بعد أن قرر الرئيس تجديد الثقة فيه، وكان آخر من التحقوا بقاعة نادي الصنوبر قبل الرئيس.

غابت القنوات التلفزيونية الخاصة عن تغطية حدث أمس، واقتصر الحضور على الصحافة المكتوبة الخاصة والعامة، إلى جانب القنوات التلفزية والإذاعية التابعة للدولة، وتم منع ممثلي وسائل الإعلام من التجول بنادي الصنوبر، وتم إلزامهم بالبقاء على مستوى نادي الإعلام، إلى غاية أن حان موعد الدخول إلى القاعة.

حضرت وجوه كروية معروفة إلى نادي الصنوبر من بينهم محفوظ قرباج وعبد الحكيم سرار، فضلا عن مجاهدين من الرعيل الأول للثورة.




رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

هكذا بدأ بوتفليقة اليوم الأول من العهدة الرابعة



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 05:24 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب