منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

آلاف الجهاديين المغاربة في سوريا والعراق

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تطاحن الجهاديين فيما بينهم في سوريا Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-05-09 09:14 PM
عودة الجهاديين المغاربة المقاتلين في سوريا ... Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-03-29 05:01 PM
الدول المغاربية تضيق الخناق على الجهاديين المتوجهين إلى سوريا Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-02-26 10:09 PM
بوتفليقة لهولاند: أنتم تحاربون الجهاديين في الساحل وتسلحونهم في سوريا Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-12-10 12:23 PM
توافد الجهاديين المغاربيين على سوريا Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-03-12 11:51 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-07-17
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,948 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي آلاف الجهاديين المغاربة في سوريا والعراق

آلاف الجهاديين المغاربة في سوريا والعراق

يوجد نحو 3000 جهادي من أصول مغربية يقاتلون في سوريا والعراق حسب تصريح وزير الداخلية محمد حصاد أمام البرلمان الثلاثاء 15 يوليو.
وأوردت فرانس بريس عن وزير الداخلية قوله "هناك 1122 مغربي ينتمون لتنظيمات إرهابية في العراق وسوريا إلى جانب رعايا أوروبيين آخرين من أصل مغربي والذين يقدر عددهم بنحو 2000".
ومن بين 1122 جهادي، قُتل 200، بينهم 20 قتلوا في هجمات انتحارية. أما بالنسبة للجهاديين 128 الذين عادوا إلى المغرب، فقد تم توقيفهم واستنطاقهم.



ذلك أن أجهزة الأمن تشتبه في تخطيطهم لهجمات إرهابية لدى عودتهم إلى بلدهم. وبحسب وزير الداخلية، قإن عددا من القادة الإرهابيين المغاربة في سوريا كشفوا عزمهم على تنفيذ هجوم ضد المملكة.
أسماء هؤلاء القياديين والمقاتلين المغاربة معروفة لدى أجهزة الأمن حسب المسؤول الحكومي. وأضاف أن خمسة منهم يضطلعون بمناصب قيادية في تنظيم داعش الإرهابي.
وبحسب الوزير، هناك تنسيق بين هذه الجماعات الإرهابية وتلك التي تنشط في شمال إفريقيا. وقال الوزير إن ما يثير القلق أكثر هو إمكانية دخول هؤلاء الجهاديين الذين هم مواطنون أوروبيون إلى المغرب دون صعوبة لتنفيذ خططهم.
وأكد حصاد وضع إستراتيجية لإحباط كل التهديدات الأمنية. وقال "إلى جانب ذلك، مكنت هذه الإستراتيجية من تفكيك عدد من الخلايا الإرهابية التي كانت تخطط لتنفيذ هجمات في المغرب".
وشدد على أن قوات الأمن تتدخل فقط لتوقيف العصابات الإرهابية عندما تكون هناك أدلة وتكون بصدد التحضير لمخططاتها.
وأمام التهديدات المتزايدة، عزز المغرب درجة اليقظة والمراقبة في الموانئ والمطارات وعلى طول الحدود مع الجزائر حسب الوزير.
وأعرب البرلمانيون عن ثقتهم في قوات الأمن ودعوا إلى تكثيف المراقبة. ودعا البعض إلى اعتماد إستراتيجية شاملة لا تقتصر على الجانب الأمني فقط بل تشمل أيضا الجانب الاجتماعي.
عبد الله الصغيري، برلماني من حزب العدالة والتنمية، أكد على دور المدارس والجامعات والأسر والعلماء في مواجهة التطرف.
نفس الرأي أعرب عنه رئيس فريق الاتحاد الدستوري الشاوي بلعسل مؤكدا أنه رغم أهمية دور الأجهزة الأمنية إلا أنه لا ينبغي إغفال جانب التوعية.
وأضاف "في هذا السياق، تقع مسؤولية كبيرة على عاتق الأسر والمدارس وعليها أن تلعب دورا كبيرا في هذا المجال".
المحلل السياسي جمال فرحاني قال لمغاربية إن المغرب ليس البلد الوحيد المعني بالتهديدات الإرهابية، موضحا أن عدة دول عززت يقظتها لمحاربة الإرهاب. وقال إن تبادل المعلومات بين الدول هو السبيل الوحيد لمنع هجمات قاتلة.
وأضاف فرحاني "سرعة الحصول على المعلومات هو السلاح الفعال الوحيد ضد التهديدات المتزايدة على الأمن".
وتبقى الأجواء العامة هادئة رغم إعلان وزير الاتصال مصطفى الخلفي يوم 10 يوليو أن المغرب يواجه تهديدا جادا من المؤامرات الإرهابية.
ليلى شلمي، محاسبة، قالت إن أجهزة إنفاذ القانون كانت استباقية في تحركاتها ولا شيء يدعو إلى الهلع.
وقالت "آمل مواصلة درجة التعبئة حتى النهاية لمحاربة العمليات الإرهابية. وفي نفس الوقت، علينا إيجاد حلول لمنع شبابنا من الذهاب للقتال في العراق وسوريا".








مغاربية


رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

آلاف الجهاديين المغاربة في سوريا والعراق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 09:22 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب