منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

فرنسا وإسرائيل .. تاريخ علاقات مضطربة أنعشها دعم هولاند للعدوان

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الأهداف الاستراتيجية للعدوان على غزة Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-07-16 01:50 AM
هولاند يحذر من أفول فرنسا بعد فوز "اليمين المتطرف" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-05-27 03:44 PM
سيدة فرنسا الأولى في المستشفي بعد فضيحة هولاند Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-01-13 09:15 AM
متطرّفو فرنسا يتهمون هولاند بالانبطاح والخديعة Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2012-12-21 10:31 PM
الجزائر تستقبل هولاند وسط مُطالبات باعتذاره على جرائم فرنسا Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2012-12-19 09:16 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-07-21
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,959 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool فرنسا وإسرائيل .. تاريخ علاقات مضطربة أنعشها دعم هولاند للعدوان

فرنسا وإسرائيل .. تاريخ علاقات مضطربة أنعشها دعم هولاند للعدوان



استخدمت الشرطة الفرنسية عدداً من آلياتها يوم السبت المُنصرم من أجل تفريق مظاهرة سلمية نظمها مواطنون تضامناً مع الشعب الفلسطيني واستنكاراً للمجازر الإسرائيلية في قطاع غزة.
إطلاق القنابل المسيلة للدموع، أغلق الكثير من شوارع العاصمة الفرنسية، واعتقال العشرات من المتظاهرين، كلها أساليب استعملها الشرطة من أجل منع هذا التضامن الكبير، في سلوك يتماهى مع السياسة الرسمية الفرنسية التي دعّمت العدوان، وتضامنت مع الجلاد.
فقد أكد الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند تضامن فرنسا مع إسرائيل في وجه الصواريخ التي تطلقها حركة المقاومة حماس، واعتبر أنه من حق الحكومة الإسرائيلية اتخاذ كافة الإجراءات لحماية شعبها في وجه تهديدات الفلسطينيين، قبل أن يعلن يوم الخميس الماضي، عن إرسال وزير خارجيته إلى مصر وإسرائيل بهدف إيجاد حل ينهي تبادل إطلاق النار بين الإسرائيليين والفلسطينيين.
الدعم الفرنسي الكبير للسياسات الإسرائيلية، تمظهر أكثر أمس الأحد، عندما حلّ رئيس حكومة فرانسوا هولاند مانويل فالس، مع الطائفة اليهودية في باريس للتعبير عن تضامن الدولة الفرنسية مع اليهود في ذكرى الجرائم التي تعرّضوا لها على يد النازية، دون أن يصدر عن هذا الرئيس الفرنسي، ما يشير إلى تضامنه مع ضحايا الجرائم الإسرائيلية في قطاع غزة والتي تجاوزت منذ بداية العدوان الأخير، 430 شهيداً وآلاف الجرحى.
بين فرنسا وإسرائيل علاقات تاريخية قوية تعود حتى إلى ما قبل إعلان إسرائيل سنة 1948، فقد كانت فرنسا من الداعمين للصهاينة ضد السلطات البريطانية في فلسطين، وساعدت في تسليح الإسرائيليين في حربهم الأولى ضد العرب، وهو ما عبّر عنه السياسي الإسرائيلي شمعون بيريز ذات مرة عندما قال:"بفضل فرنسا، استطعنا حيازة أسلحة للدفاع عن أنفسها..لا أعرف أي بلد آخر ساعد إسرائيل كما ساعدتها فرنسا".
غير أن عقد الستينيات سيعرف أفولاً كبيراً في علاقة فرنسا بإسرائيل، فقد طبّق الجنرال الفرنسي شارل ديغول ما عُرف بالسياسة العربية لفرنسا، وزاد توتره بإسرائيل في حرب سنة، 1967 عندما أعلن عن حظر تصدير الأسلحة لها، واستمر التوتر مع خليفته جورج بومبيدو الذي كان يتعاطف مع القومية العربية، كما لم يقع أي تغيير كبير إبّان فترة فاليري ديستان.
غير أن فترة فرانسوا ميتيران التي استمرت لـ14 سنة، عرفت تحسناً كبيراً في العلاقات الفرنسية-الإسرائيلية، ترجمته زيارته لإسرائيل التي انحاز إليها في الكثير من المواقف، إلّا أنه حاول كذلك أن يبقي على علاقة جيدة مع الجانب العربي، فقد اعترف بمنظمة التحرير الفلسطيني وساهم في وساطات لصالحها خلال العدوان الإسرائيلي على لبنان.
وعادت الأزمة مرة أخرى لتطفو بين البلدين في عهد جاك شيراك، فقد كان هذا الأخير على علاقة جيدة بالطرف الفلسطيني ودخل في حروب كلامية مع الإسرائيليين بعد زيارته التاريخية لمناطق تحت السيادة الفلسطينية، كما حاول إنقاذ حياة ياسر أياماً قليلة قبل وفاته، عندما وضع كل إمكانيات بلاده من أجل إسعافه في مستشفياتها، زيادة على اتهام إسرائيل له بتشجيع معاداة السامية في فرنسا، وبمحاباة العرب عندما انتفض ضد الغزو الأمريكي للعراق.
إلّا أن وصول نيكولا ساركوزي إلى منصب الرئاسة، غيّر الكثير من الأساسيات في علاقة الدولتين معاً، فقد تخلّى عن سياسة سابقيه حتى المُتزنة منها، وتقرّب بشكل كبير من إسرائيل، كي يضمن لفرنسا تقارباً أكبر مع الولايات المتحدة الأمريكية، ويضمن كذلك عطف اليهود الفرنسيين، بل إن ساركوزي، أعلن دعمه لمطالب نتنياهو بتصنيف إسرائيل دولة يهودية.
غير أن تصريحات فرنسوا هولاند، تُعتبر هي الأكثر انحيازاً لإسرائيل، فمنذ عقود لم يدعم رئيس فرنسي إسرائيل حتى وهي تقصف أحياء سكنية وتقتل المئات من المدنيين.
وقد ساهمت عدة عوامل استراتيجية في تقوية العلاقات الفرنسية-الإسرائيلية، منها التقارب الفرنسي مع السعودية من أجل مواجهة الخطر الإيراني الذي يهدّد النفوذ السني-الوهابي في المنطقة من جهة، ويعادي القوة الإسرائيلية من جهة أخرى، وكذلك من أجل احتواء المدّ الإخواني في المنطقة الذي ترتبط به حركة حماس الفلسطينية خاصة بعد سقوط مرسي في مصر، فضلاً عن التسليح الفرنسي للجيش اللبناني كي يواجه امتداد حزب الله الذي تراه إسرائيل بمنظار الخطر.
وهناك عوامل اقتصادية كذلك في هذا التقارب، منها الاستثمارات الإسرائيلية الأخيرة في فرنسا، واضطلاع فرنسا بتأهيل شبكة السكك الحديدية الإسرائيلية، وتوقيع العديد من الاتفاقيات الاقتصادية بين البلدين إبّان زيارة هولاند الأخيرة لتل أبيب، التي رافقه فيه ممثلون لـ150 شركة فرنسية.




رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

فرنسا وإسرائيل .. تاريخ علاقات مضطربة أنعشها دعم هولاند للعدوان



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 01:26 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب