منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

صور الجنود "الباكين" تضاعف أعداد الهاربين والمتمردين!

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشيعة يستهدفون أطفالنا بقنوات "هدهد"، "هادي"، "مجد"، "طه" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-03-14 12:24 AM
زيارة إلى قرية "الهاربين من العدالة" في المغرب Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-01-12 07:45 AM
الجزائر تضع "صفر مخاطر" لحماية السياح في أعياد رأس السنة Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-12-01 04:00 PM
مخطط "أمريكي صهيوني" لإقامة "دولة غزة" في "سيناء" يثير جدلا واسعا في "مصر" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-09-12 10:13 PM
"‬صواريخ* ‬القذافي*" ‬تدخل* ‬الحرب* ‬وآلاف* ‬الهاربين* ‬يزحفون* ‬نحو* ‬الجوار Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-01-14 11:49 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-07-27
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,959 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي صور الجنود "الباكين" تضاعف أعداد الهاربين والمتمردين!

صور الجنود "الباكين" تضاعف أعداد الهاربين والمتمردين!






يجتهد الكيان الصهيوني باحثا عن صورةٍ تمجّد نصرا كاذبا، فلا يجد. يبحث قادة الاحتلال عن أي "مشهد" ولو مزور يرفعون به معنويات الشارع ومن قبله الجنود، فلا يعثرون، يحدث ذلك في الوقت الذي تكفي معه إطلالة واحدة للناطق باسم كتائب القسام "أبو عبيدة" لتقلب شعورا موجعا بالقتل والدمار والتخريب، إلى مشاهد فرحة وبهجة في قطاع استغرب لصموده الأصدقاء قبل الأعداء..
تقولبعضالتقاريرالإعلاميةأنإسرائيلتبحثفيهذهالأثناء،خلالالعدوانالذيتشنهعلىقطاعغزة،عنشيءلاتملكه. إنهاتبحثعن "صورةنصر"،فيمحاولةلرفعمعنوياتالشارعالإسرائيلي،وجنوده.
ويحتاج الشارع الإسرائيلي إلى صور من شأنها أن ترفع معنوياته، وسط نشر دائم، وشبه يومي لصور الجنود الإسرائيليين في حالات الهزيمة والبكاء، التي تنشرها المقاومة الفلسطينية منذ بدء العدوان على غزة. وينتشر العديد مثل هذه الصور في شبكات التواصل الاجتماعي والإعلام الرسمي، بعد أن بثتها المقاومة الفلسطينية من ميدان المعركة في قطاع غزة، ومن جنازات الجنود الإسرائيليين، بهدف التوثيق والتأريخ.
حتى الآن لم يتمكن أي جندي صهيوني من دخول قطاع غزة والتوغل فيه، حتى لا نقول الشعور بالنصر أو تصديره للعالم ولشارعِ إسرائيلي يترقب "انتصارات" لم ولن تأتي في ظلّ مقاومة باتت تحترف تصدير مزيد من جثث الجنود لأهاليهم في كل وقت..
مصطلح "صورة النصر" أخذ يخرج إلى الرأي العام بعد حرب لبنان الثانية في عام 2006. وبحثت إسرائيل كثيرا من أجل الحصول على "صورة نصر". واهتم بهذا الموضوع العديد من المستويات العسكرية والسياسية، وحتى أن إسرائيل أرسلت في إحدى المرّات قوة خاصة، من أجل رفع العلم الإسرائيلي في منطقة بلدة بنت جبيل، بهدف التصوير والانسحاب ليس أكثر من ذلك، بهدف تهدئة الشارع الذي كان لايزال ينتظر إنجازات الحرب.
وكان حزب الله سباقا في نشر "صور نصر"، وتمثل ذلك ببث صور العملية التي أُسر مقاتلو الحزب خلالها الجنديين الإسرائيليين، ومن ثم نشر العديد من الصور التي أبرزت تفاصيل هذه العملية، مثل صورة المركبة العسكرية الإسرائيلية ورفع علم المقاومة عليها، وتناقلتها العديد من وسائل الإعلام، لذلك كانت صور هذه العملية "صورة نصر". وأطلق في حينه شعار "لم تصوّرـ إذاً فلم تُقاتل"، ليدلّ على الأهمية الفائقة لمثل هذه الصور في تشجيع ورفع معنوية الحاضنة الشعبية، وإنهاء الحرب في بعض الأحيان.
هذه المرة أيضا، تستعد المقاومة لتقديم صور النصر متمثلة في فيديوهات اقتناص جندي صهيوني هنا أو تدمير دبابة هناك، في الوقت الذي لم يجد فيه الاحتلال من وسيلة لكسر "شوكة" المقاومة سوى في إظهار المعتقلين عراة حفاة في جريمة لا تقل عن القتل وسفك الدماء.
وفي السياق ذاته، نشرت صحيفة "واشنطن بوست" عريضة وقّع عليها عدد من جنود الاحتياط في جيش الاحتلال الإسرائيلي، وشرحوا فيها أسباب رفضهم الخدمة.
وكتبت الناشطة يائيل إيفين التي كانت مسؤولة عن تقييم المرشحين للتجنيد في الجيش الإسرائيلي والمقيمة حاليا في نيويورك، قائلة: "عندما يتم استدعاء جنود الاحتياط الذين يتكونون من الجنود السابقين هناك دائما رافضين ومقاومين من القوات يستدعون للجيش. والآن وقد أرسلت القوات الإسرائيلية لغزة مرة أخرى وتم استدعاء جنود الإحتياط، هناك العشرات منهم يرفضون تلبية النداء".
وأضافت: "نحن أكثر من 50 إسرائيليا ممن كانوا جنودا، والآن نعلن رفضنا المشاركة مع جنود الاحتياط، ونعارض الجيش الإسرائيلي وقانون التجنيد، وجزء من هذا الرفض، لأننا نمقت العملية الحالية، ومعظم الموقعين أدناه هن من النساء ويرفضن المشاركة في المواجهات العسكرية. وبالنسبة لنا فإن الجيش مخطئ لأسباب أبعد من عملية الجرف الصلب (الصامد) أو حتى الاحتلال. نحن نرفض عسكرة إسرائيل وسياسات الجيش التمييزية/ العنصرية.
وأوضحت ذلك بالقول: "خلال فترة عملنا في الجيش رأينا عيانا أو شاركنا بممارسات الجيش التمييزية - التمييز البنيوي ضد المرأة والذي يبدأ بالمرحلة الأولى من التدقيق والتكليف بالمهام، والتحرش الجنسي الذي يعتبر واقعا يوميا لنا، ومراكز استيعاب اللاجئين التي تعتمد على مساعدة الجيش. وكما شاهد بعضنا عيانا كيف قامت بيروقراطية الجيش وبطريقة مقصودة بتكليف الطلاب من أصحاب الخبرة التقنية في مراكز تقنية بدون منحهم فرصة للخدمة في أماكن أخرى. ويتم وضعنا وتدريبنا مع الناس الذين يشبهوننا ولا يسمح لنا بالاختلاط والتعارف كما يدعي الجيش".






رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

صور الجنود "الباكين" تضاعف أعداد الهاربين والمتمردين!



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 01:36 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب