منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

بلخادم: "أنا لا أصرّح ولا أعلـّق"

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سعداني يعدم " بلخادم " سياسيا Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-06-24 11:54 PM
الشيعة يستهدفون أطفالنا بقنوات "هدهد"، "هادي"، "مجد"، "طه" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-03-14 12:24 AM
مخطط "أمريكي صهيوني" لإقامة "دولة غزة" في "سيناء" يثير جدلا واسعا في "مصر" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-09-12 10:13 PM
"السكتة" لوقف الشهود.. "الهبّالة" لمنع الطلاق والحناء "ترطب" القاضي Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-04-18 11:56 PM
هل ينسي الانسان من تسبب في جرحة """"""""للنقاش إبن الأوراس منتدى النقاش والحوار 18 2012-05-19 06:10 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-09-16
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,943 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي بلخادم: "أنا لا أصرّح ولا أعلـّق"

بلخادم: "أنا لا أصرّح ولا أعلـّق"






رفض الأمين العام السابق لحزب جبهة التحرير الوطني عبد العزيز بلخادم الرد على تصريح عمار سعداني الذي وصف قضيته بلا حدث، وقال في اتصال مع الشروق "أنا لا أصرح ولا أعلق"، في حين استبعدت مصادر في الحزب إحالته على لجنة الانضباط، لأن قرار الرئيس بعزله سياسي ولا يناقش.
تحاشى عبد العزيز بلخادم التعليق على ما أدلى به الأمين العام الحالي للحزب العتيد عقب اجتماع للمكتب السياسي أول أمس، في حين راحت تأويلات مختصين في القانون إلى توقع استبعاد استدعاء لجنة الانضباط المركزية للأفالان للنظر في ملف بلخادم وتقديم اقتراحات بشأنه، ليفصل في النهاية المؤتمر أو اللجنة المركزية، وهي الطريقة المعمول بها في حال تعلق الأمر بتجاوز "خطير" يرتكبه أحد الأعضاء القياديين، كالوزراء وأعضاء مجلس الأمة أو أعضاء اللجنة المركزية وكذا نواب البرلمان، بدعوى أن قرار رئيس الحزب سيد ولا يمكن بأي حال من الأحوال مناقشته، وأن المرسوم الذي صدر مؤخرا في الجريدة الرسمية، والذي أنهى مهام بلخادم من كافة مؤسسات الدولة يعد كافيا، ولا يحتاج إلى قرارات أخرى على مستوى هيئات الحزب.
وتعتبر ذات المصادر بأن مصير بلخادم لا يحمل أي عنصر مفاجأة، لأنه عين على رأس الحزب بقرار وأبعد منه بقرار، علما أن القانون الأساسي والنظام الداخلي للحزب يوضح كيفية التعامل مع هذه الوضعيات، وهي إحالة الملف على لجنة الانضباط التي تقدم مقترحات، في حين يعود القرار النهائي إلى المؤتمر أو اللجنة المركزية، وتعرض ملفات المناضلين العاديين على مستوى الهياكل القاعدية، ويتم الطعن في القرارات التي تصدرها على مستوى لجنة الانضباط المركزية.
وتحولت قضية بلخادم إلى ما يشبه "الطابو" بالافالان، بسبب تجنب القياديين الخوض في الموضوع حتى من الناحية القانونية لتوضيح طبيعة الإجراءات التي ينبغي أن يخضع لها الأمين العام السابق للحزب، متحججين بأن القرار اتخذه رئيس الحزب ولا يمكن مناقشته، فقد رفض في البداية حسين خلدون تناول هذا الملف لدواعي "أخلاقية"، لأن بلخادم أضحى حسبه معزولا، لذلك لا يمكن استغلال هذا الظرف لانتقاده، معتبرا بأن "الأفالان أكبر من بلخادم الذي أصبح من الماضي"، مذكرا بالمثل الشعبي الذي كان يردده دوما الأمين العام الأسبق للحزب العتيد الراحل شريف مساعدية "المسؤولية أعوام والنضال دوام"، قائلا بأن القانون الأساسي للحزب والنظام الداخلي للجنة المركزية ينصان بوضوح على تسليط عقوبات قاسية على من يرتكب أخطاء جسيمة، وان بلخادم سبق وان ارتكب أخطاء فادحة منذ المؤتمر التاسع للأفالان المنعقد سنة 2009، والتي جمعها خصومه في رسالة وجهوها إلى الرئيس قبل سنتين، لكنه لم يحاسب عليها من قبل، ونظموا في حقه محكمة افتراضية، وتم الحكم عليه "بالإعدام السياسي"، لكنه بقي أمينا عاما إلى غاية سحب الثقة منه في اجتماع للجنة المركزية قبل سنتين تقريبا، "والآن جاء يومه بعد أن أنصفنا الرئيس" على حد تعبير المتحدث.
وكان الأمين العام السابق للأفالان يتهم من طرف خصومه بالانحراف بالخطاب السياسي للحزب، وبإقصاء الإطارات وإدخال المال الفاسد إلى مقاليد الأفالان، "لكنه لم يحاسب يوما على كل ذلك"، بما يعني ان الرئيس كان إلى غاية اليوم رحيما معه وفق تقدير المتحدث، ويستبعد حسين خلدون تماما تعرض عبد العزيز بلخادم إلى قرارات جائرة من قبل رئيس الحزب، الذي لا يمكن أن يظلمه، "والأكيد أن السيل بلغ الزبى"، موضحا بأن بلخادم متهم بأمور عدة من بينها السعي للعودة إلى منصبه.


رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

بلخادم: "أنا لا أصرّح ولا أعلـّق"



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 06:24 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب