منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

أمنيستي تطالب وزير العدل والحريات بأفعال ملموسة عوض الكلام

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
"أمنيستي" تطالب بتحقيق دولي في جرائم الجيش الإسرائيلي بِغزّة Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-07-24 09:35 AM
هذا رأي داعش في شيوخ السلفية بالمغرب و وزير العدل Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-07-08 02:08 AM
وزير العدل يحذّر من خطورة المقاتلين... Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-12-04 04:57 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-09-18
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,973 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي أمنيستي تطالب وزير العدل والحريات بأفعال ملموسة عوض الكلام

أمنيستي تطالب وزير العدل والحريات بأفعال ملموسة عوض الكلام



في وقفةٍ احتجاج صامتةٍ أمام مقرّ البرلمان في العاصمة الرباط، طغى عليها اللون الأسود، عمل ناشطون من منظمة العفو الدولية "أمنيستي"، قَدِموا من 120 بلدا، إلى جانبِ نشطاءَ حقوقيين مغاربة، على المطالبة بوضعِ حدّ للتعذيب.


النشطاء الحقوقيون حجّوا إلى الساحة المقابلة للبرلمان، مرتدين قُمصانا سوداء تحمل عبارة "أوقفوا التعذيب"، بعْد لقاء جمع ممثلي منظمة العفو الدولية مع وزير العدل والحريات مصطفى الرميد، يوم أمسٍ بمقر الوزارة بالرباط.

وكشف مدير فرع "أمنيستي" بالمغرب محمد السكتاوي في حديث لهسبريس، عمّا دار بين الطرفين خلال اللقاء، موضحا أنّ وزير العدل والحريات عبّر عن "نوايا طيّبة"، وأكّد أنّ المغرب اختار طريق حقوق الإنسان، وأنه اختيار استراتيجي لا رجعة فيه.
غيْر أن الوفد الذي التقى بالوزير، يورد السكتاوي، قد قال للرميد "إننا نريد أنْ نحمل إلى بلداننا أخباراً عن أفعال ملموسة على أرض الواقع تتعلق باحترام حقوق الإنسان"، وأضاف السكتاوي "نحن لا نقبل أن يظلّ مواطن مظلوم في السجن لساعة واحدة".

إلى ذلك، وردّا على انتقاد وزير العدل والحريات لمنظمة العفو الدولية، لاختيار المغرب من بين البلدان الخمسة التي اختارتها لإطلاق حملتها ضدّ التعذيب، قال السكتاوي "أوضحنا للوزير أن اختيار المغرب ليس من باب تبخيس جهوده أو التقليل مما قام به، بل اخترناه لكونه يمكن أن يكون منصّة انطلاق في منطقة تعرف انهيار قيم حقوق الإنسان.

وأضاف "لا يمكن للمغرب أن يواجه التحديات التي تعرفها المنطقة، خاصّة مع ظهور غول الإرهاب، وينتقل إلى بلد ديمقراطي إلا باحترام حقوق الإنسان"، مشدّدا على أنّ اختيار المغرب "هو من باب الدعم والمساعدة لبلوغ هذا الهدف، وأن يكون جسرا في المنطقة كلها للانتقال إلى ضفّة حقوق الإنسان".

وحضرتْ قضيّة علي أعراس، الذي اتخذته منظمة العفو الدولية "رمزا" لحملتها ضدّ التعذيب في المغرب خلال الوقفة الاحتجاجية أمام البرلمان، إذْ تمّ وضعُ صورة له رفقة رضيعته قُبالة الساحة المقابلة للبرلمان، وتحتها عبارةُ "أكثر من 216000 شخص حول العالم يطالبون بالعدالة لعلي أعرس".
وقال محمد السكتاوي في هذا الصدد، إنّ حالة علي أعراس هي "حالة صارخة"، وأضاف أنّ المقرر الأممي الخاص بالتعذيب خوان مانديز اعتبر في تقريره المؤيَّد بتقرير طبيب دولي شرعي أنه تعرض للتعذيب، وأقرّ ذلك الفريق الأممي المعني بالاعتقال التعسفي الذي طالب إطلاق سراحه فورا، دونَ أن يتمّ ذلك.

ويظهر أنّ فصول قضيّة علي أعراس لن تنتهي عند حدود الحملة التي أعلنت منظمة العفو الدولية إطلاقها حول التعذيب، والتي من المرتقب أنْ أن تنتهي بإصدار تقرير حول حالات التعذيب في البلدان الخمسة المعنية بعد سنتين، إذ كشف السكتاوي أنّ المنظمة ستصدر مذكّرة خاصة بحالة علي أعراس، خلال الشهر القادم.

وفيما قال السكتاوي إنّ الوقفة الاحتجاجية أمام البرلمان تأتي للتعبير على أنّ المغرب بحاجة إلى الانتقال من "الكلام الجميل إلى الفعل والممارسة في مجال حقوق الإنسان"، قال المحامي عبد الرحيم الجامعي في تصريح لهسبريس، إنّ الوقفة هي "رسالة غضب قوية من الممارسات الخطيرة جدا على مستوى حقوق الإنسان".


واعتبر الجامعي أنّ المضايقات التي تتعرّض لها المنظمات الحقوقية هي "استفزاز من طرف الدولة والكومة لهذه المنظمات"، وأضاف "هذه المنظمات، بما فيها منظمة العفو الدولية بوزنها التاريخي وعلاقاتها العالمية، لم ترفع سلاحا، ولم تعلن عصيانا، ولا حربا على الدولة، بل أعلنت الحرب على أخطر الانتهاك وهو التعذيب.
وعزا الجامعي استمرار التضييق على عمل المنظمات الحقوقية في المغرب إلى وجود "عقليات غير مرتاحة لما تحقق لحدّ الآن، والتي تخشى على مصالحها لأنّها متورطة في انتهاكات حقوق الإنسان، وتخاف من المتابعة غدا"، وحمّل الحكومةَ بتحمّل نصيبا من المسؤولية في ذلك "بسبب رؤيتها المحافظة التحمل إيديولوجية منغلقة، وغير ديمقراطية"، وختم قائلا "نحن مستعدون لهذه المعركة".



رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

أمنيستي تطالب وزير العدل والحريات بأفعال ملموسة عوض الكلام



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 12:46 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب