منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

كل الدلائل تعطي الإنطباع أن غوردال جاء للإنتحار وليس المغامرة

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ألمانيا تعطي الضوء الاخضر لصفقات سلاح ضخمة مع الجزائر Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-10-05 05:49 PM
الدلائل تشير إلى أن الجريمة مخطط لها Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-02-26 06:20 PM
المعنى العميق ل"المراة التي تعطي توازنا لحياتك XMoDaMeRX منتدى عالم الصور والكاريكاتير 6 2012-12-15 10:28 PM
كلمات تعطي البسمة رغم قساوتها فراشة الذهبية منتدى العام 6 2012-02-13 12:01 PM
انتهت المغامرة الافريقية ونلتقي في بطولة الكبار عربية حرة منتدى الكورة الجزائرية 7 2010-02-05 06:49 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-10-05
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,937 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool كل الدلائل تعطي الإنطباع أن غوردال جاء للإنتحار وليس المغامرة

العقيد المتقاعد خلفاوي لـ"الحدث الجزائري"

كل الدلائل تعطي الإنطباع أن غوردال جاء للإنتحار وليس المغامرة

عدة سيناريوهات رجحّها المتابعون من الخبراء للنهاية التي تؤول إليها حادثة اختطاف الرعية الفرنسية بيار أرفي غوردال ، لعل أبرزها تحرير الرهينة من قبل القوات الخاصة الجزائرية مثلما حدث في الموقع الغازي تيقنتورين أو دخول فرنسا في مفاوضات مع المختطفين كما فعلت مع قضية الرهبان السبعة في تيبحيرين أو إطالة عمر الإحتجاز ، لكن لا أحد من التحاليل توقّع السرعة التي تم بها إنهاء الحادثة ، أي إعدام الرعية ذبحا و في ظرف أقل من ساعات من انتهاء مهلة الـ 24 ساعة
.................................................. .................................................. .................................................. .................................................. .................................................. ..........................
العقيد السابق في جهاز المخابرات محمد خلفاوي يرّد على سؤال " الحدث الجزائري " كيف حدث هذا ؟

أعتقد أن السؤال الأول الذي يجب طرحه : " كيف وصل بيار أرفي غوردال إلى المنطقة التي اختطف بها ؟ لقد تكلمت الرهينة على صفحتها على الفايسبوك مع صديق لها في المغرب ، تؤكد لها توجهها قريبا إلى الجزائر ، و أنها ستلتقي مع صديق آخر في نيس الفرنسية للتوجه سوّيا إلى الجزائر و يضيف هذه العبارة : " إذا عدت و لم أمت " !! نفهم من هذه العبارة إذن أن الرهينة الفرنسية تعلم سلفا أنها كانت ستتوجه إلى منطقة متململة أمنيا ، ثم زيادة على ذلك نجده عندما يصل المنطقة التي توجّس منها خيفة قبل الوصول إليها ، و عوض التوجه مباشرة إلى مركز الترفية و الرياضات الذي يعلو تكجدة ، يخرج في نزهة سياحية مباشرة مع مجموعة من الشباب كانوا في انتظاره !!


هل فعل غوردال ذلك عمدا ؟



ربما نعم ، لأن غوردال كان يعلم ،أنه في حال توجّه إلى المركز الذي يحوي فندقا ، سيظهر إسمه في قائمة النزلاء ، و هي القائمة التي ترسل عادة إلى مصالح أمن المنطقة ( الشرطة ) ، و ربما منعه الأمن من التوجه إلى حيثما كان يرغب ، أو اتخذ التدابير الأمنية اللازمة ، أو يتم تحذيره . هو لم يفعل ذلك ! فعلي من تقع المسؤولية ؟ و يبدو من تصرف الرهينة أنه لم يأت للسياحة و المغامرة بل للإنتحار ! و يدفع للإعتقاد أن الاختطاف تم الإعداد له مع سبق الإصرار و الترصد ، إمّا من قبل أجهزة الأمن المغربية بهدف تشويه صورة الجزائر ، أم من قبل أجهزة الاستعلامات الفرنسية ، في محاولة لتحويل الجزائر إلى وجهة خطيرة يجب التحذير منها أو دفعها إلى القبول بمهمات ترفضها


كيف تقرأ تعامل الرسميين الفرنسيين مع مواطنهم ؟


لعل الملفت في تصريحات المسؤولين الفرنسيين بدءا من الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند مرورا بوزيره الأول إمانويل فالس و انتهاء بوزير الخارجية فابيوس ، أنها لا تعكس انخراطا فرنسيا كبيرا في موضوع الإختطاف ،كما عهدنا فرنسا في حالات اختطاف سابقة تتوعد و تهدد و تتحرك ، تلك التصريحات تعطي الإنطباع أن فرنسا لا تأبه برعيتها و كأنها تقول لهم : إن رغبتم في إعدامه لكم ذلك فهو الذي اختار المغامرة ، و لم يأخذ بعين الإعتبار التحذيرات التي أطلقتها بلاده ، و لعل الدفع باتجاه مقتل المواطن الفرنسي ( رفض فرنسا المهملة و رفضها توقيف ضرباتها ضد داعش و رفض التفاوض ) هي ذريعة لفرنسا فقط لتظل " ترهق " بهذه الحادثة الجزائر و الضغط بورقتها لحساب مواقف دولية تدفع الجزائر إلى اتخاذها


هل مقتل الرهينة الفرنسية قد يجبر ( مثلما تأمله قوى الغرب فرنسا تحديدا ) الجزائر على الإلتحاق بالتحالف الدولي ضد داعش ؟


أبدا !! الجزائر دعت إلى التحالف الدولي ضد الإرهاب منذ أزيد من عشريتين ، و لم تجد أحدا ، كانت على رأس الداعين إلى تحالف ضد الإرهاب ، هي من كانت تبحث عن تحالف و ليس واشنطن أو باريس ، و انخرطت باكرا في جهود مكافحة جماعات الموت ، و خطابات الرئيس بشأن مواصلة سياسة إجتثات بقايا الإرهاب بلا هوادة و إعلان الحرب على شبكات دعمه و تمويله بالموازاة مع المصالحة الوطنية ، و إطلاق الجزائر مشروع تجريم دفع الفدية للإرهابيين ، كلها سوابق تجعل الجزائر أكبر من التحالف الذي تدعو القوى الغربية اليوم الدول العربية و الإسلامية إلى الإنخراط فيه .













رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

كل الدلائل تعطي الإنطباع أن غوردال جاء للإنتحار وليس المغامرة



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 08:46 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب