منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

إسلامية الدولة بين الطرح التاريخي والتحديات المعاصرة

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هدف التأهل التاريخي لأتلتيكو مدريد × برشلونة نصف نهائي yassinovic90 ارشيف المواضيع المحذوفة والمكررة 1 2014-04-18 11:12 AM
النظرية النقدية المعاصرة Doct-ML منتدى العلوم الاقتصادية والتجارية 3 2011-11-22 09:03 PM
احدث لفات الطرح للمحجبات 2010 ، لفات طرح انيقه ، صور لفات الطرح 2010 biba 1989 ارشيف المواضيع المحذوفة والمكررة 2 2010-10-21 01:50 PM
برنامج الموسوعة الاسلامية المعاصرة DAVID2008 ركن البرامج الاسلامية - Islamic programes 5 2009-09-21 01:05 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-10-06
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,966 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي إسلامية الدولة بين الطرح التاريخي والتحديات المعاصرة

إسلامية الدولة بين الطرح التاريخي والتحديات المعاصرة



يعد محمد جبرون، من المثقفين القلائل حاليا في الساحة المغربية الذين تخصصوا في فحص الشعارات السياسية التي رفعها الإصلاحيون العرب في كتاباتهم منذ ما يربو عن قرن من الزمن، إذا يبدو الكاتب ومن خلال مؤلفه يواصل عمل المفكرين المغاربة الذين تهمموا بفحص أدبيات مفكري النهضة كما فعل عبد الإله بلقزيز وكمال عبد اللطيف وعبد الله العروي ومحمد عابد الجابري وغيرهم.
فالكاتب، ومن خلال كتابه الأخير والمعنون بـ"مفهوم الدولة الإسلامية: أزمة الأسس وحتمية الحداثة" والصادر حديثًا عن المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات، يواصل النقاش حول "إسلامية الدولة" التي حظيت بنقاش واسع من قبل الكتاب والباحثين في المجال التداولي العربي والإسلامي.
يذهب جبرون إلى أن سؤال "الإسلامية" الذي ملأ الدنيا، ليس هو المشكلة الحقيقية، بل هو مجرد مظهر لمشكلة أعقد، وهي مشكلة العطب الإصلاحي - التاريخي الذي حدث قريبًا من عهدنا خلال القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين.
ويرى المؤلِّف في كتابه أن أصل الخلل في تصور إسلامية الدولة، يكمن في منهج قراءة الإسلاميين للنص الشرعي (القرآن والسنة). وهو منهج يعطي الأولوية للجزئيات على حساب الكليات، وللأحكام بدل الحكم. ويحاول المؤلف تجاوز هذا الخلل عن طريق السعي نحو تحرير النص الشرعي من التاريخ وآثار الثقافة العالقة بالفهم الموروث.
أطروحة الكتاب تنهض على أن حل أزمة "الإسلامية"، أو أزمة الشرعية الأخلاقية للدولة العربية الحديثة، مرتبط أشد ما يكون الارتباط بفقه العطب التاريخي الذي أصاب الأمة في العصر الحديث، والمسارعة إلى إصلاحه، بالعودة إلى روح الحركة الإصلاحية ومنهجها، مع مراعاة التطورات التاريخية التي حصلت على امتداد قرن من الزمان تقريبا.
وفحوى هذا الرأي، تتمثل في كون أزمة "الإسلامية" هي أزمة حديثة وطارئة، وليست أزمة قديمة كما يصورها الكثير من دعاتها، وتتمثل في فشل الحركة الإصلاحية العربية بأجنحتها المختلفة في تكييف مبادئ الإسلامية (البيعة والعدل والمعروف) مع متطلبات الدولة – الأمة.

وخلافا لهذه الوجهة ابتدع الخطاب الحركي الإسلامي المعاصر حول "الإسلامية" شروطا وظروفا لتحققها لا علاقة لها بالمشكلة بوصفها حادثة سير تاريخي تعرضت لها الأمة في العصر الحديث.
وتقتضي هذه القناعة/الفرضية تحديدا آخر لـ "الإسلامية" يسهم - من ناحية - في تبديد سوء فهم الإسلاميين لهذه القضية، ويتيح - من ناحية ثانية - لغيرهم الاطمئنان على الحداثة السياسية، وإمكانية تحققها المستقبلي.
إن أصل الخلل في تصور "إسلامية" الدولة لدى الإسلاميين أصل منهجي، حسب الدكتور جبرون، يكمن أساسا في مناهج قراءتهم النص الشرعي (قرآن وسنة)، الذي يعطي الأولوية للأحكام بدل الحكم، ويثير الجزئيات على الكليات، الشيء الذي فوت عليهم فرصة الوعي بالمصادر الكلية لـ "الإسلامية" في النص الشرعي، حيث ربطوا بين هذا الوصف وتطبيق الدولة لمجموعة من الأحكام الجزئية (الشريعة والحاكمية)..، أو اتخاذها شكلا معينا (الخلافة).
إن إعمال هذا المنهج في قراءة النص الشرعي، حسب المؤلف، انتهى بنا إلى ثلاث مبادئ كلية كبرى، تشكل أساس وصف "الإسلامية" مضافا للدولة في المجال العربي والإسلامي، وهي على التوالي: البيعة (التعاقد)؛ والعدل؛ والمعروف، ففي غيابها يضعف منسوب الإسلامية، وإن وجدت بعض شاراتها وشكلياتها، كتطبيق بعض الأحكام، أو اتخاذ بعض الألقاب وما إلى ذلك. وقد انعكس هذا القلب في مصادر "الإسلامية" ومبادئها الذي أنجزه الكاتب في هذا العمل على مفهوم الدولة الإسلامية، وغيَّره بشكل جذري، حيث أمسى مفهوما جاذبا للحداثة، بعدما كان نافيا لها بإلحاحه على التطابق مع التاريخ، والنزول على حكمه.
ومن ثم، فأسلمة الدولة في المجال العربي والإسلامي - في نظر هذه الأطروحة – متوقفة على تحققها (أي الدولة) من المبادئ الثلاث السالفة الذكر، ويضعف منسوب الإسلامية ويكبر في كيان الدولة بحسب درجة حضور هذه المبادئ. والدولة الإسلامية عبر تاريخها الطويل بدءا من الخلافة الراشدة وإلى يومنا هذا هي محاولة لتنزيل هذه المبادئ، وفق المتاح التاريخي.
وفي تصريح لهسبريس، قال الدكتور محمد جبرون عن كتابه الجديد: "إنها تجربة علمية وتأملية أخذت مني سنوات، الغاية منها تخليص العقل السياسي العربي والإسلامي بشكل عام من عدد من المسبقات التي تعقد اندماجه في الحداثة السياسية والعصر، وعلى رأس هذه المسبقات الاعتقاد بكمال الخلافة الراشدة، وأنها نظام تام، الفهم الفقهي للشريعة، الذي يحتفي بالأحكام ويهمل الحِكم، النظرة الدونية للذات السُنِّية، التي يظهر معها كل تاريخنا العربي والإسلامي غير شرعي وانحراف صرف".
ويضيف الكاتب: " هذا الكتاب هو إسهام في سلسلة إسهامات رموز الفكر المغربي والعربي المعاصر في مجال الفكر السياسي، وفي مقدمتهم الأستاذ عبد الله العروي، والمرحوم محمد عابد الجابري، وكمال عبد اللطيف.. وآخرين، ونتمنى أن يلقى قبولا لدى القارئ المغربي والعربي، ويساهم في إنقاذ شبيبتنا من الانحراف الفكري، ويحصنهم من الفكر المتطرف، فالمشاكل التي تعانيها أمتنا اليوم، هي مشاكل ناتجة بالأساس عن الجهل وضعف العلم".




رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

إسلامية الدولة بين الطرح التاريخي والتحديات المعاصرة



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 11:36 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب