منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

أُسْرَة "أمير حركة المجاهدين" تندد بأوضاعه في سجن طنجة

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
دولة الخلافة.. "غير مسلمة" وهذا 24 انحرافا يا أمير "داعش" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-09-29 10:34 PM
"داعش" تطرق أبواب "أمير المؤمنين" في المغرب Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-08-25 12:00 AM
اشتباكات عنيفة بين "داعش" و"جيش المجاهدين" في حلب بسوريا Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-01-03 11:02 PM
أمير حركة المجاهدين بالمغرب: المخابرات الجزائرية سلحتنا Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-01-31 10:43 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-10-18
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,966 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي أُسْرَة "أمير حركة المجاهدين" تندد بأوضاعه في سجن طنجة

أُسْرَة "أمير حركة المجاهدين" تندد بأوضاعه في سجن طنجة



طالبت أُسرة المعتقل السلفي، محمد نكاوي، الذي يصف نفسه بـ"أمير حركة المجاهدين" سابقاً، والمعتقل بسجن طنجة منذ 2003 بحُكم بلغ 20 سنة نافذة، بالإفراج و"رفع الظلم عنه"، جراء ما قالت إنها "ظروف مأساوية التي يتعرض لها"، مشددة على أنها رفقة "الأمير" السابق تتعرض لـ"التعذيب النفسي قبل الجسدي" من طرف إدارة السجن المحلي بطنجة.
وفي الوقت الذي تعذّر على هسبريس أخذ رأي المندوبية العامة لإدراة السجون وإعادة الإدماج في هذه الاتهامات، أوردت الأسرة المكونة من الزوجة وأربع فتيات، في بلاغ لها، أن هذه الاتهامات تأتي "بعد مضي إحدى عشر سنة من السجن والتعسفات والمضايقات" التي قالت إن نكاوي، الذي سبق وأن حكم عليه بالسجن المؤبد عام 1984 وهو خارج المغرب، تعرّض لها، واصفة إياه بـ"المعتقل السياسي"، وفق تعبيرها.


وتابع البلاغ بالقول توضيحا لتلك الممارسات، "فهذه الزيارة المختلطة من الحق العام والمعتقلين السياسيين.. تتخللها منغصات من بعض أفعال مخلة بالحياء (..) وذلك الحاجز الإسمنتي الذي دام أربع سنوات كنموذج من العقوبات القاسية، .. ناهيك عن تدخين بعض المحترمين واللغط والهرج والمرج"، مضيفا "جو الزيارة لا يمت لذلك الجو بصلة.. فنعود أدراجنا متضايقين لما يتخلل تلك التي يسمونها بالزيارة من آثام ومنغصات..".
وكشفت أسرة نكاوي أنها راسلت من قبل كُلّا من وكيل الملك بطنجة واللجنة الجهوية لحقوق الإنسان "كان القصد من كل ذلك تدخل كل طرف معني بالأمر لإنصافنا، بالإضافة إلى الإشارة إلى أن ما يمس السجين محمد نكاوي يطالنا نحن زوجته وبناته أيضا..".
من جهة أخرى، أشارت الرسالة إلى ما وصفته بـ"الريع القانوني"، مثل "الحرمان من إدخال بعض المواد الغذائية.. أي قانون هذا الذي يمنع الأكل أيضا؟! فهذه إحدى عشر سنة من المعاناة والتعسفات"، قبل أن يوضح المصدر ذاته بالقول "وإذا استفسر العاقل عما يدور حوله، أجيب بأن ذلك نوع من القوانين الجديدة، فكم في هذا العالم من قوانين؟! هذا هو ما يسمى باستعمال الشطط في السلطة..".
جدي بالذكر أن محمد نكاوي من أبرز وجوه السلفية الجهادية بالمغرب، تنظيراً وممارسة، إذ تزَعّم منذ ثمانينات القرن الماضي "حركة المجاهدين" بالمغرب وخارجه، وحوكم بالمؤبد غيابيّا ضمن ملف ما يعرف بـ"مجموعة 26 بمراكش" عام 1984، إلا أنه ظل في تلك الفترة في حالة فرار خارج المملكة، إلى أن اعتقل ضمن ملف "السلفية الجهادية" الذي أعقب تفجيرات الدار البيضاء في 16 ماي 2003، وحكم عليه بـ20 سنة سجناً نافذا.
ويعرف نكاوي بتاريخه القتالي في لبنان، حيث حمل السلاح مدربا عسكريا ومقاتلا ضد قوات النظام السوري مطلع ثمانينيات القرن الماضي، قبل أن يتولى مهام استقطاب عناصر مغربية وعربية للقتال في صفوف جماعته بلبنان، منذ العام 1983.
وخلافاً لأبرز الوجوه السلفية الجهادية في المغرب، ممن أعلنوا مراجعاتهم الفكرية، من قبيل حسن خطاب، زعيم "جماعة أنصار المهدي" المدان بالسجن مدة 30 سنة، وعبد القادر بليرج، المدان بالسجن المؤبد بتهمة تزعمه خلية إرهابية تحمله اسمه، لا يزال نكاوي يعلن رفضه لتلك التراجعات عن الأفكار "المتطرفة"، واصفا إياها، في بلاغ له أصدره في فبراير من العام الماضي، بـ"المحاولات الدؤوبة للنفخ في رماد المبادرات العقيمة، وإحياء المراجعات الممسوخة"، على أنها في وجهة نظره "إفلاس حقيقي.. وتكريس التدجين والإدخال في بيت الطاعة والإذلال ومسح الكرامة وإراقة ماء الوجوه".
ورغم أن تنظيم "حركة المجاهدين" لم يعُد يشتغل على الجبهات ذاتها، خاصة بعد مقتل زعيمه المؤسِّس عبد العزيز نعماني سنة 1986، إلا أن المصالح الأمنية كشفت عن خيوط جديدة للتنظيم عام 2012، بإعلان تفكيككها لخلية "إرهابية" لها علاقة بالحركة، وحجزت بمعية أفرادها العشرين، عدة أسلحة نارية "أدخلت إلى المغرب من قبل أعضاء الشبكة في 2003 و2005"، فيما حكم على المعتقلين بما مجموعه 129 سنة سجنا نافذا، بتُهم "تكوين عصابة إجرامية لإعداد وارتكاب أعمال إرهابية.. مع حالة العود وتمويل الإرهاب وجلب الأسلحة وحيازتها واستعمالها وعقد اجتماعات عمومية بدون ترخيص".
في سياق ذي صلة، أعلن 15 معتقلاً في ملف "السلفية الجهادية" بسجن طنجة، عن خوضهم لإضراب مفتوح عن الطعام، ابتداء من أول أمس الثلاثاء، احتجاجاً على ما وصفوه "سياسة القهر والتجويع المتعمد والفساد الإداري الذي تفشى في تلك المؤسسة".
وأشار بلاغ صادر عن المعتقلين أن إضرابهم يأتي "بعد محاولات متكررة لحل المشاكل العالقة مع مدير السجن المحلي بطنجة"، مضيفا "راسلنا حسب الترتيب كلا من المندوبية العامة للسجون ثم الوكيل العام للملك ثم المجلس الوطني لحقوق الإنسان بلا أي جدوى"، فيما نظّم أهالي المُعتقلين وقفة أمام المؤسسة السجنيّة.




رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

أُسْرَة "أمير حركة المجاهدين" تندد بأوضاعه في سجن طنجة



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 11:52 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب