منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

عصابات تجنّد "رقاة" لتهريب الفتيات وبيع الرضّع !

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رسائــــل مجهولــــة "تدوّخ" ولد خليفـــة Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-10-22 12:19 AM
"أنفاق سرية" لتهريب الأسلحة تربط بين ليبيا وتونس والجزائر Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-08-18 05:47 AM
"بلعور" خطط لتهريب رهائن تيڤنتورين عبر طائرات Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-05-05 11:22 PM
"والا": جمعية يهودية تمول عصابات المستوطنين Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-01-29 02:27 PM
شبكة تجنّد جزائريين للالتحاق بـ"جبهة النصرة" في سوريا Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-04-18 12:09 AM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-11-04
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,935 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool عصابات تجنّد "رقاة" لتهريب الفتيات وبيع الرضّع !

عصابات تجنّد "رقاة" لتهريب الفتيات وبيع الرضّع !


يدفعون الفتيات للهروب ويستغلونهن في* ‬الدعارة والإنجاب


*"‬راق*" ‬يطلب تعهدا مسبقا من المريضات بعدم تعرضهن لممارسات لا أخلاقية


*"‬كان شخصا مدمنا ومنحرفا قبل أن* ‬يلتحي* ‬ويرتدي* ‬نصف الساق،* ‬يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر،* ‬راسما لسيرته فصلا آخر* ‬يستدعيه نشاطه الجديد،* ‬ورط زوجته وتاجر بجسدها،* ‬حرم أبناءه من حياة عادية،* ‬وكل السبل مغلقة في* ‬أوجهنا لتخليصهم من بطشه بسبب نفوذه القوي*..." ‬بهذه العبارات روت والدة إحدى ضحايا شبكة وطنية لتهريب الفتيات والرضع معاناتها لـ"الشروق".
لم تكن شهادات الضحية* "‬س*. ‬ر*" ‬والوثائق التي* ‬وضعتها بحوزتنا،* ‬كافية لسرد معاناة وحرقة والدة على ابنتها وأحفادها،* ‬الذين ضاعوا على* ‬يد أقرب الناس إليهم وهو الزوج والوالد،* ‬لكونه عنصرا بارزا في* ‬شبكة تنشط ضمن عدة ولايات عبر الوطن تحت* ‬غطاء العلاج التقليدي* ‬والرقية الشرعية واستغلال مقامات وأضرحة الأولياء الصالحين لاصطياد الضحايا*.‬
حاولنا استغلال الوثائق والمعلومات التي* ‬بحوزتنا،* ‬من أجل التوغل أكثر في* ‬هذه الشبكة،* ‬أو بالأحرى الاقتراب عن كثب من عناصرها،* ‬التي* ‬تمارس في* ‬الظاهر رقية شرعية وعلاجا طبيعيا،* ‬يعيدون به الأمل للأشخاص الذين قطع الطب شكهم باليقين،* ‬في* ‬الإنجاب،* ‬المشي،* ‬واستعادة القوى العقلية وحتى اللحاق بقطار الزواج بعد فواته*.‬
الحديث عن الشعوذة والاحتيال على الناس باسم الرقية الشرعية لم* ‬يعد بالجديد في* ‬المجتمع الجزائري،* ‬بعدما أصبحت تمارس في* ‬العلن وبعلم السلطات على مختلف مستوياتها،* ‬دون أن تتحرك وتضع لها حدا ما جعلها* ‬غطاء سهلا لممارسة أفعال أشد خطرا من خلف الستار*.‬


الزوج ممنوع من حضور الرقية بهدف استغلال الزوجات


تمكنا من التواصل مع أحد* "‬تجار الأحلام*"‬،* ‬وهو من بين* ‬ممارسي* ‬الرقية في* ‬منطقة* ‬*"‬تيمزيرت*" ‬بولاية بجاية،* ‬وطلبنا منه عبر الهاتف موعدا للعلاج من العقم وتمكيننا من الإنجاب،* ‬كون الولد آخر فرصة للبقاء في* ‬منزل الزوجية،* ‬وتأثر بالتوسل الذي* ‬التمسنا به المساعدة،* ‬سلمنا* "‬الراقي* ‬المزعوم*" ‬رقم شريك له في* ‬ولاية البويرة كونها الأقرب من تيزي* ‬وزو،* ‬مؤكدا أن المعني* ‬يتمتع بذات القدرات وسيمكننا من تحقيق الحلم*.‬
اتصلنا بالشخص الموصي* ‬به وكأنه كان في* ‬الانتظار،* ‬أخبرناه أننا سنحضر وزوجي* ‬للعلاج معا،* ‬بعدما فشل الأطباء في* ‬تحديد الداء،* ‬لكنه وعبر محادثة هاتفية فقط شخص الحالة وأصر على أن الزوج لا* ‬يشكو من شيء وأن* "‬بي* ‬سحرا قد اضطر لعلاجه بعدة جلسات،* ‬ويفضل أن أكون بمفردي* ‬حتى لا* ‬ينتقل المكروه للزوج*"‬،* ‬وأمام إلحاحنا على حضوره وتمسكه بعدمه،* ‬أقفل الخط وطلب عدم معاودة الاتصال،* ‬اتصلنا ثانية بـ"راقي* ‬تيمزريت*" ‬وطلب منا أن نحترم طقوس العلاج وتوجيهات المعالج*.‬
بلغنا وجهتنا أخيرا وحاولنا التقرب من المقام الذي* ‬أرشدنا إليه،* ‬بحجة أننا جئنا لتقديم صدقة للمشرف على المكان المذكور كونه على موعد مع إحياء مناسبة عاشوراء*.‬
وفي* ‬طريقنا إليه حاولنا التعرف عليه من خلال شهادات بعض الشيوخ الذين نصحونا في* ‬حديث مقتضب عن العودة من حيث أتينا،* ‬بعدما دنس الشخص الذي* ‬نقصده كلام الله وقداسة الرقية الشرعية*.‬
واصلنا طريقنا وببلوغنا إلى المقام الذي* ‬كان المعني* ‬يتولى حراسته،* ‬بعدما أقدمت مجموعة من الشباب المتعصبين في* ‬السنوات الأخيرة على تهديم بعض أضرحة الأولياء الصالحين بحجة الشرك الذي* ‬يمارس بزيارتها،* ‬تبين لنا أن المكان أصبح مهجورا وصاحبه فارقه منذ زمن*. ‬وأخبرنا أحد السكان أنه* ‬غير مكان إقامته واتخذ من أحد المستودعات القريبة مكانا لنشاطه*.‬


هكذا تستغل الفتيات في* ‬الدعارة ويهرب الرضع


*"‬شكاوى ضده بعدد شعر رأسه والتحقيقات لا تفضي* ‬إلى شيء مع كل قضية*"‬،* ‬هذا ما صرحت به والدة إحدى ضحايا* "‬الراقي* ‬المقصود*" ‬والتي* ‬كادت تكون هي* ‬الأخرى ضحية له بحكم المصاهرة الموجودة بينهما،* ‬ووجهتنا إلى راق آخر* ‬يعمل في* ‬ضواحي* ‬عزازڤة،* ‬هذا الأخير طلبنا منه التوسط لنا لدى الشيخ* "‬ن*" ‬كونه مقصدنا،* ‬فطلب مقابل ترتيب الموعد* ‬10* ‬ملايين سنتيم،* ‬بحكم الأعمال والتنقلات الكثيرة التي* ‬يلتزم بها*.‬
انتقلنا إليه قصد ترتيب الموعد المذكور،* ‬وصلنا إلى منزله الذي* ‬اتخذ من مستودع خارجه مكانا لممارسة الرقية،* ‬انتظرنا دورنا في* ‬غرفة الانتظار قبل أن* ‬يخرج إلينا ويطلب منا العودة كونه لا* ‬يستقبل سوى الحالات الحرجة أيام الجمعة*.‬
أخبرناه بأننا من اتصل به من أجل الموعد المطلوب مع الشيخ* "‬ن*" ‬وطلبنا منه تخفيض المبلغ* ‬لعدم قدرتنا على توفيره،* ‬فاستفسر عن سبب طلبنا العلاج لدى زميله،* ‬ولما أخبرناه أكد أنه بإمكانه علاجنا بربع المبلغ*.‬


*"‬تعهد*" ‬لاستباحة أعراض الفتيات


* ‬في* ‬صبيحة اليوم الموالي* ‬عدنا ووجدنا شقيقتين رفقة والدتهما،* ‬إحداهما فقدت زوجها في* ‬حادث مرور،* ‬خسرت إثره جنينها وبعدهما عقلها،* ‬دخلنا الغرفة التي* ‬يمارس فيها عمله،* ‬حجرة ضيقة وتحتوي* ‬على عدد من المصاحف والكتب الدينية ودلاء من الماء وأوعية أخرى تقدم للمرضى في* ‬حالة* "‬تقيئهم*" ‬أكرمكم الله،* ‬جلسنا الواحدة جنب الأخرى قبل أن* ‬يقابلنا شيخ أحدب بلحية مخضبة بالحناء والكحل* ‬يعلو عينيه،* ‬طلب من الوالدة الخروج وبقاء المريضات فقط،* ‬طلبت منه السبب فقال إنه حفاظا على مشاعرها وتأثرها بما* ‬يحدث لابنتها فضل أن* ‬يبقيها خارجا،* ‬نهض من مكانه وأحضر سجلا عليه قصاصات ورقية محتواها مغطى بكراس وطلب من الفتاة المريضة التوقيع عليه،* ‬ولما عاد لمكانه دون أن* ‬يجعلنا نوقع أنا وشقيقة المعنية سألته عن السبب،* ‬فأجاب بنبرة حادة*: "‬لهذا بقيتن عوانس ونفرتن الرجال منكن،* ‬تتدخلن فيما لا* ‬يعنيكن وتتظاهرن بمعرفة كل ما حولكن*" ‬*...‬* ‬*"‬ولكني* ‬أردت فقط أن أعرف إن كان جانبا من العلاج،* ‬أعتذر عن التطفل،* ‬لو لم أعتبرك آخر أمل لي* ‬لما قدمت إليك*"‬،* ‬فأجاب بحدة أقل*: "‬هذا تعهد شرفي* ‬توقعه المريضة على أنه لم* ‬يحدث شيء مناف للأخلاق طوال فترة العلاج*" ..."‬ولكن حسب المنطق التوقيع على ما ذكرته* ‬يجب أن* ‬يكون بعد نهاية العلاج وليس قبله،* ‬كيف نوقع على أمر لا* ‬يزال في* ‬الغيب*" ‬في* ‬هذه المرة أثرنا جنونه وطردنا من الغرفة على أن ننتظر دورنا خارجا،* ‬سألتنا والدة الفتاة عن خروجنا،* ‬فأجبناها أنه* ‬غضب لما استفسرنا عن سبب توقيع* ‬*"‬التعهد*" ‬قبل نهاية جلسات العلاج،* ‬فقالت إن مرضاه أو بالأحرى مريضاته* ‬يعرفن هذا الأمر،* ‬ويقول إنه تعهّد* ‬يحمي* ‬به نفسه بعدما تسببت مريضة في* ‬طلاق زميله حين ادعت انه اعتدى عليها،* ‬وأضافت أن الأمر عادي،* ‬كون المريضات خلال العلاج كثيرا ما* ‬يصبن بإغماء وبعدها* ‬يكتشفن كدمات وبقع زرقاء في* ‬أنحاء جسمهن،* ‬يعتبرنه اعتداء جنسيا عليهن ولكنه في* ‬الواقع ناجم عن عملية طرد الجن*"!‬


وأضافت أنها قدمت بوساطة إحدى صديقاتها التي* ‬عالجت هي* ‬الأخرى ابنتها لديه،* ‬وهي* ‬اليوم في* ‬أحسن أحوالها ماديا واجتماعيا،* ‬سألناها عن المعايير التي* ‬يعتمدها في* ‬جعل بعض المريضات* ‬يوقعن هذا التعهد دون* ‬غيرهن،* ‬خصوصا وأننا دخلنا ثلاثتنا للعلاج ولم* ‬ينطلق فيه بعد حين جعل الابنة* ‬*"‬المنهارة*" ‬توقعه واستثنانا منه،* ‬فردت بنبرة لا تختلف عن تلك التي* ‬طردنا بها،* ‬أنه إن كنا لا نثق به فعلينا البحث عن آخر،* ‬لأنه في* ‬علاج الرقية،* ‬النية والثقة بالمعالج أمر مهم،* ‬حيث أكدت لها صديقتها أن كل من تعالج عنده تفتح عليها أبواب الخير* .‬


مصالح الأمن تعترف وتعجز عن حل اللغز*..‬؟


أكدت مصادر أمنية للشروق* "‬أن الكثير من التحقيقات فتحت بولايات تيزي* ‬وزو،* ‬بجاية والبويرة بخصوص شكاوى مواطنين عن هروب بناتهم من منازلهن العائلية طوعا،* ‬بعدما أدمن على جلسات رقية،* ‬اتضحت فيما بعد أنها جلسات شعوذة خدرت عقولهن،* ‬وأغلب تصريحات الضحايا اللواتي* ‬يتمكن من الفرار بعدها،* ‬يتضح أنهن تعرضن للاغتصاب وحتى الإنجاب ويذكرن أنه* ‬يتم حشرهن في* ‬منازل هؤلاء الرقاة أو بمقامات الأولياء الصالحين بحجة خدمة زوار المقام،* ‬وتستغل المناسبات التي* ‬تعمر فيها الأضرحة لاصطياد ضحايا أخريات،* ‬حيث* ‬يقمن بإقناعهن بالعلاج قصد الزواج،* ‬وعن مصير الرضع الحديثي* ‬الولادة ذكرن أنه كلما ولد أحدهم تخبر الوالدة بأنه ولد ميتا،* ‬إلا أن التحقيقات الأولية أفضت إلى وجود شبكة للمتاجرة بالرضع،* ‬وقد توصلت مصالح الأمن إلى خيوطها الأولى بولاية بجاية حين ورطت أم عزباء نفسها لدى تبليغها عن سرقة رضيعها،* ‬الذي* ‬كشفت لاحقا أنها باعته بمبلغ* ‬50* ‬مليون سنتيم*.‬


شهادات ورسائل تفضح جرائم الرقاة المزيفين


تحصلنا على بعض الرسائل التي* ‬وجهت لوكلاء الجمهورية من قبل ضحيتين إحداهما زوجة أحد الرقاة المعنيين،* ‬حيث جاءت فيها تفاصيل كثيرة عما عاشته من جحيم وسط هؤلاء الرقاة الذين عاثوا فسادا في* ‬الأرض،* ‬وذكرت أن الراقي* ‬العامل بولاية البويرة* ‬يتعامل مع رعايا أفارقة* ‬يضمنون له توفير مادة العلاج التي* ‬يعيد بيعها بمبالغ* ‬خيالية لجراحي* ‬الأسنان،* ‬فضلا عن المخدرات التي* ‬يتم تهريبها في* ‬شاحنات ذات الوزن الثقيل والتي* ‬تمارس في* ‬العلن نشاط شحن مواد البناء وغيرها*.‬
في* ‬حين* ‬يؤمّن زوجها بالتنسيق مع رقاة آخرين،* ‬تهريب الفتيات اللواتي* ‬تم تحويلهن من ولاياتهن وأغلبهن* ‬ينحدرن من ولايات،* ‬تيزي* ‬وزو،* ‬البويرة،* ‬بجاية،* ‬برج بوعريريج،* ‬سطيف وبومرداس،* ‬وكان أحدهم قد فصلت محاكم سطيف وبرج بوعرريج في* ‬قضية تحويله للفتيات قسرا*.‬
وعن عدم تمكّن مصالح الأمن من تفكيك هذه الشبكة أو التوصل على الأقل لضبط بعض عناصرها في* ‬حالة تلبس،* ‬أكد مصدرنا أن النفوذ الذي* ‬يحظى به هؤلاء* ‬يمكنهم في* ‬كل مرة تقترب فيها التحقيقات من الإطاحة بهم،* ‬من خروجهم كالشعرة من العجين،* ‬وأغلب الضحايا اللواتي* ‬تصل قضاياهن لأروقة المحاكم،* ‬تقلب فيها شهادة الخبرة العقلية الموازين،* ‬حيث* ‬يظهر جليا أن الضحايا المعنيات أطلق سراحهن ولم* ‬يتمكن من الهروب بعدما تم التأكد من تدهور عقولهن وبالتالي* ‬عدم الاستناد إلى شهادتهن أو الأخذ بأقوالهن*.‬
وأضافت الضحية* "‬الزوجة*" ‬التي* ‬تمكنت من الهروب من قبضة زوجها قبل أن* ‬يستعيدها وتختفي* ‬أثارها لغاية كتابة هذه الأسطر،* ‬في* ‬رسالة وجهتها لوكيل الجمهورية تناشده الحماية* "‬تحتوي* ‬الشروق على نسخة منها* "‬إن زوجها* ‬يقوم بتقديمها وعدد من الفتيات لرجال* ‬غرباء* ‬يمارسون عليهن المحظور،* ‬بعدما* ‬يقوم بتنويمهن بتعويذات معينة،* ‬كما* ‬يقوم بتخديرهن في* ‬الأكل والغاية من الأمر ليس تجارة الدعارة فقط وإنما الحصول على الرضع وبيعهم*".‬

رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

عصابات تجنّد "رقاة" لتهريب الفتيات وبيع الرضّع !



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 11:53 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب