منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

عملية القدس جاءت في وقتها وهي نتاجُ شحن داخلي للمقدسيين

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التعزية حكمها – حكمتها – وقتها – الجلوس لها seifellah منتدى طلب العلم الشرعي 0 2014-05-28 08:14 AM
كيفية صلاة قيام الليل ، وقتها و عدد ركعاتها Emir Abdelkader منتدى الدين الاسلامي الحنيف 0 2014-05-22 04:25 PM
اهميه الصلاة فى وقتها على جسم الانسان Emir Abdelkader منتدى الدين الاسلامي الحنيف 0 2014-02-02 08:08 AM
المعلم ميمي . . حالة عملية لـ تحديد المشكلة والتعامل معها ! كن جميلا ! ركن القصة والرواية 1 2013-07-29 11:18 PM
تاخير الصلاة عن وقتها جزائرية و افتخر منتدى الدين الاسلامي الحنيف 1 2009-05-28 02:16 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-11-20
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,943 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool عملية القدس جاءت في وقتها وهي نتاجُ شحن داخلي للمقدسيين

عملية القدس جاءت في وقتها وهي نتاجُ شحن داخلي للمقدسيين






دافع سعادة السفير الفلسطيني بالجزائر، لؤي عيسى، عن موقف الرئيس عباس أبو مازن، حيال عملية القدس التي أوقعت 5 صهاينة قتلى داخل معبد يهودي بالقدس، عندما "أدان" أبو مازن ما حصل بدعوى أنها وقعت في دار عبادة.

ظهر الغضب على محيا الدبلوماسي الفلسطيني، وهو يرد على أسئلة "الشروق"، حول الموقف "الغريب" للرئيس أبو مازن والذي أدان فيه عملية القدس الأخيرة التي أوقعت 5 قتلى صهاينة، واجتهد سعادة السفير في إيجاد التبريرات لموقف السلطة، وقال "كلام الرئيس عباس كلام متوازن.. هو رئيس وذاهب إلى الأمم المتحدة للتصويت على إزالة الاحتلال وإقامة الدولتين، وقال إننا ندين الحادث ولا نقبل الاعتداء على أماكن العبادة".



ورفض لؤي فصل موقف الرئيس عباس أبو مازن، مع تصريحات أحد مستشاريه التي جاء فيها إن عملية القدس "ردة فعل طبيعية للاعتداءات على المسجد الأقصى"، ونفس الأمر مع مواقف مختلف الفصائل الفلسطينية والتي أكدت أن مقتل 5 صهاينة هي "ردة فعل طبيعية"، ثم شرح عيسى ما يظهر أنه تباين بين موقف عباس ومكوّنات الساحة الفلسطينية، وذكر قائلاً "يجب توزيع الأدوار، لا يجب أخذ آليات صراع واحدة، هنالك تكاملٌ بين الفصائل، وكلام الرئيس منسجم مع المشروع السياسي، والمشروع المحمول إلى الأمم المتحدة".



وبخصوص الوضع العام داخل القدس، بعد التصعيد الخطير الممارس من الصهاينة في الفترة الأخيرة، ذكر سعادة السفير أن المقدسيين يعيشون "حالة شحن داخلي"، وأشار إلى أن العمليات التي نفذها شبان فلسطينيون ضد الصهاينة، نفذها شبان غير مدرّبين على حمل السلاح، ولكن قاموا بذلك نتيجة لما أسماه "حالة الشحن"، وسجل أن العلميات المنفذة "جاءت في وقتها"، بعد حالة السكوت الدولي عن بطش الصهاينة.
وعن الوضع في غزة بعد العدوان الصهيوني الأخير، واستمرار غلق المعابر البرية من طرف مصر، أوضح ضيف "الشروق"، أن السلطة الفلسطينية معنية بأن تكون المعابر الستة مفتوحة، باعتبار أن الأمر "التزام دولي إسرائيلي".
وإن كان لمصر دور في استمرار غلق المعابر، بسبب العداء لحركة "حماس"، قال لؤي "بالنسبة لمصر، في هذا الموضع، علاقتنا محدودة، لكنها مبنية على أساس أنها دولة كبرى ومركزية، دون أن نتدخل في مسائلها الداخلية سواء في عهد مبارك أو مرسي أو السيسي، ونرفض أن يتم استغلالنا أو إقحامنا في الشأن الداخلي المصري".
وعن القراءات المتواترة حول "انتقام مصر من غزة بسبب حماس"، قدم لؤي عيسى تصريح الرئيس أبو مازن للصحافة المصرية تناول العلاقة بين مصر وحماس، جاء فيه "حماس فصيلٌ وطني نجح في الانتخابات، وإذا اتهمتْ، لن نقبل الاتهام على الأرض إلا إذا كان بناء على حكم من أحكام القضاء المصري، وهذا يشمل الفرد لا الكيان".
وتحفظ السفير الفلسطيني، في الخوض بشأن التفجيرات التي وقعت مؤخراً أمام منازل قيادات من فتح، وتم اتهام حركة حماس بتدبيرها، وجاء تحفظ المعني من منطلق "ارفض أن أضع نفسي في زاوية محددة" -الغالب أنه يقدم راوية فتح- لكنه سجل أن "ما جرى مدبّر ولا يخدم مسار المصالحة والوحدة بين حركتي حماس وفتح".

السفير الفلسطيني لؤي عيسى:



نتوقع تصعيداً في القدس في الأيام المقبلة




توقع سعادة السفير الفلسطيني لؤي عيسى تصعيداً في الأوضاع داخل القدس على خلفية الأعمال الاستفزازية التي يقوم بها الاحتلال الصهيوني ضد المقدسيين، مؤكدا أن الوضع مرشحٌ للتصعيد في الأيام المقبل،ة لذلك وجب الاستعداد له
قال السفير إن الوضع الحالي في الأراضي الفلسطينية ليس جيدا لاسيما بعد التطورات الأخيرة في القدس التي تلت غلق اليهود لأول مرة المسجد الأقصى، متنبئاً في نفس الوقت بعودة التوتر في الأيام المقبلة إلى القدس إن لم يتم الاستعداد لها من كل الجوانب، وتحدث السفير عن قدسية وأهمية موقع القدس لتكون مربط الفرس في حل القضية الفلسطينية، حيث اعتبر أن "معركة الفلسطينيين ضد اليهود تُحل في القدس وليس في مكان آخر"، مطالبا أن لا يُفهم كلامه من باب انتمائه السياسي.



لم يصلنا سنتيم واحد من "تبرعات" المانحين في مؤتمر إعادة إعمار غزة



وحول استئناف المفاوضات مع الصهاينة حول مسائل رفع الحصار، قال السفير الفلسطيني إن الوفد المفاوض في القاهرة وصل إلى اتفاق يُنهي العديد من القضايا على رأسها الأنفاق، وفتح المعابر من أجل رفع الحصار
وحول المساعدات العربية والدولية الموجّهة لإعادة إعمار غزة، قال السفير إنه بعد المؤتمر الأخير الذي خصص لإعادة إعمار غزة على خلفية العدوان الأخير، أعلن عددٌ من المانحين منح 5 ملايير دولار، ولكن لم يصل سنتيم واحد، رغم تحركات الرئيس أبو مازن المكوكية، مضيفا أن زيارته الأخيرة لكل من قطر والإمارات كانت بهدف توفير الإسعافات الأولية، غير أن موضوع الإعمار لم يبتّ فيه برغم أن غزة لوحدها تحتاج ما يقارب 57 بالمائة من الميزانية.
كما لم ينفِ السفير الفلسطيني وجود بعض الخلافات حول من يقود عملية الإعمار بغزة، خاصة وأن حكومة الوفاق الوطني لم تسيطر على الوضع بعد.

استقبله بوتفليقة مدة أكبر من باقي السفراء.. لؤي عيسى:


غياب الجزائر عن الساحة في العشرية السوداء سمح بتغلغل إسرائيل في إفريقيا


استغرب السفير الفلسطيني لؤي عيسى الضجة الإعلامية الأخيرة التي صحبت لقاءه مع الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في إطار تسليم أوراق اعتماده سفيرًا لدولة فلسطين بالجزائر، معتبرا أن اللقاء الذي جمعهما كان برتكوليا بالدرجة الأولى ولم يتحدث عن صحة الرئيس.
عاد السفير الفلسطيني إلى الحديث عن اللقاء الذي جمعه مع الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، الذي قال عنه إنه كان "مميزا" ودام 25 دقيقة، وهو أكثر من الوقت المحدد له. وأكد أن الرئيس "على دراية واسعة بالوضع داخل فلسطين".



وأضاف السفير أنه تناول العديد من القضايا مع الرئيس بوتفليقة الذي أبدى تجاوباً معها على غرار قضية المصالحة وجديد المفاوضات والوضع إجمالاً في الأراضي الفلسطينية، مفندا، في نفس الوقت، التصريحات التي قال إنها نسبت إليه، كحديثه عن صحة الرئيس، موضحا أنه لم يقل إن الرئيس بصحة جيدة وإنما تحدث عن الجو العام الذي ساد جلسة الاستقبال التي لا تختلف عن اللقاءات الرسمية، غير أن استقباله كأول سفير في المجموعة التي كان متواجداً فيها والتي ضمت أربعة سفراء، أضف إلى لذلك الحديث المطوّل الذي جمعهما، جعل وسائل الإعلام تتساءل عن صحة الرئيس.
من جهة أخرى، تطرق السفير إلى دور الجزائر الكبير في حل القضايا العالمية بما فيها القضية الفلسطينية ومشاكل الصراع في إفريقيا، مستشهدا بفترة غياب الجزائر عن الساحة العالمية خلال العشرية السوداء وما نجم عنه من توغل لإسرائيل في إفريقيا في تلك الفترة.


رئيس مؤسسة القدس الدولية بفلسطين لـ"الشروق":


الجزائريون أصحاب أرض وحق بالقدس.. وصمت العرب "شرْعنة" لتهويد الأقصى



أكد رئيس مؤسسة القدس الدولية وعضو المجلس التشريعي الفلسطيني الأستاذ الدكتور أحمد أبو حلبية، أن الجزائريين أصحاب أرض وحق في القدس، وعليهم المطالبة به، من خلال مساندتهم للمقدسيين في حربهم ضد الصهاينة الماضين في مشروع "تهويد" القدس والأقصى، داعيا الجزائر ومن ورائها الدول العربية إلى دعم "أكبر وأقوى" لإفشال المخطط الصهيوني وتثبيت المقدسيين بمنازلهم وأراضيهم في مواجهة إعادة التقسيم والتوزيع الديموغرافي، الذي فعّله الصهاينة تمهيدا لقيام "الهيكل المزعوم".


وقال أبو حلبية لـ"الشروق": "إن أهل الجزائر كأهل بلاد المغرب العربي أصحاب أرض وحق في القدس، هناك حارة للمغاربة بجوار الأقصى وأراض لهم ببلدة عين كارم غرب القدس.. هذه الأراضي منحها لهم القائد صلاح الدين الأيوبي عندما جاهدوا إلى جانبه لتحرير القدس، ولاتزال هناك عائلاتٌ جزائرية في القدس وفي حارة المغاربة، التي حوّلها الصهاينة إلى الحي اليهودي"، داعيا الجزائريين إلى دعم أكبر وأقوى لقضية القدس والأقصى، قائلا: "نحتاج إلى دعم أكبر وأقوى، وعندما يدعم الجزائريون القدس فهذا دعم لأرضهم وحقهم".

الصهاينة يمارسون تطهيرا عرقيا لتحقيق "حلم 2020"


ووصف عضو المجلس التشريعي الفلسطيني بغزة، الوضع الحالي في القدس بـ"الصعب والخطير جدا"، مؤكدا لـ"الشروق": أن "العدو وضع مخططات رهيبة لتهويد القدس وطمس المعالم والآثار الإسلامية وحتى المسيحية.. إنه مشروع لتغيير الهوية والثقافة المقدسية وتقسيم زماني ومكاني تمهيداً لتهويد الأقصى وإنهاء الولاية الدينية الأردنية عليه"، مشيرا إلى أن المشروع الصهيوني يستند إلى مخططات رهيبة، تعتمد على "تفريغ" مدينة القدس من أهلها بالترحيل القسري وهدم المنازل ومصادرتها، وأضاف "اليهود صادروا عشرات الهكتارات من الأراضي لبناء آلاف المستوطنات وهدموا آلاف المنازل وسحبوا الهويات المقدسية من الفلسطينيين وشيّدوا جدارا عازلا، بهدف إعادة التوزيع الديموغرافي بالمدينة.. إنه تطهيرٌ عرقي يصب في هدف تحقيق الحلم اليهودي 2020 أو ما يطلقون عليه اسم القدس الكبرى..".



وأعاب أبو حلبية على الأنظمة العربية صمتها وتقمّصها دور المتفرج تجاه قضية القدس، وقال: "المجرم نتنياهو صرح مؤخرا أن إسرائيل تعيش عصرا ذهبيا بتحالفها مع بعض الأنظمة العربية في المنطقة، وهو ما سهّل في دعم المخطط اليهودي بالقدس"، مضيفاً: "المطلوب هو دعمٌ عربي وإسلامي لمشاريع صمود أهلنا في القدس ومشاريع البنى التحتية، لكن للأسف لم يصلنا من دعم العرب إلا الفتات، رغم القرارات المتخذة في عدة مناسبات بهذا الشأن.."، مؤكدا أن أهل القدس بحاجة إلى نصف مليار دولار سنويا، لكن ما يصل من عند العرب بلغ حدود 30 مليون دولار فقط، معززاً كلامه بأرقام المؤتمرات العربية الشهيرة "القادة العرب اتخذوا قراراً في مؤتمر سرت بليبيا منذ 4 سنوات بدعم القدس بـ500 مليون دولار لم يُجمع منها شيء.. وفي مؤتمر الدوحة 2013 تقرر إنشاء صندوق لدعم القدس بمليار دولار لم يُجمع منها شيء أيضا.. دعم العرب للقدس ظل حبرا على ورق".


ورافع أبو حلبية لضرورة الدعم الإعلامي والقانوني العربي لقضية القدس، قائلا: "يجب تحريك الدعم الإعلامي العربي لقضية القدس، لفضح الانتهاكات الصهيونية بحق مقدسات القدس، يجب أن تتعدى التغطية الإعلامية من مجرد نقل الخبر إلى البحث في يوميات أهل القدس من تعليم وصحّة واقتصاد وإبراز للهوية الدينية للقدس.."، وأضاف عضو المجلس التشريعي الفلسطيني بغزة بأن إدراج مقررات تعليمية بخصوص القدس والأقصى في المراحل التعليمية في الوطن العربي ضرورة ملحة، قائلا: "خلال اجتماع لوزراء التربية العرب تم إقرار مقرّر عن القدس والأقصى في المراحل التعليمية، لكنه لم ينفذ.. مثل هذه المقررات مهم حتى يرفع حجم الوعي لدى العرب والمسلمين برمزية قضية القدس والأقصى، لأنها أرضٌ وقف للعرب والمسلمين".




رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

عملية القدس جاءت في وقتها وهي نتاجُ شحن داخلي للمقدسيين



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 06:17 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب