منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

الجزائريون اقترضوا 20 ألف مليار من "كناب بنك" لشراء عقارات

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الجزائر تمنح تونس "مساعدة" بربع مليار دولار Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-05-04 11:07 PM
"لعور.. لعرج .. نعيجة" أسماء "استعمارية" يخجل منها الجزائريون Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-02-05 12:25 PM
خبراء‏:‏ ‏320‏ مليار جنيه خسائر بسبب "المليونيات" في مصر Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-02-17 05:20 PM
"أمير المؤمنين" مطالب بدفع 20 مليار دولار لـ 14 ألف جزائري Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2012-11-14 11:16 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-12-09
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,959 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي الجزائريون اقترضوا 20 ألف مليار من "كناب بنك" لشراء عقارات

الجزائريون اقترضوا 20 ألف مليار من "كناب بنك" لشراء عقارات




تراجعت إيرادات الجزائر من المحروقات بنسبة 12.1 بالمائة عند إقفال السنة الماضية، وبمبلغ قدره 3678.1 مليار دينار، مقابل 4184 مليار دينار في 2012 خسرت الخزينة العمومية ما مقداره 506 مليار دينار، في مقابل ذلك سجلت القروض الموجهة إلى الأسر انتعاشا غير مسبوق، حيث سجلت مجموع البنوك قروضا عند مستوى 347.8 مليار دينار استفادت منها أسر وخواص، منها 189.4 مليار خرجت من محفظة الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط أو ما يعرف بـ "كناب" بنك لتغطية اقتناء سكنات.
وحسب ما جاء في التقرير السنوي لبنك الجزائر المتعلق بالتطور الاقتصادي والنقدي، والذي تحوز "الشروق" نسخة منه، فقد سجلت الجزائر نموا متواصلا في القروض الموزعة من طرف المصارف ولم تقم الخزينة العمومية بإعادة شراء المستحقات غير الناجعة .
ويتبين أن حصة القروض الموزعة من طرف المصارف الخاصة مقارنة بإجمالي القروض الموزعة استقرت نسبيا، حيث بلغ مجموع قروض المصارف 5154.5 مليار دينار في نهاية 2013. وهو ما يوافق ارتفاعا للقروض بواقع 20.3 بالمائة، بما فيها الاستحقاقات المعاد شراؤها من طرف الخزينة العمومية.
وبلغ نمو القروض الممنوحة للقطاع العمومي 19.3 مقابل 21.2 بموجب القروض الممنوحة للقطاع الخاص. وتمثل حصة القروض الممنوحة للمؤسسات الخاصة وللأسر في قائمة إجمالي القروض الموزعة من طرف المصارف استقرارا عند نسبة 52.8 بالمائة أي 347.8 مليار دينار تكون قد ذهبت لتغطية حاجات الأسر الجزائرية.
وعلى اعتبار أن صندوق التوفير يختص في تمويل العقار واقتناء السكنات الجديدة لدى المتعاملين العموميين أو الخواص وسكنات جديدة أو قديمة لدى الأفراد، طور صندوق التوفير نشاطاته المصرفية، لا سيما تمويل بناء السكنات وتمويل اقتنائها من طرف الأفراد، الأمر الذي ساهم في تحسين إيراداته في نهاية 2013 وجعلها عند 1052 مليار دينار من بينها قرابة 30 مليارا ودائع تحت الطلب. وتتأتى موارد الصندوق في جزء كبير منها من قطاع الأسر حيث تشكل مدخرات الأسر 97.2 بالمائة. ويبقى توزيع القروض من قبل صندوق التوفير للأسر يرتبط بشكل قوي بعرض السكنات الترقوية المدعمة الموجهة إلى ذوي الدخل المتوسط، ومع ذلك يؤكد التقرير أن القروض تبقى أقل بكثير من الودائع المجمعة لدى الأسر.
وحسب ما جاء في الوثيقة، فإنه رغم أن المصارف العمومية تضمن التمويل الكامل للقطاع العمومي، فإن مساهمتها في تمويل القطاع الخاص تبقى مهمة بنسبة 74.4 بالمائة. ونظر التقرير بعين الرضى إلى تحسن مدخرات الأسر الجزائرية، الأمر الذي يعبر نسبيا عن تحسن المداخيل لدى بعض الأسر، وجعلها تتجه نحو الادخار.
وعلى اعتبار أن الجزائر تعتمد بشكل واسع على إيرادات المحروقات، فالتقرير جاء غير مطمئن، ويعكس التخوفات التي تشهدها السوق المالية الجزائرية بفعل تراجع سعر النفط في السوق الدولية، حيث تبين من التقرير أن إيرادات الجزائر من المحروقات انخفضت السنة الماضية بنسبة تجاوزت 12 بالمائة، بعد ارتفاع مسجل في سنة 2012 بأزيد من 5 بالمائة، حيث أقفلت السنة المالية 2013 بعائدات مقدارها 3678.1 مليار دينار مقابل 4184 مليار دينار عند نهاية 2012.
وبالعودة إلى إيرادات الميزانية الكلية، فتشكل إيرادات المحروقات 61.9 بالمائة من نفقات الميزانية الكلية، في نفس الوقت مثلت إيرادات المحروقات 87.5 بالمائة من النفقات الجارية.
ومن بين أهم الملاحظات التي سجلها تقرير بنك الجزائر الذي سيعرض قريبا من قبل محافظه محمد لكصاسي أمام نواب البرلمان، الانخفاض المسجل في سعر الصرف الفعلي للدينار بنسبة 3.8 بالمائة، بينما سجل انخفاض معتبر لفارق التضخم بين الجزائر وأهم شركائها.
كما توقف أصحاب التقرير عند الأداء الضعيف الذي سجله ميزان المدفوعات الخارجية بسبب مواصلة ارتفاع واردات السلع التي بلغت مستوى جد مرتفع في الوقت الذي تقلص فيه حجم الصادرات من المحروقات، الأمر الذي يهدد ميزان المدفوعات بشكل مباشر ويضعف من قدرته على مقاومة الصدمات الخارجية، لا سيما تلك المرتبطة بانهيار مستمر محتمل لأسعار المحروقات، الأمر الذي يتطلب مواصلة التسيير الحذر للاحتياطات الرسمية للصرف من طرف بنك الجزائر مع التركيز على أمن الاستثمارات وتحقيق مردودية مقبولة.
في مقابل الحذر الذي أكد البنك المركزي أنه واجب وسيتوخاه كآلية لصد أي صدمة محتملة بسبب تراجع أسعار النفط، اعترف التقرير أن التدابير المتخذة من قبل مجلس النقد والقرض وبنك الجزائر في هذا الإطار، بموجب جهاز دعم الصادرات خارج المحروقات لم يحقق الأهداف المرجوة من حيث تعزيز أساسيات سعر الصرف كون الصادرات خارج المحروقات لا تزال ضعيفة.
الفقر يُطارد 20 مليون جزائري!

كشفت آخر التقارير والدارسات التي توصل إليها أساتذة باحثون، شاركوا في الملتقى الدولي الذي نظمته جامعة الجزائر 3 حول تقييم سياسات الإقلال من الفقر في الدول العربية في ظل العولمة، أن نصف سكان الجزائر فقراء ويعشون ظروفا اجتماعية مزرية.
وأكد خبراء وباحثون جامعيون في أشغال الملتقى الدولي الذي نظم أمس، أن ما يقارب 20 مليون جزائري يعيشون تحت عتبة الفقر، لا سيما وأن الجهود المبذولة من طرف الدولة لا تعكس الواقع. واعتبروا أن محاربة الفقر تستلزم جهدا جماعيا وليس فقط من طرف الحكومة التي تنفق الملايير في مشاريع تنموية، في حين نجد نسبة الفقر في تزايد مستمر. وأضاف المشاركون أنه لا توجد معايير موحدة لتحديد الفقر في الجزائر والمعايير الدولية الموجودة لا تنطبق مع الواقع، خاصة إذا علمنا، يقول الخبراء، أن الفقير في الدول الأجنبية هو صاحب الدخل الذي يقل عن دولارين أما في الجزائر فنجد العكس، حيث هناك بطالون عن العمل وضعهم الاجتماعي أحسن من العامل.
في سياق مغاير، طالب الدكتور قدي عبد المجيد، مدير مخبر العولمة والسياسات الاقتصادية، بإنشاء مرصد وطني لتحديد معايير الفقر في الجزائر في ظل التطورات التي يعرفها العالم وتسارع مؤشرات التنمية التي تحتاج إلى معيار محدد. وأضاف الدكتور في حديثه إلى "الشروق" أن هذا المرصد سيعمل على تقديم تقرير سنوي يساعد في تحديد نسبة الفقر ومن هو الفقير في الجزائر.
وتساءل المتدخلون عن مصير المشاريع التنموية في البلاد والتي من شأنها إنقاص نسبة الفقر في ظل تراجع مداخيل البترول التي من شأنها التأثير على سيرها وحول السبل التي يمكن أن يتم من خلالها معالجة تأثيرات هذا التراجع.
وذكر رئيس جامعة الجزائر 3 رابح شريط أن الهدف من الملتقى هو تشريح ظاهرة الفقر في العالم العربي وتشخصيها والخروج بتوصيات من شأنها بلورة السياسات الكفيلة بالإقلال من ظاهرة الفقر والحد منها، مؤكدا وجود ما يقارب 40 بالمائة من الفقراء على مستوى الدول المتطورة والغنية.
وبخصوص موضوع الملتقى، ذكر مدير مخبر العولمة والسياسات الاقتصادية بكلية العلوم الاقتصادية والعلوم التجارية وعلوم التسيير قدي عبد المجيد بأن الرفع من معدلات النمو الاقتصادي سيسمح بخلق فرص للشغل واستقطاب اليد العاملة المؤهلة، ويأتي حسبه تنظيم هذا الملتقى العلمي في إطار تقييم الجهود المبذولة من قبل الحكومات والدول في محاربة ظاهرة الفقر، مشيرا إلى أن 2015 هي سنة تحقيق أهداف الألفية التي حددتها منظمة الأمم المتحدة.

"طوفان" بشري يكتسح ملعب 5 جويلية للظفر بمسكن "عدل"

لم يتوقع مسؤولو الوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره "عدل"، تدفق المواطنين عليهم، عندما قرروا فتح مكاتب، على مستوى المركب الرياضي 5 جويلية ببن عكنون لاستقبال المكتتبين الذين وصلتهم استدعاءات لدفع الشطر الأول من قيمة السكنات.
وقد اكتسح، ليلة أول أمس، آلاف المواطنين وعائلاتهم مرفقين بأبنائهم الصغار الملعب، حيث لم تمنعهم الأمطار الغزيرة وبرودة الطقس، من حمل ملفاتهم والتوجه إلى ملعب 5 جويلية عساهم يحققون حلمهم في الاستفادة من "السكن الحلم".
"الشروق" تنقلت، صباح أمس، في جو ماطر إلى ملعب 5 جويلية، أين فتحت وكالة "عدل" ملحقة لها، لاستقبال المقبولة ملفاتهم، ووصلتهم استدعاءات دفع الشطر الأول، حيث تفاجأنا بحركة غير عادية داخل الملعب.. بمجرد وصولنا إلى المدخل رقم 13، قابلتنا طوابير طويلة لمواطنين قادمين من الولايات، بينهم من قضى ليلته داخل سيارته أمام مدخل الملعب ليظفر بمكان متقدم وسط الحشود التي بدأت منذ أول أمس في التدفق على المركب الأولمبي، معتقدين أن وكالة عدل أطلقت برنامج "عدل 3"، ولذلك فقد أحضروا معهم الملفات والوثائق اللازمة، فيما جاء البعض للاستفسار عن تأخر وصول الاستدعاءات، بينما آخرون يسألون عن مصير ملفاتهم المتأخرة.

مواطنون ينامون في سياراتهم
وقد وقفنا على التدفق الكبير للمواطنين منذ الساعات الأولى للصباح والفوضى المسجلة عند مداخل ملعب 5 جويلية، ما أدى إلى الاستعانة بأعوان الشرطة لتنظيم حركة المرور ومنع دخول السيارات. وحسب مصادر من عين المكان، فإن عدد المتوافدين في الصباح تجاوز الـ 3 آلاف مواطن، قدموا من ولايات بعيدة على غرار الشلف، برج بوعريريج، وغيرها، للاستفسار عن مصير ملفاتهم، أو لإيداع طلبات جديدة للحصول على سكن في صيغة "عدل"، خاصة بعد الضجة التي أثارتها بعض وسائل الإعلام، بخصوص فتح فرع لوكالة عدل بملعب 5 جويلية لاستقبال المكتتبين، فيما اضطر مواطنون من العاصمة وضواحيها إلى التنقل سيرا على الأقدام، تحت الأمطار الغزيرة، من محطات نقل المسافرين في كل من بن عكنون وشوفالي، ودالي إبراهيم، بينهم كبار السن وأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة، وعائلات مرفقة بأبنائها الرضع في مشهد مأساوي يثير الشفقة، حيث تصادف أول يوم من انطلاق العملية باضطراب جوي.

40 موظفا و20 مكتبا لاستقبال 2000 مكتتب يوميا
وبعد دخولنا المكاتب المخصصة لاستقبال المواطنين، التف حولنا أعوان الأمن، وطلبوا منا استظهار ورقة الاستدعاء.. تنقلنا بعدها إلى الطابق الأول والذي يقع مباشرة تحت المدرجات رقم 13، أين استقبلنا السيد طايبي، مدير مؤسسة التسيير العقاري GESIMMO، الذي أكد أن هذه الأخيرة أوكلت إليها مهمة دراسة الاستدعاءات والتأكد من هوية أصحابها والتأشير عليها، قبل منح أوامر بدفع الشطر الأول، مشيرا إلى أن العملية ستتواصل إلى غاية 31 ديسمبر، ولإنجاح العملية تم تخصيص 40 موظفا، ما بين 10 إلى 20 مكتبا لاستقبال المكتتبين، حيث تفتح الأبواب في الساعة 8:30 صباحا وتتواصل إلى غاية 16:30.
وقال طايبي إن مهمة أعوانه تقتصر فقط على معاينة الاستدعاءات وتثبيت الهوية، ولا يمكنهم استلام ملفات جديدة أو تقديم توضيحات أو معلومات عن تأخر وصول الاستدعاءات وغيرها من الإجراءات التي تتم على مستوى مقر وكالة "عدل" بسعيد حمدين فقط، مؤكدا أنهم سيشرعون في استقبال 2000 ملف يوميا، تمت الموافقة عليهم من طرف وكالة "عدل"، مشيرا إلى أن المكتتبين الذين دفعوا الشطر الأول يتوجهون بعدها إلى حي زرهوني بباب الزوار لإيداع الوصل على مستوى مكتب مخصص لهذا الغرض.
هذا، وأجمع مواطنون على التسهيلات التي لقوها من طرف الموظفين بالمكاتب، حيث لا تستغرق العملية سوى أقل من 5 دقائق، يستلم بعدها المكتتب أمرا بالدفع، ليغادر تحت التبريكات وزغاريد النسوة الحاضرات، وكأنه استفاد في الحين من مفاتيح شقته.









20 ألف مليار / 20 مليون فقير

التعديل الأخير تم بواسطة Emir Abdelkader ; 2014-12-10 الساعة 12:03 AM
رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الجزائريون اقترضوا 20 ألف مليار من "كناب بنك" لشراء عقارات



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 08:35 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب