منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

بوتفليقة يستجيب لـ"صرخة" أرملة رفيقه...

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
"بوتفليقة" ينوي دعوة الفصائل الفلسطينية إلى "حوار حاسم" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-11-29 10:53 PM
الرئيس بوتفليقة يطلب من روراوة رسميا تجديد عقد "حاليلوزيتش" على رأس "الخضر" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-07-02 11:53 PM
بوتفليقة يجدّد دعمه لـ "الخضر" وسلال يزور كتيبة "محاربي الصحراء" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-05-26 11:37 PM
مديرية حملة بوتفليقة تتهم "بركات" و"الماك" وأنصار المقاطعة بالوقوف وراء أحداث بجاية Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-04-05 06:46 PM
بن بيتور و"جيل جديد" يتحالفان "ضد ترشح بوتفليقة لعهدة رابعة" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-03-31 09:33 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2015-03-20
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,943 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي بوتفليقة يستجيب لـ"صرخة" أرملة رفيقه...

بوتفليقة يستجيب لـ"صرخة" أرملة رفيقه المجاهد "مغفور" ويمنحها شقة بوهران






استجاب رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة للصّرخة التي أطلقتها عبر "الشروق"، أرملة رفيقه أيام الدراسة، المجاهد الرّاحل مصطفى مغفور، الذي صدر ضد عائلته أمر بالطرد من المسكن الوظيفي الذي تشغله داخل متوسطة بوهران، حيث أمر الرئيس بمنح عائلة المجاهد مسكنا لائقا؛ وهو ما تم بالفعل إذ رحلتها مصالح الولاية إلى شقة من أربعة غرف بحي الياسمين شرق المدينة.
"سيدي الرّئيس.. عائلة رفيقك في الدراسة مهدّدة بالطرد من مسكنها بوهران.. سيدي الرئيس زوجي قاسمك الحلو والمرّ إبان الثورة ولم يأخذ فلسا واحدا من الدولة... أيُعقل أن نرمى في الشارع؟!"
هكذا خاطبت السيدة سعدية أرملة المجاهد مصطفى مغفور بوتفليقة عبر "الشروق". عبارات مؤثرة وصادقة قرعت أجراس الحنين في فؤاد الرئيس الذي أطفأ شمعته الـ78 في الثاني مارس من الشهر الجاري... حنين إلى أيّام الصغر، وإلى أيام الوفاء والإخلاص صنعها أطفال جزائريون آنذاك منهم من قضى نحبه في ساحات الوغى مدافعين عن وطنهم، ومنهم من أكمل المسيرة ليتقلّد مناصب عليا في جزائر الاستقلال، بينهم عبد العزيز بوتفليقة رئيس الجمهورية.
السيدة سعدية التي ذرفت دموع الحسرة على ماضي زوجها المرصّع بالبطولات إبان الثورة، لتكافأ عائلته بالطرد من مسكنها؟!، سرعان ما عادت بعد أسبوع لتذرف دموعا أخرى.. دموع الفرح؛ بعدما استجاب الرّئيس لندائها، حيث اتصلت ـ حسب مصادر - "الشروق ـ مصالح رئاسة الجمهورية بأمر من بوتفليقة شخصيا، بمسؤولي ولاية وهران، الذين وجهوا دعوة إلى أرملة المجاهد مغفور بغرض التحقق من وضعيتها السكنية وأنّها لم تستفد من سكن سابقا.
وبعد هذه الإجراءات قامت مصالح الولاية بمنح عائلة رفيق بوتفليقة، سكنا اجتماعيا من أربع غرف يقع بحي الياسمين شرق المدينة، حيث تقيم الآن في كنف الاستقرار والطمأنينة.
وكانت "الشروق" قد تناولت الأسبوع الفارط، مأساة السيدة سعدية، أرملة المجاهد مصطفى مغفور رفيق بوتفليقة أيام الدراسة، التي سردت معاناتها اليومية مع "كابوس" الطرد من المسكن الوظيفي، الذي تشغله رفقة أولادها منذ 1991 بمتوسطة لخضر حفيظ في حي سافينيون بوهران.
زوجها الذي رحل عن الدنيا في 2006، ولد بمد_نة مسڤردة بتلمسان سنة 1936، وتلقى تعليمه رفقة بوتفليقة بالمدرسة الإسلامية لمدينة وجدة المغربية، لينخرط المجاهد في سلك التعليم وأنهى مسيرته المهنية مديرا للمتوسطة السالفة الذكر.
ويظهر في الصورة (التقطت في 1949) التي قدمتها السيدة سعدية لـ"الشروق"، ونشرت في عدد سابق، المجاهد مغفور رفقة بوتفليقة الذي كان يبلغ من العمر آنذاك 12 سنة، صورة بالأبيض السوداء لـ32 تلميذا رفقة أستاذهم الفرنسي، بينهم بوتفليقة ترتسم على محياه ابتسامة عريضة، ويرتدي قميصا أبيضا، وتسريحة شعره كلاسيكية على "الموضة" في ذلك الوقت.
رفيق بوتفليقة بعد إحالته على التقاعد تلقت عائلته أوامر بإخلاء المسكن الوظيفي، وهو الكابوس الذي ظل يطاردها كلما عين مديرا جديدا للمتوسطة، ما دفع بالسيدة سعدية إلى الاستنجاد بالرئيس شخصيا كي لا تتشرد رفقة أبنائها في الشارع، لأنها لا تملك المال الكافي لشراء مسكن جديد.
وما حز في نفس أرملة المجاهد، أن زوجها قاسم بوتفليقة الحلو والمر أيام الدراسة وإبان الثورة ولم يطلب فلسا من الدولة، معتبرا ما قدمه من تضحيات جهاد في سبيل الله، لتجد عائلته نفسها بعد رحيله تواجه مصير الطرد من مسكنها، لكن وبعد إطلاق السيدة سعدية لصرختها عبر "الشروق" مستجدية القاضي الأول في البلاد، انتشالها من الوضعية البائسة التي تحيا في كنفها، استجاب الأخير لدعوتها وأمر فورا بالتكفل بها؛ وبالفعل مُنحت لها بأمر من الرّئيس شخصيا شقة من أربع غرف، جعلت تنفجر بُكاءً من الفرحة، شاكرة "الشروق" لأنها أطلعت بوتفليقة على "مأساتها".


رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

بوتفليقة يستجيب لـ"صرخة" أرملة رفيقه...



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 04:40 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب