منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

"أؤدي الفرائض منذ سنة وسأحج العام القادم ...

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
"عاصفة الحزم" تقسم "إسلاميّي المغرب" بين مؤيد ورافض Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2015-04-06 12:38 PM
أبو تريكة: جمال بلماضي .. هو المدرب القادم لـ "الخضر"! Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-11-16 05:22 PM
" أوجد ] الـفـرق [ بين الصورتين " { سفيرة الجزائر منتدى الالعاب والتسلية 9 2011-04-17 06:16 PM
لاعبو ريال مدريد يتسلمون سيارات "أودي" الجديدة فوق الثلج malikx10 منتدى الكورة العالمية 1 2009-10-31 11:41 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2015-04-07
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,944 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي "أؤدي الفرائض منذ سنة وسأحج العام القادم ...

"أؤدي الفرائض منذ سنة وسأحج العام القادم وأرجوكم نادوني يوسف"






قدمت لبولمدايس ماء زمزم ليسجل وعلاقتي بالإسلام بدأت بعد نهائي الكأس عام 2006"
قبل انطلاق الحصة التدريبية لنهار الأحد، الخاصة بنادي شباب قسنطينة، كانت لنا وقفة مع المدرب الفرنسي فرانسوا براتشي، الذي أصرّ على أن ينادى باسمه الجديد "يوسف" وليس فرانسوا. وقال بأنه سعيد بالاسم الذي اقترحته عليه زوجته العاصمية، التي عقد قرانه عليها منذ سنة، لسببين هو كون الاسم إسلامي لنبي قرأ عن صبره وإرادته في القرآن الكريم، ولأنه يذكره بوالده المتوفى منذ سنوات جوزيف.
يوسف براتشي، أكد للشروق اليومي بأنه يحس بأنه إنسان آخر، فهو يؤدي الصلوات الخمس وطبعا صلاة الجمعة بانتظام منذ سنة، وصار أشبه بالإمام الذي يقود ناديه، حيث يطلب من لاعبيه بأن يطبقوا الإسلام الحقيقي الذي يطلب من الأفراد بأن يعملوا ولا يغشوا، وأن تكون أخلاقهم سوّية، ويرى بأن القرآن هو الحياة الحقيقية، لمن يطبقه.
وتحدث يوسف عن زيارة والدة زوجته وشقيقها إلى البقاع المقدسة في الأيام الماضية، عندما قدموا له بعض الهدايا ومنها ماء زمزم الذي شعر بالراحة وهو يتناوله، كما ارتدى الكوفية الجميلة التي ذكرته بالشعب الفلسطيني، وصار هدفه القريب هو أداء فريضة الحج في الموسم القادم، براتشي أعطى جرعة من ماء زمزم لقلب هجوم نادي شباب قسنطينة، حتى يعود إلى التهديف، وردّ عليه حمزة بولمدايس بالقول بأن ماء زمزم كان سيقيه من الإصابة التي حرمته هذا العام من اللعب كثيرا.
أما عن حكايته مع الإسلام، فيختصرها براتشي للشروق اليومي: "كانت أول زيارة لي إلى الجزائر عندما كنت مهاجما في نادي بوردو في فيفري عام 1982، حيث لعبنا مباراة ودية ضد الخضر الذين كانوا يحضرون لمونديال إسبانيا بماجر وجداوي وبلومي، وفزنا بهدفين مقابل واحد، وكان ينشط في بوردو نور الدين قريشي الذي لعب شوطا مع نادينا، وآخر مع الخضر، ثم عدت عام 2003 ولكن كمدرب لنادي شباب قسنطينة، لتجمعني قصة حب حقيقية مع الجزائر، البلد القارة الذي أراه قادرا على أن يكون من أوائل المعمورة في كل شيء، خلال قيادتي لمولودية العاصمة في نهائي كأس 2006 أمام اتحاد العاصمة، كان ضغط اللقاء رهيبا، وكنت أريد أن استنجد بشيء ما لأحسّ بالطمأنينة، وبعد نهاية المقابلة بتتويجنا بالكأس، اشتريت بمحض إرادتي مصحف القرآن الكريم المترجم إلى الفرنسية، فتزلزل كياني، وبقيت أقرأ وأتدبر فوجدت نفسي بسهولة، في مدينة الأغواط التي عملت فيها، كلما اتجه الجميع لصلاة الجمعة وبقيت بمفردي، أحسّ بأنهم على حق وأنا على باطل، وبعد زواجي من امرأة محجبة توطدت علاقتي بخالقي، وتأكدت بأن علاج كل المشاكل المعنوية والاجتماعية، تكمن في تطبيق القرآن الكريم، لن أتوقف عند هذا الحد فقد قرّرت تعلم اللغة العربية، وأفهمها الآن بسهولة وسأنطقها أيضا قريبا والأهم من ذلك سأقرأ بها القرآن باللغة العربية".
براتشي البالغ من العمر 64 سنة الذي لعب لبوردو ومارسيليا ودرّب الرباط والإفريقي وباستيا واستدعي لمونديال 1978 ختم كلامه للشروق اليومي بالقول: "لقد أعطتني الجزائر الكثير وعرّفتني بالإسلام وأريد أن أردّ لها خيرها".




رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

"أؤدي الفرائض منذ سنة وسأحج العام القادم ...



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 09:30 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب