منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

سياسة المملكَـة المطبّقة في الصحراء أفرزتْ تناقضات

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل صارت المملكَـة أرضا يلجأ إليها ديكتاتوريو العالم؟ Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-11-23 04:32 PM
"صلاة الملك خلفه من تناقضات المخزن وتناقضات الفزازي" Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-05-14 02:36 PM
تناقضات بن بيتور لا تنتهي؟ Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-02-26 07:01 PM
بابا فين .. سياسة Emir Abdelkader منتدى العام 3 2012-03-07 06:48 PM
سياسة التحرش في الطريق؟ smiley daily منتدى النقاش والحوار 7 2011-08-22 02:51 AM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2015-04-18
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,959 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool سياسة المملكَـة المطبّقة في الصحراء أفرزتْ تناقضات

تقرير: سياسة المملكَـة المطبّقة في الصحراء أفرزتْ تناقضات



لمْ تُفلحْ سياسة "المعاملة الخاصّة" التي يُطبقها المغرب في الصحراء، منذ أربعين سنة، في إرساء قاعدةٍ متوازنة بمجالات الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية.. فالصحراء تصنف، وفْق الإحصاءات الرسمية المغربية، منطقةَ ذات أعلى دخل للفرد، بينما "البطالة والمشكلات الأخرى الاقتصادية والاجتماعية لها سوء كبير" بحسب تقرير للشبكة الأوربية-المتوسطية لحقوق الإنسان.
وبخصوص الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية بالعيون، أوْردَ التقرير أنّ جمعيات ومجموعات الشباب تندد بالتمييز في التوظيف داخل الإدارات والشركات التي تمّ تأسيسها في المنطقة، واعتبر التقرير أنّ إدارة الموارد لطبيعية تعتبر واحدة من القضايا الرئيسية تثير اشتغال المنظمات غير الحكومية، والتي تعتبر أنّ استغلال الموارد البحرية والمعدنية لا يعود بالفائدة على الشعب الصحراوي.
وفيما يتعلّق بوضع الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية بمدينة طانطان، لاحظ وفْد الشبكة –بحسب التقرير الذي قّدمه ممثلون عنها صباح اليوم بالرباط- "وجود فجواتٍ في التنمية الاجتماعية والاقتصادية في المنطقة، وأشار التقرير، بالخصوص، إلى ارتفاع نسبة البطالة، خاصة في صفوف الشباب، والتي لا تزالُ أعلى من المتوسّط الوطني.
واعتبرَ التقرير أنّ طانطان لا تزالُ "منطقة متخلّفة عن بقيّة المغرب" من ناحية التنمية الاجتماعية والاقتصادية، ولمْ يتحسّن الوضع في المنطقة رغم وجود ميناء للصيد البحري بها، ورغُم وجود مطار بالمدينة، وإن اعتبره التقرير "عاملا مهمّا للتطوّر الإقليمي"، واعتبر التقرير أنّ المنطقة تعاني من نقص في الخدمات الرئيسية، مثل مياه الشرب والكهرباء، وتعاني من ثغرات في نظام الرعاية الاجتماعية.
في المقابل، تقول السلطات المغربيّة ممثلة في المحافظ، إنّها تعمل على إنجاز مشروع لتحلية المياه من أجل حلّ مشكلة عدم توفّر مياه الشرب، وأشار المحافظ في توضيحه لوفْد الشبكة أنّ ثمّة حاجة إلى توعية سكّان المنطقة بشأن إدارة الوارد المائية، وفيما يخصّ "النقص الخطير في الخدمات الطبيّة" في طانطان، حسب تعبير الشبكة، فأرجع محافظ المدينة ذلك إلى "رفْض الأطبّاء المختصّين العمل في مناطق البلاد النائية".
غيْر أنّ الشبكة الأوربية-المتوسطية لحقوق الإنسان سجّلتْ أنّ السلطات المغربيّة بطانطان لم تقترح أيّ إجراء لإنهاء هذا "الخلل" الذي تعيشه المنطقة في مجال الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وفسّرت السلطات تخلّف المنطقة بعدم تفّر المبادرة لدى السكّان "الذين يُعتبرون عديمي الصبر"، ويشعرون "بالحنين إلى الماضي"، وأضاف التقرير أنّ منطقة طانطان تبدو في مجال التنمية الاجتماعية والاقتصادية وكأنها تدفع الثمن للتاريخ السياسي للمنطقة كمهد للحركة الانفصالية".
وفي مجال احترام الحريات العامّة والفرديّة، سجّل التقرير، استنادا إلى الاجتماعات التي عقدها وفْد الشبكة مع منظماتٍ مختلفة عن بضع حالات من فرض قيود حرية التظاهر والتجمّع، وأشار التقرير إلى أنّ المظاهرات السياسية والتضامنية "تحظر أو تعرقل بصورة منظمة، بما في ذلك حملات تقوم بها الشرطة"، واستنادا إلى إحصائيات اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان، فإنّ الحريات الفردية والعامّة بالمنطقة "تقيّدها سيطرة بوليسية صارمة".
وفي مدينة العيون، سلّط التقرير الضوء على الحريّات العامّة والفرديّة، مشيرا إلى حرمان عدد من المنظمات الحقوقية من الاعتراف القانوني، رغْم أنها اتخذت الإجراءات القانونية لذلك ولمْ تُفلح على مدى بضع سنوات، ووفقَ الجنة الجهوية لحقوق الإنسان فإمّ مشكلة عدم الحصول على الاعتراف القانوني طالَ سبْع منظمات، غيْر أنّ والي العيون نفى ذلك، وقال لوفْد الشبكة إنّ الأمر يتعلّق بمنظمتيْن اثنتين فقط، تتهمهما السلطات المغربية بتحقيق أهداف سياسية، أو بعدم اتخاذ الخطوات الضرورية للتسجيل.
على صعيدٍ آخر، كشفت الشبكة الأوربية-المتوسطية أنّ أعضاءها تمكنوا من الوصول إلى المغرب و "الصحراء الغربية" دون عائق، باستثناء ممثلة عن الشبكة، معنتْ من دخول المغرب، وطُلبَ منها في مدار الدار البيضاء العودة إلى بروكسيل، قبْل أن يتدخّل المجلس الوطني لحقوق الإنسان لدى السلطات ويُسمح لها بدخول المغرب، غيْرَ أنّ وفْد الشبكة –بحسب ما جاء في التقرير- ظلّ محلّ تعقّبٍ "ليلا ونهارا من طرف أفراد أمن بزيّ مدني في كل من العيون وطانطان".
وفي مقابل سماح السلطات المغربية لوفْد الشبكة بزيارة العيون وطانطان، أوْصدتْ جبهة البوليزاريو أبواب مخيّمات تندوف في وجه ممثلي الشبكة الأوربية-المتوسطية، رغم أنها قدّمت طلبا رسميا إلى مسؤولي الجبهة لزيارة المخيمات في شهر يونيو من السنة الماضية، إلا أنّ الشبكة لم تحصل على ردّ، وفي حين أعلنت الشبكة الحقوقية أنها ستقدّم طلبا جديدا لزيارة مخيمات تندوف، عبّرت عن "قلقها من غياب الشفافية في تعامل السلطات مع الشبكة".
ويظهرُ أنّ التقرير النهائية للشبكة الأوروبية-المتوسطية لنْ يحظى برضا السلطات المغربية، خاصّة وأنّ الشبكة قدّمتْ توصيات إلى المجتمع الدولي والاتحاد الأوربي، تدعو من خلالها إلى إنشاء آلية دولية دائمة لمراقبة مدى احترام حقوق الإنسان في الصحراء، ودافعتْ عن توسيع مهمّة بعثة "المينورسو" لتشمل مجال مراقبة حقوق الإنسان، وهو ما يعارضه المغرب بشدّة، بيْنما ترى الشبكة أنه "مناسب لهذا الوضع وطبيعة هذه المهمّة".
داخليّا، اعتبرت الشبكة الأوربية-المتوسطية أنّ المغربَ يوجدُ في "مفترق الطرق" بعدَ مُضيّ أكثر من ثلاث سنوات على تطبيق دستور 2011، فعلى الرغم من أنّ المغربَ سنّ قوانين تنظيمية لتنفيذ مقتضيات الدستور، وأحد مؤسسات، "إلا أنّ بعض الأحكام القانونية وضعت بصيغة مقيّدة يمكن أن تسهم في تقليص نطاقها"، بحسب التقرير، مشيرا إلى أنّ أحكام لدستور من الناحية القانونية والعملية لمْ تُنفّذ إلى حدّ كبير، رغم مضيّ ثلاث سنوات على اعتماد الدستور.




رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

سياسة المملكَـة المطبّقة في الصحراء أفرزتْ تناقضات



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 08:42 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب