منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > منتدى علم النفس وتطوير الذات

منتدى علم النفس وتطوير الذات [خاص] بتطوير الذات وتنمية المهارات والسلوكيات وفن التعامل

أيها الإنسان.. تفاءل

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تفاءل لِتَقِيَ قلبك من الأمراض Emir Abdelkader قسم الطب والصحة 0 2015-01-29 03:19 PM
أبشر أيها التائب أبشر أيها العائد الشيخ خالد الراشد‬ Pam Samir ركن المرئيات والصوتيات الاسلامية 0 2014-01-23 07:58 PM
أيها المهموم ......لا تنحن ahlam mimi منتدى علم النفس وتطوير الذات 3 2012-11-20 08:43 PM
أيها الراحل عذراً ................ ام احمد منتدى الدين الاسلامي الحنيف 5 2011-12-28 12:48 AM
مهلا أيها الجزائريون مكة الأمان منتدى العام 2 2010-09-19 04:54 PM

عدد المعجبين  1إعجاب
  • 1 اضيفت بواسطة عابر سبيل

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2015-06-23
 

مشرفة منتدى علم النفس وتطوير الذات


 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  عابر سبيل غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 8488
تاريخ التسجيل : Sep 2010
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 6,394 [+]
عدد النقاط : 1236
قوة الترشيح : عابر سبيل has much to be proud ofعابر سبيل has much to be proud ofعابر سبيل has much to be proud ofعابر سبيل has much to be proud ofعابر سبيل has much to be proud ofعابر سبيل has much to be proud ofعابر سبيل has much to be proud ofعابر سبيل has much to be proud ofعابر سبيل has much to be proud of
افتراضي أيها الإنسان.. تفاءل

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته :

أيها الإنسان.. تفاءل


د عائض القرني







إذا استسلمتَ لليأس، وشعرتَ بالإحباط، واعتقدتَ أنها نهايتك، وأنه لا مخرج لك من الأزمة ولا فرج لك من الشّدة، فقد كتبتَ شهادة وفاتك بيدك، وحكمت على نفسك بالإعدام، وخالفت نصوص الوحي وقانون الحياة؛ كيف يخاف طفل لديه أب، وأعظم منه عبدٌ لديه ربٌّ؟! أكتب هذه المقالة وقبل دقائق يبلغني خبر انتحار شاب في بلادنا، ألقى بنفسه من أعلى جسر.



ولقد لقيتُ شباباً عندنا أخبروني بأنهم يفكِّرون في الانتحار أحياناً! يا سبحان الله، أنسيتم أنا لنا ربًّا رحيماً حليماً غفوراً، تكفّل بنا، وأمرنا بأن نتوكل عليه، وأن نفوِّض الأمر إليه، وأن نرضى بحكمه، وأن نصبر على قضائه وقدره.. يا سبحان الله، هل انتهت الحياة لمجرد أزمة أو مصيبة، والله يقول {فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْراً، إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْراً}. لقد كان رسولنا - صلى الله عليه وسلم - يحب الفأل، ويكره التشاؤم، ودائماً وهو في قمة المعاناة وفي ذروة الأزمة يبشِّر أصحابه بالفتح والنصر والفرج والتمكين والمستقبل المشرق.



لقد حُوصر - صلى الله عليه وسلم - في مكة أشدّ الحصار، ورُمي هو وأصحابه بالأحجار، وأكلوا ورق الشجر من الجوع، فلما أتوه الصحابة يشكون الكرب قال لهم: "والله ليتمن الله هذا الأمر". ويُحاصَر - صلى الله عليه وسلم - في الخندق من الأحزاب، وتتكالب عليه الدنيا، وتضيق الأرض بما رحبت بالصحابة، وتبلغ القلوب الحناجر من شدّة الكرب، ويربط - صلى الله عليه وسلم - حجرَيْن على بطنه من الجوع، ويأتي يحفر الخندق، ثم يقول وكلّه أمل وثقة بربه وتوكل على مولاه تعالى: "أُريت قصور كسرى وقيصر، وسوف يفتحها الله عليّ".



أيها المؤمنون، ارفعوا أبصاركم إلى آفاق الله الواسعة؛ فأنوار فَجْر الفرج قادمة، وغيث الرحمة وشيك، كيف تحزن وأنت تسجد كل يوم عشرات المرات لرب الأرض والسموات؟ كيف تهتم والحيّة العمياء في الجحر المظلم تكفَّل الله برزقها؟ كيف تغتم والنملة الحسيرة الكسيرة قد ضَمن الله قوتها ودبَّر أمرها؟ كيف تحزن والدود في الطّين يثق برعاية رب العالمين؟ كيف تقلق والطائر الصغير الضعيف يغدو طاوي البطن ويعود إلى عشّه شبعان ريّان؟ سيجعل الله بعد عسر يُسراً، حتى الباب المغلق المصمك الذي بلا قفل ولا مفتاح سيفتحه الله، فكيف بباب إنما وُضع ليُفتح بقدرة الفتّاح العليم.



احذر أن تعتقد أنه لا حلّ لأزمتك، وأنك قد فشلت في الحياة، وأنك قد رسبت في مسيرتك، حتى لو أخفقت في الدراسة فيمكن أن الله قدّر لك باباً آخر أعظم وأرفع كما حصل لكثير من العباقرة الذين فشلوا في الدراسة المنهجية، وحتى لو حُرمت الوظيفة فعسى أن ربّك كتب لك طريقاً آخر لطلب رزق أعظم بركة من طريق الوظيفة كما حصل لكثيرٍ من الأثرياء، وحتى لو أُصبت بمرض عضال فيمكن أن سرّ البركة والنجاح والثواب والعاقبة الحميدة لهذا المرض.. {فَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئاً وَيَجْعَلَ اللّهُ فِيهِ خَيْراً كَثِيراً}.



احذر أن يستولي عليك الإحباط فتصبح صفراً في الحياة، لا وزن لك ولا قيمة. اصبر، وقاوم، وتحمّل، واستمر والله معك، والضربة التي لا تميتك تقوّيك، والعثرة التي تسقطك أحياناً تنعشك أزماناً، والحياة كالسوق، خسارة وربح، وبيع وشراء، وغبن وفائدة، وحلو ومرّ، والحياة تسلّم قيادها للشجعان الصابرين الأقوياء، والله يحب المؤمن القوي الصابر المثابر المجتهد المحتسب، وما جلس على النجوم مَنْ جلس إلا لأنهم صبروا على الجراح والكفاح، وتلقّوا الضربات، وذاقوا الويلات، وخاضوا الأزمات، ثم خرجوا سالمين كما قال تعالى {فانقَلَبُواْ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللّهِ وَفَضْلٍ لَّمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ وَاتَّبَعُواْ رِضْوَانَ اللّهِ وَاللّهُ ذُو فَضْلٍ عَظِيمٍ}.


م/ن

Emir Abdelkader أعجبه هذا.
رد مع اقتباس
اعلانات
 
  رقم المشاركة : ( 2 )  
قديم 2015-06-24
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,966 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
افتراضي رد: أيها الإنسان.. تفاءل

جزاك الله خيرا و جعله في ميزان حسناتك
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 3 )  
قديم 2015-06-24
 

مشرفة منتدى علم النفس وتطوير الذات


 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  عابر سبيل غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 8488
تاريخ التسجيل : Sep 2010
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 6,394 [+]
عدد النقاط : 1236
قوة الترشيح : عابر سبيل has much to be proud ofعابر سبيل has much to be proud ofعابر سبيل has much to be proud ofعابر سبيل has much to be proud ofعابر سبيل has much to be proud ofعابر سبيل has much to be proud ofعابر سبيل has much to be proud ofعابر سبيل has much to be proud ofعابر سبيل has much to be proud of
افتراضي رد: أيها الإنسان.. تفاءل

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة emir abdelkader
جزاك الله خيرا و جعله في ميزان حسناتك

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته :

بارك الله فيكم
رد مع اقتباس

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

أيها الإنسان.. تفاءل



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 10:05 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب