عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2015-11-13
 
قلم حبر
::مشرفة سابقا ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  قلم حبر غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 14438
تاريخ التسجيل : Apr 2012
الدولة :
العمر :
الجنس :  female
مكان الإقامة : بلــ ـالمحبّـةه ــد
عدد المشاركات : 7,247 [+]
عدد النقاط : 2100
قوة الترشيح : قلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond reputeقلم حبر has a reputation beyond repute
افتراضي بين الوضوء والصلاة شيطانان..

بين الوضوء والصلاة شيطانان..

كثيرا ما نتحدث في مساجدنا.. في بيوتنا.. في أزقتنا وشوارعنا.. في نوادينا ... في ولائمنا ومآتمنا.. في مدننا وبوادينا.. على الأرض وفي الفضاء وحتى على ظهر السفينة .......
نتحدث عن الطهارة ’ نلفظها قولا ونبخسها فعلا’ لهذا جالت بخاطري فكرة أن أكتب شيئا عنها لعلنا نفقه معانيها وما تهدف إليه ’ فأقول: الطهارة في مفهومها الواسع هي تنقية كل ما يستر العورة من لباس مما علق به من أوساخ ’ وكذا تنقية البدن باطنا وظاهرا ’ وهنا يسبق الباطن الظاهر لما له من أهمية وقيمة حسية وخُلُقية وشرعية ’ حيث نعني بذلك طهارة القلب وغسله من أدران يقذفها الشيطان في قلب الإنسان’ إمتثالا لما أمر به الله عز وجل ( ....وما أتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا...)الحشر /07 .
أما الطهارة الظاهرة والتي هي إزالة كل نجس يظهر على أطراف البدن يحول دون تأدية العبادات الصحيحة الصالحة لدى المؤمنين من أمة الإسلام كالصلاة مثلا والتي هي عمود الدين....
وإن كانت الصلاة لغة هي الدعاء ( إن الله وملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما) الأحزاب/ 56 .
بينما شرعا كما هو معلوم صدقا عن رسول الله محمد – صلاة ربي وسلامه عليه- صلوا كما رأيتموني أصلي] رواه البخاري
هي خمس صلوات مكتوبة في اليوم والليلة ’ إضافة إلى ما يتبعها من سنن مؤكدة ثم نوافل طواعية وتقربا لله رب العالمين ’ وأن مجموع ركعاتها أي الصلاة المكتوبة سبعة عشر ركعة . أقول وأن لا صلاة دون طهارة باطنية وطهارة ظاهرة [ الوضوء]’ هذا الوضوء والذي أمسى مسحة لدى الكثير ’ تبذير للماء’ وعدم الدلك’ والتغاضي عن تمرير الماء على الأطراف ’ وأن المؤمن يسجد على سبع. هنا يجدر بي أن أحذر من هذا التصرف وهذا السلوك غير الشرعي والذي يلعب فيه الشيطان [ الولهان] كما يسميه علماء الشريعة’ حيث يتظاهر يإيحائه للذي يتوضأ وأنه ترك هذا أو لم يبلل ذاك ’ أو أنه فعل مرة دون الثانية أو الثالثة للمواضع التي يجب عليه ذلك ’ فيسقط الوضوء في عين المتوضئ ويغدو يعيد ويعيد ويعيد إلى أن يأتي يوم ربما كره ومل وبالتالي ترك الصلاة كلية’ إلى جانب ما ذُكر وحين تتقدم أيها المؤمن ’ أيتها المؤمنة – على القيام للصلاة يأتي شيطان آخر [ خنزب] بضم الخاء أو كسرها’ فيلقي في نفسك سمومه حيث يوحي لك أنك لم تتوضأ أو أنك جهرت بسر أو أسررت بجهر ’ أو أنك لم تركع أو تسجد ’ وما شابه من الترهات التي يأتيك بها وكأنه لك ناصح أمين وما هو بناصح أبدا’ ويستمر في تغلغله ونصحه الكاذب لك حتى يعتريك -لا قدر الله- الملل وتضيق نفسك فتبتعد رويدا رويدا عن الصلاة ’ وهنا بيت القصيد ’ فقد بلغ الشيطان هدفه ’ فتعصي الله وتترك ثاني ركن من أركان الإسلام ...
الآن آتي لأمر آخر لا أعني به شيطان الجن فشيطان الجن بحول الله سبحانه وتعالى يمكنك الله من التغلب عليه إذا ما أنت تعوذت باسم الله واستعنت بالذكر ’ أما الشيطان الأدهى والأمر والأخطر هو شيطان الإنس من خلق الله من البشر ’ فاحذره كل الحذر إنه لا يبقي ولا يذر( الذي يوسوس في صدرو الناس* من الجنة والناس) الناس /5. 6 .
صعب التغلب عليه إن لم أقل مستحيل’ لأنك حتى لو تعوذت وقرأت كل القرآن عليه لقال لك( إنا ها هنا قاعدون) المائدة 24 .
أعاذنا الله وإياكم مما ذُكر.

الأستاذ إبراهيم تايحي.
رد مع اقتباس
اعلانات