منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

قتل «منبوذ» في الهند حاول شرب ماء محرّم عليه صلاح أحمد

الكلمات الدلالية (Tags)
أحلى, محرّم, الهند, حاول, سلاح, عليه, «منبوذ»
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صلاح الايناء خطبه للشيخ محمد عابدين علي Pam Samir ركن المرئيات والصوتيات الاسلامية 1 2011-11-18 04:09 PM
محاولة سرقة جثة محمد عليه الصلاو والسلام loupi منتدى الدين الاسلامي الحنيف 6 2011-06-11 11:30 AM
لنحيي معا سنن النبي محمد صلى الله عليه وسلم ايمن جابر أحمد منتدى الدين الاسلامي الحنيف 12 2011-02-18 10:57 PM
الرسول محمد صلى الله عليه و سلم قلم فتاة جزائرية منتدى الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم 6 2011-02-12 02:32 PM
عن رسولنا محمد عليه الصلاة والسلام smail-dz منتدى الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم 4 2008-12-01 05:24 AM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2012-06-08
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,521 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Post قتل «منبوذ» في الهند حاول شرب ماء محرّم عليه صلاح أحمد

رغم أن القوانين الوضعية الهندية صارت تحرّم العمل بنظام «الكاست» الطبقي، الذي يصنّف الناس درجات عليا وسفلى، فبالنسبة إلى معظم الهندوس يظل هذا الترتيب نفسه أمرًا إلهيًا لا تستطيع أي قوة دنيوية تغييره... والنتيجة مآس إنسانية مروعة في الكثير من الأحيان.
وسط موجة حر عالية، أجبر العطش هنديًا على طلب الماء في «مغامرة» دفع حياته ثمنًا لها. فعندما جاء إلى مضخة على قارعة الطريق، أمروه بالابتعاد عنها، ومواصلة السير في طريقه، لكنه رفض الانصياع. وعندما امتدت يده إليها حتى لامستها، كان قد حكم على نفسه بالإعدام، لأن «قبضاي» المكان وعصابته، أمسكوا به للتو وفتكوا به على نحو وحشي، ولم يتركوه حتى لفظ أنفاسه الأخيرة.
قد تبدو هده الحادثة عصيّة على الفهم بالنسبة إلى معظم الناس. لكنها «مفهومة» على الأقل في القرية الهدية التي وقعت فيها. ذلك أن الضحية من طبقة «المنبوذين» السفلى في الهرم الطبقي الهندوسي («الكاست» caste) وفقًا لتعاليهم الدينية التي لا يُجادل في شأنها. وعلى هذا الأساس فقد ارتكب معصية من «الكبائر»، لأنه حاول مساواة نفسه بمن اختارتهم الآلهة ليكونوا فوق مقامه.
طفلان من «الداليت»... مصيرهما أن يظلا منبوذيْن طيلة العمر ووفقًا للصحافة الغربية، التي تداولت النبأ، فإن الرجل تعيس الحظ يدعى موهان باسفان، في أواخر أربعيناته، والحادثة وقعت في بقرية بارهوتي في ولاية بيهار. وتقول شرطة هذه الولاية إنها بدأت تقفي أثر شخص هارب الآن يدعي برامود سينغ هو الذي قاد عصابته للاعتداء الوحشي عليه.
مع أن التعاليم الدينية تغفر لسينغ وعصابته ما ارتكبوه باعتبار الضحية منبوذاً تعدى على حرمة نظام الطبقات - الذي يجعل «الداليت» أو المنبوذين «أسفل سافلين» - فإن النظام نفسه يظل شوكة في جنب الهند التي تضع نصب عينيها عضوية نادي الدول العظمى. لهذا فقد حظرته بموجب قانون البلاد العلماني. لكن هذا نفسه وضع عسير، لأنه يعني معركة أبدية بين قوانين إلهية، لا سبيل الى تغييرها، وأخرى وضعية غير ملزمة بالنسبة إلى المؤمنين.
الواقع أن كلمة caste (طبقة) نفسها ليست هندية، وإنما مستوردة من البرتغالية casta التي تعني «العرق» أو «السلالة النقيّة». وبالنسبة إلىة الهندوس الذين يدافعون عن نظام «الأبارتيد» هذا، فإن مقام المرء يتحدد يوم ميلاده في هذه الطبقة أو تلك، ويظل هذا مصيره حتى مماته، إذ لا توجد قوية دنيوية قادرة على تغييره.
حدا هذا الوضع الغريب بالحكومة الهندية إلى انتهاج برنامج لـ«التمييز الإيجابي»، خصصت بموجبه أماكن لأبناء الطبقات السفلى في المجتمعات والمناصب الحكومية. لكن هذا هو الموقف الرسمي. أما الموقف الاجتماعي فيظل كما هو بدون أدنى قدر من التغيير.
على هذا الأساس فمن نتائج وضع الداليت المنبوذين أنهم ظلوا تقليديًا محصورين في دائرة الأعمال الدنيا والخطِرة، التي لا يقربها أبناء الطبقات الأخرى. ولأن هذه الطبقات الأخيرة، الأعلى مقاماً، تعتبرهم حثالة المجتمع و«قذرين إلى حد النجاسة»، فيحرّم عليهم ما يتمتع به الآخرون، بما في ذلك الصلاة في معبد يوجد فيه شخص أعلى مقامًا منهم، وحتى الشرب من مياه البئر نفسها.
رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قتل «منبوذ» في الهند حاول شرب ماء محرّم عليه صلاح أحمد



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 06:36 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب