منتديات شباب الجزائر

العودة   منتدى شباب الجزائر لكل العرب > الأقسام العامــة > قسم اخبار الصحف

قسم اخبار الصحف [خاص] بما تنشره الصحف الجزائرية والعربية[كل ما ينشر هنا منقول من الصحف والجرائد]

وزراء تقتلهــم «الخلـعــة».. وكلمــة السّـر «كــاش جـــديـد

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وزراء يسخنون بنادير عرس الحومة... Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2014-04-08 07:01 AM
شباط : نصف وزراء حكومة بنكيران سكارى Emir Abdelkader قسم اخبار الصحف 0 2013-05-07 05:22 PM
اضحك - وزراء لا يعرفون الصلاة !! أبو العــز منتدى العام 1 2012-12-07 03:23 PM

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-05-05
 
:: الادارة العامة ::

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

  Emir Abdelkader غير متواجد حالياً  
رقم العضوية : 11609
تاريخ التسجيل : Aug 2011
الدولة :
العمر :
الجنس :  male
مكان الإقامة : باتنة
عدد المشاركات : 45,829 [+]
عدد النقاط : 3119
قوة الترشيح : Emir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond reputeEmir Abdelkader has a reputation beyond repute
Manqool وزراء تقتلهــم «الخلـعــة».. وكلمــة السّـر «كــاش جـــديـد

وزراء تقتلهــم «الخلـعــة».. وكلمــة السّـر «كــاش جـــديـد




اتصالات هاتفية بين الوزراء ومعارفهم لمعرفة الوجهة و«المصير» - بابا أحمد.. عين على» الباك» وأخرى على منصب الوزير


وزير ينصّب خلية اتصال في مكتبه للرّد على الاتصالات حول مصيره
يعيش عدد من وزراء الحكومة منذ أيام، على الأعصاب، وذلك قبيل الإعلان عن التعديل الوزاري المرتقب، حيث دخل الكثير من أعضاء الطاقم الوزاري الحالي في حالة من القلق والترقب خوفا على مصيرهم المعلّق بمكالمة هاتفية من قبل الوزير الأول حول البقاء في الحكومة أو جمع الحقائب والعودة إلى المنزل .بعد إعلان رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، إعادة تجديد الثقة في شخص عبد المالك سلال على رأس الوزارة الأولى، توجّهت الأنظار إلى الطاقم الحكومي الجديد الذي سيتم تعيينه، وهو ما أدخل الوزراء الحاليين في دوامة من القلق والترقّب حول مصائرهم، وذلك لكون قرار التعديل الحكومي يدخل في إطار صلاحيات رئيس الجمهورية، ويتم الإعلان الرسمي عنه مباشرة من دون أية تسريبات تتم قبل ذلك.


وزير ينصب خلية اتصال في مكتبه للرّد على الاتصالات
وحسب المعلومات التي استقتها «النهار» من محيط الوزراء، فإن أحد أعضاء الجهاز التنفيذي الذي يترأّس منذ 10 سنوات قطاعا وزاريا قد كلّف ثلاثة أعوان بالرّد بالتناوب على المكالمات التي يتلقاها في مكتبه أثناء غيابه، وهو ما يعني أن الوزير قام بتنصيب خلية اتصال «موازية» بمكتبه، وإعداد تقارير عن كل المتصلين، لمعرفة إن كان قد تم الاتصال به من قبل الجهات المتخصصة لإبلاغه بتعيينه أو تنحيته من الحكومة.وأضافت ذات المصادر، أن الوزير المعني قام بالاتصال بجميع موظفيه المقرّبين من أجل ربط اتصالاتهم بجميع الجهات التي قد تصلها المعلومات الأولية عن التعديل الوزاري المرتقب، حيث إنه لا ينتظر اتصالاتهم بل يقوم بمكالمتهم في كل وقت لمعرفة إن كان هناك جديد بهذا الخصوص.


اتصالات بين الوزراء 24/ 24 ساعة
وفي هذا الصدد، أكدت مصادر أخرى، أن جميع الوزراء شرعوا في ربط اتصالات فيما بينهم منذ الإعلان عن تجديد الثقة في شخص عبد المالك سلال وتعيينه على رأس الوزارة الأولى، حيث ذكرت ذات المصادر، أن كل المسؤولين على رأس القطاعات، لا يتأخرون في الرّد على أي مكالمة تصل من زملائهم في الحكومة، لدرجة أن كثيرا من الوزراء أصبحوا على اتصال دائم ومكثف ببعضهم بعض للمؤانسة والمؤازرة والسعي للحصول على أي جديد، من خلال ترديد نفس العبارة «كاش جديد؟».


بوضياف «ماعلابلوش» بالتعديل الوزاري
بدا وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات عبد المالك بوضياف متردّدا، لما سألناه عن التعديل الوزاري المرتقب، حيث قال إنه ليس على علم بالتغييرات المنتظرة في الحكومة المقبلة، ولا علم له بتوقيت الإعلان عن التشكيلة الوزارية الجديدة، وربما سيكون التغيير بعد بضعة أيام حسب اتصالات بين الوزراء.


عين على «الباك» وأخرى على الاستوزار
وبالنسبة لوزير التربية عبد اللطيف بابا أحمد، فقد أفادت مصادر حسنة الاطّلاع، أن هذا الأخير يعيش أحلك الأوقات منذ أيام قبل الإعلان عن التعديل الحكومي، لتضيف مصادرنا أن الوزير بابا احمد بات لا يبرح مكتبه، كما أنه أجّل كل الاجتماعات التي كانت مقرّرة هذه الأيام. وأوضحت المصادر، أن مقرّبين من وزير التربية، كشفوا أن الأخير يعيش هذه الأيام على شيء من الأمل بسبب الامتحانات الرسمية التي سيتم تنظيمها بداية من 28 ماي بالنسبة لشهادة التعليم الابتدائي، والفاتح جوان بالنسبة لشهادة البكالوريا والتاسع من نفس الشهر بالنسبة للتعليم المتوسط، وهو ما يعني أن احتمالات بقائه في الحكومة كبيرة جدا، بالنظر إلى كون تغيير وزير التربية قبيل إجراء امتحانات نهاية السنة، في الأطوار التعليمية الثلاثة، أمر مستبعد.


وزير سابق يتّصل بالصحافيين للاستعلام
راحت عضوة في حزب سياسي وإحدى المقرّبات من وزير سابق تتّصل مرارا وتكرارا بالصحافيين للاستعلام عن وجود اسم هذا الوزير ضمن الطاقم الحكومي الجديد المنتظر الإعلان عنه خلال الساعات القليلة المقبلة، حيث ظلت المكلفة من طرف الوزير تتصل طيلة 3 أيام ليل نهار بالمنتسبين لقطاع الإعلام، وكان سؤالها في كل مرة هو «هل من جديد حول التعديل الحكومي المنتظر؟». ولم تخف المتصلة التي يبدو عليها التوتر والحماس، عن محدثيها، رغبتها في معرفة أسماء الوزراء المتداولة لشغل مناصب في الحكومة، وهذا لمعرفة ما إذا كانت قد أعيدت الثقة في الوزير السابق الذي تعتبر إحدى المقربات منه، وفي كل مرة تردّد مبعوثة الوزير السابق، عبارة مفادها أن رجال الإعلام هم السبّاقون في الوصول إلى المعلومة، خصوصا إذا تعلّق الأمر بتعديل وزاري.


"خدام" يوم العطلة ولا يغادر مكتبه إلى غاية ساعة متأخرة
وعلمت «النهار» من مصادر موثوقة، أن أحد الوزراء أصبح لا يغادر مكتبه إلى غاية الساعة السابعة والنصف مساء، منذ أداء الرئيس اليمين الدستورية وتعيينه لعبد المالك سلال وزيرا أول، كما التحق بمكتبه صبيحة الخميس، على الرغم من أن اليوم كان عطلة مدفوعة الأجر. أما وزير آخر، فقد قام بتشكيل هيئة مصغرة متكونة من الكاتبة ومدير البروتكول والمكلف بالإعلام، وكلفهم بالاتصال بجميع نظرائهم في القطاعات الوزارية الأخرى، لمعرفة ما إذا تم الاتصال بوزرائهم أم لا. وفي سياق مشابه، قام أحد الوزراء المعيّن في حكومة سلال 2، بتكليف مدير الإعلام بوزارته لترصّد كل ما يدور في المواقع الإخبارية الإلكترونية والقنوات الخاصة، بالإضافة إلى الاطّلاع الدائم على ما يتم نشره في الجرائد والإعلام بهذا الشأن.






رد مع اقتباس
اعلانات
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

وزراء تقتلهــم «الخلـعــة».. وكلمــة السّـر «كــاش جـــديـد



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي منتدى شباب الجزائر ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر

الساعة الآن 04:57 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
Designed & Developed by shababdz.com
جميع الحقوق محفوظة ©2014, منتدى شباب الجزائر لكل العرب